موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي:: بيت الشعر بالقيروان .. عودة شعرية قوية ::التجــديد العــربي:: نصير شمة طلب الماجستير فحصد الدكتوراه ::التجــديد العــربي:: الريال يفوز على سوسييداد 3-1 في بطولة اسبانيا ويحتل المركز الرابع،، واشبيلية يحتل الوصافة برغم فوزه الصعب على جيرونا بهدف ::التجــديد العــربي:: التناول المفرط للمسكنات يجلب الصداع ::التجــديد العــربي:: الملح الزائد يضاعف خطر السكري ::التجــديد العــربي:: عقد باربعة مليارات دولار لبناء محطة للطاقة الشمسية في دبي ::التجــديد العــربي:: «المالية السعودية»: 24 مليار ريال طلبات الاكتتاب بالإصدار الثالث لبرنامج صكوك الحكومة ::التجــديد العــربي:: العبادي يحذر كردستان العراق من اللعب بالنار ::التجــديد العــربي:: صبرا وشاتيلا جرح في الذاكرة لم يندمل ثلث قرن بعد المجزرة ::التجــديد العــربي:: تثبيت الحكم بالمؤبد على مرسي في قضية التخابر مع قطر ::التجــديد العــربي:: اقتراح دولي للعدول عن استفتاء كردستان.. والعبادي يحذر من «اللعب بالنار ::التجــديد العــربي:: قمة بين السيسي وترامب الأربعاء على هامش الجمعية العامة ::التجــديد العــربي:: 29 مصاباً بانفجار عبوة ناسفة في مترو لندن وداعش يتبنى وتوقيف مشتبه به ثانٍ باعتداء لندن ::التجــديد العــربي:: 50 % خصومات من فنادق دبي للسعوديين بمناسبة اليوم الوطني ::التجــديد العــربي::

عيد الأضحى وحرائق الغابات!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


يستعر المواطنون الجزائريون قيظا في هذه الأيام خاصة أولئك القاطنين بالمناطق الساحلية بحكم أن هذه الأخيرة لم تشهد ذُرواتٍ لدرجاتِ الحرارة كالتي بلغتها في صيف هذه السنة والسبب ليس طبيعيا البَتّة كما يعتقد البعض،

لو قارنا متوسط درجات الحرارة لهذا العام مع متوسط الأعوام السالفة لتجلت أمامنا مفارقة صارخة تستلزم منا الأخذ بغرابتها بالتّحليل والتفسير علّنا نوفق في إزالة اللبس الذي يكتنفها ويعتريها.

 

إنّ عيد الأضحى على الأبواب ولم يعد يفصلنا عن تاريخه إلا أيام معدودة، وتعرف تجارة الفحم في فترة ما قبل عيد الأضحى نشاطا رهيبا خاصة لدى سكان المناطق الساحلية والداخلية بنسبة أقل أين يكون الغطاء النباتي كثيفا في الأولى وعلى امتدادٍ واسع خاصةً الأشجار ذات الخشب اللين وسريع الحرق والتفحم على غرار خشب شجرة العرعار والزيتون والصفصاف...، تتعدد مراحل التجارة بالفحم بدءً بتحضير الخشب وحرقه وتقطيعه ثم تفحيمه استعدادا لبيعه، ومعروف لدى من يمارسون هذا النشاط أن أصعب مرحلة من مراحل تحضير الفحم الجاهز للاستعمال هي مرحلة حرق الخشب وتفحيمه، تعتمد هذه المرحلة على أفران التفحيم المزودة بغرفتين داخلية للتفحيم وخارجية للحرق، هذه الأفران غالبا ما كان يتم استئجارها بأسعار باهظة من عند ملاكها ولأجل قصير لا يساعد على تجهيز كميات كبيرة من الفحم تلبي احتياجات السوق منه، ويشترط في استعمالها - الأفران- أن تكون بعيدة عن التجمعات السكنية ومناطق تواجد الغطاء النباتي المثمر أو الجمالي، هذه التكلفة الباهظة لكراء أفران التفحيم وكذا إنتاجها النسبي والمحدود للفحم ناهيك عن صعوبة استغلالها وظروف العمل الصعبة داخلها كلّها عوامل معرقلة ومثبطة حسب شهادة معظم تجار الفحم ومع تراكمها لديهم وعدم تدخل الجهات المعنية لتذليل هذه العراقيل طَفِقَ هؤلاء التجار آخر هذه السنوات يفكرون في طرق أخرى غير شرعية لممارسة عملهم وتحقيق أعظم ربح في أقل وقت وأدنى مجهود فلجؤوا كحلٍ لا يبرر موقفهم تماما إلى افتعال الحرائق بالغابات التي تحتوي على الخشب بأنواعه والثروات الحيوانية بأشكالها، وممّا أبعد عنهم الشبهة طيلة هذه السنوات الأخيرة تحَجُّجُ الشعب واعتقاده الجازم بأنّ السبب الأول والأخير في افتعال الحرائق هو الضرورة الأمنية البحتة في إطار العمليات العسكرية للقضاء على الخلايا الإرهابية النائمة والمتوغلة في عمق الغابات الكثيفة التي لا يمكن دلوفها أو اختراقها لصعوبة تضاريسها والمخاطر الكثيرة التي تلف هذه التضاريس الوعرة.

هذا الاعتقاد الجازم لدى أفراد الشعب منح هؤلاء التجار بدرجات الحرارة! لحافا سحريا يُواريهم عن كل الأنظار ويصرف عنهم كل الشبهات، أو كما يقول المثل العامي الجزائري: "الصبيحة يبطش مع الديب والعشوة يبكي مع الراعي"، لقد ساعدتهم كل هذه الظروف ومنحتهم قدرا واسعا من الحرية وعدم المراقبة والتضييق على تحركاتهم خاصة في ظل الغياب البارز لمراقبي وحراس الغابات على طول وعرض الشريط الغابي للبلاد واقتصار تواجدهم في المحميات و الغابات المكيفة والمخصصة للراحة والاستجمام، كما استغلوا تلك القناعات الراسخة لدى أفراد المجتمع استغلالا رهيبا وانتهازيا يبررون به أفعالهم ويكسبون بذلك التأييد والتعاطف بدل أن يُوضع حدٌّ لعبثهم بالطبيعة وبحياة الناس وأملاكهم التي يعيشون فيها ويسترزقون منها.

لعل السبب الأبرز وراء زيادة عدد الحرائق في الغابات هذه السنة مقارنة بالسنوات الماضية هو تزامن عيد الأضحى مع نهاية فصل الصيف وزيادة الطلب بشكل رهيب على مادة الفحم سواءً كان ذلك من طرف المواطن البسيط أو أصحاب المطاعم و"الشَوّايات"، فلتلبية وتغطية الحجم الكبير والمتزايد لهذا الطلب يُوجِب على تجّار الفحم حرق أكبر مساحة من الأشجار المثمرة وغير المثمرة من دون مبالاة أو تقدير للعواقب فشجرة الزيتون هي عند تاجر الفحم لا تختلف عن شجرة العرعار أو الصفصاف مادامت ستتحول إلى فحم أسود يباع في سوق سوداء من غير حسيب ولا رقيب!

من باب الإنصاف لا يجب أن نعتبر كل من يتاجر بالفحم مفتعلا عمديا للحرائق وإن كانت الأغلبية الغالبة منهم تفعل ذلك، وكأول خطوة نخطوها نحن أفراد المجتمع في سبيل الحد من هذه الظاهرة اللاّإنسانية وهذه الجريمة في حق الطبيعة هي أن نعتمد أسلوبا اقتصاديا حضاريا يتمثل في المقاطعة الكلية لمادة الفحم في عيد هذه السنة وعيد السنوات القليلة القادمة، فمن شأن إجراء كهذا أن يُسبب خسائر فادحة لهؤلاء المتلاعبين والعابثين بالطبيعة و بحياة البشر على حد سواء وأن يفضحهم أمام الملأ ليُحاسَبوا على فعلتهم اللاّأخلاقية وجشعهم المادي على حساب الطبيعة والإنسانية، وبإجراء ردعي غير مباشر كهذا لن يجرءوا مرّة أخرى على حرق أيّ غابة ما دام الطلب على الفحم منعدما اللهم إلّا إذا اعتبرنا افتعال هذه الحرائق هواية يمارسونها هكذا وفقط فالمسألة هاهنا ستصير مسألة سيكولوجية بحتة لها تحليلها وتفسيرها الخاص بها!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة

News image

رام الله (الضفة الغربية) - دعت حركة حماس الاثنين الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمدالله إلى...

القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور

News image

تمكنت القوات السورية من السيطرة على ضاحية الجفرة الاستراتيجية وتأمين محيط مطار دير الزور، بحس...

أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس

News image

مانيلا (رويترز) - أدت الأمطار الغزيرة إلى حدوث سيول في بعض مناطق العاصمة الفلبينية وال...

صبرا وشاتيلا جرح في الذاكرة لم يندمل ثلث قرن بعد المجزرة

News image

بيروت –تحل السبت الذكرى الـ35 لمجزرة صبرا وشاتيلا التي وقعت في 16 من أيلول/سبتمبر عام...

تثبيت الحكم بالمؤبد على مرسي في قضية التخابر مع قطر

News image

القاهرة - قالت مصادر قضائية إن محكمة النقض المصرية أصدرت السبت حكما نهائيا على الر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

رأي عصفور وهس في خطاب عباس

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 23 سبتمبر 2017

تعقيباً على خطاب محمود عباس في الأمم المتحدة، سأكتفي بإعادة المقال الذي نشرته سنة 201...

المصالحة بعيون إسرائيلية

مــدارات | سميح خلف | السبت, 23 سبتمبر 2017

ما بين التفاؤل والتشاؤم فلسطينيا تتابع إسرائيل عن كثب التطورات في ملف المصالحة الفلسطينية، وهل...

معوقات المصالحة مبهمةٌ وذرائعها محيرةٌ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 23 سبتمبر 2017

يحار الفلسطينيون أنفسهم في معرفة الأسباب الحقيقة التي تعيق المصالحة وتعرقل الاتفاق، ويختلفون في بيا...

أكذوبة الصهيونية. حل الدولتين..

مــدارات | نائل أبو مروان | السبت, 23 سبتمبر 2017

أكذوبة الصهيونية. حل الدولتين... بذلت الحركة الصهيونية كل ما في وسعها ولا تزال، من أجل...

نقد الخطاب الشعبوي

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الجمعة, 22 سبتمبر 2017

    ألقى سماحة الشيخ حسن الصفار أولى محاضراته لموسم محرم لهذا العام التي جاءت بعنوان ...

المصالحة الفلسطينية أملٌ وحقيقةٌ أم وهمٌ وخيالٌ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2017

  يحق للفلسطينيين ألا يصدقوا الاتفاق الذي تم التوصل إليه في القاهرة برعايةٍ مصريةٍ بين ...

بماذا يرد الشيخ على مردخاي؟

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 20 سبتمبر 2017

هل ضاقت إسرائيل ذرعاً بحصار غزة، وقررت تزويد غزة بالكهرباء رغم أنف السلطة؟ ذلك ما ...

المؤثر والمتغير في السوسيولوجيا الفلسطينية

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 20 سبتمبر 2017

ثمة علاقة وثيقة بين المؤثر والمتغير في صياغة الحالة الفلسطينية ببعدها الاجتماعي والثقافي والسياسي، وبد...

خالد خريوش .. أيقونة فلسطينية بامتياز

مــدارات | نائل أبو مروان | الأربعاء, 20 سبتمبر 2017

  مطارد فجريح فمبعد فشهيد فجثمان عائد ليدفن في تراب تدنسه البيروقراطية !   442004 … ...

هل مات حل الدولتين؟!

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 16 سبتمبر 2017

على الساسة الفلسطينيين والمثقفين والمفكرين والإعلاميين الاعتراف بأن حل الدولتين قد مات، وتم دفنه منذ...

من مدونات فتحاوي عتيق

مــدارات | سميح خلف | السبت, 16 سبتمبر 2017

قبل كتابة هذه المقالة والتفكير الدائم في الايقونة الحركية كيف كانت وكيف أضحت وما هو ...

الكهرباء في غزة أم المشاكل وأصل الأزمات

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 16 سبتمبر 2017

لا شيء في قطاع غزة أشد من أزمة انقطاع الكهرباء استعصاءً وصعوبةً، وهماً وقلقاً ومر...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13213
mod_vvisit_counterالبارحة36923
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13213
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي262190
mod_vvisit_counterهذا الشهر836002
mod_vvisit_counterالشهر الماضي927688
mod_vvisit_counterكل الزوار44835372
حاليا يتواجد 3043 زوار  على الموقع