موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل ::التجــديد العــربي:: نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج ::التجــديد العــربي:: إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة ::التجــديد العــربي:: ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى ::التجــديد العــربي:: بوتفليقة يقيل رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون ::التجــديد العــربي:: جهود إماراتية وسعودية لفرض ضريبة القيمة المضافة مطلع العام القادم ::التجــديد العــربي:: عرض ثلاثة أفلام سعودية في الرياض.. الليلة ::التجــديد العــربي:: المعرض الدولي للصيد والفروسية يحتفي بـ 15 عاما على انطلاقته في ابوظبي ::التجــديد العــربي:: متاحف الصين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: احتياطي النقد الأجنبي في مصر يسجل أعلى مستوياته منذ 2011 ::التجــديد العــربي:: المواظبة على تناول اللبن يسهم في الوقاية من الاورام الخبيثة في القولون والثدي والمعدة والمبيض وبطانة الرحم، بفضل بكتريا تزيد من إفراز مواد منشطة للجهاز المناعي ::التجــديد العــربي:: السمنة تنذر بأمراض القلب ::التجــديد العــربي:: زين الدين زيدان يعرب عن سعادته بإحراز كأس السوبر الإسبانية بعد هزيمة غريمه برشلونة 2-صفر، بعد تقدمه ذهاباً على ملعب كامب نو بنتيجة 3-1 ::التجــديد العــربي:: مدربو «البوندسليغا» يرشحون بايرن للاكتساح مجدداً ::التجــديد العــربي:: عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى ::التجــديد العــربي:: 175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار ::التجــديد العــربي:: أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات ::التجــديد العــربي::

كلنا نكذب وبعضنا يبدع فيه

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كان من المشاهير. ذاع صيته فى عوالم السياسة والعلوم والتجارة. اقتحموا غرفة نومه ذات فجر لاعتقاله، وجدوا فراشه مرتبًا دليل أن أحدًا لم يمسه. استفسر المحقق فأجابه بأنه ينام على الأرض. قال «هذا ما تعودت عليه منذ كنت أعمل فى صباى راعيا للأغنام وقارئا للفلسفة وعاشقا للطبيعة». قال فى شهادات سابقة: إنه التحق بواحدة من أهم جامعات أمريكا. اتضح فى النهاية أن الرجل يكذب. لم يعمل يوما راعيا لأغنام ولم يقرأ كتابا واحدا فى الفلسفة ولم يكن عاشقا للطبيعة. التحق فعلا بالجامعة ولكن لم يطل بقاؤه فيها، بل تردد أنه كاد يخرج منها مكبلا بالأغلال. ظل يكذب ويكذب ثم صار عظيما بين العظماء.

 

عاش رتشارد نيكسون حياته يكذب حتى ارتبط اسمه بالكذب، كان يكذب وهو رئيس لأمريكا حتى أن أخرجته من البيت الأبيض كذبة كانت الأكبر والأخطر بين كل كذباته. سمعنا عن مادوف الرجل الذى عرف كيف يستثمر كذبة عظمى فصار صاحبا لبلايين الدولارات وقابضا على مساحة هائلة من النفوذ السياسى والاقتصادى. يعد المدخرين بأن تعود لهم مدخراتهم مضاعفة فى فترة وجيزة لا تصدق. إنها نفسها الكذبة التى أبدع فى استخدامها مغامرون مصريون ودعمها أكثر من رجل دين وسياسة استفادوا هم أنفسهم من الكذبة وروجوا لها وانتهت بفضائح وقضايا. أما مادوف فقد ارتبطت نهايته بانفجار أزمة اقتصادية عالمية فى عام 2007 كان له ولكاذبين آخرين من نوعه الدور الأكبر فى تفجيرها.

نعيش الآن عهد ترامب. الرجل الذى بدأ رئاسته بالكذب حين أعلن كذبا يوم تتويجه أن واشنطن لم تشهد فى تاريخها حشودا تحتفل برئيسها الجديد فى حجم الحشود التى وفدت من أجله. كذب أيضا فى الحملة الانتخابية ولم نهتم وإن تسلينا. كان الظن أنه لن يفوز، وإن فاز فلن يكذب. فاز الرجل وله فى الحكم الآن ما يزيد عن مائة وخمسين يوما وما زال يكذب.

يبدأ الإنسان فى الكذب وهو فى الثانية من عمره. كانج لى الأستاذ فى جامعة تورونتو يعتبر الكذب فى هذا الوقت المبكر دليلا على أن الطفل بخير وأنه يسير على الطريق السليم نحو النضج. بمعنى آخر، وهو المعنى الذى لم يشر إليه الأستاذ، الطفل الذى يتجاوز عمره العام الثانى ولم يكذب يحتاج إلى اهتمام خاص ورقابة طبية. أذكر كيف أن الأهل والأقربين كانوا ينزعجون عند سماع أو ملاحظة الطفل يكذب كذبته الأولى. كم خادمة أو مربية عوقبت بذريعة أنها ولا شك من علمت الطفل أن يكذب أو شجعته. لا يعرف هؤلاء أن الطفل لم يكن فى حاجة لمن يلقنه الكذب أو يدربه عليه. الكذبة الأولى لكل إنسان عندما يكتمل عامه الثانى هى شهادة من الطبيعة تعلن نهاية مرحلة البراءة. الكذبة الأولى هى كلمة السر للدخول فى مجتمع البشر.

فى عالم البشر كلهم يكذبون. دى باولو وبيللا أجريا دراسة على 147 شابًا طلبوا من كل واحد من المشاركين أن يسجل على ورقة وعلى مدى أسبوع كامل عدد المرات التى كذب فيها فى اليوم الواحد. كلهم بدون استثناء كذبوا ولو مرة واحدة كل يوم. كلنا نكذب، ولكن بعضنا يبدع فيه. كم قضينا من وقت نخطط لكذبة أو لنندم على ما جنينا بسببها أو لندفع ثمنها. كم مرة قتلنا الوقت بحل ألغاز أو كلمات متقاطعة وعندما تعقدت الحلول لجأنا فى السر إلى الحلول الجاهزة لنستعين بها فى إثبات براعتنا. كنا نكذب على أنفسنا. هل نسينا كم عدد المرات التى أخفينا فيها عن عمد وعن أنفسنا معلومات معينة حتى نتحمس لاختيار بديل ضد بدائل أخرى فى قرار معين. كم تحمسنا لكسب ود رجال ونساء عن غير اقتناع، كم اهتمام أبديناه بزعيم لا يستحق أو بمطرب أحمق أو بشخص أهبل، كم ابتسامة رسمناها مقابل نكتة سخيفة، كم صلاة خرجت من شفاهنا لم تحمل طهر الصلاة، كم شخص قدسناه لم يكن فى نظافة الصنم، كم ظلم رأينا وسكتنا أو بررنا. كنا فى حقيقة الأمر نكذب على أنفسنا.

علمونا أن هناك فى عالم الكذب كذبة بريئة وكذبة شريرة. سمعت من تدافع عن كذبها بالقول إنها بالكذب تحمى أشخاصا بعينهم من ألم أو ضرر لو عرفوا الحقيقة. من هؤلاء مثلا من لم يكتشف بعد إصابته بمرض أو رسوبه فى امتحان أو تعرضه لخديعة أو خيانة. هنا قد يؤدى التصريح بالحقيقة إلى ما لا يحمد عقباه. بل إن هناك من علماء النفس من يعتقد فى أهمية الكذب لتحقيق إنجاز فى مجال أو آخر. يعنى مثلا إذا فشل الصدق وعجزت الأمانة عن تحقيق ما نريد، أو ما يجب علينا عمله، لماذا لا نكذب إذا كان الكذب يعوض عن عجز الصدق والأمانة. مثل هذا المنطق أشعل حروبًا عالمية ويكاد يشعل اليوم حربًا إقليمية. مثله يضع أمريكا فى مرتبة الهزل والمسخ.

كثيرون يلجئون للكذب قبل أن يجربوا الصدق وقول الحقيقة. غريب أمر هؤلاء. فالمعروف أن قول الحقيقة لا يحتاج لجهد بينما الكذب مشقة وعذاب وتخطيط ولف ودوران. الغريب أيضا أننا وكل الناس نفترض أول شىء أن المتحدث إلينا طفل كان أو مراهق أو شيخ، إنما يقول الحقيقة. لا نبدأ بتكذيب ما نسمع إلا إذا كان المتحدث قد اكتسب لنفسه سمعة الكاذب دائما وأبدا. أنا نفسى، وكثيرون أعرفهم، لا أبدأ بتصديق أى تغريدة يغردها دونالد ترامب. أتعامل معها أولا ككذبة ثم أعود إلى التحقق منها. هكذا أفعل مع كل من أعرف أنه بالسليقة يكذب معذورا أو مراوغا. العيش مع هؤلاء رحلة صعبة. صعب لأن الثقة فى الآخر هى الأساس الصلب فى أى علاقة اجتماعية. لا أتصور علاقة حب قائمة على الكذب. لا أتصور أيضا أن تنهض دولة أو مشروع أو حركة سياسية فى مجتمعات حل الكذب فيها محل الحقيقة أى حيث الكل لا يثق فى الكل.

قابلت من يرفض الانزعاج من اتساع ظاهرة الكذب. قالت: «فى بيتى الكل يكذب طول اليوم. هذا لا يريد إخراج كيس القمامة فيكذب، وهذه لا تريد أن تتوقف عن الهمس فى الهاتف الذكى فتكذب، وهذا يتجنب تنفيذ الواجب المدرسى فيكذب، وآخر يتململ ويشكو تمهيدا ليخرج فيكذب، حتى أنا أتظاهر بالرضا والسعادة فأكذب».

أخشى أن تصبح بعض مجتمعاتنا قريبا عاجزة عن التمييز بين الكذب والصدق وبين الزائف والحقيقى. نسمع كذبا فلا نبالى وحين نسمع صدقا لا نصدق ولا نحتفى.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية

News image

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن شهر اكتوبر سيكون حاسم لتس...

الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل

News image

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - عُيّن الرئيس الألماني الاسبق هورست كولر رسميا الاربعاء موفدا للا...

نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج

News image

جدة - شهد منفذ سلوى الحدودي مع دولة قطر منذ ساعات صباح يوم أمس حرك...

إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة

News image

كامبريلس (إسبانيا) - أصيب ستة مدنيين، إضافة إلى شرطي، بجروح، عندما دهست سيارة عدداً من ...

ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى

News image

أعلن مصدر رسمي في حكومة كاتالونيا الى ارتفاع القتلى الى 14 شخصاً قتلوا وأصابة 100...

عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى

News image

الكويت - قال تلفزيون دولة الكويت إن الممثل عبد الحسين عبد الرضا توفي الجمعة في ...

175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار

News image

قتل 175 شخصا على الأقل، ونزح آلاف آخرون من منازلهم جراء #الأمطار الموسمية الغزيرة في ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

عيد الأضحى وحرائق الغابات!!

مــدارات | يونس بلخام | الخميس, 17 أغسطس 2017

يستعر المواطنون الجزائريون قيظا في هذه الأيام خاصة أولئك القاطنين بالمناطق الساحلية بحكم أن هذه...

أحزاب أجهزتها سراب

مــدارات | مصطفى منيغ | الخميس, 17 أغسطس 2017

وماذا تنتظر دولة المملكة المغربية لتحاسب مثل الأحزاب السياسية وقد حكم عليها الملك محمد الس...

السنوار يتحدى: (سنهشمهم)

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الخميس, 17 أغسطس 2017

لم يمل الحديث عن المقاومة طوال فترة اللقاء التي استمرت لأكثر من أربع ساعات، فبي...

صنعة الكذب

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 17 أغسطس 2017

بالتأكيد قَرأتْ النخبة الأمريكية التي هندست غزو العراق واحتلال أراضيه، سيرة وزير الدعاية في حكو...

الطغاة حين "يبدعون" هم فشلة

مــدارات | سميح خلف | الخميس, 17 أغسطس 2017

لم تكن الظواهر التي تمر على الشعب الفلسطيني هي ظاهرة طبيعية بل هي ظواهر تجا...

معركة الأقصى قيادة رشيدة وشعبٌ عظيمٌ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الخميس, 17 أغسطس 2017

سنبقى نتحدث ونكتب عن معركة المسجد الأقصى وبواباته التي أغلقتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي لأكثر من ...

لا نوايا جدية للمصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 12 أغسطس 2017

مجَّ الشعب الفلسطيني لفظة مصالحة، وأمسى يتقزز من هذه الكلمة المبتذلة، التي يتمسح بها الب...

العدو يحاسب قادته والفلسطينيون يسكتون عن قادتهم

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 12 أغسطس 2017

  أهو مديحٌ لهم وهم أعداؤنا الذين نكره ونقاتل، وإشادةٌ بفعلهم ونحن الذين ندين إجرامهم ...

يعالون والجيل الرابع للمدرسة العسكرية والامنية الاسرائيلية وماذا عن الفلسطينيين..؟!

مــدارات | سميح خلف | السبت, 12 أغسطس 2017

الخطوط العريضة للمدرسة العسكرية والامنية الاسرائيلية ومنظورها للتسوية مع الفلسطينيين: يعالون وفي حوار مع صحي...

فساد نتانياهو لا يغيظ الإسرائيليين

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

لا يفرح الإسرائيليون كثيراً بتثبيت التهم الموجهة إلى رئيس وزرائهم، ولا يحزنهم نفيها، فهذا شأن...

رئيس السلطة القادم خيار اقليمي

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

  لم تأتي منظمة التحرير الى الاراضي الفلسطينية فاتحة بل اتت بسياسة ما تسمى الواقعية ...

معركة الأقصى سبرٌ للقوة واكتشافٌ للذات

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

معركة بوابات الأقصى التي أشعل العدو فتيلها وفجر بركانها بقراراته العنصرية الطائشة، وسياساته العدوانية الغ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16397
mod_vvisit_counterالبارحة30057
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع16397
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر552834
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43624516
حاليا يتواجد 3163 زوار  على الموقع