موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

أيتام داعش

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

يزداد اللطم والصراخ في أكثر من موقع رسمي وغير رسمي على مستوى الإقليم والعالم تباكيا على مآلات الحرب على تنظيم داعش بعد خسارته أغلب الأراضي التي سيطر عليها منذ منتصف عام 2014 ؛ هذا الصراخ المتصاعد يترجم حجم الألم والصفعات التي تلقاها مشغلو التنظيم ومموّلوه وفي مقدمتهم الكيان الصهيوني وحلفاؤه الجدد والقدامى، فانهيار داعش عسكريا في العراق وسوريا وطرده من الجرود اللبنانية نهائيا، يعني أن معادلات جديدة تتأسّس على الأرض،وقد فهمتها بعض الدول الكبرى فسارعت إلى تغييب مصطلح إسقاط رئيس النظام السوري من شروطها المعلنة منذ أكثر من ست سنوات، بينما لا تزال بعض الأطراف الاقليمية الداعمة والممولة للتنظيم في حالة من الدهشة والارتباك وعدم القدرة على فهم انه تم فك الحصار عن دير الزور السورية، فضلا عن عدم قدرتها على التفاعل مع واقع موازين القوى الجديدة.

 

اقتربت ساعة إسدال الستار على الحقبة العسكرية لتنظيم "داعش"، وأزفت نهاية الدولة التي كان لها عاصمة في الموصل العراقية والرقة السورية، وبدأ العد العكسي لطرده مما تبقى من أراض كان يحكم فيها ويوزع سباياه وأسراه على جغرافيتها ويحكم بأيدلوجيته التي يدّعى أنه استقاها من السلف الصالح!!

إن نهاية تنظيم داعش العسكرية لا تعني نهايته الأمنية، ذلك أن الخلايا النائمة شكّلت ولا تزال تشكل التحدي الأكبر لدى مختلف دول الاقليم وعواصم الدول الكبرى. ولاشك أن تنظيما بُني على أسس أمنية وعسكرية وخضعت قياداته لتدريبات قاسية منذ سقوط النظام العراقي السابق، سوف يمارس أقصى درجات الانتقام الدموية الممكنة في كل المناطق التي خسرها وتلك التي زرع فيها خلاياه النائمة، رغم تراجع هذا الخطر بتراجع وجود التنظيم على الأرض وتراجع شبكة علاقاته "التجارية" التي كان يعتمد عليها في تمويل نشاطاته وإبقاء سطوته على المناطق التي كان يسيطر عليها من خلال بيع النفط والغاز والآثار المسروقة من المتاحف العراقية، والتسهيلات الكبيرة الممنوحة لهذه الجرائم الضخمة من قبل بعض دول الاقليم، وتشكيل شبكات علاقات تجارية ومالية وتصريف أعمال ووسطاء تهريب وغسل أموال. تشعر هذه الشبكات الآن باليتم والضياع بعد أن طُرد التنظيم من مواقع الثروة والسلطة، مثلما يحصل مع محافظة دير الزور التي تتمتع بثروة النفط والغاز ويجرى تهريبها إلى دول الجوار وبيعها بأبخس الأثمان، إضافة إلى الأموال التي استولى عليها من بنوك الموصل في يونيو (حزيران) عام 2014 والمقدّرة بأكثر من 400 مليون دولار، والتبرعات التي كان يجمعها الجباة الذين يلبسون لباس الدين ويدعون الناس للتبرع في المساجد والجوامع..وحتى في المزادات العلنية على (العبايات والبشوت) التي راجت في أوج تدفق السلاح والمقاتلين الأجانب على سوريا من دول الجوار.

أثناء فترة تمدد التنظيم، بلغت ثروة داعش، وفق تقرير مكتب البحث الجنائي الاتحادي الألماني، أكثر من مليار دولار كان يحصلها من الضرائب والرسوم الإجبارية التي كان يفرضها على المناطق التي يسيطر عليها، ومن عمليات بيع النفط وتهريب التحف وأموال الفدية، لكن المركز الفرنسي لتحليل الإرهاب يقدر ثروة داعش بنحو 2.2 مليار دولار. وتقدر تقارير استخباراتية أمريكية نشرت بعيد استيلاء داعش على الموصل، بأن الأسلحة والمعدات بما فيها الدبابات والمدرعات وحاملات الجند والمدافع، تصل قيمتها إلى ملياري دولار، فضلا عن التبرعات السخية التي كانت تذهب إلى تنظيم القاعدة وتحول أغلبها إلى داعش بعد أفول نجم الأول. والحقيقة أن ليس هناك أرقاما دقيقة عن ثروة داعش، نظرا للبنية الأمنية التي تتّسم بالسرية التامة. لكن المؤكد أن أمراء وولاة التنظيم حققوا ثروات طائلة خلال السنوات الثلاث الماضية، تبخّر بعضها بعد خساراته المتلاحقة في العراق وسوريا، وبقى الكثير منها في حسابات سرية ببعض المصارف الاقليمية والدولية.

وحتى تنجلي الصورة، سيبقى أيتام داعش، وهم دول وقوى وجماعات، يلطمون ويصرخون ويشغّلون إعلامهم لطمس الحقيقة عما يجري على الأرض وتغطية الفضائح التي بدأت تنتشر في أكثر من وسيلة إعلام حرة. وسيبقى داعمو داعش ومموّلوه على وجل وفي عجلة من أمرهم لتشكيل تنظيم جديد يواصل تقديم خدماته للكيان الصهيوني بالدرجة الأولى لإقامة الدولة اليهودية الخالصة على أرض فلسطين، وتفتيت الدول العربية وتحويلها إلى دويلات طوائف ومذاهب وقبائل متناحرة، لا حول لها ولا قوة. تنظيم يستفرغ ما في قيعان التاريخ من ظلمات وموبقات أدت إلى انهيار الحضارات التي كانت أيضا تتمدد ويتوهّم أصحابها أنها باقية، لكنها سقطت.

التحدي الأكبر في مواجهة تبعات الحرب على داعش وقطع الطريق على أيتامه،تتمثل في إعادة الوحدة الوطنية على مستوى الدول العربية التي تعاني أغلبها من احتقانات سياسية واجتماعية ومن ضياع فرص التنمية المستدامة ومن تفشي الفساد المالي والإداري ومن سيادة وسطوة الصوت الواحد في الإعلام كما تتمثل في تعزيز الأمن الشامل الذي يبدأ تطبيقه بالاعتراف بالآخر المختلف والتعاطي مع مكونات المجتمع على أرضية دولة المواطنة المتساوية التي لا تميّز بين أبنائها ولا تسخر شُعب القضاء لمطاردتهم على خلفية آرائهم السياسية.

 

رضي الموسوي

كاتب وناشط سياسي من البحرين

 

 

شاهد مقالات رضي الموسوي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

حاليا يتواجد 3865 زوار  على الموقع