موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
قائد الشرطة الاندونيسية: تفجير محطة الحافلات عمل انتحاري واسفر التفجير عن مقتل رجل شرطة ::التجــديد العــربي:: أميركا تعتزم فرض عقوبات إضافية على إيران وكوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة ::التجــديد العــربي:: الشرطة البريطانية تتعقب "شبكة" تقف وراء هجوم مانشستر ::التجــديد العــربي:: الرئيس المصري يؤكد عدم تدخل بلاده في السودان ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بالضغط على الاحتلال للاستجابة لمطالب الأسرى ::التجــديد العــربي:: استثمارات بـ30 مليار دولار لأرامكو في موتيفا الأميركية ::التجــديد العــربي:: أكبر متحف للآثار بالعالم يستعد لتنشيط السياحة في مصر ::التجــديد العــربي:: الذرة تحتوي على سكريات وتؤدي الى الاصابة بالسكري، ومن مزاياها التقليل من إحتمالات الاصابة بسرطان القولون ومشاكل الهضم ::التجــديد العــربي:: مانشستر بطلاً للدوري الأوروبي للمرة الأولى بالفوز الثمين 2 / صفر على أياكس ::التجــديد العــربي:: لقاء لوزراء الدفاع والخارجية في روسيا ومصر لبحث الملفين السوري والليبي ::التجــديد العــربي:: الشرطة البريطانية: المشتبه به في هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي والقبض على شخص أخر له علاقة بالانفجار ::التجــديد العــربي:: تفجيران «انتحاريان» في دمشق وحمص ::التجــديد العــربي:: 22قتيلا و59 جريحا باعتداء داخل قاعة ارينا للحفلات في مانشستر بريطانيا ::التجــديد العــربي:: مقتل شاب في احتجاجات تونس دهسته سيارة شرطة "بالخطأ" ::التجــديد العــربي:: ترامب يعلن التزامه بالتوصل إلى اتفاق سلام بعد لقاء عباس ::التجــديد العــربي:: "إعلان الرياض": الاستعداد لتوفير ٣٤ ألف جندي لمواجهة الإرهاب في سورية والعراق ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يزور الاراضي المحتلة وسط إجراءات أمنية مشددة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين: نرفض استغلال الإسلام غطاء لأغراض سياسية ::التجــديد العــربي:: إضراب عام في الأراضي الفلسطينية تضامناً مع المعتقلين ::التجــديد العــربي::

فزورة صائب المفاوضات...!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ليتك كنت بين أبناء جيل العودة في العاصمة برلين ومدينة بوخوم في غرب ألمانيا يا صائب عريقات.. لتدرك بأن جيل العودة يزداد يوما بعد يوم إصرارا.. على التحرير والعودة ونيل الحرية والإستقلال.. مثله في ذلك كمثل كل الشعوب التي تحررت.. وهو يرى فلسطين بعيون ترى الشهداء والأسرى.. وبعيون معاناة التشرد عبر النكبات التي تتجدد.. وقد أصبح البحر الأبيض المتوسط مقبرة للفلسطيني الذي يهرب من الموت إلى الموت...!!

 

ليتك كنت هناك يا صائب عريقات.. لتدرك أن العودة لا يمكن أن تتحقق في استمرار السير على الطريق التي ترسمها تسيبي ليفني في المفاوضات.. ويبني أسوارها نتنياهو.. ويكرس المستوطنون وجودهم بسرقة المزيد من الأراضي الفلسطينية.. وقد غدت المستوطنات مدن كبيرة.. وحضرتكم.. من مفاوضات إلى مفاوضات.. من أجل المفاوضات.. ولم تخبرونا على ماذا تتفاوضون.. وما الذي ستحققون...!!

استقال صائب.. لا لم يستقل صائب.. نعم استقال كبير المفاوضين.. لا لم يستقل الكبير.. وعليك أن تحزر وتفزر.. إن استقال من منصبه ككبير للمفاوضين.. أم بقي كناطق باسم كبير وصغير المفاوضين.. ولم يخرج علينا صائب ولو بتصريح واحد.. ليخبرنا حقيقة الفزورة والحزورة...!!

نحن ندرك أن استمرار المفاوضات يعني بالضرورة استمرارا لوجودكم وبقائكم.. تتمتعون بأسماء والقاب تطلق عليكم هكذا.. من رئيس ووزير ومدير ومستشار وسفير ووكيل وكبير وصغير المفاوضين وناطق ونائب وهكذا هي كثيرة هذه الألقاب.. ولكنها على الأرض وفي الواقع لا زون لها ولا قيمة.. والدليل على ذلك هو فقدان السيادة على الأرض.. ولا سيادة على كل ما ذكر من مدلوليات الألقاب والأسماء التي ذكرت.. وقوات الاحتلال تستطيع الدخول إلى مدينة رام الله وتقوم باعتقال من تشاء.. وتعيث في الأرض فسادا كما يحلو لها.. والرئيس ينظر من نافذته بقلة حيلة ويتابع.. والأجهزة الأمنية تختفي حينها.. ولا ترى منهم من كان بالأمس يزمجر ويشخر في وجه أهله ويرفع السوط على أبناء شعبه...!!

واستمرار المفاوضات يعني لكم.. الإبقاء على سيلان بل وتدفق صنبور الدعم المالي والرواتب والمعاشات.. ولذلك تصرون على استمرارها.. واستمرارها يعني بالضرورة التهرب من استحقاقات أقلها إعادة بناء المؤسسات الفلسطينية.. التي أدخلتموها البرادات وجمدتموها.. لكي لا يكون هناك مؤسسة ديمقراطية تحاسب وتسائل وتضع البرامج وتتابع وتنتخب وتضخ الدماء الجديدة القادرة على العطاء والتجديد.. بدل تلك التي فقد مكونات الأكسجين.. وفي مقدمة تلك المؤسسات هي مؤسسة منظمة التحرير الفلسطينية التي لم تبقون منها غير اسمها.. وتجهزون على ما هو فاعل من مؤسسات واتحادات جماهيرية في الوطن والشتات...!!

تصرون على استمرار المفاوضات بأي ثمن.. لأن نبض الشارع في واد وأنتم في واد آخر.. فقد تشرف الحضور يوم 1-11-13 بحضور المهرجان السنوي للتجمع الفلسطيني ألمانيا.. الذي أقيم في العاصمة برلين.. تحت شعار.. القدس تصادر.. وغزة تحاصر.. فلسطينيو سوريا: نكبة تتجدد.. بحضور الدكتور رائد صالح إمام الحرم القدسي قادما من القدس الشريف.. وحضور جمهور غفير.. من كل ألوان الطيف.. ومن مختلف الفئات العمرية.. إخوة وأخوات.. شباب وشابات بعمر أشتال الورود والزيتون.. أطفال يرقصون لفلسطين.. كلمات معبرة.. رسالة وصلت لشعبنا المتعطش لسماعها لم تعودا مؤهلين لإرسال مثلها لشعبنا.. أشبال وزهراوات ينشدون لفلسطين.. تأكيدات أبناء الأمة على التمسك بثوابتنا الثابتة.. فمن رأى هذا الجيل.. جيل العودة.. سيدرك تماماً.. بأن هذا الشعب مصر على الإنتصار والتحرير والعودة...!!

وكذلك ومن مدينة بوخوم الألمانية كان الأحد 3-11.. حيث جيل العودة هناك أيضا.. يرفع العلم الفلسطيني عاليا ويصيح قائلا.. بأن العودة أكيدة.. والتحرير قادم.. وشعبنا كما هو وكما كان وكما سيبقى وعلى مدار الزمان.. كما قال القائد الشهيد ابو عمار.. شعبنا طول عمره اكبر من قيادته.. وفي كل يوم يمضي تتضح الصورة اكثر فأكثر.. بأن شعبنا هو أكبر من هذه القيادة التي انتهت مدة صلاحيتها وفعاليتها منذ زمن.. قيادة لا تقيم وزنا لأبنائها.. وتمضي في سبيل حالها دون مرجعية شعبية.. هذا هو الصائب عريقات مغوار المفاوضات يستقيل ويعود.. وثم يستقبل وثم يعود.. ولا نعلم كيف استقال وكيف عاد.. ولا ندري ما الذي يفعلونه في الغرف المغلقة مع تسيبي ليفني.. وأبو مازن يقود فرقاطاته فقط باتجاه نفق المفاوضات المظلم.. وذلك رغما عن مركزيته التي انبثقت عن بيت لحم.. ورغما عن منظمة التحرير الفلسطينية الموجودة بلا مضمون.. وقد أصبحت فقط اسما وشكلا وختما على الورق.. ويذهب للمفاوضات.. رغما عن بقية الفصائل التي لا حول لهل ولا قوة.. بعد ان تم خلع أنيابها وتكلس مفاصلها وسحب أظافرها.. وهي معلقة على مصل الدعم المالي بأمر الآمر الناهي..!!

والسؤال الذي يتجدد كل يوم.. من هو الذي يقرر في رام الله في كل الشؤون الفلسطينية... إلى أين وماذا بعد...؟!

من يفرض نفاذ قراراته هو شخص واحد.. إما بالعصا وإما بالجزرة.. وبلا مرجعيات.. سوى مرجعيات اسمية.. ولا أحد يستطيع أن ينبس أمامه ببنتِ شفة.. ليقول له لا.. لا تفعلها.. لأنه سيجد نفسه في الصباح الباكر دون راتب ودون رتبة...!!

لقد عشنا في ألمانيا على مدى بضع عقود مضت.. أسماء لساسة أبدعوا في العطاء للوطن.. اسماء تجددت عبر تتابع الأجيال.. ومرور السنين.. من آدن أور.. فيلي براند.. هلموت شمت.. غيرهارت باوم.. شتراوس.. هلموت كول.. غينشر.. فيشنفسكي.. مولي مان.. هلموت كول.. شاربنج.. شرودر.. فايغل إلى أوسكار لافونتين.. وهذه أسماء اخترناها عشاوائيا دون ترتيب لحقبة زمنية أو اهمية أو إعجاب.. لكنها كلها أسماء لعمالقة الساسة الألمان.. منهم من قضى نحبه ومنهم من تقدم به العمر.. والعديد من أمثالهم ما زال قادرا على العظاء.. ولا يوجد واحد منهم يتبوء منصبا سياسيا.. لأن الأجيال تتدافع والديمقراطية تفرز تجدد أسماء وأعلام من يعطون للوطن.. وليس كما هو الحال عندنا في فلسطين.. المنصب للأبد ويورث للأبناء والأحفاد.. وعلى سبيل المثال هذا منصب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينينية.. وهذا ليس حصرا.. ما اسم هذا الأمين.. وأي فصيل يمثل في المنظمة.. وكم سنة بقي وما زال يحتل هذا المنصب في منظمة التحرير.. إضافة للعديد من المناصب الأخرى التي احتلها.. وهكذا دواليك.. وكما يقول المثل.. مثله وقيس...!!

إلى متى ستبقون قدرنا.. وتجثمون على صدورنا.. كفانا.. حلوا عن سمانا...!!

فما الفرق بين الحاكم في رام الله وأتباعه ومعاونيه ومساعديه ومستشاريه وزمرته وجوقته.. والمطبلين والمزمرين والمسوقين لأفعاله من السحيجة والدبيكة.. وبين الحاكم في أية دولة او شبه دولة أو مقاطعة أو ولاية أو مشيخة أو سلطنة في دول العالم الثالث... أو في الإدغال...؟!

هل بقية الثورة ثورة كما عرفناها وعشناها وانطلقت في الفاتح من عام 1965 مراكمة ما سبقها من ثورات بمبادئ ومنطلقات وثوابت.. وقدمت الشهداء تلو الشهداء على درب التحرير ونيل الحرية والعودة والإستقلال.. أم أن الثورة بحاجة إلى ثورة كما قال يوما المرحوم الشهيد صلاح خلف أبو إياد...؟!

حتى أناشيد الثورة الفلسطينية التي كانت تبث عبر أثير صوت العاصفة.. تم قتلها وشطبها من القاموس...!!

فما الذي أبقوه من الثورة اليوم.. مفاوضات ثم مفاوضات إلى ما لا نهاية.. والأرض تسرق يوما بعد يوم.. والقدس ضاعت والأسرى في ازدياد...!!

أسمعهم يا صائب المهول يا صائب الحياة مفاوضات.. أسمعهم ماذا يقول الأخ المناضل خيري حاتم والأخ المناضل عبد الفتاح عوينات وهم ينشدون في مدينة برلين ومدينة بوخوم الألمانية.. وهم لسان حال الأمة.. يصدحون بالقول.. العودة والتحرير حق كالشمس.. ولن تتحقق عبر المفاوضات مع تسيبي ليفني ومن دار في فلكها...!!

رحم الله الشهيد القائد ابو عمار حين قال.. هذا ضحك على الذقون.. وهذه مفاوضات عبثية.. لقد جربها الختيار واكتشف عبثيتها.. ودفع ثمن تمرده وصموده وثورته ومقاومته لهم... دفع حياته..!!

وكانت إجابته واضحة لهم إبان حصاره في عرينه في رام الله المحتلة.. عندما قالوا له يا ختيار.. غادر واخرج وأنفذ بريشك.. وقد قالها.. شهيدا شهيدا شهيدا...!!

فماذا تصنعون انتم اليوم بعد اكثر من عشرين عاما من المفاوضات.. كانت وقتا ذهبيا للاحتلال وهو يبني ويوسع المستعمرات والمستوطنات.. إلى أن أصبحت مدنا كبيرة بمعنى الكلمة.. إنكم تلهثون خلف سراب اسمه المفاوضات.. ونتنياهو يكيل لكم الصفعة والإهانة تلو الأخرى.. كلما أراد ذلك وأينما أراد ذلك.. وهو لا يتوقف عن فعلها...؟!

فقصروا الطريق عليكم.. وطريق التحرير واضح.. عرفته الشعوب كلها التي نالت الحرية والإستقلال.. وانطلقت الثورة من أجل التحرير.. وفي ذلك فليتنافس المتنافسون.. وكما قالها صاحبنا المغدور.. يا جبل ما يهزك ريح...!!

شاهد بعض المقاطع.. عبد الفتاح وخيري حاتم

عصر العبودية ولا... زمن الإوغاد ولا... سوط الجلاد ولا...

http://www.youtube.com/watch?v=3iLPXPFOdY8&feature=c4-overview&list=UUlhawh2exjoAxkAJAXWsgfw

http://www.youtube.com/watch?v=gftKPnHZJGY

 

 

د. المهندس احمد محيسن

كاتب فلسطيني - رئيس الجالية الفلسطينية في برلين - ألمانيا

 

 

شاهد مقالات د. المهندس احمد محيسن

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

قائد الشرطة الاندونيسية: تفجير محطة الحافلات عمل انتحاري واسفر التفجير عن مقتل رجل شرطة

News image

أعرب صفى الدين نائب قائد الشرطة الوطنية الاندونيسية اليوم الاربعاء عن اعتقاده بان الانفجار الذ...

أميركا تعتزم فرض عقوبات إضافية على إيران وكوريا الشمالية

News image

واشنطن ـ قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين لمشرعين الأربعاء إن وزارته ستعمل على تكث...

ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة

News image

التقى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في الفاتيكانالبابا فرانسيس في الفاتيكان، في ثالث محطة خلال جول...

الشرطة البريطانية تتعقب "شبكة" تقف وراء هجوم مانشستر

News image

ألقت السلطات البريطانية القبض على 6 أشخاص، من بينهم امرأة، يعتقد أن لهم صلة بهج...

الرئيس المصري يؤكد عدم تدخل بلاده في السودان

News image

قال الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، إن مصر تلتزم بعدم التدخل في شؤون الآخرين وعدم انت...

الشرطة البريطانية: المشتبه به في هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي والقبض على شخص أخر له علاقة بالانفجار

News image

قالت الشرطة البريطانية إن المشتبه به في الهجوم الانتحاري الذي وقع في مدينة مانشستر يدع...

تفجيران «انتحاريان» في دمشق وحمص

News image

شهدت مدينة حمص أمس تفجيراً وُصف بأنه «انتحاري» أوقع ما لا يقل عن 4 قتل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

ظاهرة التصحر السياسي والوطني في الساحة الفلسطينية وماذا بعد!

مــدارات | سميح خلف | الأربعاء, 24 مايو 2017

نحن نعيش في البعد الاقليمي المتغير والمتقلب ورمال متحركة قد تؤدي الى ظاهرة التصحر الس...

بعيدا عن المزايدات

مــدارات | جميل السلحوت | الأربعاء, 24 مايو 2017

رغم ليل العروبة حالك السّواد، ورغم اختلال موازين القوى، ورغم الضّغوطات العربيّة والاقليميّة والدّوليّة اله...

الحرية والكرامة “22،21،20”

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 24 مايو 2017

إعلان حالة الطوارئ في السجون والمعتقلات الإسرائيلية الحرية والكرامة "20" اليوم الحادي والثلاثون للإضراب......

كوريا الجنوبية.. المعجزة والتحديات 2-2

مــدارات | نجيب الخنيزي | الاثنين, 22 مايو 2017

قيام كوريا الموحدة يعود إلى القرن الثامن الميلادي، وظلت محافظة على وحدتها حتى بداية الق...

لنّوش في عيد ميلادها الثاني

مــدارات | جميل السلحوت | الاثنين, 22 مايو 2017

تحتفل حفيدتي لينا بنت قيس ومروة، هذا اليوم 21-5 بعيد ميلادها الثّاني، تحتفل بميلادها في ...

ذاك زمن الاحتلال الإسرائيلي الغاشم

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الاثنين, 22 مايو 2017

كانت مباريات تصفية بطولة كرة الطائرة في قطاع غزة ستجرى في 1981/7/24 في نادي غزة...

مازن فقها... تساؤلات امنية على التجربة الفلسطينية

مــدارات | سميح خلف | الاثنين, 22 مايو 2017

ثمة ما هو مهم ان تتذكر كافة العمليات الامنية الإسرائيلية والتي استهدفت قادة فلسطينيين وكو...

الرئيس أم زوجته؟

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 22 مايو 2017

ليس إيمانويل ماكرون، الرئيس الفرنسي المنتخب، هو أول زعيم في الغرب، وفي العالم عامة، الذ...

الحرية والكرامة... "19،18،17،16"

مــدارات | د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 22 مايو 2017

إضراب الأسرى مسؤولية دولية ورقابة أممية الحرية والكرامة "16" اليوم الثاني والعشرون للإضراب......

أقول لأعداء الوطن واستقراره: "عاندوا ولا تحسدوا! "

مــدارات | عماد بنحيون | السبت, 20 مايو 2017

بالصدفة أثارت انتباهي أشرطة تقاسمها أحدهم حول الحسيمة العزيزة فلم أجد بدا، بحكم صلتي بهذ...

هل أصبحت الخيانة "أسلوب حياة"..!؟

مــدارات | عادل أبو هاشم | السبت, 20 مايو 2017

بعد استقرار الرئيس ياسر عرفات في الأراضي الفلسطينية عام 1994 م سأله أحد زواره: لما...

النكبة الفلسطينية في حكاية صلاح وآمنة

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | السبت, 20 مايو 2017

  هاجرت أمي آمنة الرنتيسي سنة 1948، من قرية يبنا شمال أسدود، ومشت حتى وصلت ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21661
mod_vvisit_counterالبارحة32431
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع245606
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي254424
mod_vvisit_counterهذا الشهر885132
mod_vvisit_counterالشهر الماضي710051
mod_vvisit_counterكل الزوار41255332
حاليا يتواجد 3861 زوار  على الموقع