موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

إلى اللقاء في خطاب قوي ناري قادم.. من على المنصة الدولية...!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

سنوصل الرسالة في المرة القادمة بمصطلحات أشد قوة ووقعا على السامعين والمشاهدين والمتابعين لقضيتنا.. حول كل ما فعله الاحتلال من جرائم بحق شعبنا.. وما زال يفعل ذلك دون رادع...!!

 

وسنوصل في المرة القادمة.. ومن خلال خطاب ناري آخر.. رسائل للعالم.. حول حجم معاناة الشعب العربي الفلسطيني في قطاع غزة.. وفي الضفة المحتلة وفي مخيمات الشتات.. وداخل الخط الأخضر.. وذلك دون أن يكون لنا برنامجا عمليا واضحا.. وردا مقاوما للاحتلال على الأرض.. وذلك بالفعل المقاوم.. والتحرك والحشد والوحدة الجامعة لردع الاحتلال وقطعان مستوطنيه...!!

خطابات نارية نوجهها للعالم حول ممارسات الاحتلال.. حتى لو استمر الاستيطان بتسارع والتهم الأرض.. وتهويد القدس.. وبناء الجدار.. واستمرار الأسر والإعتقال.. وحتى وحتى وحتى.. على الرغم من ذلك سنعود بعد الخطابات للمفاوضات الفتاكة التي ستجبر الاحتلال على الرحيل...!!

والقول هنا لكل المعجبين والمصفقين والمشجعين لما سمعوه من كلمات وخطاب أمام الجمعية العمومية للهيئة الدولية واكتفوا بذلك.. وكان الفيتو الأمريكي جاهزا فور الإنتهاء من الخطاب الواضح...!!

وهنا سؤال الملايين للمشجعين المؤيدين...!! ما هي فائدة الكلمات النارية الواضحة وضوح خطاب الرئيس الفلسطيني في هيئة الأمم المتحدة.. التي تنتهي بجملة.. "وسنذهب للمفاوضات".. وهي التي جربناها اكثر من عقدين من الزمن وثبت عقمها والتي انتهت بانتهاء إلقاءها على المنصة...؟!

ما هي فائدة التحرك اللفظي بالخطابات والمطالبة اللفظية بحقوقنا.. دون أن يرافقها الفعل والمقاومة والتصدي والردع للاحتلال على الأرض.. ودون أن يدفع الاحتلال ثمن بطشه واحتلاله وقتله لأبناء شعبنا...؟!

لقد أثبتت الدروس والتجربة بأن المقاومة هي التي تحرر الأوطان.. ولم نسمع قط.. بأن المفاوضات وحدها قد حررت شبرا من وطن مغتصب ودحرت محتلا...!!

سمعنا خطابا جيدا باتجاه صحيح.. والعمل والفعل والممارسة استمر على الأرض في الضفة المحتلة.. ويذهب بالممارسة اليومية والفعلية.. بعكس ما سمعناه من كلمات وردت في الخطاب...!!

لا نريد بهذا الكلام أن نقلل من شأن الكلام الواضح الذي ورد في الخطاب أمام العالم كله.. ونؤكد على أن السيد الرئيس محمود عباس قد قرأ على المجتمع الدولي قراءة صحيحة واضحة من صفحات معاناة شعبنا.. ووصفها وصفا رائعا.. ومن صفق له في القاعة.. هم محبي شعبنا وأنصار قضيتنا العادلة والداعمين لنا في طل المحافل الدولية...!!

لكن هذا الخطاب الجيد وحده اليوم.. وبعد الدم الذي سال في غزة لم يعد كافيا..!!

وتخوفنا المشروع.. هو العودة للمفاوضات إياها التي استمرت أكثر من عقدين من الزمن.. وستعود تحت أي ذريعة أو مسمى.. لأنه قال بالحرف الواحد:

"الالتزام بتحقيق السلام العادل عبر حل تفاوضي... واعتماد الجهد الدبلوماسي والسياسي عبر الامم المتحدة".. وتحليلنا لهذا الطرح.. ومن خلال التجربة التي مر بها شعبنا.. بأنه يحمل في لبه وجه العودة للمفاوضات.. والعودة ستكون عودة للمفاوضات بعكازة واحدة...!!

فقد كان عليه التلويح أيضا بالورق الرابح الموجود لدى شعبنا.. وأثبت نجاعته.. وترجمته على الأرض بالفعل والآداء.. فالكلام القوي يجب أن يلازمه الفعل المقاوم... لتغيير قواعد اللعبة القائمة.. وخلق معادلة جديدة.. وتحريك الجزر الآسنة.. خاصة بعد الحرب العدوانية على أهلنا في قطاع غزة.. وتمريغ أنف الاحتلال في التراب...!!

لقد وصل بنا الحال.. بأن تشفق علينا منظمة هيومن رايتس ووتش.. وتنتقد بوضوح تام تردد السيد محمود عباس بصفته الرئيس الفلسطيني.. بخصوص عملية الإنضمام لمحكمة الجنائية الدولية.. حيث جاء ذلك على لسان كينيث روث المدير التنفيذي لمنظمة هيومان رايتس ووتش.. وقد انتقد ما جاء في خطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمام الجمعية العامة صباح الجمعة المنصرم.. لتردده وتلكئه وعدم حسمه قرار الإنضمام إلى المحكمة الجنائية الدولية.. دون سبب مقنع.. والأبواب مشرعة لذلك.. وأصدقاء قضيتنا والداعمين لنا شجعونا وطالبونا وحثونا على فعل ذلك.. وهي ورقة ضاغطة ومتاحة...!!

فهل وصلت الأمور بقضيتنا بأن يتم انتقاد الموقف الفلسطيني الرسمي من منظمات أجنبية تدافع عن حقوق شعبنا.. بأن يتوقف الرئيس الفلسطيني عن الحديث عن العدالة بصفتها ورقة مساومة على حقوق ضحايا جرائم الحرب وعدوان الاحتلال على الشعب الفلسطيني...؟!

إلى متى سيبقى الموقف الرسمي الفلسطيني يستجيب لضغوطات وبلطجة وزعرنة وابتزاز القوى الغربية.. لثنيه عن الذهاب فورا للتوقيع على معاهدة وميثاق روما.. وهي الفرصة والإمكانية الذهبية المتمكنة لملاحقة مجرمي الحرب والعدوان في دولة الاحتلال.. من خلال محكمة الجنيايات الدولية...؟!

إن التوقيع على معاهدة وميثاق روما.. لهي خطوة مهمة في مواصلة تراكم الكفاح الفلسطيني ضد الكيان الصهيوني.. وهي الآداة الرادعة والممكنة والمتاحة الآن.. والتي ستجعل الاحتلال يفكر ألف مرة قبل شن حرب عدوانية تدميرية جديدة على شعبنا.. كما حصل في قطاع غزة الباسلة.. وعلى ذلك إجماع فلسطيني...!!

فلماذا التسويف والتلكؤ في ذلك...؟!

 

 

د. المهندس احمد محيسن

كاتب فلسطيني - رئيس الجالية الفلسطينية في برلين - ألمانيا

 

 

شاهد مقالات د. المهندس احمد محيسن

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

في التحليل الاجتماعي: تسييل الثقافة في العصر الرقمي

مــدارات | د. علي الخشيبان | الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    درجة الوعي في المجتمع سوف تظل تلعب دوراً مهماً في كيفية محافظة المجتمع على ...

في الذكرى الـ19 لرحيله : وليد الغول: الاعتراف خيانة

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | الأحد, 16 ديسمبر 2018

    طرق اسمه مسامعي كثيراً، ورويت أمامي عن بطولاته القصص والمواقف، فرسمت صورته في ...

ثلاثية نشرة الأخبار

مــدارات | د. حسن مدن | الأحد, 16 ديسمبر 2018

    نشرات الأخبار الرئيسية على التلفزيون تتضمن ثلاثة أجزاء، الأول الأخبار السياسية، التي تعنى بمتابعة ...

تاريخ عمودي وآخر أفقي

مــدارات | د. حسن مدن | الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    في تقديمه لمحاضرة ألقيت في جمعية البحرين للتاريخ والآثار قبل يومين لأحد المحاضرين لفتت ...

تصحير العالم

مــدارات | د. حسن مدن | الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

    النسب التي سنوردها أدناه ليست جديدة تماماً، لكنها ما زالت صحيحة من حيث الجوهر ...

في وداع المربية المرحومة أميرة قرمان

مــدارات | شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    لم تكن امرأة عادية، وانما كانت امرأة حديدية، صلبة، عصامية، طموحة، نشيطة، مرهفة الاحساس،تمتعت ...

البروفايل السياسي لدرويش

مــدارات | د. حسن مدن | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    بدأ محمود درويش الشاب حياته عضواً في حزب «راكاح» المكون من أغلبية يسارية عربية، ...

زياد أبو عين .. عاشق القضية وشهيد الوطن

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    لم يُلمح لي من قبل أن مخزون عطائه قد أوشك على النفاذ، وأن مسيرة ...

غيوم ملبدة تحوم حول قمة العشرين 2-2

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    تزامن انعقاد قمة العشرين الأخيرة المنعقدة في الأرجنتين، مع مرور 10 سنوات على اندلاع ...

مُحلّل سياسي

مــدارات | د. حسن مدن | السبت, 8 ديسمبر 2018

    قبل سنوات طلبت إحدى الفضائيات استضافتي، عبر «سكايب» أو الهاتف، للحديث حول واحد من ...

في ذكرى استشهاده :الأسير جمال أبو شرخ: قتلوه ثم قالوا انتحر

مــدارات | عبدالناصر عوني فروانة | السبت, 8 ديسمبر 2018

    السادس والعشرون من أيلول/ سبتمبر عام 1989، يوم لا يمكن أن يُمحى من ذاكرتي، ...

العقل الديني والعقل المدني

مــدارات | رائد قاسم | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

(الميراث والزواج نموذجا) فتحت قضية قانون الميراث في تونس الباب مجددا للصراع ما بين الع...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم36911
mod_vvisit_counterالبارحة50300
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع188406
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي352757
mod_vvisit_counterهذا الشهر877444
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار62022251
حاليا يتواجد 3835 زوار  على الموقع