موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

سر التفاؤل بحتمية إزالة الكيان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تصلني رسائل كثيرة بعد كل مقابلة تليفزيونية لي, وبخاصة من البعض في المنطقة المحتلة عام 1948 ( وتسميتي لها بهذه الصفة, مقصودة) منها من يحسدني على تفاؤلي, بعضها يسميني بـ “الحالم”, وينصحني بإزالة هذا الوهم من رأسي! بدوري أسأل هؤلاء, الذين لا أعتقدهم قرؤوا التاريخ جيدا, وهم أيضا ينطلقون في وجهة نظرهم, من ظروف الواقع الراهن, وأنهم باختصار, يفتقدون إلى النفس الطويل, الذي لا بد من توفره, وتحويل الحلم, الذي هو الخطوة الأولى على طريق كل الأهداف النبيلة التحررية, إلى حقيقة, هذا أولأ. ثانيا, إن مهمة الثورة ليس الانسياق لظروف الراهن, بل تحويل هذه الظروف إلى وقائع جديدة تخدم أهداف الثورة, أي كما عبّر عن هذا المعنى الراحل الحكيم جورج حبش, “تحويل المستحيل إلى الممكن”. ثالثا, سيبقى المشروع الصهيوني, العدواني العنصري الفاشي في طبيعته العدوانية, غريبا عن نسيج منطقتنا العربية, وهو قام على أساطير تضليلية, وستظل أسباب وجوده باطلة, مهما عاش من السنوات. نعم سيظل ارتباط المهاجر اليهودي إلى فلسطين ,بأرضها مهزوزا, فهو من داخله يشعر,أنه يسكن في بيت اغتصبته دولته عنوة, بعد طرد أهله وتهجيرهم, لذا يدرك في صميمه, أنه معرض لموقف, يأتيه فيه صاحب البيت الأصلي أو أحفاد أحفاده, يطالبونه بالرحيل إلى بلده أو بلد أجداده الأصليين.

 

أسأل… أين هي كل الإمبراطوريات التي سادت حضاراتها لقرون طويلة؟, ألم يلحقون بها كلمتين أخريين “ثم بادت” ! أين هي الإمبراطورية البريطانية, التي لم تكن الشمس لتغيب عن ممتلكاتها؟ , أين هو الاتحاد السوفييتي ودول المنظومة الاشتراكية؟ , أين هي الامبراطورية الرومانية؟ والفارسية؟ وعلى ذلك قس. صحيح ,أن العدو الصهيوني هو عدو استثنائي من حيث شكل اغتصابه لأرض فلسطين الطيبة, وأن المرحلة الحالية تكرر ذات مرحلة ما قبل سقوط الأندلس ( مع الفارق بين الظرفين), حيث جرت الاستعانة بالعدو للانتصار على الشقيق!, لكن بالمقابل, فإن المقاومة الفلسطينية, المستمرة على مدى قرن زمني, والتي يقف وراءها شعبنا العظيم المعطاء, ومن ورائه أحرار أمتنا, هو أيضا فريد واستثنائي في طول نفسه الثوري, بالتالي, نحن نمتلك ما نواجه به العدو الاستثنائي, بمقاومة استثنائية فريدة. أيضا ما يعزز وجهة نظرنا, ما يلي: فاشية العدو, ومعروفة نهاية كل الأنظمة الشبيهة في التاريخين القديم والحديث, من هولاكو والمغول إلى النازية وهتلر, العدو الصهيوني لن يكون استثناء في مصيره عن كل الدول الفاشية, ولأنه سوير فاشي وسوبر عنصري , وثالثا, فاجتثاثه من أرضنا, يصبح مضاعف القيمة, من حيث الضرورة. رابعا, بطبيعة أيديولوجية هذا العدو, الصهيونية الماسونية البشعة, من حيث الفوقية والاستعلاء العنصري, وعشق قتل الآخرين وحتى إحراقهم أحياءأ, بمن فيهم الأطفال, حتى الرضّع منهم, فإن هذا العدو, لن يجنح للسلام مطلقا, لا مع العرب, ولا مع الفلسطينيين, ولا مع المسلمين ولا مع المسيحيين, إلا مع التيار الصهيو – مسيحي فيهم.

خامسا, لعل إحدى خصوصيات العدو الصهيوني, أن عملية هزيمته , متكاملة , فهو لن يلجأ إلى حالة من السماح لأعدائه بالاسترخاء في علاقاته, إلا بشروطه, بحيث يضمن, السيادة والإشراف الأمني على مناطقهم, ووجود قطعات من جيشه على نقاط ثابتة في مناطق الاسترخاء المؤقت, الذي استجاب لشروطه, بما يضمن إعادة احتلاله لهذه المناطق ,إذا ما لزم الأمر. أسأل, ألم يطبق الكيان هذه السياسات في مناطق الحكم الذاتي الفلسطينية, ما بعد اتفاقيات أوسلو المشؤومة والكارثية, حتى اللحظة؟ علينا إدراك حقيقة أخرى في غاية الأهمية, أننا إذا وصنا إلى ميزان قوة عسكرية مقاومة للعدو, بحيث نستطيع فرض اعتراف بدولة فلسطينية مستقلة كاملة السيادة, وقبوله بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم, نكون والحالة هذه قادرون على أن نفرض عليه كل شروطنا الأخرى الحقيقة الأخرى التي لا تقل أهمية عن الأولى, أن هذا العدو الاقتلاعي لشعبنا, والإحلالي لمهاجريه الغرباء على أرضنا, مرتبط في إنشائه القسري, واستمرارية وجوده, للظاهرة الاستعمارية , قديمها وحديثها, بالتالي , فما دامت الأخيرة موجودة, وإن بأشكال جديدة, فلن تُفكّ عرى التحالف بين الظاهرتين مطلقا, وإن القضاء على الأشكال الجديدة من الاستعمار ,ستسهل هزيمة الحركة الصهيونية , ومشروعها المتمثل في وجود دولة الكيان ( اقرأوا هذه الأهداف في نصوص اتفاقية كامبل بنرمان, التي وقعت عليها الدول الاستعمارية عام 1907) ليكون قاعدة استعمارية في المنطقة, ورأس حربة له, للاعتداء على دولها ومنع تحقيق الوحدة بينها.

أما التفاؤل, فمرده أولا, أنه دوما صفة ملازمة للثوريين. ثم أحداث التاريخ, وبخاصة تاريخ فلسطين والمنطقة العربية, وقد أثبت, أن ما من غاز ومستعمر لفلسطين أو لبلد عربي, استقر فيها, وكانت نتيجته الحتمية, أن يحمل عصاه على كاهله ويرحل, بدءا من كل الغزاة السابقين المتعددين, مرورا بالصليبيين, وصولا إلى الاستعمار, الذي فرضته بريطانيا, فرنسا وإيطاليا على دولنا. وبالحتم المشروع الصهيوني لن يكون استثناء (تذكروا الاستعمار الفرنسي للجزائر, وكم حاول فرنستها!) وفشل. من أسباب التفاؤل أيضا, قراءتي لتاريخ الحركة الصهيونية, وللكيان من داخله, ولطبيعة التحولات فيه, بالشكل, الذي جعلني أصل إلى هذه النتيجة, وصباح كل يوم أعززها, وهي “ان الكيان يحمل بذور فنائه في داخله”, ولهذا امتهنت تعريف أبناء شعبي والأمة العربية بحقيقة الحركة الصهيونية وكيانها السوبر فاشي. هذه البذور متعددة, وهي بحاجة إلى مقالة مستفيضة. ثم العامل الأساسي أيضا,انني من تلاميذ الحكيم جورج حبش والشهيد أبو علي مصطفى وغيرهما من القادة الكبار الآخرين بالطبع, ممن أسسوا, سواء في حركة القوميين العرب, أو الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين, فيما بعد, هذه الجبهة المتبنية لفكر أصيل, وتنتهج خطا سياسيا أصيلا, وتمارس على الأرض مسلكية مرتبطة بكل معاني الأصالة والوضوح, الملتزم بمؤشر بوصلة شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية, وقوى التحرر العالمي, واستراتيجيتها المتمثلة في تحرير كامل التراب الوطني الفلسطيني, من النهر إلى البحر. وبعد, أتحسدونني على إيماني وتفاؤلي المبني على ثوابت راسخة, منتصبة أمامي دوماً, معجونة بإيمان عميق, مثل امتداد جذور سنديانة فلسطينية نمت في أرضنا الفلسطينية الخالدة, منذ الأزال, وتفرّخ سنديانات أخرى.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

مستلزمات التغيير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    نحن نعيش في زمن عولمة عاتية ومهيمنة، لا انفكاك منها (حتى لو أردنا الانزواء ...

الفكر الاحتكاري

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    انتقد سماحة الشيخ حسن الصفار في محاضرة الليلة الخامسة من موسم عاشوراء التي جاءت ...

وتتمسك بفلسطينيتها!

مــدارات | د. صالح الشقباوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

فشل الربيع العبري.. أدى بالضرورة الى فشل المشروع الاخواني وبالتالي فشل تيار قيادي كبير في ...

المصالحة الفلسطينية ليست شخصية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 7 أكتوبر 2017

هي مصالحة بين نهجين سياسيين، اختلفا وتفارقا، ولذلك فالمصالحة تقوم على التوافق والتراضي بين طرف...

سيدي الرئيس لا تفجع شعبك ولا تقتل فرحة أهلك

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

بقدر ما كان الفلسطينيون فرحين باستقبال رئيس حكومتهم العائد إلى قطاع غزة، ومستبشرين باستلامه مها...

حذاري من لغة وعنجهية سلوك المنتصر..

مــدارات | سميح خلف | السبت, 7 أكتوبر 2017

الشعب الفلسطيني وحدة واحدة، وان حاولت البرامج ان تفرق ولا تجمع، هنا الكثير من الع...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15977
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع70557
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر562113
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45624501
حاليا يتواجد 3203 زوار  على الموقع