موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
القوات العراقية تقترب من مركز الموصل ::التجــديد العــربي:: ألمانيا: 3 جرحى بعملية دهس ولا خلفية إرهابية للحادث ::التجــديد العــربي:: سنة سجن لمرشد الإخوان وابن مرسي للإخلال بنظام جلسة ::التجــديد العــربي:: عشرات القتلى والجرحى بينهم ضابط كبير بهجمات انتحارية على مراكز أمنية في مدينة حمص السورية ::التجــديد العــربي:: ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة ::التجــديد العــربي:: ألمانيا تدعو وأمريكا وروسيا لإجراء محادثات حول نزع التسلح النووي ::التجــديد العــربي:: الجبير يؤكد في بغداد دعم المملكة لوحدة واستقرار العراق ::التجــديد العــربي:: جولة الملك سلمان تفتح آفاق استثمارات عملاقة مع آسيا ::التجــديد العــربي:: «أرامكو» تعتزم طرح أسهم مخفضة للمواطنين ::التجــديد العــربي:: " موت صغير " رواية الكاتب السعودي محمد حسن علوان المرشحة لجائزة القائمة القصيرة للبوكر 2017 ::التجــديد العــربي:: أمسية ثقافية نسائية في أدبي جدة ::التجــديد العــربي:: ابحثوا عن السعادة في الفواكه والخضروات الطازجة ::التجــديد العــربي:: حمية غذائية قليلة السعرات تبطئ آثار الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاهلي يحلق منفردا بقمة الدوري المصري ::التجــديد العــربي:: برشلونة يؤسس أكاديمية لكرة القدم في جنوب الصين ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن استشهاد ثلاثة من جنوده في سيناءى ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة ::التجــديد العــربي:: مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة ::التجــديد العــربي:: توقيف-إندونيسية-مشتبه-بها-ثانية-في-اغتيال-«كيم-جونغ»الأخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية ::التجــديد العــربي:: وزيرة ألمانية: الحرب ضد الإرهاب يجب ألا تكون موجهة ضد الإسلام ::التجــديد العــربي::

ما الذي يجعلهم يصبرون؟؟.....حياتان ومماتان!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

اسمحوا لي أن أقدم لكم مقالا فلسفيا، لا ادعي أن له سندا علميا أو معرفيا أو حتى ثقافيا، ولكنه مقال أو مقطوعة نفسانية روحية ميتافيزيقية، حاولت إخراجها من الأعماق ؛ على ما يهجس لي باستمرار وأحس به من عالم داخلي ذاتي، ربما أحسست أن آخرين التقيتهم والتقوني يشاركونني هذا المهجوس الكلي الداخلي. وبالمناسبة أنا واحد ممن يعتقد التأمل والتفكر المجال الأقوى والأعمق لإخراج المعرفة والإبداع الحقيقيين؛ ذلك لان عقل الإنسان ليس بصفحة بيضاء؛ فيه مخزون معرفي وآلية لتوليد المعرفة ربانية فطرية، قبل أن تكون تدريبية مراسية واكتسابية. تعالوا معا أقدم لكم هذا المقال ألمقطوعي بعنوان: ما الذي يجعلهم يصبرون ؟... هل الإنسان يحيا حياتين دنيويتين ما بين حياة وموتها؟؟

 

ما الذي يجعلهم يصبرون؟

هل الإنسان يحيا حياتين دنيويتين؟؟

وهل هو في الأولى في موضع الاختبار الجدي والأصيل؟

وهل الثانية استكمالية واستدراكية ومن باب الإمهال؟؟

إنني مما اشعر به من اتجاهي الفلسفي، في معظم مناشطي عمومها وخصوصها؛ ولكوني اشتغل في المراقبة والتفكير والتأمل والتحليل والاستقراء والاستنباط والاستشراف، بالإضافة إلى طبيعتي الذاتية، ضمن موجودات التنوع الإنساني؛ أجدني دائما ما اسأل: ما ذنب أولئك المعاقين والمرضى في أكثر من ناحية، وأولئك الذين يقعون في دائرة الظلم والحرمان وربما الجوع في غير جانب، وربما الاجتماع المثلبي الطبيعي التكويني والظرفي الطارئ أيضا في غير جانب؟، وهل حياتهم عبثا خصوصا أولئك المجردون من إمكانات الثروة حتى القحط، أو أولئك المجردون تقريبا من عقولهم ووعيهم، أو أولئك المجردون من صحيح البدن، وهكذا. أين هي مساحة الاختبار وحتى الإمهال في حيواتهم؟، وهل نقيس ذلك بالحيوانات الخرساء، فحتى تلكم الحيوانات لديها غرائز وإمكانات طبيعية واكتسابية..

وأين المعنى والمبنى ووجهة الجزاء حتى في جانبه الايجابي المضمون كما هو متداول عندنا؛ واقصد هنا أخرويا بالنسبة لأولئك الأسقام خصوصا منهم المحرومون أو المظلومون أو المجردون من مقومات البدنية الحيوانية والعقلانية الإدراكية الإنسانية؟

ولماذا المتمتعون بصحيح العقول وسليم الأبدان وتوازن النفوس وأصحاب الثروات والإمكانات، وعلى العموم معقولي ومقبولي الإمكانية هم في الآن ذاته عليهم الالتزام والانضباط وأداء الواجب والدفاع عن الحق ومواجهة الظلم؛ علّهم إلى الجنة داخلون وعنهم ربهم راض؛ أما أولئك المجردون من ميزاتهم وحضور إمكاناتهم فلا حساب ولا عقاب والى الجنة داخرون، وما معنى تبعا لذلك حياتهم، ولم إذن هذه الانتقائية في وضع الالتزام عن بشر وفرضها على بشر آخر؟؟.

الأخوة والأخوات.....

أحاول في هذه السبحة الفكرية والتأملية، وان شئتم انتم، ولست أنا على الأقل في غمرة السيطرة الذهنية لدي في هذا الجانب، تسميتها الشطحة الخيالية، معرفة إن كانت هناك حياة أولى مُنحنا فيها كامل الفرص والإمكانية في غير جانب؛ فنجح منا من نجح بامتياز، واجتاز من اجتاز على تفاوت بيننا، ومن اخفق اخفق على تفاوت أيضا بيننا؛ وبين هذا وذاك وذلك هذه هي درجات حضورنا وغيابنا على تفاوت من جديد بيننا بين الممتاز والجيد جدا والمتوسط والمقبول والراسب، وفي كل ما بين بينها من تباينات واختلافات ومساحات ومسافات..

وهل دنيا كل واحد فينا في ثانيتها مجال آخر لفرصة أخرى إما لتأكيد من -جديد- نجاحنا واجتيازنا أو لتجديد فشل وخسران من جديد ؟

وهل بعدها تكون القيامة الكبرى للحساب النهائي لنتائج جولتين أو فصلين من حياتنا الصغرى؟

وأنا انظر في هذه الدنيا أقول: كثير منا أموات؛ لأنهم ماتوا من قبل وارى لذلك ملامح ومظاهر، ولعلني أرى أحياء جددا، في كامل فرصهم وإمكاناتهم، وآخرين أراهم في علو الملائكة وما فوقهم، وأحس هكذا بأنهم أموات قدماء اجتازوا حياتهم الأولى بنجاح ممتاز، ويكرّون الكرّة لنجاح باهر آخر، وارى عاديين ومعقولي حياة وأولئك الذين اجتازوا حياتهم الأولى بنجاح ينجي لكنه ليس فائقا ولا مبدعا، وارى ساخطين مقهورين ومظلومين ومعاقين يصرخون ويولولون غير صابرين لاجتياز واستكمال الفشل في الاختبار الدنيوي الأول، وارى مقهورين صابرين ومع أنهم مجردو الإمكانية العادية؛ إلا أنهم بعد أن حاولوا الإيمان وعملوا متحملين صالحا من الأعمال، فهموا حقيقة وسبب المآل الذي هم عليه بما القي في روعهم ووعيهم، فانتظروا إلى قيامة القيامة الكبرى، وهناك دار الحيوان الحقيقية. وهناك أخيرا من نحس أن حياتهم كالبهائم السائمة بل اقل درجات بكثير؛ فأولئك الذين لا أمل منهم، لأنهم في حيواتهم الأولى في اختبارها الأول والجدي المعوّل عليه ابتداء، أصروا في عنادهم واستكبارهم، فكان رصيدهم متدنيا عن الصفر، بدرجات متباعدة جدا، والله اعلم

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

سنة سجن لمرشد الإخوان وابن مرسي للإخلال بنظام جلسة

News image

القاهرة - أعلنت مصادر قضائية أن #محكمة جنايات القاهرة عاقبت مئات المتهمين بينهم #المرشد_العام لجم...

عشرات القتلى والجرحى بينهم ضابط كبير بهجمات انتحارية على مراكز أمنية في مدينة حمص السورية

News image

قتل أكثر من 42 شخصا بينهم ضابط أمن كبير في تفجيرات انتحارية استهدفت مقرين من ...

ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة

News image

عبر دونالد ترامب لأول مرة منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة عن تفضيله لحل الدولتين لتس...

ألمانيا تدعو وأمريكا وروسيا لإجراء محادثات حول نزع التسلح النووي

News image

برلين- عقب تصريحات مثيرة للجدل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن ترسانة الأسلحة النووية الأ...

الجبير يؤكد في بغداد دعم المملكة لوحدة واستقرار العراق

News image

بغداد - جاسر الصقري - بدأ وزير الخارجية عادل الجبير اليوم زيارة إلى بغداد، وال...

الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة

News image

أعلنت الحكومة «الإسرائيلية»، أمس، مصادرة مئات الدونمات الزراعية من أراضي قرية جالود جنوب نابلس، لإق...

مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة

News image

مدريد - اقتحم مئات المهاجرين فجر الجمعة الحدود بين المغرب واسبانيا في سبتة بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

مستقبل السلطة وحكومة عموم فلسطين

مــدارات | سميح خلف | السبت, 25 فبراير 2017

ثمة عناصر اساسية لمكونات وجود السلطة بموجب اتفاقية اوسلو عام 1993 من القرن الماضي وفت...

من يهلل للمقاومة لا يخون المقاوم

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 25 فبراير 2017

التناقص بين القول والفعل من مآسي الساحة الفلسطينية، فبعض التنظيمات التي تعلن ليل نهار عن ...

أحزاب مسيلمة الكذاب

مــدارات | مصطفى منيغ | السبت, 25 فبراير 2017

انتهت أفكارهم (دون المتواضعة) إلى تقليد المبتدئين من الصفر الأجوَف، كلما حصدوا انتكاسة مشاركتهم الا...

ما لا يعرفه العدو عن الشعب والمقاومة

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 25 فبراير 2017

ينفق العدو الإسرائيلي أموالاً ضخمة، ويستغرق جهوداً كبيرةً، ويستنفذ طاقاتٍ غير قليلةٍ وهو يجمع الم...

مؤتمر اسطنبول وتدمير منظمة التحرير..!!

مــدارات | عادل أبو هاشم | الخميس, 23 فبراير 2017

قد يقال الكثير من الأكاذيب قبل أن يعرف الشعب الفلسطيني حقيقة ما يحدث في "من...

مسلسل تزوير التاريخ

مــدارات | سميح خلف | الخميس, 23 فبراير 2017

كما قيل ان اللجنة المركزية لفتح انتخبت العالول نائبا للرئيس والرجوب امين سر المركزية وان...

أحزاب خِرِّيجَة الكُتَّلب

مــدارات | مصطفى منيغ | الخميس, 23 فبراير 2017

صغيرةٌ تَبدو وإن بلغت سن التقاعد، كبيرةٌ تغدو مع كل الانتخابات وإن لم تحصل فيه...

جبل المكبر بلدةٌ في قلب القدس تٌكَبرُ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الخميس, 23 فبراير 2017

جنوب مدينة القدس تتربع، وفي أكنافها تقع، وإليها تنتمي، ومنها تلتمس البركة التي اختصها الل...

ما أروع البيت الأبيض الأمريكي!!!

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الخميس, 23 فبراير 2017

لقد أعلنها البيت الأبيض جليّة، حين قال مسئول أمريكي رفيع: إن الإدارة الأمريكية لن تصر...

فلسطين الفدرالية

مــدارات | جميل السلحوت | الخميس, 23 فبراير 2017

دهشت جدّا من تصريحات السّيّد موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السّياسي لحركة حماس وال...

اليقظة والدأب من عصور الانهيار إلى عصور الازدهار

مــدارات | محمد شوارب | الثلاثاء, 21 فبراير 2017

الدنيا والعالم أجمع يشهد لنا ولا أحد ينكر أن الأمة لها أثاراً ومفاخر. أتت من ...

رؤية جادة لعملية الاصلاح

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 21 فبراير 2017

الركائز:- 1- البعد التنظيمي: التمسك بالنظام سلوكا وممارسة واستقطاب والابتعاد عن مظاهر الشللية والانحراف. ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11142
mod_vvisit_counterالبارحة26049
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع11142
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي193978
mod_vvisit_counterهذا الشهر794311
mod_vvisit_counterالشهر الماضي826181
mod_vvisit_counterكل الزوار38463931
حاليا يتواجد 2449 زوار  على الموقع