موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

اصحوا، نحن الشعب، نحن الشعب

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لقد أثبت أبناء شعبنا العربي الفلسطيني من خلال فعاليات مؤتمر فلسطينيي أوروبا الثالث عشر الناجز في برلين ما قاله الشهيد القائد أبو عمار بأن هذا الشعب سيبقى أكبر من قيادته، ونضيف بأن شعبنا العربي الفلسطيني المكافح،

يستحق أفضل من هذه القيادة العاجزة، التي لا تحسن حتى ركوب الموجات الرابحة ووتيرتها العالية واستثمارها وتوظيفها لصالح قضيتنا...!!

 

فمن إنجازات مؤتمر العودة الثالث عشر المهمة في برلين، أنه حقّق المعادلة بمكوناته وبأدواته وبرؤيته، وببرامجه وبطرحه وبالتصاقه بهموم الشارع العربي الفلسطيني، وبتعبيره عن وجعه وحجم معاناته، وبفسيفسائه الرائعة المعبرة عن عظمة هذا الشعب، وبرفعة أخلاق القائمين على إنجازه وصدقهم، وبإخلاصهم لفلسطين بكل منحنياتها وتفاصيل قضاياها العادلة الرابحة، بدءاً من الفلسطيني الرضيع الذي حضر وشارك ورفع العلم، مرورا بشبابه وشاباته، وصولا لشيبه وكهوله، رغم بعد المسافات واختلاف الجغرافيا، وبمضيفيه ولجانه وخلايا النحل التي عملت على مدار الساعة، ليكون الإخراج كما أرادوه فكان كذلك.

تكتّل هذا الجمع مع احرار الأمة واصدقاء قضيتنا، متسلحين بإيمانهم وبعدالة قضيتهم، وبعظم وبقوة إرادة شعبهم، وبقناعتهم بأدوات الديمقراطية الحقيقية المتاحة، التي تكفل وترعى حرية الرأي والتعبير بنص القانون، إضافة إلى عزيمة وإرادة الفلسطيني التي بقيت عصية على الانكسار، مثلما رغبته الجامحة في التضحية والبذل والعطاء لفلسطين.

فقد استطاع المؤتمر في برلين أن يتخطى بسلام، كل الحواجز التي نصبت على الطرقات، منها الثابتة ومنها الطيارة، بكل تفاصيلها وأشكالها وألوانها وانتماءاتها ودافعي أجرها ومأجوريها، وأن ينجز إرادة الجماهير من بوابات الديمقراطية الشامخة في برلين، ويُعقّد مؤتمره كما كان وكما يجب وفي موعده المحدد مضموناً وزماناً ومكاناً، وكما قال الأخ القائد أيمن اللبدي في رسالة وجهها مشكورا للمؤتمر: “إلى الأخ الحبيب أحمد محيسن واخوته في جواره: "زئير الأسود يقطع نسل الأرانب ويورث العناكب الخبل، سلمت جهودكم وتبقون رائعين، وأضاف الاخ اللبدي قائلاً: "وان الإرادة التي تمثلت بتحقق مؤتمر العودة في برلين، والإرادة التي قدمت الشهيد علي أبو غنام في القدس العظيم لتخرج من مشكاة واحدة، مثلما السقوط في الحياة مفاوضات والحياة دردشات تخرج من مكب واحد”.

لقد استطاع المؤتمر أيضا، أن يكسر جدار (غير الممكن) اللافتة شعارات الباطل وأعوانه المثبطة بأدوات الحق والعزائم، وهو الباطل الذي طالما ساد وعشعش في عقول الكثيرين، وما زال يعتقد بأن الزمن توقف عن هذه الحدود، فأثبت المؤتمر في برلين، بأن الإرادة الممزوجة بالحق وهي منطلقة نحو الحرية، لا تعرف حدود الممكن، وبهذا الإنجاز الرائع في برلين ومعها أخواتها من المدن الأوربية، بدأت جبال ثلوج التزوير تذوب لتنجلي الحقيقة ناصعة، وسواتر التشويه لصورة نضال شعبنا في أذهان الشارع الألماني بل الأوروبي بالإنهيار، نظرا لما تركه المؤتمر من أصداء إيجابية حضارية في الشارع الألماني، وبعد تنفيس الهجمة الإعلامية الشرسة الممنهجة التي شنّ-ت ضد أبنا الشعب الفلسطيني ونضالهم، وضد المؤتمر في عموم ألمانيا وتحديدا في العاصمة برلين، وذلك بأدوات وببراعة الحكماء المتبصّرين.

وأيضا استطاع المؤتمر، أن يُحَدِثَ بصوت جماهيري جامع بامتياز وفي برلين دوياً قويا، وهو يتحدث بقوة ووضوح وإقناع حاملاً الرواية العربية الفلسطينية الحقيقية وبلسان أهلها، وفعلها مؤتمر العودة الثالث عشر في برلين فأسقط ورقة التوت، وظهرت العورات على الملأ.

هذه برلين التي أسقطت جدار الفصل بين أبناء الشعب الواحد، وهذه برلين التي تمردت على كل أجهزة أمن الدولة في المانيا الشرقية آنذاك، والتي كانت تدعى "الشتازي"، وتعمل على قمع المواطنين وإرهابهم وتكميم أفواههم، نعم هذه برلين التي طوت بإرادة شعبها واهلها عبر كفاحهم وإصرارهم زمن "الشتازي" المشؤوم، ومحت من صفحاتها تاريخاً اسوداً، كُتب بأيدي أجهزة أمن الدولة آنذاك، والذي كان أوهن من بيت العنكبوت، وثبتت كرتونيته، وتساقط تماماً كأحجار الدومينو حجراً تلو الآخر، لقد انهار ذلك أمام غضب الشارع والجماهير، وإصرارها على نيل الحرية، وخرج أهل برلين ضد الظلم وجبروت الظالمين، في مظاهراتهم الأسبوعية كل يوم اثنين، يرددون بصوت واحد، "نحن الشعب، نحن الشعب"، حتى أطاحوا بأقوى حلقات سلسلة المنظومة التي كانت قائمة، وسطروا بتضحياتهم بداية عصر جديد، نرى آثاره وثماره الأن في شوارع برلين وولايات المانيا الموحدة.

نحن أبنا فلسطين، على درب الكفاح ماضون، وكما رددنا في مؤتمرنا من برلين، بأننا نحن الشعب، (واللي مش عاجبه يشرب من بحر غزة)، ولن نهزم أبداً، ولن يستطيع كائن من كان، أن يكسر إرادتنا ويضع فلتراً على أفواهنا أو أن يكممها، فحتى الدبابات والطائرات الإسرائيلية لم تستطع أن تحقق ذلك.

ولم ولن يفلح الخصم ولا أدواته ومعاونوه ومرشدوه ومرتزقته أيضا، بتعطيل انتصار الجماهير لحقها وإرادتها، ورغم عظم قدراته وإمكانياته هنا، في ليَّ ذراع مؤتمر العودة الثالث عشر، الذي انعقد في العاصمة برلين، فمؤتمر العودة في برلين، هو محطة مهمة وعلامة فارقة في تاريخ شعبنا النضالي، من الشتات الفلسطيني في أوروبا، على درب العودة الواحد والقادم حتما إلى الديار التي هجرنا منها بقوة السلاح.

وسيبقى الصوت الفلسطيني الحر يصدح بالحق، ويعقد مؤتمرات العودة بإذن الله حتى تتحقق.

***

https://www.youtube.com/watch?v=M2pS-dGSpQ8

نفحات من مؤتمر المعجزة التي تحققت، مؤتمر فلسطينيي اوروبا الثالث عشر في برلين، ويا جبل ما يهزك ريح....

*****

Frau Alexandra Thein

السيدة الكسانرا تاين البرلمانية في برلمان الاتحاد الأوروبي.. رئيسة للاتحاد الإقليمي في برلين وبراندنبورغ للحزب الديمقراطي الحر.. هي كاتبة العدل والمحامية والسياسية الألمانية من الحزب الديمقراطي الحر الكسانرا تاين.. تتحدث وتنتصر لفلسطين والفلسطينيين ولمؤتمر فلسطينيي أوروبا الثالث عشر في برلين.

***


 

 

د. المهندس احمد محيسن

كاتب فلسطيني - رئيس الجالية الفلسطينية في برلين - ألمانيا

 

 

شاهد مقالات د. المهندس احمد محيسن

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

ما فعله اوباما؟

مــدارات | أسامة الشبيبي | الاثنين, 16 يناير 2017

خطب الرئيس اوباما خلال تنصيبه قبل ثماني سنوات بقوله الشهير "نعم نستطيع" وفي خطبة الو...

صعود القومية الشعبوية في الغرب... (2)

مــدارات | نجيب الخنيزي | الاثنين, 16 يناير 2017

تختلف الأحزاب والحركات الشعبوية القومية الراهنة في الغرب عن الأحزاب الفاشية التي شهدتها أوروبا منذ...

كيف تجدد أمتنا ميدان العلم؟

مــدارات | محمد شوارب | الاثنين, 16 يناير 2017

بيد أني (وأنا متابع مسالك بعض الناس) لم أحترم قط أشخاصاً أحبوا أن يفرضوا أنف...

كم من الجرائم ترتكب باسم “فلسطين”..؟؟!!

مــدارات | عادل أبو هاشم | الاثنين, 16 يناير 2017

في هذا الزمن الذي أصبح فيه الجهاد جريمة، والمجاهدون الذين يدافعون عن أرضهم وعرضهم وشع...

المرجلةُ الفلسطينيةُ مجبنةٌ إسرائيليةٌ

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 16 يناير 2017

الهروب الجماعي لوحدة النخبة في الجيش الإسرائيلي أمام شاب فلسطيني يقود شاحنة حدث له صدا...

الحفاظ على البيئة

مــدارات | جميل السلحوت | الاثنين, 16 يناير 2017

من اللافت في أمريكا هو اهتمامهم بالبيئة وجماليّاتها، لذا فإنّ من الملاحظ بشكل كبير هو ...

عندما يلتف نتنياهو على حقائق كيري...!!

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 16 يناير 2017

ثمة ما هو مهم في خطاب كيري وما افرد من حقائق في خطابه الاخير وال...

فادي قنبر يدمي قلوب الإسرائيليين

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 16 يناير 2017

فرح العدو الإسرائيلي إذ انقضت احتفالات رأس السنة الميلادية بخيرٍ وسلامٍ، وأمنٍ واطمئنان، ولم يعك...

تظاهرة باريس لحل الدولتين

مــدارات | سميح خلف | الأحد, 15 يناير 2017

باتت الادارة الامريكية المنتهية ووزير خارجيتها كيري وقبل رحيلها بأيام مغادرة قاعات وابواب البيت الا...

المطران كابوتشي

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 15 يناير 2017

غداة العام الجديد أعلن في روما عن رحيل المطران الفلسطيني/ السوري/ العربي هيلاريون كابوتشي، بعي...

عام 2017، لن ننسى من سبقوك

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 15 يناير 2017

بشرت قيادة منظمة التحرير الفلسطينية شعب فلسطين بأن العام 2017 هو عام قيام الدولة الف...

متى سيخجل العرب من حالهم وضعفهم وتفككهم وتشرذمهم

مــدارات | جمال ايوب | الأحد, 15 يناير 2017

العرب الآن يتنازعون على من سوف يعيش في هذا الوطن ومن سوف يصبح عدده أكث...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15171
mod_vvisit_counterالبارحة19608
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90826
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي236205
mod_vvisit_counterهذا الشهر509098
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37352537
حاليا يتواجد 978 زوار  على الموقع