موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

متعة الانتظار

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أى صباح جميل هذا الذى تشدو فيه نور الهدى بأغنيتها المبهجة «يا ساعة بالوقت اجرى»، تستمع إلى الأغنية وأنت فى طريقك لصنع كوب الشاى الصباحى فتغنيك عن جرعة النيكوتين التى تحتاج إليها لتنبه حواسك فى الساعات الأولى من اليوم.. تسكب الأغنية فى شرايينك قدرا كافيا جدا من النيكوتين الطبيعى المنعش فتطرد عنك الكسل وتبدأ يومك بارتياح. حدود الجمال فى الأغنية تتجاوز الكلمات واللحن والصوت إلى الأداء التمثيلى، فمن الصعب أن يستمع الواحد منا للأغنية دون أن يستحضر المشهد الخاص بها عندما كانت البطلة تتعجل قدوم حبيبها وتستحث الوقت ليسرع. مع أول نغمة فى اللحن تظهر نور الهدى وهى تطير كالفراشة من درجة لأخرى من درجات السلم الخشبى لبيتها، تصفق كالأطفال وتنتقل فى خفة محببة من تنسيق الزهور إلى تذوق الطعام إلى التجمل أمام المرآة إلى الإطلال من النافذة، وفِى كل مكان تحلق فيه البطلة لا تكف عن مطالعة ساعة يدها بل وكل ساعات البيت بلا استثناء. عبقرية لحن فريد الأطرش لا حدود لها فهى تجعل المشاهد يلهث وراء نور الهدى وهى تمط كلمة « يا سااااااااااعة» مطًا مقصودًا لكأن أنفاسها تتقطع وأيضا أنفاس مُشاهدِها.

 

تحب صاحبتُنا هذه الأغنية المفرحة جدا لكنها ليست مثل نور الهدى ممن يتعجلون الفرحة، بالعكس فإنها تجد لذة كبيرة فى انتظار المناسبات السعيدة وتشعر أن فى هذا الانتظار متعة حقيقية، الانتظار فيه خيال وترقب وفيه أيضا شوق وتأهب وانشغال بالتفاصيل الصغيرة. الانتظار بالنسبة لها يعنى ارتشاف كأس السعادة نقطة نقطة وكأن ثمة عصا سحرية تلمس مشاعرها فتُفجّر فيها ينابيع النضارة رويدا رويدا وتُرطبها تباعا. هى تَرى أننا حين ننتظر حدثا سعيدا فإننا نمتلك وعينا امتلاكا كاملا أما حين نصير فى قلب الحدث فإن الرهبة والضجة والزحام أشياء تُذهِب عقولنا ولا نستفيق إلا حين نخلو لأنفسنا فإذا بالسعادة قد صارت ذكرى. وهى تجد أن انتظار النجاح متعة لأنه يعدنا بجائزة على أيام الجهد والسهر فنروح نُشّيد قصور الأمانى حتى إذا نجحنا فعلا لم ندرِ على أى أرض شيدنا القصور، وأن انتظار الحب متعة لأنه يفتح مسامنا على مشاعر بِكر لم نعهدها فإذا وقعنا فى الحب وكان ما كان عانينا وشكونا وتضورنا. وأن انتظار الوليد متعة لأنه لا أروع من الإحساس برؤية النبتة تورق والورق يُشجِر والشجرة تُظلل وتُثمر. وهى تؤمن أن انتظار المسافرين متعة... انتظارهم متعة.

حانت من صاحبتنا التفاتة إلى النتيجة الورقية المعلقة على الحائط فأحيطت علما بأن اليوم هو كذا من شهر كذا، شعرت بغبطة تعرف جيدا مبعثها فلا يزال هناك ثلاثون يوما إذن حتى تزورها ابنتها وحفيدتها زيارتهما الصيفية المعتادة. عندما تزوجت ابنتها وسافرت إلى هذه البلاد البعيدة راحت تخفف عنها قائلة سأزورك مرتين فى العام، الأولى فى الصيف والثانية فى الكريسماس، وحافظت الابنة على وعدها لعامين أو ثلاثة ثم جدت فى الأمور أمور، التحقت بالعمل ولم تعد حرة الحركة كما كانت وارتفعت أسعار تذاكر الطيران جدا فمثلت مانعا حقيقيا للتواصل بين الأهل عبر القارات، وهكذا اختُزِلت الزيارتان فى زيارة واحدة واختُصِرت مدة الزيارة من شهر إلى أسبوعين، وصار هذا اللقاء السنوى العزيز مقدسا... حتى الآن.

عندما علِمت صاحبتنا أن أمامها ثلاثين يوما بالتمام والكمال حتى تَرى ابنتها وحفيدتها ارتاحت نفسيا، ارتاحت لأنه مازال أمامها شهر كامل للاستمتاع بمشاعر الانتظار التى داخلتها بمجرد أن تحدد موعد الزيارة. شهر كامل تطلق فيه العنان لخيالاتها وتنسج الرؤى والحكايا وتتمثل تفاصيل الزيارة الحميمة وتعيشها. ها هى تَرى نفسها لحظة اللقاء تفتح ذراعيها على استقامتهما لتسكن فيهما الابنة كما توسدتهما طفلة وتحنى قامَتَها لتطولها الحفيدة وتروح تكرر مشهد اللقاء مرات عديدة. ها هى تضع قوائم الطعام اللذيذ والزيارات المرتقبة والدعوات والمشتريات بعناية فائقة وتروح تعدلها كلما لاح لها خيار أفضل أو ظهر لها طبق أشهى. ها هى تنجز ارتباطات العمل على عجل ولولا بعض الخجل لقالت دون إتقان لتعتكف طيلة أسبوعين فى حضرة الأحبة العائدين. ها هى تنظف البيت وترتبه وتبخره وهى تعلم أنه فى اللحظة التى تبدأ فيها الزيارة والأهل فى التوافد والأطفال فى الشقاوة يصبح جهد الأيام السابقة فى خبر كان، لا شيء يبقى على حاله ولا قطعة أثاث فى مكانها، تتحول الشقة إلى ملعب يتقاذف فيه الصغار الكرات الملونة، وتصنع رغاوى الصابون أو الـ bubbles بساطا سحريا يطير بالسائرين عليه إن تخلّوا عن حذرهم، أما أغطية الوسائد فيعاد تنجيدها بعد أن تحل أوراق الكوتشينة والشيكولاتة وأقلام التلوين محل الحشو الإسفنجى المعتاد.

ثلاثون يوما هل هى كافية؟ عادت لتراجع جدول أعمالها وخافت أن تفاجئها زيارة الأحبة قبل أن تضع علامة صح على كل المهام التى تنتظرها. تضحك فى سرها قائلة إن نصف ما تنشغل به يمكن الاستغناء عنه فعليا لكنها مبذرة فى كل شيء.. فى المشاعر كما فى المال، من قال إن الحب كلمة لم يقل إلا نصف الحقيقة فحيثما يوجد الاهتمام فثمة حب.

وصلت صاحبتنا إلى مقطعها المفضل فى أغنية نور الهدى الذى يقول «جه بالسلامة ووافانى والقلب فرحان ورايق وتمر بى الثوانى أحسب حساب الدقايق» فراحت تغنى معها بكل جوارحها، تنبهَت.. توقفَت.. سألٓت: أولم تقل إنها لا تتعجل أن يوافيها الأحبة بالزيارة تلذذا بمشاعر انتظارهم؟ هربٓت من الإجابة فالحقيقة أنها تحن جدا لرؤياهم وأنها تود لو تغمض عينيها وتفتحهما فورا على مشهد اللقاء إياه. بالتأكيد هى لا تتحلى برشاقة نور الهدى وليست فى مثل عمرها لتتقافز وتجرى وتدور لكنها تملك أن تتوحد مع الكلمات المبهجة وتتقمص معانيها.. فعلت ذلك.. تنحنحت.. تلفتت من حولها.. رفعت صوتها بالغناء وراحت تشدو «يا سااااااااااااعة بالوقت اجرى»!

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ثقافة المجتمع والمتاجرة بالجسد

د. حسن حنفي

| السبت, 16 يونيو 2018

  بين الحين والآخر، نقرأ قصصاً حول بيع أعضاء بشرية بسبب الحاجة وضيق ذات اليد. ...

معهد إفريقيا في الشارقة

د. يوسف الحسن

| السبت, 16 يونيو 2018

  - استحضرت في الذاكرة، قاعة إفريقيا بالشارقة وأنا أقرأ بسعادة غامرة خبر تأسيس أول مر...

عجوز فى الأربعين

جميل مطر

| الخميس, 14 يونيو 2018

  جاء مكانها على يمينى فى الطائرة. لم تلفت انتباهى معظم الوقت الذى قضيناه معا فى...

بياضُ الرُّوح!

محمد جبر الحربي

| الخميس, 14 يونيو 2018

1. لعاصمةِ الخير مني الودادْ ولي، أنّها وردةٌ في الفؤادْ أغادرُها.. والرياضُ.. تعودُ   ف...

خمسة فناجين لاتيه

د. نيفين مسعد

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الغربة شعور غير مريح بشكل عام لكن في هذه المناسبات بالذات تصير وطأة الغربة...

عيد الطعام العربي

محمد عارف

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الطعام عيدٌ تُعيدُ لنا مباهجه وملذاته «نوال نصر الله»، عالمة أنثربولوجيا الطعام العراقية، و«ساره...

القُدس.. أوُرسَالِم..

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

يا قُدْسَ.. صباحُ الخيرِ.. مساءُ الخيرْ، فأنتِ صُبحُنا والمَساءْ.. ضحْكُنا والبُكاءْ.   تميمةُ العربيِّ، ومحراب...

الدين والتنوير العقلاني والسياسي

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

  تساءلنا في مقالة الأسبوع الماضي عن طبيعة العلاقة بين ديناميكيات ثلاث عرفها المجتمع الغربي...

قصة قصيرة شدوا الأحزمة

هناء عبيد

| الاثنين, 11 يونيو 2018

وبخت زوجتي هذا المساء. كيف لها أن تطعمنا قليل من الجرجير فقط في وجبتنا...

الثقافة البديلة.. وتجديد الفكر

د. حسن حنفي

| السبت, 9 يونيو 2018

  في الآونة الأخيرة، جرى البحث في الإعلام بأنواعه ليس فقط عن الثقافة في ذاتها ...

طفلة فى الأربعين

جميل مطر

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

  عادت المضيفة مع مضيفة ثانية لإخلاء المكان من صحون الطعام وكؤوس الماء والمشروبات الأخرى...

المُزْنُ الأولى

محمد جبر الحربي

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

ما أجملَها ما أجملَ فِطْرتَها كالمزْنِ الأولى إذْ فاضتْ فاضَ الشِّعْبُ   وفاضَ الشعرُ بحضرتِ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32195
mod_vvisit_counterالبارحة31419
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153265
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر633654
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54645670
حاليا يتواجد 3059 زوار  على الموقع