موقع التجديد العربي

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى ::التجــديد العــربي:: 175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار ::التجــديد العــربي:: أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات ::التجــديد العــربي:: بدء إجلاء 300 مقاتل من سرايا أهل الشام من عرسال ::التجــديد العــربي:: قوات الأمن المصرية تصفي متهمين باغتيال ضابط شرطة خلال تبادل اطلاق نار مع قوات الامن في مدينة القليوبية ::التجــديد العــربي:: انخفاض مهم في عجز الموازنة السعودية ::التجــديد العــربي:: السعودية تفضل نيويورك للإدراج الرئيسي لأسهم أرامكو ::التجــديد العــربي:: مدينة تحناوت المغربية تحتض ملتقى الفنون التشكيلية بالحوز ::التجــديد العــربي:: الجزائر الدولي للكتاب يلتفت لإفريقيا بعد سنوات 'تقصير' ::التجــديد العــربي:: مراوغة سكر الحمل ممكنة بإتباع نظام غذائي ::التجــديد العــربي:: اللوز صديق للقلب ::التجــديد العــربي:: العرب يعودون بذهبيتين من بطولة العالم لالعاب القوى ::التجــديد العــربي:: المغرب يترشح لاستضافة مونديال 2026 ::التجــديد العــربي:: كوريا الشمالية: خطط الهجوم على جزيرة غوام الأمريكية ستكون جاهزة خلال أيام ::التجــديد العــربي:: محمد بن سلمان يؤكد على تقوية العلاقات مع العراق ::التجــديد العــربي:: بكين تحذر من تصعيد التوتر في كوريا بعد تهديدات ترمب ::التجــديد العــربي:: إصابة 6 جنود فرنسيين بحادث دهس في باريس اثنين من الجنود إصابتهما خطيرة ::التجــديد العــربي:: مصرع 55 مهاجراً أفريقياً قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي::

بعض رجال الرئيس

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في إدارة الرئيس دونالد ترامب ثلاثة رجال تعارف بعض صحافيي البيت الأبيض والمقربين من مراكز صنع السياسة على تسميتهم بالرجال الناضجين. هؤلاء هم ماكماستر كبير الاستراتيجيين في الإدارة، وماتيس وزير الدفاع، وكيلي وزير الأمن الداخلي. الثلاثة ضباط كبار في المؤسسة العسكرية، واحد من الثلاثة مازال ضابطاً عاملاً، أي في الخدمة العسكرية، والاثنان الآخران متقاعدان. أما لماذا يحظون بصفة النضوج بينما يُحرم منها زملاؤهم من الوزراء والمستشارين السياسيين والأقرباء والأصدقاء، فذلك لأنهم يحملون شهادات أكاديمية من مراكز تدريب عدة وحصلوا على خبرات في فروع متعددة ليس أقلها شأناً خبرة صنع القرار. هم أيضاً يستحقون صفة النضوج لأنهم، في نظر الصحافيين المعتمدين، نجحوا في أن يحتفظوا لأنفسهم وللمؤسسة العسكرية بسمعة طيبة ورجاحة عقل وتعاملوا مع أزمة الجنرال فلين برشد وبعد نظر.

 

أليس غريباً ومثيراً للتأمل أنه بعد مرور ما يقرب من خمسة شهور من حكم الرئيس ترامب لا يزال الرجال الثلاثة باقين في مناصبهم. يرتضون لأنفسهم أن يكونوا مستشارين أو مساعدين لرئيس أساء التصرف في عدد كبير من القضايا، وبخاصة في قضايا ثلاثتهم يهتمون بها أو لهم فيها خبرة طويلة أو تقع مباشرة في صلاحيتهم ومسؤولياتهم؟ أتصور، وأظن أن كثيرين في واشنطن تصوروا، أن الرئيس ترامب حين اختارهم كان يفعل تماماً ما فعله عديد الرؤساء الأميركيين، كان حريصاً على أن يحيط نفسه بأشخاص يعوضون بعلمهم وتدريبه وكفاءتهم ما يفتقر هو نفسه إليه. لا رئيس، في ما أعلم، وصل إلى الحكم في واشنطن أو لندن أو باريس أو برلين أو نيودلهي أو بكين، ادعى أنه يستطيع أن يحكم من دون الاستعانة بمن يفهم في ما لا يفهم هو فيه، وبخاصة في قضايا الأمن والعلاقات الدولية.

الواضح لنا، وبالتأكيد للرجال الثلاثة، أن الرئيس ترامب على رغم أنه سعى لضمهم إلى فريقه إلا أنه لم يستعن بهم ولم يستشرهم بل راح يسيء التصرف في أهم ثلاث قضايا من اختصاص هؤلاء الرجال. أساء إلى مكانة أميركا كزعيم للغرب، وأساء إلى وحدة حلف الناتو، وأساء إلى منظومة القيم والمبادئ التي حكمت علاقة العسكرية الأميركية بالعالم الخارجي.

تمتع العسكريون في أميركا، كما في دول أخرى، بهالات رافقت صعودهم إلى القمة في مؤسساتهم العسكرية وفي انتقالهم بالتقاعد أو بغيره إلى الحياة المدنية. لا شك في أن التاريخ أنصفهم ولعله بالغ في ذلك. قيل مثلاً إن انتصاب قامتهم عند مخاطبة الجماهير ودقتهم في اختيار الكلمات وتجنبهم استخدام الإشارة بالأيدي تكسبهم احترام الناس. قيل أيضاً إن تعودهم على عدم الانحياز سياسياً وبعدهم من مغريات الحياة السياسية وتواضع رغباتهم المادية واستعدادهم للتضحية بالنفس وميلهم الأكيد للانضباط واحترام مواثيق الشرف في مواقع العمل، إن وجدت، كلها وغيرها، يفتقر إليها الرئيس دونالد ترامب ومستشاروه المقربون من العائلة أو من دوائر عمله في العقارات والملاهي وعالم الصفقات. كان وجود هؤلاء الرجال «الناضجين» في الحكومة بكل هالاتهم الأسطورية ضرورة لتحسين صورتها وتوليد شيء من الثقة بينها وبين الإعلاميين والرأي العام.

أعتقد أن هؤلاء الرجال لا يمكن أن يكونوا سعداء بصورة أميركا الراهنة، سواء صورتها في الداخل أو في الخارج. أميركا تبدو معزولة أو منعزلة لأسباب، بعضها أقدم من وصول ترامب إلى الحكم، ولكن أكثرها يتحمل مسؤوليته الرئيس نفسه بتصرفاته وتناقضاته وتهوراته. تبدو أيضاً دولة أنانية ولا تخفي الجشع والنية في الهيمنة. دولة تبدو كما لو كانت تحركها «شهوات» عاجلة. دولة ابتعدت في ظل ترامب عن القيم الإنسانية والمثل العليا وتتجاهل المصالح الطويلة الأمد. هناك تناقض واضح بين ما يؤمن به هؤلاء الرجال أو ما أنشئوا عليه داخل المؤسسة العسكرية وبين ما يعتنقه ترامب وغالبية جماعته. قيل لي عندما سألت لأفهم، إنهم -أي الرجال الثلاثة الناضجون- يبذلون جهداً فائقاً ليلتقوا مع الرئيس عند منتصف الطريق.

قد يكون صحيحاً، ولكن ألا يحمل الالتقاء عند منتصف الطريق نية أو عزم التنازل عن قيم وأمانة وخبرة وصرامة؟ سمعت بقليل من التفهم أنهم ربما حصلوا من ترامب على وعد بتهدئة عدائه لإيران مقابل أن يستعيدوا الكره التقليدي لروسيا، العدو القديم الجديد للمؤسسة العسكرية الأميركية. قيل لي أيضاً إنهم يغطون على أخطاء وممارسات إن خرجت للعلن أساءت لأميركا ولهم هم أنفسهم باعتبارهم شركاء في المسؤولية، وأساءت بالتالي لسمعة المؤسسة العسكرية التي انتموا أو ينتمون إليها. رأيناهم يصححون ما يقول رئيسهم في عديد العواصم العالمية ومؤتمرات القمة الصناعية وقمة الناتو.

أظن أنهم لن يتحملوا طويلاً استمرار العمل مع الرئيس ترامب ولا الضغوط اليومية من ناحية المؤسسة العسكرية الحريصة على حماية نفسها والأمن الأميركي من تقلبات شخصية رئيس الجمهورية. أتصور أنهم قد يبذلون محاولات أخيرة يحصلون بها على استقلالية أكبر في إدارة الشؤون التي تقع ضمن اختصاصاتهم. وبالفعل رأينا وزير الدفاع ينجح في الحصول على تفويض من رئيس الجمهورية يخوله حق زيادة أو خفض القوات الأميركية في الخارج، مثل سورية وأفغانستان، من دون الرجوع إليه. كذلك لا أستبعد الاستطراد في الدفع نحو تصعيد التوتر مع روسيا سواء بزيادة الضغط الاقتصادي أو بإثارة المتاعب لأجهزة الأمن والجاسوسية والمعلومات الروسية. من ناحية أخرى أكاد أكون واثقاً من أن ثلاثتهم مع عدد آخر من قادة الحزب الجمهوري تدخلوا فوقع التناقض والارتباك في سياسة إدارة ترامب حول الوضع في منطقة الخليج العربي.

الشهور المقبلة قد تشهد تدهوراً أشد في سمعة أميركا وتهديداً لاستقرار الحكم. في هذه الحال سيكون من الصعب على الثلاثة «الناضجين» جميعهم أو أحدهم القفز من سفينة ترامب.

 

أخبار منوعة

عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى

News image

الكويت - قال تلفزيون دولة الكويت إن الممثل عبد الحسين عبد الرضا توفي الجمعة في ...

175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار

News image

قتل 175 شخصا على الأقل، ونزح آلاف آخرون من منازلهم جراء #الأمطار الموسمية الغزيرة في ...

أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر

News image

ابوظبي – أكد ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على انفتاح الإ...

مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق

News image

بغداد - قتل جنديان أميركيان وأصيب خمسة آخرون بجروح الأحد في "حادث انفجار" في شما...

ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات

News image

أعلن مسؤولو كرة القدم الإسبانية معاقبة اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد، بالإيقاف خمس...

كوريا الشمالية: خطط الهجوم على جزيرة غوام الأمريكية ستكون جاهزة خلال أيام

News image

أعلنت كوريا الشمالية أن خططها التي قد تتضمن إطلاق صواريخ بالقرب من جزيرة غوام الأمريكية في...

محمد بن سلمان يؤكد على تقوية العلاقات مع العراق

News image

التقى نائب العاهل السعودي الأمير محمد_بن_سلمان ، في جدة مساء الأربعاء، وزير النفط العراقي الم...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

لا نوايا جدية للمصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 12 أغسطس 2017

مجَّ الشعب الفلسطيني لفظة مصالحة، وأمسى يتقزز من هذه الكلمة المبتذلة، التي يتمسح بها الب...

العدو يحاسب قادته والفلسطينيون يسكتون عن قادتهم

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 12 أغسطس 2017

  أهو مديحٌ لهم وهم أعداؤنا الذين نكره ونقاتل، وإشادةٌ بفعلهم ونحن الذين ندين إجرامهم ...

يعالون والجيل الرابع للمدرسة العسكرية والامنية الاسرائيلية وماذا عن الفلسطينيين..؟!

مــدارات | سميح خلف | السبت, 12 أغسطس 2017

الخطوط العريضة للمدرسة العسكرية والامنية الاسرائيلية ومنظورها للتسوية مع الفلسطينيين: يعالون وفي حوار مع صحي...

فساد نتانياهو لا يغيظ الإسرائيليين

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

لا يفرح الإسرائيليون كثيراً بتثبيت التهم الموجهة إلى رئيس وزرائهم، ولا يحزنهم نفيها، فهذا شأن...

رئيس السلطة القادم خيار اقليمي

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

  لم تأتي منظمة التحرير الى الاراضي الفلسطينية فاتحة بل اتت بسياسة ما تسمى الواقعية ...

معركة الأقصى سبرٌ للقوة واكتشافٌ للذات

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

معركة بوابات الأقصى التي أشعل العدو فتيلها وفجر بركانها بقراراته العنصرية الطائشة، وسياساته العدوانية الغ...

هم شرقِي النهر وهو غَربيُّه

مــدارات | ماجد عبد العزيز غانم | السبت, 5 أغسطس 2017

عامان من الصداقة على وسائل التواصل الاجتماعي وأنا أتأمل صورته يوميا، وتحدثني نفسي بأنني أعر...

"اخناتون" الذي اغتالته ايدي الصراع السياسي

مــدارات | سميح خلف | السبت, 5 أغسطس 2017

منذ 1300 سنة من قبل الميلاد كان هناك الفرعون الذي قاد مصر وكان أول الم...

اطمأن المجتمع الإسرائيلي فازداد تطرفاً

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 5 أغسطس 2017

لا يكفي الاستدلال بكلام وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميري ريغف على التطرف الإسرائيلي، فمن المنطق أن ...

كمن لا يرى غير وجهه

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 5 أغسطس 2017

قبل فترة وجيزة تحدثنا هنا عن أن «حرية» الوصول إلى المعلومات التي تؤمنها شبكات الت...

عنجهية القوة خاسرة دائما

مــدارات | جميل السلحوت | السبت, 5 أغسطس 2017

سيسجّل التّاريخ أن حكومة نتنياهو اليمينيّة المتطرّفة هي الحكومة الأسوأ في تاريخ اسرائيل، رغم أنّ...

سلطات الاحتلال بين تكدير الانتصار وإنكار الهزيمة

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 5 أغسطس 2017

سلطات الاحتلال الإسرائيلي التي تراجعت عن كل إجراءاتها التي اتخذتها بعد الرابع عشر من هذا...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23490
mod_vvisit_counterالبارحة69899
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع179985
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي150622
mod_vvisit_counterهذا الشهر442009
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43513691
حاليا يتواجد 2162 زوار  على الموقع