موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

أليس للعمالة الوافدة حقوق؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


طرحت الحكومة مقترحات كثيرة لتنويع مصادر موارد الميزانية العامة للدولة، وتخفيض وإعادة الدعم للخدمات والسلع التي تقدمها الحكومة لعموم السكان من مواطنين ومقيمين، ومن تلك المياه والكهرباء وسلع استهلاكية كاللحوم بمختلف تصنيفاتها،

ووضع أو زيادة الرسوم على التسجيل العقاري، وتراخيص العمل للعمالة الأجنبية، وفرض رسوم على الخدمات الصحية المجانية حاليا وغيرها من الخدمات وفي ذات الوقت طرحت الحكومة مقترحات بأن تتحمل العمالة الوافدة العبء الأكبر من رفع الدعم وزيادة الرسوم والتعرفات والضرائب، والخدمات والسلع المدعومة. كل ذلك على خلفية التدهور الكبير والسريع في أسعار النفط الخام بما كان عليه بحدود المئة دولار حتى 35 دولارا، وقد يهبط دون ذلك في حين تمثل العوائد النفطية ما يزيد على 85 في المئة من موارد الميزانية العامة للدولة، وقد أدى ذلك إلى عجوزات كبيرة في الميزانية المقترحة لعامي 2015– 2016، ولجأت الحكومة إلى المزيد من الاقتراض ورفع سقف الدين العام، حتى عشرة مليارات دينار، وقد ترتفع أعلى من ذلك في ضوء الانهيار المستمر لأسعار النفط.

 

هل من الصحة تحميل العمالة الأجنبية، ومعظمها من ذوي الدخول المتدنية حتى حدود 60 ديناراً شهرياً مزيداً من الأعباء، بل إن الآلاف من العمالة الآسيوية غير الماهرة يعانون من بطالة مقنعة، ويعملون بتقطع في أعمال هامشية، وهم من يطلق عليهم عمال الفري فيزا. هل يجوز ذلك في ضوء ما يقدمونه من خدمات، وما يقومون به من أعمال صعبة وشاقة وخطرة تستهلك حياتهم؟ وهي مهن مثل أعمال البناء والصيد والزراعة والأشغال العامة، والتنظيفات وغيرها يأنف البحرينيون من القيام بها؟

وهل يتفق ذلك مع حقوق الإنسان، التي نصت عليها الشريعة الإسلامية والشريعة العالمية لحقوق الإنسان، وخصوصاً أن مملكة البحرين طرف في عدد من الاتفاقيات الدولية التي تحمى حقوق العمالة الوافدة؟ ألا يعتبر تحميل العمالة الأجنبية عبئاً منفرداً، أو عبئاً أكبر للخدمات العامة، وحرمانه من التعويضات التي تقدمها الدولة للمواطنين، كما هو شأن اللحوم، وما تنوي تقديمة مقابل البنزين مثلا تمييزا يحرمه ديننا وتحرمه الشرعة الدولية؟

قد تدغدغ هذه المعاملة التمييزية مشاعر المواطنين البسطاء، وتمتص غضبهم المتزايد جراء إجراءات الحكومة برفع الدعم وزيادة الرسوم وإمكانية فرض ضرائب مستقبلاً، ولكن لهذه الإجراءات نتائج سلبية أخلاقية واقتصادية، سترتد على المجتمع والبلاد بأسرها.

فإذا ما رجعنا إلى العهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية حيث مملكة البحرين طرف فيه. فإن المخاطب بهذه الحقوق هم الشعوب والحكومات والسكان بغض النظر عن كونهم مواطنين أو وافدين، وعندما خص البلدان النامية في المادة 2.3 فيما يتعلق بحقوق غير المواطنين فإنه ربطها بمراعاة حقوق الإنسان. كذلك اتخاذ الدولة إجراءات للحد من بعض الحقوق إلا بمقدار توافقها مع الحقوق المنصوص عليها وهدفها الوحيد تعزيز الرفاه العام. كما نصت المادة (5) على عدم جواز إهدار أي من الحقوق والحريات المنصوص عليها.

أما المادة (6) الخاصة بالحق في العمل، فإنه يشمل كل شخص ولم تقل كل مواطن وكذلك الحق في التمتع بشروط عمل عادلة ومرضية، وبالنسبة للحق في تكوين النقابات المادة (8) فإنها أيضا تشمل جميع العاملين مواطنين ومقيمين وهذا الحق كفلته التشريعات البحرينية، لكنه في واقع التطبيق مختلف عن ذلك. كما أن حق تشكيل النقابات في القطاع الحكومي محظور تماما وهو ما يخالف العهد.

وتنص المادة (11) على حق كل شخص في مستوى معيشي كاف له ولأسرته، وبهذا فإن فرض إجراءات تمييزية فيما يخص الخدمات والسلع المدعومة، ضد المقيمين هو خرق لهذه المادة، وخصوصا إذا ما علمنا ان غالبية من سيتأثرون بذلك هم محدودو الدخل من العمالة الآسيوية غير الماهرة أو عمال الفري فيزا. كذلك ما نصت عليه المادة (11) فيما يتعلق بحياة العمال المقيمين وبخاصة الغذاء والملبس والمسكن، حيث نعرف ان حياة الغالبية منهم بائسة، وستزداد بؤسا إذا ما طبقت بحقهم الإجراءات التمييزية، حيث سيضطرون لتخفيض استهلاكهم في خدمات الكهرباء والماء، والتحول في أنماط الغذاء، وسيتحملون كلفة ارتفاع رسوم تراخيص العمل من قبل ارباب العمل. وبالنسبة للمادة (12) المتعلقة بالحق في الخدمات الصحية الجسمية والعقلية، فإن غالبية العمالة غير الماهرة والمتدنية الأجور لا تتمتع برعاية صحية كافية، رغم انها متاحة مجانا، بسبب عدم قيام أرباب العمل بواجباتهم، لكن تحميل هذه العمالة كلفة الرعاية الصحية، سيفاقم الوضع الصحي لهؤلاء. وبالنسبة للحق في التعليم كما في المادة (13) فإنها أيضا لا تفرق بين المواطن والمقيم بالنسبة للتعليم الابتدائي والقانون والنص على مجانيته. وهناك بعض الدول تعطي امتيازات بما يخص كلفة التعليم الجامعي فقط للمواطنين.

وقد جاءت اتفاقية العمال المهاجرين التي أقرتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في ديسمبر/ كانون الاول 1990، ورغم ان مملكة البحرين ليست طرفا في هذه الاتفاقية، الا انها أصبحت مرجعية عالمية لحقوق العمالة المهاجرة أو التي يطلق عليها عندنا عمالة وافدة أو مقيمة وهي مكملة لاتفاقيات العمل الدولية رقم 1949/97 و1975/143. وبموجب هذه الاتفاقية فإنه يتطلب من الدولة العضو أن تطبق عددا واسعا من القوانين والضوابط المتعلقة بحياة العمال دون تمييز على أساس الجنسية والعرق والدين والجنس. وكذلك تمتع العمال الوافدين بحقوق الإنسان بشموليتها وتفرعاتها بغض النظر عن وضعهم القانوني.

ومن المعروف أن الأمم المتحدة استحدثت لجنة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية من الخبراء المستقلين والمناط بها مراجعة مدى تنفيذ الدولة العضو في الاتفاقية كل أربع سنوات حسب إجراءات تسمح بتقديم تقارير من قبل المنظمات المعنية غير الحقوقية الى جانب الحكومة ومناقشة الدولة في اجتماع يضم ممثلي الدولة وخبراء الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية من هنا فإن مملكة البحرين إذا ما طبقت إجراءات تمييزية ضد العمالة الوافدة فإنها تعرض نفسها للمساءلة وخصوصا في منظمة العمل الدولية ومجلس حقوق الإنسان والمجلس الاقتصادي والاجتماعي، ولجنة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية وكذلك الدول التي يأتي منها العمال الأجانب.

كما أنه مطلوب دراسة علمية للمردود المادي والخسائر المترتبة على رفع الدعم أو إعادة توجيهه وفرض رسوم جديدة هي بمثابة ضرائب على الخدمات الأساسية في مجال التعليم والصحة والعمل وغيرها.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

في الفكر الإداري: فن تقسيم المركزية

مــدارات | د. علي الخشيبان | الثلاثاء, 24 أكتوبر 2017

    تشكلت مجتمعاتنا ثقافياً وإدارياً في إطار دمج التقليدية ذات التراث العقدي في معظمه وبين ...

لينا بعلبكي مناضلة استحقت إعجابنا

مــدارات | عباس الجمعة | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

"المناضلة اللبنانية العربية لينا بعلبكي" تستحق منا اوسمة الشرف، كيف لا وهي ابنة اتحاد الش...

المصالحةُ تغيظُ الإسرائيليين والوحدةُ تثير مخاوفهم

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

الإسرائيليون يراقبون المصالحة الوطنية الفلسطينية لكنهم غاضبون، ويتربصون بها ويدعون أنهم إزاءها صامتون وفيها لا ...

المصالحة لوحة فنية متعددة الألوان

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

لا يطيب حديث لأهل غزة بعيداً عن المصالحة، فأينما يممت وجهك يسألونك عن المصالحة، وأي...

المرأة في الخليج والحداثة

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

من المحال كتابة تاريخ التحولات باتجاه الحداثة في مجتمعات الخليج والجزيرة العربية دون الوقوف عند...

من أنت يا بلفور...؟؟!

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 23 أكتوبر 2017

منذ بدايات القرن العشرين يقع الشعب الفلسطيني تحت تآمر كبير على أرضه وحقوقه وتواجده على...

الالتزام الديني ..أين تكمن المشكلة ؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | السبت, 21 أكتوبر 2017

    في ليلة السابع من المحرم تحدث سماحة الشيخ حسن الصفار عن " الالتزام الديني ...

الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

تساءل بعض السياسيين والمفكرين عن الأسباب التي عجلت بالمصالحة الفلسطينية في هذه المرحلة بالذات، حيث...

الانعتاق العقلي وحرية التفكير والاستيلاء على العقول

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

حصار الثقافة الوطنية بأبجديات وتجربة فاشلة:- عملية تجهيل العقل واقصاؤه تعني حالة التبعية للآخرين ومح...

زلزال داعش.. ماذا بعد؟

مــدارات | حسن علي آل جميعان | الأربعاء, 11 أكتوبر 2017

    " التواصل المذهبي وما بعد داعش " هكذا جاء عنوان محاضرة الشيخ حسن الصفار ...

توطين العمالة في الخليج العربي.. التحديات والضرورات

مــدارات | نايف عبوش | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

يلاحظ ان العمالة الوافدة الى الخليج بقصد السعي للحصول على فرص عمل، غالبا ما تست...

سلاح المقاومة أبعد من المرحلة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

أعرب كثير من الفلسطينيين عن قلقهم على مستقبل سلاح المقاومة، ولاسيما بعد لقاء السيد محم...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22353
mod_vvisit_counterالبارحة46631
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع112782
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر856863
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45919251
حاليا يتواجد 4142 زوار  على الموقع