موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل ::التجــديد العــربي:: نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج ::التجــديد العــربي:: إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة ::التجــديد العــربي:: ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى ::التجــديد العــربي:: بوتفليقة يقيل رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون ::التجــديد العــربي:: جهود إماراتية وسعودية لفرض ضريبة القيمة المضافة مطلع العام القادم ::التجــديد العــربي:: عرض ثلاثة أفلام سعودية في الرياض.. الليلة ::التجــديد العــربي:: المعرض الدولي للصيد والفروسية يحتفي بـ 15 عاما على انطلاقته في ابوظبي ::التجــديد العــربي:: متاحف الصين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: احتياطي النقد الأجنبي في مصر يسجل أعلى مستوياته منذ 2011 ::التجــديد العــربي:: المواظبة على تناول اللبن يسهم في الوقاية من الاورام الخبيثة في القولون والثدي والمعدة والمبيض وبطانة الرحم، بفضل بكتريا تزيد من إفراز مواد منشطة للجهاز المناعي ::التجــديد العــربي:: السمنة تنذر بأمراض القلب ::التجــديد العــربي:: زين الدين زيدان يعرب عن سعادته بإحراز كأس السوبر الإسبانية بعد هزيمة غريمه برشلونة 2-صفر، بعد تقدمه ذهاباً على ملعب كامب نو بنتيجة 3-1 ::التجــديد العــربي:: مدربو «البوندسليغا» يرشحون بايرن للاكتساح مجدداً ::التجــديد العــربي:: عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى ::التجــديد العــربي:: 175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار ::التجــديد العــربي:: أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات ::التجــديد العــربي::

وهل بدون غزة يمكن لفلسطين أن تنتصر...؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

خلي كل الدنيا تسمع.. غزة حرة ما راح تركع..!!

لا نجد ما نقوله لمن ينطق بلسان عربي لغة الاحتلال.. هواة التنغيص.. أصحاب المناكفات الفكرية والسياسية..

المتنطعين أصحاب الأفكار الغريبة المستهجنة والدخيلة على ثقاتنا الكفاحية.. تلتوي ألسنتهم.. وتنبري أقلامهم.. في محاولة بائسة منهم.. لكي ينغصوا ويكدروا على شعبنا في كل أماكن تواجده هذه الفرحة العارمة بانتصار شعبنا العربي الفلسطيني في غزة العزة.. فرحة الإنتصار المؤزر الذي طالما حلمنا به...!!

 

نقول لهؤلاء ببساطة شديدة.. كما ردد الأخ الفنان الفلسطيني في برلين يوم الجمعة 2014/09/12 في المهرجان الذي أقامته جل المؤسسات الفلسطينية في برلين.. إفهموها وارتاحوا.. خلي كل الدنيا تسمع.. غزة حرة ما راح تركع.. غزة حرة.. حرة أبية.. والعزيمة فيها قوية.. والهوية فلسطينية...!!

محاولات بائسة من هؤلاء الموتورين لينغصوا علينا حياتنا وهم يكيلون الإتهامات والإنتقادات الباهتة المغرضة لإنتصارات المقاومة المجيدة.. لحرف البوصلة عن اتجاهها السليم.. ومن أجل التقليل من إنجاز المقاومة الذي مرغ أنف الاحتلال في التراب.. ولا يضيرهم ذلك حتى ونحن في ذروة نشوة النصر.. حتى وفلسطين في غزة تنتصر.. وحتى ودولة الاحتلال تستسلم وتحتضر.. وحتى وأن هزيمة واضحة وضوح الشمس تكبدتها دولة الاحتلال أمام استبسال المقاومة الفلسطينية.. وأمام صمودها الأسطوري في قطاع غزة العزة.. وبمشاركة العديد من فصائل المقاومة الباسلة.. ينغصون علينا المنغصون معيشتنا وحلمنا حتى ونحن نقول بأن هذا الإنتصار للمقاومة الفلسطينية في هذه المعركة.. إنما هو بداية الدرس لدولة الاحتلال.. والعالم يقر إقرارا لا لبس فيه بأن حال الاحتلال الغاشم ما قبل هذه الحرب.. هو ليس كما هو حالهم بعدها.. وأن الاحتلال بإذن الله إلى زوال...!!

هؤلاء المنغصون المتقعرون في تنغيصهم.. قد أخذتهم العزة بالإثم.. وهم يكابرون "وعنزة ولو طارت".. لأنهم لم يرضعوا حليب الثورة والتحرير.. ولأن حقدهم على المقاومة وتنكرهم لإنجازاتها لا يستطيعون أن يخفوه.. وهم من أساتذة ومدرسين دروس التنطع والتشدق في مدارس الذل والهوان والإنحناء لغير الله.. وهم يدافعون عن مبدأ يقول:.. "الكف ما بناطح مخرز".. أقوال سخيفة هابطة يستأجرونها ويطلقونها ليثبطوا بتلك الشعارات البالية المأجورة عزائم أبناء شعبنا وعزائم أمتنا.. ويدخلون الناس إلى بيوت الطاعة والخنوع والتخلي عن المقاومة والتفريط بحقوق شعبنا الثابتة...!!

يحاولون هؤلاء المداهنون أهل الإنتهازية والوصولية.. بأن ينغصوا علينا نشوة النصر المؤزر الواضح ولا لبس فيه.. الذي تحقق في فلسطن غزة العزة.. وباعتراف قادة الاحتلال وفي مقدمتهم جنرالاته.. هو انتصار لا يمكن التشكيك والطعن فيه.. إلا ممن طبع الله على قلوبهم.. إلا من المأفونين.. ممن نما على ألسنتهم شعرا أغبرا غريب الأصول والأطوار.. ولا يستطيعون فهم لغة الثورة والمقاومة.. ولغة الإرادة التي لا تنكسر.. ولا يستطيعون تنفس عبق روائح الحرية والأمجاد التي صنعت في فلسطين.. وتم تصديرها من موانئ غزة العزة...!!

هؤلاء هواة التنغيص المنفصمون.. الذين يتطاولون في انتهازيتهم المفضوحة.. لا يريدون أن يفهموا بأن هذا الإنتصار الذي حققه شعب فلسطين.. هو الذي أثبت للعالم بأن هذا الكيان الغاصب لهو أوهن من بيت العنكبوت.. ولا يفهم إلا لغة واحدة.. وهي لغة الثورة والمقاومة والتحرير.. هي اللغة التي ابتدأناها من قبل العام 1965.. وصنعت لنا مجدا.. وسطرنا بضعا من سطورها مجددا في غزة العزة.. وقبلها في الكرامة وبيروت.. ولقنهم شعبنا المقاوم درسا بالتأكيد لن ينسوه.. وهي اللغة التي دوما حفظت لنا كرامتنا وعزتنا.. وأثبتنا للعالم بأن هذه اللغة.. لغة المقاومة ولغة الدفاع عن الحقوق الثابتة لشعبنا والتمسك بها.. هي لغة ليست بالعبثية ولا بالكرتونية.. ولا هي ضرب من ضروب الخيال.. ولا هي مضيعة للوقت.. ونحن قادرين على تكلمها ونطقها حتى ونحن تحت الحصار الظالم من الأقارب قبل الأباعد.. وإمكانياتنا محدودة.. وقلبنا نظريات الإحباط والإستسلام والخنوع رأسا على عقب.. وجعلنا الدم ينتصر على السيف.. وجعلنا الكف أيضا يناطح المخرز ويتفوق عليه...!!

ينغصون علينا هؤلاء الفيروسات مزاجنا.. ونحن ننتصر.. وتأتينا المفاوضات تتهافت صاغرة زاحفة إلى عرين المقاومة والصمود والتصدي.. تستجدي المقاومة.. وأصبحت الدبلوماسية الغربية والأمريكية بقدرة قادر تفاوض المقاومة.. حتى ولو بلسان عربي منحاز هذه المرة.. فسبحان مغير الأحوال من حال إلى حال.. وهم الذين لم يكفوا عن وصف مقاومة شعبنا بالإرهاب والتطرف.. وهذا ليس بجديد عليهم.. ونذكر في هذا المقام بالشهيد القائد أبو عمار رحمه الله.. الذين طالما كانوا يصفونه بنفس الصفات.. وأتوا لثورتنا مفاوضين.. ومنح جائزة نوبل للسلام.. وعندما أكتشف ياسر عرفات بأنهم عبثيين في مفاوضاتهم ويقطعون الوقت.. ولا عهد لهم ولا مواثيق.. أدرك ذلك القائد أبو عمار وأطلق يد المقاومة والإنتفاضة ودعمها ومدها.. لأنه يؤمن بأن أقصر الطرق إلى فلسطين هي تحريرها.. وأن الثورة الفلسطينية المسلحة ليست خياراً للتداول.. وكان التخلص منه واغتياله بعد محاصرته في عرينه في المقاطعة.. هو العنوان للمرحلة التي أتت بعده...!!

جنود الشياطين هؤلاء.. أصحاب الأقلام المفطوعة مدفوعة الأجر.. يعتقدون أنهم سيفسدون نشوة النصر.. بمحاولاتهم المخزية المسطورة بكلمات مشبوهة معيبة غريبة عن قاموس الثورة والإنتصار والتحرير.. وينغصون علينا أهل الأجندة الانتفاعية الإسترزاقية المتسلقين على جماجم شهداء الأمة.. ينغصون علينا ونحن نرى الكيان الصهيوني الذي اعتاد على أن يفرض الشروط في كل مواجهة معه.. وقد رأيناهم يلجأون إلى الإختباء في المجارير مع الجراذين.. وباتت مستوطناتهم حتى في الضفة المحتلة.. وليس فقط في غلاف غزة.. على مرمى حجر من ححم نيران المقاومة المباركة.. حتى وصلت الخصيرة وتل أبيب...!!

إن هؤلاء الزنادقة المنغصين للحياة.. المتزلفين الوصوليين المداهنيين.. وهم من عشاق المناصب والوجاهة.. حتى لوكانت وهمية وهلامية بلا معنى.. وسقطت عليهم من براشوتات من يوزع المناصب الهلامية.. هم لا يستوعبون بأن هذا الاحتلال يجب عليه أن يفهم.. بأن يسددوا فواتيرهم لشعب انتهكت حرماته وما زال يرزح تحت نير الاحتلال.. وبأن الاحتلال ليس بالمجان.. ولا يفهمون هؤلاء المنغصون بأن الدنيا بعد درس غزة الأخير قد تغيرت.. وأن الأمة قد كسرت حواجز الرعب والخوف والصمت من زمن.. واكتشف الشعب مقدراته وقدراته وإمكانياته ووجد بالمقاومة طريقه وضالته.. تماما كما بقي يؤمن بها.. ولم يعد الظلم هو سيد الموقف.. ولم نعد نرضى نحن الشعب العربي الفلسطيني بمقولة.. " الأرض مقابل السلام ".. فقط...!!

فوجئ المنغصون بإعاقتهم الفكرية كما فوجئ الاحتلال تماما.. بقدرات المقاومة.. وهم يفرضون توازن الرعب على الكيان الصهيوني.. وإدباره على التقهقر والإنسحاب.. وفشلت نظرياتهم الإنهزامية الذين دأبوا دوما على أن يمطرون المقاومة بها.. ودأبوا على "كيل الشتائم على كل منبر وفي كل مناسبة.. لإنتفاضة الأقصى المباركة وللمقاومة.. وهم لم يقدموا لشعبنا سوى الأوهام و الأكاذيب.. وذلك كما قال القائد المقاوم مروان البرغوثي الذي ما زال يقبع خلف القضبان في زنازين الاحتلال.. ويدفع بذلك ثمن مواقفه.. بينما يمنح الاحتلال شهادات ال في أي بي لغيره.. وكله بثمن وبحساب...!!

ينغصون علينا هؤلاء الجهلة أهل الوصاية على عقول الناس.. خريجي مدرسة المنغصات والمناكفات.. مزاجنا وحياتنا حتى ونحن ننتصر.. ونحن نرى وحدة شعبنا الوطنية تتجلى في أبها صورها في الضفة الغربية المحتلة.. وفي قطاع غزة.. وفي الشتات.. وهذا ما لم يرق للبعض.. لأنهم باتوا يحسسون على رقابهم ومكتسباتهم المادية والجهوية.. وهم يرون المقاومة تدق أبواب هذه المكتسبات التي أتت على حساب نضالات شعبنا...!!

نقول لأصحاب الألسن الملتوية.. والأقلام المأجورة الحاقدة.. العقول الكهنوتية الإقصائية.. أهل الصفحات الصفراء.. ندرك أن المعركة معكم هي بين فسطاطين.. فسطاط الدفاع عن الحقوق الثابنة والتمسك بها.. وفسطاطكم.. عودوا إلى جحوركم.. وموتوا في نحوركم.. ولتخرس ألسنتكم.. فلا صوت يعلوا فوق صوت البندقية والمقاومة... وإنا بإذن الله لمنتصرون وعائدون...!!

https://www.youtube.com/watch?v=c4LFp3W5Qto&list=UUlhawh2exjoAxkAJAXWsgfw

 

 

د. المهندس احمد محيسن

كاتب فلسطيني - رئيس الجالية الفلسطينية في برلين - ألمانيا

 

 

شاهد مقالات د. المهندس احمد محيسن

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية

News image

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن شهر اكتوبر سيكون حاسم لتس...

الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل

News image

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - عُيّن الرئيس الألماني الاسبق هورست كولر رسميا الاربعاء موفدا للا...

نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج

News image

جدة - شهد منفذ سلوى الحدودي مع دولة قطر منذ ساعات صباح يوم أمس حرك...

إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة

News image

كامبريلس (إسبانيا) - أصيب ستة مدنيين، إضافة إلى شرطي، بجروح، عندما دهست سيارة عدداً من ...

ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى

News image

أعلن مصدر رسمي في حكومة كاتالونيا الى ارتفاع القتلى الى 14 شخصاً قتلوا وأصابة 100...

عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى

News image

الكويت - قال تلفزيون دولة الكويت إن الممثل عبد الحسين عبد الرضا توفي الجمعة في ...

175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار

News image

قتل 175 شخصا على الأقل، ونزح آلاف آخرون من منازلهم جراء #الأمطار الموسمية الغزيرة في ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

عيد الأضحى وحرائق الغابات!!

مــدارات | يونس بلخام | الخميس, 17 أغسطس 2017

يستعر المواطنون الجزائريون قيظا في هذه الأيام خاصة أولئك القاطنين بالمناطق الساحلية بحكم أن هذه...

أحزاب أجهزتها سراب

مــدارات | مصطفى منيغ | الخميس, 17 أغسطس 2017

وماذا تنتظر دولة المملكة المغربية لتحاسب مثل الأحزاب السياسية وقد حكم عليها الملك محمد الس...

السنوار يتحدى: (سنهشمهم)

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الخميس, 17 أغسطس 2017

لم يمل الحديث عن المقاومة طوال فترة اللقاء التي استمرت لأكثر من أربع ساعات، فبي...

صنعة الكذب

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 17 أغسطس 2017

بالتأكيد قَرأتْ النخبة الأمريكية التي هندست غزو العراق واحتلال أراضيه، سيرة وزير الدعاية في حكو...

الطغاة حين "يبدعون" هم فشلة

مــدارات | سميح خلف | الخميس, 17 أغسطس 2017

لم تكن الظواهر التي تمر على الشعب الفلسطيني هي ظاهرة طبيعية بل هي ظواهر تجا...

معركة الأقصى قيادة رشيدة وشعبٌ عظيمٌ

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الخميس, 17 أغسطس 2017

سنبقى نتحدث ونكتب عن معركة المسجد الأقصى وبواباته التي أغلقتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي لأكثر من ...

لا نوايا جدية للمصالحة الفلسطينية

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 12 أغسطس 2017

مجَّ الشعب الفلسطيني لفظة مصالحة، وأمسى يتقزز من هذه الكلمة المبتذلة، التي يتمسح بها الب...

العدو يحاسب قادته والفلسطينيون يسكتون عن قادتهم

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 12 أغسطس 2017

  أهو مديحٌ لهم وهم أعداؤنا الذين نكره ونقاتل، وإشادةٌ بفعلهم ونحن الذين ندين إجرامهم ...

يعالون والجيل الرابع للمدرسة العسكرية والامنية الاسرائيلية وماذا عن الفلسطينيين..؟!

مــدارات | سميح خلف | السبت, 12 أغسطس 2017

الخطوط العريضة للمدرسة العسكرية والامنية الاسرائيلية ومنظورها للتسوية مع الفلسطينيين: يعالون وفي حوار مع صحي...

فساد نتانياهو لا يغيظ الإسرائيليين

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

لا يفرح الإسرائيليون كثيراً بتثبيت التهم الموجهة إلى رئيس وزرائهم، ولا يحزنهم نفيها، فهذا شأن...

رئيس السلطة القادم خيار اقليمي

مــدارات | سميح خلف | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

  لم تأتي منظمة التحرير الى الاراضي الفلسطينية فاتحة بل اتت بسياسة ما تسمى الواقعية ...

معركة الأقصى سبرٌ للقوة واكتشافٌ للذات

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 8 أغسطس 2017

معركة بوابات الأقصى التي أشعل العدو فتيلها وفجر بركانها بقراراته العنصرية الطائشة، وسياساته العدوانية الغ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1710
mod_vvisit_counterالبارحة30057
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع1710
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر538147
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43609829
حاليا يتواجد 2427 زوار  على الموقع