موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

رسالة من زوجة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

قالت، اليوم ستسمعنى حتى ألقى بآخر ما عندى. لن تقاطعنى بالعظات والنصائح. لن تردد مقولتك الأثيرة إنك بتجاربك وصداقاتك أعرف منى وأعلم لأنه حتى ان تشابهت بعض ظروفى مع ظروف آخرين مروا عليك أو توقفوا عندك فأنا بطبيعة نشأتى أختلف، وبأسلوب تربيتى أختلف، وبخلطة عقلى المرتب وعواطفى المتدفقة لابد أن اختلف. أنت نفسك كثيرا ما تعجبت كيف اجتمع فى شخص واحد عقل مرتب وعاطفة متوقدة ومتدفقة.

 

تعرف، قبل أى شخص آخر، إننى تزوجت عن حب. أنجبت طفلى الأول فوق موجة عواطف دافئة وصادقة، وبعده أنجبت أطفالا بحكم العادة أو الظروف أو القدر. توقعت، برهبة مصحوبة بالشك، أن يوما سيأتى يبرد فيه الحب ويحل شىء آخر مكانه. لا أحد قبلى وجد، ولا أنا نفسى وجدت، اسما يليق بهذا الشىء الآخر الذى حل عند غيرى ثم عندى. حل ولم أستطع منعه أو طرده. جاء واثقا من نفسه ومعه آليات أقلمته وأساليب تعامله معى. فرض أن أتغير فتغيرت. أعترف لك أننى لم أبذل جهدا فى الممانعة وأننى ربما استبشرت راحة إن تغيرت، فتغيرت. لا أخفيك أن التغير امتد إلى بعض نظراتى إلى حياتى فاكتست بغير قليل من الفلسفة مع ميل غريب إلى القبول بالأمر الواقع. أقول القبول به، ولا أقول الاستسلام له، وسوف آتى لك بعد قليل بما يشرح لك ما أقول وما لا أقول.

تعلمت فى الكتب عن الإنسان وخلقه ونشأته وحياته المبكرة، أنه بدأ حياته فردا ثم اقترن بامرأة فجاءته بأطفال. هكذا تكونت عائلته الصغيرة. لست متأكدة تماما إن كان فى تدرجه نحو هذا الوضع كان يتقدم أم يتخلف. كل ما أنا متأكدة منه هو أننى بعد سنوات غير قليلة من الاقتران والانجاب وتشكيل جماعته الصغيرة ثم الجماعة الأكبر قليلا فالأكبر كثيرا، أشعر بأننى أعود تدريجيا إلى حالة الإنسان الفرد. ها أنا اكتشف الآن أن الحياة عموما وربما المعاصرة بوجه خاص تباعد بين أعضاء الجماعة الواحدة ولا تقارب بينهم، والدلائل على ما أقول غير قليلة. أول دليل هو المرأة التى تجلس الآن أمامك لتفاتحك.

أصارحك القول، ولا تغضب من فضلك أو تدع ظنونك تذهب بعيدا، أصارحك بأن زوجى الذى تزوجت عن حب لم أعد أرى فيه الرجل الذى أحببت ذات يوم فتزوجت. دعنى أيضا اعترف لك أيها الصديق العزيز أننى لم أعد الزوجة التى أحبها. تقول نضجتما ونضج الحب بينكما فاتخذ أشكالا وصفات ومعان وحقوق وواجبات أخرى غير تلك التى تعودتما عليها. أرد عليك بأمانة، نعم صحيح ما تقول، ولعله صحيح أيضا الرد عليك بأنه، أى الحب، تراجع ليتخذ لنفسه مكان الذكرى ومكانتها، فهو الآن لا يتجاوزهما بعد أن فقد الصلة بنواحى قوته وجاذبيته وتمكنت منه قوى التنافر والغواية. لا تستهين يا صديقى بقوة جهاز «الآيباد» ونفوذ الهاتف النابغة، فكلاهما أزاح جانبا عادات ومواقع جلوس واستلقاء وأطاح بما كان استقر من مواعيد أحاديث الحب والتودد. سقطت الحدود والقيود التى كثيرا ما كانت تحدد خصوصيات كل عائلة وتمنع الاقتراب منها إلا بشروط وتوقيتات. اختلط الحابل بالنابل. كل حابل تفرد عن جماعته الصغيرة، وكذلك كل نابل. انحسرت الصداقات وصار لكل صديق وصديقة للعائلة مساحة تكبر وتصغر مع اتساع وانكماش العلاقة بين الزوج والزوجة.

دعنى أخبرك بما هو غير خاف عليك. أنا مثل كثير من الزوجات لم أعد أتعرف بالدقة الكافية على «الوشائج» التى تربط أفراد عائلتى الصغيرة بعضهم بالبعض الآخر. لقد تلاشت أو كادت تتلاشى الوشائج التى كانت تربط بين أفراد العائلة الممتدة، وفيها أمى وأبى وجدتى وجدى وأعمامى وأخوالى وعماتى وخالاتى. تمر سنوات ولا أرى أغلبهم، حتى المناسبات المتعارف عليها لم تعد مناسبة لاجتماعنا. أخشى أن يصير لعائلتى الصغيرة ما صار لعائلتى الممتدة. سمعتنى أقول «أخشى»، هل أنا صادقة حقا فى خشيتى، أم أسايرك حتى لا أفقد نصيبى فى هذه الصداقة الثمينة. لا تسىء الظن بى إن قلت لك أننى لست متأكدة إن كنت ما أزال حريصة على بذل التضحية فى سبيل استمرار هذه الجماعة الصغيرة، عائلتى. طفل بعد آخر شب ونضج ونزح عنا. لم يبق معى إلا الرجل الذى تزوجت عن حب. حتى نحن لم يتبق فى علاقتنا ما يؤكد استمرار هذا الحب بالمواصفات نفسها التى احتل بها مرحلة من مراحل شبابى. أترانى أظلم هذا الشىء المسمى حبا، أم أظلم نفسى والرجل الذى أحببت بكثرة السؤال عما إن كان حقا حبا أم نزوة لم أترك لها الوقت اللازم لتهدأ وتبرد. يؤلمنى السؤال.

فالرجل الذى أظن أننى وقعت فى حبه ذات يوم لا يزال إنسانا طيبا عفيف اللسان كريم العطاء. كذلك أولادنا فقد نجحوا وإن اعتقدوا أن نجاحهم مكافأة مجزية على الحب الذى أسبغته عليهم والرعاية التى تفانيت فيها وتعويض سخى عما فاتنى من فرص ضاعت وطموحات لم تتحقق ودرجات عليا من الاستمتاع والاسترخاء لم يسعفنى الوقت للوصول إليها. تبعثرت بنا الطرق فتفرقنا. صدقنى، أنا لا اعرف بالدقة، أو حتى بالتقريب والتخمين، كل ما يدور فى ذهن زوجى كما كنت أعرف فى سابق الزمان، وبالتأكيد لا أعرف ما دار ويدور فى أذهان أولادى منذ أن تركونى إلى الجامعة ثم إلى الوظائف ونساء أخريات. أؤكد لك أن لا أحد فيهم مهتم بدرجة معقولة بما وصلت إليه أحوالنا كجماعة صغيرة، كان اسمها العائلة. صحيح أنه لا يفوتهم تبادل التهنئة فى أعياد البلاد فالفيسبوك يذكرهم بها، ولا يتأخرون فى ارسال صور أحفادنا وهم رضع وصورهم يوم تخرجهم.

أشكرك على عدم مقاطعتى. الآن انهى هذه المفاتحة بتساؤل عما إذا كنت واحدة بين قلة من النساء، أم أننى مثل الكثرة الغالبة التى أسمع عنها. لا أريد أن أكون فى نظرك رقما فى إحصائية أو عينة فى دراسة اجتماعية. أريد منك فقط أن تعرف أن كثيرات فى مثل ظروفى يعشن حالة حنين عميق إلى نوع العاطفة التى صبغت حياتهن فى زمن مضى. هن فى حاجة إلى «شىء» يجدد تمسكهن بالحياة، ويستعيد لهن قدرة الاستمتاع بأجمل وأحلى ما فيها..

نهضت الصديقة بحيوية دافقة وعيناها تلمعان بالرغبة فى الاطمئنان على مصير رسالتها. اطمأنت فخرجت.

سجلت المفاتحة كتابة مضيفا جملة واحدة اختم بها: انتبهوا أيها الأزواج ففى بيوتكم مقدمات ثورة.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

العلاقات الإسرائيلية الكردية بين الحقيقة والادعاء

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

في 25 من شهر سبتمبر انجز الاكراد استفتائهم حول قرار الاستقلال بأغلبية كردية وان كان...

مستلزمات التغيير

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    نحن نعيش في زمن عولمة عاتية ومهيمنة، لا انفكاك منها (حتى لو أردنا الانزواء ...

الفكر الاحتكاري

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأحد, 8 أكتوبر 2017

    انتقد سماحة الشيخ حسن الصفار في محاضرة الليلة الخامسة من موسم عاشوراء التي جاءت ...

وتتمسك بفلسطينيتها!

مــدارات | د. صالح الشقباوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

فشل الربيع العبري.. أدى بالضرورة الى فشل المشروع الاخواني وبالتالي فشل تيار قيادي كبير في ...

المصالحة الفلسطينية ليست شخصية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 7 أكتوبر 2017

هي مصالحة بين نهجين سياسيين، اختلفا وتفارقا، ولذلك فالمصالحة تقوم على التوافق والتراضي بين طرف...

سيدي الرئيس لا تفجع شعبك ولا تقتل فرحة أهلك

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 7 أكتوبر 2017

بقدر ما كان الفلسطينيون فرحين باستقبال رئيس حكومتهم العائد إلى قطاع غزة، ومستبشرين باستلامه مها...

حذاري من لغة وعنجهية سلوك المنتصر..

مــدارات | سميح خلف | السبت, 7 أكتوبر 2017

الشعب الفلسطيني وحدة واحدة، وان حاولت البرامج ان تفرق ولا تجمع، هنا الكثير من الع...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26108
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153172
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر644728
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45707116
حاليا يتواجد 3585 زوار  على الموقع