موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان هناك بعض الفصائل الكردية معارضة للانفصال، تحركت الحكومة المركزية وايران وتركيا لمواجهة خطورة الاستفتاء ومؤثراته على الامن الاقليمي لتلك الدول

وما يمكن ان يحدثه من متغيرات في الجغرافيا السياسية والامنية وكان هجوما تصعيدا من رئيس وزراء العراق العبادي والبرلمان العراقي واصدر قرارات باغلاق المجال الجوي وتسليم المعابر الحدودية مع تركيا ومطالبة الحكومة العراقية لتركيا بوقف خط انابيب الطاقة ومناشدة العالم بعدم شراء البترول بتسويق كردي الا ان حدة الهجوم انخفضت من التهديد بشن هجوم عسكري الى التحاور والمفاوضات والتجميد المؤقت لنتائج الاستفتاء، اما الموقف الدولي فأمريكا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا فكان موقفهم اعطاء الاكراد حق تقرير المصير في ظل العراق الموحد، الموقف الإسرائيلي الذي اقترن باحتفالات في الداخل الإسرائيلي فهو ناتج عن علاقات تمتد لعقود مع اكراد العراق وحلم إسرائيل بنفوذ امني وعسكري واقتصادي لاعتبارات تخص الامن الاقليمي لها فقد ايدت الاستفتاء واعلان الانفصال ولقد ذهب احد جنرالات الاكراد لان يصرح قائلا "ان لنا رمزان هو علم إسرائيل وعلم الاكراد، ولن نأبه للتهديدات من تركيا وايران والعراق فهي تهديدات فارغة وان حاول العبادي او غيره شن هجوم علينا فان سلاح الجو الإسرائيلي وقوات البشمركا والخبراء الإسرائيليين سنتمكن من اجتياح العراق وصولا للبصرة..؟؟

 

ونستطيع ان نلخص الاطماع الإسرائيلية على المستوى الاستراتيجي والتكتيكي لنفوذ لها في شمال العراق بالنقاط التالية المقرونة بالمعلومات.

- بدأت الخطوات الفعلية للعمل على دولة للأكراد قبل تقسيم السودان بثمانية أعوام أي عام 2003

- اشترى تجار يهود أراضي بين تلعفر والموصل، وبذلك فرضت إسرائيل سيطرتها على ممر هام شمال العراق يمتد عبر طريق تاريخي من الموصل حتى الحدود السورية مروراً بتلعفر، تقع تلعفر على مسافة 80 كيلو متراً من الحدود مع تركيا و100 كيلو متر من الحدود مع سوريا.

- بعد غزو العراق مارس الجيش الأمريكي على عائلات شمال العراق الفقيرة، فكان يخبرهم ببيع أراضيهم بغاية افتتاح مصانع كبيرة عليها، أو مشروعات زراعية فيها، كان يتبين أن ملكية الأراضي تؤول في النهاية الى يهود إسرائيليين.

- لاحظ العراقيون هناك وصول عائلات يهودية بلغ عددها 150 عائلة يهودية، والخطة تضمنت أن يصل العدد الى 150 الف يهودي.

- وين ماديسون ضابط سابق في سي آي ايه تحول الى العمل الصحافي، أذاع معلومات سرية عن مخطط نقل اليهود الاكراد من فلسطين الى الموصل ومحافظة نينوى وذلك تحت ستار زيارة البعثات الدينية والمزارات اليهودية القديمة، وذلك بسبب الاهتمام الخاص الذي يوليه الإسرائيليون بأضرحة الأنبياء ناحوم ويونس ودانييل وكذلك حزقيل وعزرا وغيرهم وأن الاحتلال الإسرائيلي ينظر اليها على انها جزء من إسرائيل.

- بعد نحو عشر سنوات من سيطرة اليهود على تلك الأراضي أقر رسميا فتح معبر بوفاكوي بين العراق وتركيا وهذا يعني أن أقصر الطرق التجارية بين تركيا وبغداد بات يمر بمسافة 50 كيلو مترا من الأراضي التي يسيطر عليها اليهود، أي أن أحد شرايين التجارة الرئيسية بات تحت رحمة إسرائيل وان كان ذلك غير معلن.

- تبين لاحقا أن الأراضي التي اشترتها إسرائيل بوساطة تجار يهود تشكل حدود الخريطة التي كان يطالب بها الاكراد لإقامة دولة كردستان، غير أن زعماء الاكراد حين رسموا حدود دولتهم فقد حددوها حتى تصل جنوب دهوك بمسافة 10 كيلومترات فقط، بينما شراء اليهود للأراضي في تلك المنطقة سيجعل حدود الدولة الكردية المفترضة يتجاوز الطموح الكردي ليصل حتى جنوب دهوك ﺑ50 كيلو مترا لتشمل منطقة تل اعفر ايضاً.

- ومعنى أن توصل إسرائيل حدود الاكراد حتى مشارف الموصل بشرائها مساحات إضافية من الأراضي، يعني أن تصبح هذه المنطقة كلها منطقة نزاعات مسلحة فتتداعى القوى الإقليمية الداعمة لمختلف الأطراف في هذا الحيز من العراق، حتى تنشغل المنطقة كلها فيعقب ذلك فوضى واشتباكات بين أكراد شمال العراق من جهة وايران وسوريا من جهة أخرى فتطفو هناك مبررات لمهاجمة البلدين لاحقا.

- لم يكون التأثير على طريق تجاري ورسم حدود كردية هو الهدف الوحيد من شراء أراضي تعبرها ثروة من الماء، نهر دجلة يمر من شمال الموصل مباشرة أي أنه يمر من الأراضي التي باتت تحت سيطرة اليهود من جهة، ويجعل شيعة العراق من البصرة حتى كربلاء جنوب البلاد محاصرين استراتيجيا من جهة ثانية فهم يعانون أصلا من نقص حاد في المياه.

- تم افتتاح خط انابيب بترول كركوك بانياس بداية النصف الثاني من القرن العشرين، كان ينقل النفط العراقي الى دول المتوسط عبر ميناء بانياس السوري، عام 1982 أوقف العمل به من قبل القيادة السورية في ذلك الوقت أثناء الحرب العراقية الإيرانية، وعندها حاول إسحاق شامير انتهاز الفرصة واقترح على صدام حسين إعادة تشغيل خط النفط بين كركوك وحيفا، ورفض صدام.

- نشرت بعض التقارير بنية إسرائيل تزويد دولة الاكراد 200 ألف يهودي كردي من فلسطين المحتلة

- إسرائيل تستخدم في شمال العراق ما يشبه نظام الكيبوتس التي عملت فيه منذ بداية احتلالها لفلسطين

- مثلث النفوذ والسيطرة الإسرائيلية يبدأ من اثيوبيا وجنوب السودان وارتيريا الى شمال العراق بهدف محاصرة مصر والسعودية والعراق وسوريا والاردن بالمنظور الاستراتيجي وان كانت هناك علاقات مباشرة او غير مباشرة ضمن اتفاقيات او تفاهمات مع تلك الدول.

اعداد: سميح خلف

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3026
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع3026
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1075192
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51051843
حاليا يتواجد 2450 زوار  على الموقع