موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

كاسترو.. انتصار دائم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

قالوا وكتبوا كثيرا عن كاسترو, إلى الحد, الذي لا أجد فيه نقطة لبداية سطرٍ إضافي جديد. لذا سأتركُ العنانَ لقلمي, ليكتب ما يريد. كنتُ في صبايَ المبكر, عندما اندلعت الأزمة السوفياتية – الأميركية في الكاريبي عام 1962, وبين العنيدين خروتشوف وكنيدي. في أعقاب عدة عمليات فاشلة للولايات المتحدة لإسقاط النظام الكوبي (غزو خليج الخنازير وعملية النمس(. بعدها, شرعت حكومتا كوبا والاتحاد السوفيتي في بناء قواعد لعدد من الصواريخ النووية متوسطة المدى,على أرض جزيرة الحرية. والتي كانت تعطي الإمكانية لضرب معظم أراضي الولايات المتحدة. بدأ هذا العمل أيضا بعد نشر صواريخ نووية أميركية في بريطانيا وإيطاليا وتركيا سنة 1961، حيث توفرت الإمكانية لأميركا على ضرب موسكو بالعشرات من الصواريخ المدمرة.

 

خططت الولايات المتحدة حينها لمهاجمة كوبا عن طريق الجو والبحر, ثم استقر الرأي بعمل حظر عسكري عليها. فأعلنت الولايات المتحدة أنها لن تسمح بتسليم أسلحة هجومية لكوبا, وطالبت السوفيت بتفكيك كافة قواعد الصواريخ المبنية أو تحت الإنشاء في كوبا, كما إزالة جميع الأسلحة الهجومية. لم تكن إدارة كينيدي تتوقع أن يستجيب الكرملين للمطالب الأميركية, بل على العكس, توقعت حدوث مواجهة عسكرية بين الدولتين. أما على الجانب السوفيتي فقد كتب الزعيم نيكيتا خروتشوف في رسالة إلى كنيدي بأن “حظر الملاحة في المياه الدولية أوالمجال الجوي” يشكل “عملاً من أعمال العدوان تدفع البشرية إلى هاوية حرب صواريخ نووية عالمية”. رفض السوفيت جميع المطالب الأميركية, ولكن بوساطة أمبن عام الأمم المتحدة حينها, تم الوصول إلى حل, يقضي بإزالة قواعد الصواريخ الكوبية, شريطة أن تتعهد الولايات المتحدة بعدم غزو كوبا, وأن تقوم الولايات المتحدة بالتخلص بشكل سري من نوع معين من الصواريخ. حاول الأميركيون والغربيون في تلك الحقبة, التصوير بكسبهم لمعركة التحدي, لكن الإعلام الناصري المصري العربي, كان يضع الجماهير العربية أولا بأول بوجهة النظر السوفياتية, وشدد على الرضوخ الأميركي للشرط السوفياتي, الذي وإضافة إلى صمود وشجاعة القيادة الكوبية وحكمتها, مكنا من استمرار التجربة الكوبية وانتصارها على كافة المحاولات الأميركية لإسقاط النظام الثوري التحرري للرئيس كاسترو ورفاقه الثوار. لقد زادت المحاولات الأميركية لاغتيال كاسترو عن 600 محاولة, وكلها فشلت.

لم يخرج كاسترو من بين صفوف الأغنياء, بل من بين أرحام الفقراء والكادحين.. لم يجئ من أحد القصور, بل من حقول التبغ وقصب السكر. كان مسكونا بالحلم وبهاجس الثورة, ومقاومة الظلم. لم يطمح ليعلن ميلاده الشخصي وأمانيه الخاصة, بل وهب جسده وعرقه وقلبه لشعبه, ليتحول في نظر الكوبيين وأحرار العالم من بطل الى أيقونة صمود وانتصار دائم في المواجهة والتحدي, والقدرة على عدم الانحناء أمام كل الصعاب. ولأن كاسترو قائد متميز, يتوجب أن تصعد حروف الكتابة عنه إلى هامته. قائد عسكري وسياسي, خطيب مفوّه, مثقف بامتياز, احترم وصادق كتاب أميركا اللاتينية أمثال العظيم بابلو نيرودا, والروائي الكبير الحائز على جائزة نوبل للآداب غابرييل غارسيا ماركيز. لقد ساند كاسترو تجربة الرئيس التشيلي سلفادور الليندي, لكن المخابرات الأميركية حركت عميلها بينوشيت ليقوم بانقلاب على الرئيس الشرعي المنتخب.

لقد صمد الثوري كاسترو حتى اكتملت التجربة الكوبية, لتكون منارةً يقتدى بها, ليس على صعيد أميركا اللاتينية فحسب, يل على صعيد آسيا وأفريقيا. لقد حقق هذا الثائر الأممي, المكانة التي يستحقها على صدر التاريخ, كان نبضه, ألقه ووهجه.

ظل كاسترو رمزاً في ذروة الحرب الباردة, ولم يرفع راية الاستسلام بعد انهيار الاتحاد السوفياتي ودول المنظومة الاشتراكية, وتفرد الولايات المتحدة بقيادة العالم الذي أصبح عالم القطب الواحد, وواصل ورفاقه, مجابهة محاولات التأثير عليه, والزعم بأن زمن الاشتراكية قد ولّى, وان لا مستقبل لها, وان المجاعة ستفتكُ بكوبا, فلم يُسرِع للارتماء في أحضان الإمبريالية, والاعتذار عمّا فعله، لكن كوبا بقيادة كاسترو واصلت بكل الكبرياء, تجربتها, بل اسهمت في “تثوير” الحديقة الخلفية لواشنطن, وسرّعت في استلام اليسار السلطة في معظم “جمهوريات الموز” السابقة (كما تطلق عليها واشنطن!) وبطرق ديمقراطية, تستلهم التجربة الكوبية في الصمود والتحدي.

كان كاسترو صديقا لمصر ولعبدالناصر, واجتمع به في فندق متواضع في حيّ هارلم في نييورك, وقد جاءا إليها لحضور دورة الجمعية العامة للأم المتحدة عام 1960. ظل كاسترو يستلهم صمود مصر وعبدالناصر أثناء العدوان على السويس عام 1956. لقد عرف عبدالناصر أيضا تشي غيفارا واجتمع به مطولاً في القاهرة, وكان عبدالناصر من أشد المعجبين به. كاسترو.. وداعا.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

صحراء النقب المنسية فلسطينية الهوية وعربية الانتماء "1" الرمال العطشى

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 يناير 2017

    صعد نجم صحراء النقب وسما في الأيام القليلة الماضية، وُسلِّطت عليها الأضواء الإعلامية، وإليها ...

بدون مؤاخذة-هبل الفيبسبوك Face Book

مــدارات | جميل السلحوت | الاثنين, 23 يناير 2017

    من ينتبه لظواهر الهبل في وطننا الذي كان عربيّا، سيجد أنّ للهبل وجوها مختلفة ...

منتدى دافوس في عالم متغير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يناير 2017

انطلقت الثلاثاء 17 يناير من الشهر الجاري في سويسرا أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي دافوس في ...

عملية القدس تعيد الزخم للانتفاضة والمقاومة

مــدارات | عباس الجمعة | الأحد, 22 يناير 2017

في ظل مشهد مُعقد في المنطقة العربية، وامام التطور البارز في عقد اجتماعات لجنة الم...

الدور الفعّال للإعلام في حياة الإنسان والمجتمع

مــدارات | محمد شوارب | الأحد, 22 يناير 2017

حقيقة.. إن حياتنا يجب أن نحرص عليها بما لها من واجب طبيعي ودور في الح...

ما الحل لمصيبة كهرباء غزة؟

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 22 يناير 2017

مصيبة كهرباء غزة تتمثل في بعض قادة حركة فتح الذين شاركوا في تأسيس محطة تول...

واشنطن- موسكو- بكين

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 22 يناير 2017

هناك ما يشبه الإجماع لدى المحللين والمراقبين للوضع الدولي على أن زمن الأحادية القطبية أوش...

مع يحيى عياش في جامعة بيرزيت

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 22 يناير 2017

قلةٌ أولئك الذين تنبأوا بمستقبل يحيى عياش إبان دراسته في جامعة بيرزيت، وقليلٌ هم الذ...

لا اتقن المسايرة والمجاملة

مــدارات | عباس الجمعة | الخميس, 19 يناير 2017

اقف امام شرب فنجان قهوة، ولم اعرف الإجابة، لأنني لا اتقن المسايرة والمجاملة، ولأن الم...

إلى حركة حماس، لا تفرحوا بملايين قطر

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الخميس, 19 يناير 2017

تحدثنا كثيراً عن عيوب محطة توليد الكهرباء في قطاع غزة، وقد فضحناها على الملأ، ولك...

مركزية فتح معتقلة الى اشعار اخر...

مــدارات | سميح خلف | الخميس, 19 يناير 2017

مضى اكثر من شهر على انعقاد ما يسمى المؤتمر السابع لفتح بمدخلاته ومخرجاته التي لاق...

راشد الزغاري مثال الفلسطينيين المنسيين في سجون العالم

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الخميس, 19 يناير 2017

ليس الأسرى الفلسطينيون المنسيون هم الأسرى والمعتقلون في السجون الإسرائيلية، فهؤلاء نعرف أسماءهم وأماكن احت...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17052
mod_vvisit_counterالبارحة24470
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع41522
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي163270
mod_vvisit_counterهذا الشهر623064
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37466503
حاليا يتواجد 2407 زوار  على الموقع