موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي::

أين ذهب الخليفة..؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أعتقد أن غالبية الشعب التركي يعي ثنائيته الحضارية والاجتماعية، الناتجة عن كونه شعب المفصل وازدواجية المكون، فوطنه يمتد فوق قارتين جزء لآسيا وآناضوليا العثمانية، والآخر فوق أوروبا أتاتورك والعسكرة العلمانية،

وفوق هذا البرزخ يعاد صناعة تركيا الحديثة عبر نسيج مختلط، وتجاذبات إرث غائر من الخلافة العثمانية وإرادة قوية لدى النخب باتجاه المستقبل.

 

الشعب التركي قد تآلف مع هذا الانشطار والثنائية، كجزء من هويته القومية، وبات يرى في عملية التتريك ثراءً وغنى.

لكن الباقي الآن أن تقتنع جماعات الإخوان والإسلام المسيس، وأولئك الذين تستغرقهم أحلام الخلافة في العالم العربي بهذا! وأن تتوقف عمليات الحشد والتجييش المؤدلج، والتعبئة المواربة، وتجهيز الأجندات المضمرة أحيانا والظاهرة أحيانا أخرى.

بالطبع إخوان الداخل لا يسمحون بهذه الثنائية داخل أرض أحلامهم المثالية، فالمتطرف لا يستطيع أن يتوافق مع نسبية الحقائق ومكونها الخاضع لقانون الصيرورة والتبدل، فالحقيقة لديهم أحادية قاطعة، وهم لا يستطيعون تجرع مرار حقيقة أن المصنع الذي يتخلق فيه المنتج الحضاري في عصرنا هذا من مخترعات وعلوم فضاء وطب وفلسفة وفنون وآداب، لم يعد في المنطقة، بل أوغل بشدة باتجاه الغرب.

إخوان الداخل ما برحوا يرون في الرئيس التركي النموذج المتكامل للخليفة الذي عاد ليحيي دولة الخلافة، هذا رغم أنه حين زار المنطقة بعد ثورات الربيع العربي قد زأر في وجوههم بأن العلمانية هي الحل! وأنها الترياق ضد الطغيان والظلم والدكتاتوريات، فلم ينصتوا لهذا الزئير الموبخ، واعتبروا الأمر خدشا عابرا لفكرهم سرعان ما تجاوزوه، ولاذوا بمرجعيتهم ومعلوماتهم التي سبق أن دسوا الكثير منها في مناهجنا المدرسية، وعندما أخبرونا أن أتاتورك ليس إلا عميلا ماسونيا، ولأننا كنا صغارا لا نعلم تحديدا ما الماسوني، فكانت المعلمة تشرح أن الماسوني هو ذئب من عبدة الشيطان (هذا هو نوع الوعي الذي كان يمرره لنا من غفا على مشارف الخلافة وقد لاحت في الأفق).

لذا جميع ما سبق يجعلني أفهم موقف (إخوان الداخل) من حادثة الاعتداء على العائلة السعودية في مطار إسطنبول، فالعنف من عناصر في شرطة المطار ما هو إلا إرث الانكشارية العثمانية، وقرون من البروتوكول العسكري المنظم الذي جعل العسكري التركي في غاية الشراسة فقد نقلت لنا الوسائط الإعلامية حادثة اعتدائهم على امرأة أميركية أيضا، لكن مقابل هذا من يقوم بالتحقيق مع أولئك العناصر الآن ويخضعهم للاستجواب والمحاكمة، هو قانون الدولة المدنية الحديثة حيث سيادة القانون فوق الجميع، ومن يستجوب تلك العناصر المتوحشة هي دولة تركيا الحديثة بمرجعيتها الدستورية ببرلمانها وباستقلالية السلطة القضائية وجميع ما حاوله أتاتورك ورفعه سلما كي تصعد عليه تركيا من كبوتها وتفر من مسمى الرجل المريض.

المفارقة أن مناقشات ومساجلات الرأي التي اشتعلت بعد حادثة الاعتداء على العائلة السعودية لم تكن تقوم على أرضية حقوق الإنسان، وحقوقي كمسافر والجهات التي من المفروض الذهاب لها عند تعرضي لإهانة أو اعتداء، بل تحول النقاش إلى سجال بين مؤيدي ميدان رابعة ومحتشدي ميدان التحرير، وفرغت حادثة الاعتداء على العائلة السعودية من جوهرها.

ما أوصل حزب العدالة والتنمية لسدة الحكم ليس فرمان الباب العالي الموقع بالخاتم السلطاني، وليس عبر الفتوحات وصولة المتغلب والجزية التي يدفعها الكفار عن يد وهم صاغرون، بل حزب العدالة والتنمية وصل لسدة الحكم عبر انتخابات نزيهة داخل دولة القانون والمؤسسات العلمانية، وهو حزب اليوم قد استنفد طاقاته ولربما سيغيب عن المشهد في حال قامت تركيا بانتخابات مبكرة.

الأتراك حسموا أمرهم منذ زمن!

لكن ماذا عن أخوان الداخل؟ فرغم توالي الصدمات فلن يخضعوا لحقيقة تهدم وتلاشي الحلم بسهولة.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29138
mod_vvisit_counterالبارحة45806
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع213234
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر541576
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48054269