موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

نبضُ ميتٍ حَيٍّ وحَيٍّ مَيت

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يا دمًا في معصمِ الأوطانِ، أَضحيتَ الشَّنَار.. زينةً لا فخرَ فيها، وتلاوينَ تَتَار.. أَسْطُرًا من كلِّ أَلوانِ الدَّمار.. سَجَّلَتْ حِبرًا بِعار.. فوقَ طِفلٍ، حَزَّهُ السِّكِّينُ ، سِكّينيَ، ظُلْمًا.. صارَ رَمْزًا لتلاوينِ التَّوَحُّشِ، والمَنونِ.. رمزَ قَتلي، رَمْزَ من يقتلُني، أَقتله.. يفْري وتيني.. رمزَ وحشيةِ قتلي وقِتالي، وقتالِ الَأهلِ، ممَّنْ يقتلُوني..

 

أَطرَبوني حينَ قالوا “ثائرًا”..

قلتُ ارسموني..

عَالِمًا في الخَيرِ أَو في الشَّرِّ، لا فرقَ، وفي لَغْوِ العيون..

عَالِمًا في شأْن أَقراني، وشأْنِ الناسِ، في كلِّ الأَراضي، والقُرون،

“ثائرًا” تَكْفي.. ولكنْ..

أَعْلِنوني.. وارسُموني.. وارسِلوني..

سَلِّحوني.. تَجدوني.. قاتلًا ملءَ جُنوني..

فأَنا مَن يتَّقيهِ الموتُ، إنْ لم تعرفوني..

شِرَّتي تُعمي عيوني..

ودَمي بركانُ تفجيرٍ، لمن يعترضوني..

وأنا مَن.. تَعرفوني..

حين تنسابُ المنايا مثلَ أَفعى في الحُزونِ..

سَلِّحوني.. وارسِلُوني..

والعنوني، حينَ تهديكم عيوني نظرةً،

فيها شُحوبي، وعَذابي، وعِتابي، وشُجوني..

فأَنا أَقتُلُ أهلي، ثم أَهلي يقتلوني..

وأَنا سَفَّاحُ قومي، ثم قومي يذْبحوني..

وأَنا النِّقمةُ، والحقدُ المعتَّقُ في البطون..

وأَنا ميلاد يومِ الفتنةِ الحَمراء،

تجتاحُ بلادي، وتُراثي، وحُصوني..

وأَنا مَن تَعرفوني.

سَلِّحوني، وارسِلوني، واتبَعوني..

تجدوني، قاتلًا ملءَ جُنوني.

- 2 -

حينَ يأتيكم نَبا فَتْكي، تَباهوا،

وامدَحوني، وارسموني، واعلنوني..

فارسَ الهَيجا، بلا أَدنى شُكوكٍ، أَو ظُنون..

وإذا جاءَ نَبا موتي، فلا تَتَّهموني،

فلقدْ أَبلَيتُ، ما وفَّرتُ جهدًا، فاعذروني.

كفِّنوني بدمي، ثم ادفنوني..

لأكونَ الشاهدَ الحَيَّ على قتلي لهم، إذ يقتلوني.

إنَّني لعنةُ قومي،

وأنا الطَّعنةُ، والمطعونُ، والطاعنُ في عِرضي ودِيني..

وأَنا جِسْرُ المنايا..

فوقَهُ يمشي عَدوّي، وصديقي، وحبيبي، وخَديني،

بالدِّما أَحمي عَريني..

وأَنا صوتُ أَنيني..

وأنا مَن.. تَعرفوني.

إنَّني السِّكينُ، والقاتلُ، والمقتولُ، والرُّوحُ الذي..

فعْلُهُ قبرٌ، لكلِّ الضَّوءِ، في عمرِ السنين..

وأَنا نُكْصٌ عن العدلِ المُبين،

وأَنا توقٌ إلى الحقِّ، ولكنْ..

خِنْجري فيضُ فُتوني،

وطريقي، وخطابي، وشُكوكي، ويقيني..

فعلى حَدَّيهِ أَغفو، وعلى خدَّيه أَصحو،

وعلى حدَّيه أَغدو.. من حَنينٍ لحَنيِن.

دَثِّروني بكلامٍ، ودعاءٍ، وسلاحٍ..

وارسِلوني.. تجدوني.. في صَلاةِ الفَجرِ،

في المَسجدِ، والمِحرابُ دُوني..

خَاشِعًا، والطَّرفُ دَامعْ..

مثلَ صُوفي تَجلَّى،

أَو سياسيٍّ مُخادعْ.

في سريرِ النَّهرِ عِربيدًا، وصِلًا ذا فظائع،

في خَراب الحيِّضِلِّيلًا، وبالفُتَّاكِ باتِع،

في هزيعِ الليلِ، رَشقاتِ مَدافِع،

أَينما كُنْتُ، وكُنتمْ..

كَيفما شِئتُ، وشِئتمْ..

تجدوني..

ناقعًا سمي، ومنقوعًا بحقدي وشُجوني..

في خُمَارٍ من كؤوس الكرمِ، تشفي لي مُجوني..

فلقد ضقتُ بهم، ضِقْتُ بنا، ضِقتُ بكم،

ضاق دمي..

ضَاق بي حتى أَنيني.. “..

فأَنا الخوفُ، وخصبُ الضِّفَّتين:

ضِفَّة الشرِّ المصفّى..

ضِفَّة الخيرِ المصفّى..

وأَنا وهْمي.. يقيني..

وأَنا كلُّ النَّقائضُ، في جَبيني..

وأنا فيضُ حَنيني..

لزهورِ الياسمينِ،

ولورد الشامِ، جوريًّا، وزهرِ الزيزفونِ..

لفتاة تزرعُ الشَّمسَ على دَرْبي، وتهديني الحَنان..

ولبيتٍ دافئٍ، في حضنه ماءٌ، وأَسماءٌ، وعِزٌ، وأَمان..

فيه من أعطيه.. يعطيني.. بهاءاتِ الزَّمان..

ومَواويلَ المُغني، وتراتيلَ البيان..

فأنا الرُّوحُ المُعنَّى، وأَنا الحُرُّ المُكَنَّى،

وأَنا الشَّخصُ المُهان..

وأَنا مَوتٌ، وسُقمٌ، ونِفارٌ، وطِعان..

وأَنا هذا، وهذا.. وأَنا بوحُ المَكان..

هاؤم اقروا كلَّ أَسرار حياتي في بيان..

فأنا كلُّ النَّقائضِ في جَبيني،

في مَدى عقلٍ حَرونِ.

دَثِّروني بكلامٍ، ودعاءٍ، وسلاحٍ، واطلقوني..

تجدوني عابدًا ملءَ جُفوني..

قَاتلًا ملءَ جُنوني.

- 3 -

كفِّنوني بدَمي كي تجدوني،

في فيافي الأرضِ، في مِنقارِ طائر..

“يسأَلُ اللهَ دَمٌ.. فيما أَريق،

وعنِ الأطفالِ في قلبِ الحريق،

وعنِ النِّسوة تَغشَاها الضَّواري..

وعن الشَّعبِ المدمَّى والغريق..

وعن اللعنةِ من حولي سُيوفًا،

حدُّها يعطي شمالي ليميني.

لعنةُ التاريخِ أَلوانَ فنوني..

وَشْيُ نفسي، وحَواشِيَّ، وأنواعُ مُتوني..

لعنةٌ تسألُ رُوحي، عن فُتوني وجُنوني،

تسأَلُ الأشلاءَ في أرضي عن الطّغيانِ،

والمأْساةِ، والفُسَّاقِ، واللَّغوِ الحزينِ..

وعن الموتِ الذي أَصبحَ دين القوم، دِيني..

يسألُ اللهَ دمي، يبكي وأَبكي..

وأَقولُ: اللهَ رَبِّي.. كَلَّفوني باسم رَبِّي..

أَنْ أَرى الإيمانَ في بقْرِ البُطون..

أَن أَردَّ الظُّلمَ، والظُّلامَ، بالظُّلمِ، وبالجرم المُبين..

زَيَّفوا وجهي، وأَحلامي، وآمالي، ودِيني..

إذْ أَراني ظالمًا ظُلمَ الأعادي،

وأَرى المظلومَ، في الشِّرَّةِ، دُوني..

وأَنا، والظُّلمُ، والظُّلامُ، في دِرْك مَكينِ..

آهِ.. من خزيي، ومن يومٍ، عبوسٍ قمطرير، يحتويني..

يومَ يَقرا كلُّ خلقِ الِله في عُمقِ عيوني..

لعنةً ملءَ فضاءِ الكونِ، تثوي في مُتوني..

وشتاءً من ظَلامِ القَتلِ، أَوهاني..

وخَلَّاني أَرى وهْمي يَقيني..

ها.. دمُ الأطفالِ مَتْنًا في كتابي..

خاتمًا في أُصبُعي، صبغَ ثيابي..

ها.. دمي المسفوحُ في كل إهابي..

أَسطُرَ النارِ، على كلِّ جِدار..

يرسمُ العارَ، وتحتَ العارِ عار..

قَتْلُنا عارٌ، وقتلُ الحُكمِ عَار..

يا دمًا في معصمِ الأوطانِ، أَضحيتَ الشَّنَار..

زينةً لا فخرَ فيها،

وتلاوينَ تَتَار..

أَسْطُرًا من كلِّ أَلوانِ الدَّمار..

سَجَّلَتْ حِبرًا بِعار..

فوقَ طِفلٍ، حَزَّهُ السِّكِّينُ، سِكّينيَ، ظُلْمًا..

صارَ رَمْزًا لتلاوينِ التَّوَحُّشِ، والمَنونِ..

رمزَ قَتلي، رَمْزَ من يقتلُني، أَقتله.. يفْري وتيني..

رمزَ وحشيةِ قتلي وقِتالي، وقتالِ الَأهلِ، ممَّنْ يقتلُوني..

رمزَ من أُفنيهِ ويفنيني.. على الدَّربِ الحَزين..

في بلادٍ كلُّها أَهلي، وتاريخي، ودِيني.

قاتلي مِنْ أَضْلُعي يَنْشَا،

ومَنْ أَقْتُلُهم، شَعْبي، وأَطفالي،

وغَيْدَا أَجْتَويها، تَجْتَويني..

آهِ.. يا رَبِّي..

يَقِيني..

أَين مِنِّي صِرْتَ.. يا عُمْقَ يَقيني..؟!!

يا شُجوني.. يا شُجوني.. يا شُجوني..

فوقَ ما أَسطيعُ.. فوقَ ما يُمليهِ إعصارُ جُنوني..

فوقَ صبرِ الصَّبرِ، إذْ أَصبرُ، فوقَ الاحتمال..

فوقَ كلِّ الثَّكلِ، والشَّجوِ المُسَجَّى بِجَلال..

في بساتينِ الطفولةِ، في ميادينِ الرِّجال..

جَسدًا يَشتاقُ قَبْرًا..

وتباريحَ جراحٍ، من تباريحِ قِتال..

وسَرايا من نساءٍ في المَنافي، في الرِّمال..

هَدَّهُّنَّ الحزنُ، والتَّرحالُ من حالٍ لِحَال..

أُمتي تَنزفُ من داءٍ عُضال..

ومَدى يسألُ عن فجرٍ يلوح..

عن مدارِ الحُكمِ، والحِكمَة، عن ظِلِّ حنون..

في بلادٍ ضاعَ فيها راشدٌ، والرّشدُ،

وانثالتُ جِراحًا في العيون..

دمعُها هَتْنُ الجفون،

نَبكِها، تبكي علينا..

وتُبكِّينا تصاريفُ المنايا والقرون.

 

د. علي عقلة عرسان

تعريف بالكاتب: كاتب وأديب
جنسيته: سوري

 

 

شاهد مقالات د. علي عقلة عرسان

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

شرفةُ الموتِ.. شرفةُ الحياة..! 3

محمد جبر الحربي

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

  الموتُ في اللسانِ بتصرُّف: «خلْقٌ مِنْ خلقِ الله تعالى. والموت والموَتَان ضدّ الحياة. والمُو...

يا ايها العربي

عماد صلاح الدين

| الاثنين, 16 يناير 2017

متى يفرح العربي وتفرح معه الايام ويفرح بنهاره والنوم والاحلام وينشد انشودة الحرية التي لا ...

رِسَالَةٌ إِلَى بْرِيَّانْ

د. لحسن الكيري

| الاثنين, 16 يناير 2017

تأليف: كَارْلُوسْ كَارَّاسْكُو* ترجمة: الدكتور لحسن الكيري في عشية يوليوز تلك، عندما كانت الشمسُ الد...

رواق الوراق

أميمة الخميس

| الاثنين, 16 يناير 2017

مع انكماش النشاط الثقافي في المراكز الحضارية العربية، وانحسار الفعاليات وضمور حركة النشر، نجد أن ...

عذارى في وجه العاصفة رواية نسويّة بامتياز

بقلم: اسراء عبوشي | الاثنين, 16 يناير 2017

صدرت قبل أيّام قليلة عن مكتبة كلّ شيء في حيفا رواية "عذارى في وجه ال...

سبيريتزما عزام أبو السعود في اليوم السابع

رنا القنبر | الاثنين, 16 يناير 2017

القدس: 12-1-2017 من رنا القنبر- ناقشت ندوة اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني الح...

نحو الهند

د. حسن مدن | الاثنين, 16 يناير 2017

يلفت النظر في خطة النشر التي تتبناها مؤسسة الفكر العربي اهتمامها بالترجمة لكُتّابٍ من اله...

ماذا بعد اغتيال الشهيد عمر؟...

محمد الحنفي | الاثنين, 16 يناير 2017

إن اتخاذ قرار الاغتيال... بين الحكام... وبين من يؤدلج......

في رحاب الفنون

فاروق يوسف

| الاثنين, 16 يناير 2017

  سامي بن عامر رسام تونسي مجدد وأكاديمي بارز، أشرف بدأب وإخلاص على الكثير من رسا...

غداً الاثنين.. عرائس "سماء يحيى" تأنس بأشعار "ماجد يوسف"

| الأحد, 15 يناير 2017

استمراراً لفعاليات معرض "هنا عرايس بتترص" للفنانة سماء يحيى المُقام حالياً بقاعة صلاح طاهر بدا...

كان الخطيب وكان الدليمي شاهدين...

محمد الحنفي | الأحد, 15 يناير 2017

  في يوم اغتيال الشهيد عمر... حضر الشهدان... شاهد... يمثل أدلجة دين الإسلام......

البحرين و«تأثير شيكاغو»

منصور الجمري

| الأحد, 15 يناير 2017

  ربما أن البحرين تأثرت بمدينة شيكاغو الأميركية، ولكنني لا أقصد بذلك الخطاب الوداعي للرئيس...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1091
mod_vvisit_counterالبارحة26217
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع102963
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي236205
mod_vvisit_counterهذا الشهر521235
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37364674
حاليا يتواجد 1847 زوار  على الموقع