طرابلس تتذكر شهداءها

الاثنين, 07 مايو 2018 14:07

معن بشور

مــدارات - مــدارات
طباعة

 

 

رغم احتدام المنافسة الانتخابية في عاصمة الشمال... إلاّ أن ثلة من أبناء المدينة المجاهدة من رفاق الراحلين عبد المجيدالرافعي واحمد الصوفي وتحسين الاطرش ونادر الدروبي أصرّت أن تحيي ذكرى استشهاد أربعة من أبناء الفيحاء ، توجهوا في مطلع عام 1970 الى العرقوب ليستشهدوا على أرضه الطاهرة وهم يتصدون لأول غزوة صهيونية للجنوب في 12 أيار/مايو من العام ذاته..

 

اليوم تحتفي بهم طرابلس في السابعة مساء في قاعة مكارم الأخلاق وكانت في السابق (قبل الحرب اللعينة عام 1975) تقيم لهم كل عام احتفالاً شعبياً كبيراً يشارك فيه رفاقهم من كل لبنان... الذين أدركوا أن هؤلاء الأبطال مثل رفاقهم الشهداء البعثيين ونظرائهم الشيوعيين والوطنيين يشكلون رواد مقاومة وطنية وإسلامية ستلعب دوراً حاسماً في حياة الوطن والأمّة...

مع الشهداء الأربعة رفيق (هوشر، الترك، حمود، وابن الموصل صقر البعث) تحيي طرابلس ذكرى شهيد كان رفيقاً لهم هو المناضل طلال العتري (ابو سالم) ابن باب الرمل الذي عرفته ساحات العمل الشعبي والوطني وميادين القتال وسجون السلطة... كما تحيي ذكرى الشهيد عارف العلي.

هؤلاء الشهداء، الذين يروون مع كل شهداء المدينة المجاهدة حكايات نضال عرفها أهل المدينة على مدى عقود، أسهموا في تحرير وطنهم وأمّتهم لتبقى طرابلس إحدى أجمل وأكرم وأشرف مدن الوطن والأمّة... رحمهم الله جميعاً.

 

معن بشور

المنسق العام لتجمع اللجان والروابط الشعبية

 

 

شاهد مقالات معن بشور