موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

المركب الغارق

إرسال إلى صديق طباعة PDF


تسمية الأربعين عاماً الماضية من عمر الوطن (بزمن الغفوة بدلاً من الصحوة) من قبل صناع الفكر وبعض الدوائر الثقافية وشبه الرسمية، يجسد بداية قطيعة واضحة مع أدبيات تلك المرحلة، والتفافاً يسعى إلى تفكيك ونقد خطاب كان له طابع القداسة والهيمنة.

 

ولا نستطيع مقاربة ظاهرة الصحوة بمعزل عن الظرف التاريخي الذي أنتجها، وجعل منها منظومة متشابكة من التوازنات السياسية والمصالح الحزبية بحيث ارتفعت حاجزاً بين المجتمع وممارسته الدينية الفطرية.

والصحوة وإن كانت على مستواها الإقليمي تمثل حالة انسحابية عنيفة إلى الوراء التاريخي ناتجة عن صدمات وهزائم قومية متتالية إثر سقوط فلسطين وارتداداته على العمق العربي، وهو السقوط الذي بدوره فضح فشل مشروع النهضة العربي مقارنة بالغرب الاستعماري المتفوق.

ومن هناك استثمر خطاب الصحوة تلك الأرضية التاريخية في:

1- تأسيس خطاب حزبي يسعى إلى تدويل الجهاد، والتغني بزمن الفتوحات الذهبي وإرجاع سبب الهزائم العربية إلى البعد عن الدين، فقدموا للجماهير أحلاماً إنشائية لغوية مغلفة بنص ديني استطاعت أن تنال جماهيرية كاسحة.

2- الاستثمار في مفهوم الشرعية والتمركز في تلك المسافة التي تفصل الشعوب العربية عن الأنظمة، واستطاعت الصحوة أن تطوي تحت عباءتها خطاب الشرعية السلفي البسيط وحولته إلى نظام حركي مؤدلج له أجندة وله طموح سياسي.

3- التغلغل الحركي عبر أذرع الدولة الحديثة الممتدة في كل مكان، حيث تغولت ظاهرة الصحوة عبر توظيف (التعليم، والمؤسسة الدينية، والصحة، والإعلام) بما يحقق أجندتها وتكريس هيمنتها.

فأخذت الدعوة الشكل المؤسسي وأصبحت الآراء الفقهية بمثابة القوانين الإلزامية، فتضيق واسع وأصبحت أفكار الصحوة تمارس بقوة القانون.

بالمقابل شلت الكثير من الأنشطة من الممارسات المدنية والنقابية، والفنون والآداب، وتحول المجتمع إلى ثكنة حزبية، أنتجت القاعدة، ومن ثم داعش، وابتدأت الصحوة بمحاولة الوصول إلى هدفها القديم الجديد في (السلطة) عبر محاولة نقل الحرب إلى شوارعنا.

اليوم وقد ظهرت بوادر محاكمة عميقة لتلك المرحلة من قبل جميع الأطراف، وجعلها سبباً رئيساً معطلاً لمشروع الدولة الحديثة وخطط التنمية وعلاقتنا مع العالم الخارجي من ناحية، ومع شرائح المجتمع داخلياً من ناحية أخرى.

فإن الموقف الحازم الذي اتخذته الدولة من التطرف، جعل ركاب تيتنك الصحوة ينقسمون؛ قسم اختار التشغيب في العديد من المناسبات التي ترعاها الدولة، وقسم يحاول أن يتدارك نفسه ويغير أطروحاته القديمة ويقفز من سفينة الصحوة الآخذة في الغرق، بواسطة مركب أسماها الوسطية، بحيث يستثمر في المرحلة القادمة ولا يفقد امتيازات المرحلة الآفلة.

ولكن مدّعي الوسطية حينما يواجهون بأي من مشروعات الدولة الحديثة كقوننة الأحكام الشرعية، أو تمكين المرأة، أو مشروع الابتعاث، أو الأنشطة الفكرية التي تتعلق بالآداب والفنون أو الموسيقى والدراما فهو يرفضها ويعجز عن استيعابها كممارسة طبيعة قامت بها المجتمعات البشرية منذ استقرارها المدني قبل آلاف السنين.

في النهاية الشعوب التي تسعى دوما إلى المراجعة والنقد والتفكيك، والتخلص من معوقات المرحلة السابقة.. هي وحدها التي ستواصل قوافلها المسير باتجاه المستقبل.

***

omaimakhamis@yahoo.com

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19832
mod_vvisit_counterالبارحة26491
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع108816
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر646997
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53812741
حاليا يتواجد 1935 زوار  على الموقع