موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي:: الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر ::التجــديد العــربي:: النفط عند أعلى مستوى منذ نهاية 2014 ::التجــديد العــربي:: صفاقس التونسية تشهد العديد من الفعاليات الثقافية ::التجــديد العــربي:: مهرجان دبي السينمائي يعدّل موعد تنظيمه الدوري ::التجــديد العــربي:: النشاط الجسدي يحمي المسنين من السقوط أكثر من الفيتامينات ::التجــديد العــربي:: الفيفا يعتزم إلغاء كأس القارات والاستعاضة عنها بمونديال الأندية ::التجــديد العــربي:: تحديد موعد إقامة كلاسيكو إسبانيا بين الغريمين برشلونة وريال مدريد في السادس من مايو المقبل على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني ::التجــديد العــربي:: الجنائية الدولية تجري استقصاء مبدئيا حول أحداث غزة ::التجــديد العــربي:: لبنان يستعد لانتخابات برلمانية بتحالفات جديدة ::التجــديد العــربي:: 'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم ::التجــديد العــربي:: السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن القضاء على أمير تنظيم داعش في عملية مداهمة لعدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء ::التجــديد العــربي:: كوبا تستعد لانتخاب بديل لعهد كاسترو ::التجــديد العــربي::

فنان صيني يفرش بالموز أرض «آرت أبو ظبي» 2016

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لم أكن أتوقع أن تكون مفاجآت «أرت أبو ظبي» 2016 غير سارة من جهة صلتها بفنون ما بعد الحداثة، إلى درجة أن يقدم فنان صيني اسمه قو ديشين (1962) على إلقاء الآلاف من ثمار الموز على أرضية مستطيلة واسعة،

مطمئناً إلى ردود أفعال الجمهور. كان عنوان ذلك العمل الذي يزعم منظمو السوق الفنية أنه عمل فني هو «البوابة» وهو كما أرى بوابة حقيقية لما شهدته دورة هذه السنة من «آرت أبو ظبي» من استمرار في تكريس مفاهيم خاطئة عن الفن بذريعة انتفاء الحاجة إلى الجمال وتبني الأفكار لإقامة علاقة تفاعلية بين الجمهور والفن. ولهذا سمحت إدارة السوق في بيان مكتوب للجمهور بتناول الموز وإلا فإنها ستكون مضطرة إلى ترحيله إلى حديقة الحيوان في أبو ظبي لكي تتفاعل الحيوانات هناك معه. بالنسبة للكثيرين ممن لا يزالون يأملون خيراً في الأسواق الفنية مثل «آرت دبي» و«آرت بيروت» وطبعاً «آرت أبو ظبي»، كانت رؤية ذلك العمل بمثابة صدمة غير متوقعة. لكن جولة سريعة بين الأعمال الكبيرة المنفذة بتمويل خاص من السوق تكشف أن بوابة قو ديشين، كانت أقلها سوءاً.

على سبيل المثل، هناك عمل كبير لفنان إسباني هو خافيير مسكارو، هو عبارة عن 26 منحوتة نفذها الفنان بالبرونز والحديد والنسيج. ولأن عنوان ذلك العمل هو «ترحال» فكانت المنحوتات عبارة عن قوارب مختلفة الحجوم، لا يحتاج الفنان إلى أن ينفذها بنفسه، وهو أمر صار شائعاً بين عدد كبير من الفنانين المعاصرين، لأن أعمالهم هي عبارة عن دمى، تنفذ في الصين. ولا يقوم الفنان سوى برسم مصغرات لها على الورق أو من خلال شاشة الحاسوب. ذلك لأن مفاهيم من نوع الأسلوب الشخصي واللمسة الفنية وحساسية الفنان وانفعاله ودرجة خيال يده لم تعد متداولة في عصر، رموزه جيف كونز ودامين هيرست وسواهما من رجال الأعمال الذين لا يملكون الوقت لإنتاج أعمالهم بأيديهم فلجأوا إلى إقامة مؤسسات فنية كبيرة، هي عبارة عن ورش لإنتاج أعمالهم التي صارت متاحف وقاعات فنية محددة تروج لها وتبيعها بملايين الدولارات، حتى أني رأيت إحدى «لوحات» هيرست معلقة في أحد فروع مطعم برغر كنغ في لندن.

«ترحال» للفنان الإسباني هو خافيير مسكارو

كما هو واضح، فإن المشكلة عالمية. هناك هدر غير طبيعي للأموال في مسألة، مشكوك في استمرار قدرتها على جذب المستثمرين، بسبب ما تنطوي عليه من سطحية وسخرية من معنى الفن ووظيفته. غير أن أضرار تلك المسألة في الغرب تظل محصورة في إطار عروض تقدمها بعض المؤسسات الفنية وعدد ضئيل من الكليات والمعاهد الفنية. أي أنها ليست شاملة. هناك قاعات ومتاحف وجامعات ومعاهد ومؤسسات لا تزال وفية للمعنى الجوهري للفن، باعتباره نتاجاً جمالياً خالصاً، يرقى بذائقة الإنسان ويهذب قيمه وأخلاقه ويعمق معنى إنسانيته. لذلك فمن الصعب القول إن تبني تلك الاتجاهات هو محاولة للتماهي مع ما يشهده العالم من تحولات فنية. فنحن في العالم العربي لا نملك ما يملكه الغربيون بالذات من سعة وتنوع ووسائل ترويج وشفافية في مجالي العرض والطلب المتعلقين بالنتاج الفني. ليس في تاريخ المنطقة الثقافي ما يشير إلى قيام ما يؤكد ذلك. في الأصل لم تنشأ لدينا سوق فنية، واضحة المعالم. لذلك فإن الإنفاق على مشاريع عبثية ضخمة من نوع بوابة قو ديشين من شأنه أن يحدث خيبة أمل، لدى صالات العرض التي وإن حمل بعضها أردأ ما لديه من بضاعة فنية فإن أصحابها كانوا يأملون ببيع ما تكدس في مخازنهم من أعمال فنية في مدينة، يعرفون أنها لا تشكل واحدة من عواصم الفن في العالم.

هنا تكمن مشكلة أخرى من مشكلات آرت أبو ظبي. فباستثناء عدد قليل جدداً من القاعات الفنية التي حرص أصحابها على تقديم أعمال فنية أصيلة، كما فعل اللبنانيان صالح بركات (أجيال) ونادين بكداش (جنين ربيز) فإن الأعمال الفنية المعروضة لا ترقى إلى مستوى الإقبال الشعبي الكبير الذي حظيت به تلك السوق الفنية. هناك قدر من الاستخفاف بذائقة الجمهور الجمالية. وهو ما يشير إلى أن الشركة التي أدارت السوق، قيل لي أنها فرنسية ولست متأكداً من ذلك، لم تكن دقيقة في اختياراتها. تظاهرة كبيرة من نوع «آرت أبو ظبي» تستحق أن تُدار بطريقة احترافية، تستند إلى قدر كبير من الخبرة في مجال الفن والمعرفة الدقيقة بتحولاته. الخبرة في مجال الأعمال والاتصال والتسويق لا تكفي في مجال حساس مثل الفن.

 


 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل

News image

حالة من الجدل خلفها قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات رئاسية وبرل...

بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر

News image

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الخميس، أن التحضير مازال جاريا لعقد لقا...

الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر

News image

أكدت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى للمواجهة مع روسيا في سور...

'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم

News image

القدس- أحيا الفلسطينيون الثلاثاء "يوم الاسير الفلسطيني" في مسيرات تضامنية في مدن وقرى الضفة الغ...

السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه

News image

الخرطوم - أعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، الأربعاء، أن بلاده تقدمت بشكوى لمجلس الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الصحفي جابرييل ماركيز

د. حسن مدن | الاثنين, 23 أبريل 2018

  أمر يُسعد كتاب الصحافة، وأنا أعد نفسي واحداً منهم، في صورة من الصور، أن مبد...

رأي ابن رشد في القضاء والقدر أو (التجويز)

د. عدنان عويّد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  لقد كان للفيسلوف العربي العقلاني ابن رشد, موقفا كلامياً وفقهياً من مسألة القضاء والقدر...

قصة واقعية من قصص النكبة :أبطالها من مدينة اللد - آخر مدن الصمود

دينا سليم

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  التقيت به في أمريكا أواخر سنة 2016 وتحديدا في سان فرنسيسكو عندما قام بزيارة...

مراجعة كتاب: "كيف تقول وداعاً"

بشارة مرهج

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  اشهد أن هذا الكتاب "كيف تقول وداعاً" جذبني ثم أسرني ثم قيدني بخيوط غير مر...

نسيم الشوق: أحبها لكنها من دين مختلف

سامي قرّة | الأحد, 22 أبريل 2018

لا تقل الحرية من المعتقدات والتقاليد الاجتماعية أهمية عن الحرية من الظلم والاحتلال. هذه هي ...

أنَا أُحِبّكِ

د. عزالدين ابوميزر | الأحد, 22 أبريل 2018

أنا أحبّكِ لا تَسأليني فقد مَزّقتُ أشرعتي وَبينَ كَفّيكِ ق...

حين هبت رياح حبك

شاكر فريد حسن | الأحد, 22 أبريل 2018

لا أذكر كيف تعانق القلبان ولكني أذكر عندما...

بورتريه عربي لماركيز

د. حسن مدن | الأحد, 22 أبريل 2018

  حكى جابرييل ماركيز أنه كان لاجئاً، بمعنى من المعاني، في باريس فترة حرب التحرير ...

الإضراب...

محمد الحنفي | الأحد, 22 أبريل 2018

الإضراب... ما تقتضيه الشروط... وما تفرضه......

قمر الليلات

سعيد لعريفي

| الأحد, 22 أبريل 2018

للقمر.. زورات... . يقبلني مرة... ويغيب مرات.....

فيسبوك.. ماله وما عليه

عبده حقي

| الأحد, 22 أبريل 2018

إذا كنت من مستخدمي أو بالأحرى من مدمني مواقع التواصل الاجتماعي، هل سبق وطرحت على...

افتتاح معرض "رسوم الحجاز والصين" للفنان القدير أحمد نوار

| الأحد, 22 أبريل 2018

مساء الأحد، يحتفي الفنان القدير ا. د. أحمد نوار بافتتاح معرضه "رسوم الحجاز والصين" وذل...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24335
mod_vvisit_counterالبارحة36324
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع60659
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر807133
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52939565
حاليا يتواجد 2337 زوار  على الموقع