موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
قائد الشرطة الاندونيسية: تفجير محطة الحافلات عمل انتحاري واسفر التفجير عن مقتل رجل شرطة ::التجــديد العــربي:: أميركا تعتزم فرض عقوبات إضافية على إيران وكوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة ::التجــديد العــربي:: الشرطة البريطانية تتعقب "شبكة" تقف وراء هجوم مانشستر ::التجــديد العــربي:: الرئيس المصري يؤكد عدم تدخل بلاده في السودان ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بالضغط على الاحتلال للاستجابة لمطالب الأسرى ::التجــديد العــربي:: استثمارات بـ30 مليار دولار لأرامكو في موتيفا الأميركية ::التجــديد العــربي:: أكبر متحف للآثار بالعالم يستعد لتنشيط السياحة في مصر ::التجــديد العــربي:: الذرة تحتوي على سكريات وتؤدي الى الاصابة بالسكري، ومن مزاياها التقليل من إحتمالات الاصابة بسرطان القولون ومشاكل الهضم ::التجــديد العــربي:: مانشستر بطلاً للدوري الأوروبي للمرة الأولى بالفوز الثمين 2 / صفر على أياكس ::التجــديد العــربي:: لقاء لوزراء الدفاع والخارجية في روسيا ومصر لبحث الملفين السوري والليبي ::التجــديد العــربي:: الشرطة البريطانية: المشتبه به في هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي والقبض على شخص أخر له علاقة بالانفجار ::التجــديد العــربي:: تفجيران «انتحاريان» في دمشق وحمص ::التجــديد العــربي:: 22قتيلا و59 جريحا باعتداء داخل قاعة ارينا للحفلات في مانشستر بريطانيا ::التجــديد العــربي:: مقتل شاب في احتجاجات تونس دهسته سيارة شرطة "بالخطأ" ::التجــديد العــربي:: ترامب يعلن التزامه بالتوصل إلى اتفاق سلام بعد لقاء عباس ::التجــديد العــربي:: "إعلان الرياض": الاستعداد لتوفير ٣٤ ألف جندي لمواجهة الإرهاب في سورية والعراق ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يزور الاراضي المحتلة وسط إجراءات أمنية مشددة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين: نرفض استغلال الإسلام غطاء لأغراض سياسية ::التجــديد العــربي:: إضراب عام في الأراضي الفلسطينية تضامناً مع المعتقلين ::التجــديد العــربي::

سمهرم ميناء ظفار التاريخي لتصدير اللبان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أثناء زيارتي لمحافظة ظفار جنوبي سلطنة عمان في موسم ما يعرف هنا بالخريف، أي موسم الاصطياف، قررت زيارة بعض المعالم الأثرية لظفار. من هنا كانت زيارتي لميناء سمهرم التاريخي في خليج أو ما يعرف هنا خور روري، والذي كان أشهر ميناء لتصدير اللبان في جنوب الجزيرة العربية طوال ستة قرون. الواقع أن سمهرم عبارة عن مجمع كبير يضم ميناء للسفن الشراعية على خور ريرد، وأسواقاً ومساكن ومعبداً، فهو مدينة متكاملة واختيار الموقع ليس عبثاً. فهو يقع على حافة هضبة ضخمة ممتدة في البحر ومرتبطة مع البر الأساسي. أما مدخل الخليج على البحر فيحميه سلسلة جبلية بها فتحة تسمح بمرور السفن، لكنه ومع مرور الزمن فقد تشكل حاجز رملي يمنع مرور السفن، ولا ندرى السبب الذي منع سكان سمهرم من صيانة المدخل لإزالة الحاجز الرملي والذي تسبب في إغلاق الميناء، ومن ثم انهيار سمهرم. مجمع ميناء سمهرم مبني من الحجارة الجيرية المتوفرة في الهضبة أصلاً، ويحيط بها جدار بلغ ارتفاعه 8 أمتار، ولها بوابات ضخمة يتم التحكم بها ويعتقد أنها من خشب أشجار الطريق الموجودة بكثرة في ظفار، وتؤمن الحماية للمدينة من الهجمات البرية والبحرية.

 

ازدهر ميناء سمهرم حسب المكتشفات الاركيولوجية خلال الفترة ما بين القرن الثالث قبل الميلاد والقرن الثالث بعد الميلاد. وقد لعب ميناء سمهرم إلى جانب الموانئ الأخرى في ظفار مثل البليد ومرباط وحاشك دوراً تجاريّاً مهمّاً لتصدير اللبان عبر القوافل إلى شبوة ومأرب في اليمن وصولاً إلى البتراء في الأردن حاليّاً وبلاد الرافدين، وعبر البحار إلى الخليج ومصر وسواحل البحر الأبيض المتوسط الجنوبية وشرقاً إلى وادى الاندوس بالهند حاليّاً وحتى الصين. وقد أمكن تجميع هذه المعلومات من خلال المكتشفات الأثرية والمراجع التاريخية وخصوصاً اليونانية. وقد بدأت الحفريات الأثرية منذ 1952 من قبل البعثة الأميركية لدراسة الإنسان برئاسة ويندل فيليبس المكتشف الأميركي المعروف وتوقفت بسبب الاضطرابات ثم استؤنفت عمليات التنقيب في 1996 من قبل بعثة إيطالية برئاسة البرفسورة اليساندرا أفا شريني لفترات متقطعة ثم انتظمت سنويّاً بدعم من قبل مكتب مستشار جلالة السلطان قابوس الثقافي ويعود لها الفضل في مكتشفات سمهرم وترميمها بالصورة الحالية، وكذلك التنقيب في المواقع المحيطة ذات العلاقة.

أما المكتشفات إلى جانب المباني الحجرية والميناء فتضم ما يدل على العلاقات التجارية مع البلدان التي تتم تجارة اللبان معها ومنها مصباح برونزي مجسم لوعل من جنوب الجزيرة العربية وخصوصاً ممالك اليمن سبأ ومعين وقتبان وحضرموت، حيث استفاد سكان سمهرم من خبرة اليمنيين في البناء والعمارة في تشييد مدينتهم. كما أن نقوش الكتابة مماثلة لنقوش الكتابة الحميرية في المواقع الأثرية اليمنية واللغة الشحرية السائدة حينها حتى اليوم هي إحدى تفرعات اللغة الحميرية وقد وجدت عملات معدنية كثيرة (أكثر من 1200) تنتمي لعصور مختلفة، ومنها عملات برونزية تعود للممالك اليمنية، وكذلك عملة عليها نقش الاسكندر الأكبر تعود للقرنين 2 - 3 ميلادي، ورغم أن إمبراطورية الاسكندر الأكبر لم تصل إلى جنوب الجزيرة، إلا أن عملتها كانت متداولة على نطاق أوسع. كما وجدت جرار من صنع إيطالي وتماثيل تعود لوادي الاندوس ووادي الرافدين (بابل) ومصر (الفرعونية) من البرونز والحجر الجيري، والخليج (تايلوس).

يضم مجمع سمهرم معبداً ويضم المذبح، حيث كانت تقدم القرابين إلى إله القمر سين، حيث كان اللبان يحرق وينتج عنه البخور ضمن طقوس الصلاة. الحقيقة أن عبادة الإله سين كانت سائدة في جنوب الجزيرة العربية حينها. ومن الجدير بالذكر أن اللبان كان يعتبر مادة مقدسة وتحرق في معابد مختلف الحضارات حينها مثل الإندونيسية والبابلية واليونانية والرومانية والفرعونية، ولذلك كان الطلب عليه كبيراً وثمنه غالياً جداً، كما كان حال الحرير المصدر من الصين. واللبان عبارة عن سائل يستخرج من جرح ساق وأفرع شجرة اللبان والمنتشرة في مناطق النجد الفاصلة ما بين الجبل والصحراء في منطقة ظفار في عمان والمهرة المجاورة في اليمن. ورغم تقلبات الزمان وتراجع دور اللبان في المعابد ومن بعدها الكنائس، فلايزال مادة تجارية وتجميلية وطبية.

وقد أتاح تقدم العلم اكتشاف فوائد عديدة للبان وإنتاج مواد عديدة منه، فاللبان المستحلب أي الماء بعد نقع اللبان لساعات، يشرب لمعالجة الأمراض الهضمية، ويستخرج من اللبان الجيد مواد طبية تستخدم في علاج الأمراض والإصابات الجلدية، كما يستخرج منه العطر بالطبع. سمهرم معلم أثرى جميل ويمكن أن ينشط سياحيّاً وذلك بإزالة الحاجز الرملي في مدخل خور روري، لتمكين السفن السياحية الصغيرة من الرسو في ميناء سمهرم والتنقل ما بين الموانئ الأثرية الأخرى. كما أنه يمكن استخدام اللبان وهو بدرجات نقاء متفاوتة في تصنيع مواد التجميل والعقاقير الطبية، والعطور بالطبع.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

قائد الشرطة الاندونيسية: تفجير محطة الحافلات عمل انتحاري واسفر التفجير عن مقتل رجل شرطة

News image

أعرب صفى الدين نائب قائد الشرطة الوطنية الاندونيسية اليوم الاربعاء عن اعتقاده بان الانفجار الذ...

أميركا تعتزم فرض عقوبات إضافية على إيران وكوريا الشمالية

News image

واشنطن ـ قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين لمشرعين الأربعاء إن وزارته ستعمل على تكث...

ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة

News image

التقى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في الفاتيكانالبابا فرانسيس في الفاتيكان، في ثالث محطة خلال جول...

الشرطة البريطانية تتعقب "شبكة" تقف وراء هجوم مانشستر

News image

ألقت السلطات البريطانية القبض على 6 أشخاص، من بينهم امرأة، يعتقد أن لهم صلة بهج...

الرئيس المصري يؤكد عدم تدخل بلاده في السودان

News image

قال الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، إن مصر تلتزم بعدم التدخل في شؤون الآخرين وعدم انت...

الشرطة البريطانية: المشتبه به في هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي والقبض على شخص أخر له علاقة بالانفجار

News image

قالت الشرطة البريطانية إن المشتبه به في الهجوم الانتحاري الذي وقع في مدينة مانشستر يدع...

تفجيران «انتحاريان» في دمشق وحمص

News image

شهدت مدينة حمص أمس تفجيراً وُصف بأنه «انتحاري» أوقع ما لا يقل عن 4 قتل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

نَافِذَتَانِ على الفكرِ والفَن

محمد جبر الحربي

| السبت, 27 مايو 2017

النَّوَابِت 1. الفارَابي وحْدَهُ يَبْنِي، ويرسُمُ في فضَاءِ الله مشروعَ الولادَةْ. وحْدَهُ الآتي   ط...

على طريق القدس.. مهرجان فني في فضاءات عربية

زياد جيوسي | الأربعاء, 24 مايو 2017

القدس زهرة المدائن كانت وستبقى، المدينة التي باركها الله وما حولها، المدينة التي كانت ولم...

رواية "الحنين إلى المستقبل"

عبدالله دعيس | الأربعاء, 24 مايو 2017

إلى أيّ مستقبل يحنّ الكاتب عادل سالم؟ هل يتوق إلى الحريّة والعيش الرغيد في قاد...

مقاهي نجيب محفوظ

د. حسن مدن | الأربعاء, 24 مايو 2017

هل كان أدب نجيب محفوظ سيكون بالثراء الذي هو عليه، لولا مقاهيه؟ ونعني بمقاهيه تلك...

بأي القصائد سنرثيك يا مروان البرغوثي؟

د. فايز أبو شمالة | الأربعاء, 24 مايو 2017

بأي القصائد سنرثيك يا مروان البرغوثي؟ وبأي كلمات التمجيد والبطولة ستصدح مكبرات الصوت؟ وهي تقو...

بين المسار والطريق... كان أحمد شعلة...

محمد الحنفي | الأربعاء, 24 مايو 2017

بعد انفراز ثامن مايو... ثلاث وثمانين... وبعد مغادرة سجن النظام......

الأبُّ الفيلسوف... المجموعة الخامسة

إبراهيم أمين | الأربعاء, 24 مايو 2017

1- أبي.. هل شاهدتَ جنازة آلان كُردي؟ بني، لا،.. بلْ شاهدتُ بزوغ العار العربي في ...

قراءة في رواية “الحنين إلى المستقبل”

مهند الصباح | الاثنين, 22 مايو 2017

كاتب الرواية ولد وعاش شبابه في القدس وتحديدا في البلدة القديمة، ممّا أثرى عمله الأ...

رواية “الحنين إلى المستقبل” والإبداع

نزهة أبو غوش | الاثنين, 22 مايو 2017

غمس الكاتب ريشته الأدبيّة في مداد الألم والقهر والمعاناة، ورسم لنا صورة فنيّة للإنسان الف...

رواية "الحنين الى المستقبل" والهجرة

محمد عمر يوسف القراعين | الاثنين, 22 مايو 2017

بعد نكبة فلسطين، انحلت الحكومة، ولم يعد موجودا مجلس التعليم العالي الفلسطيني، الذي يشرف على...

كلّما أُقبّلكِ.. تشرقُ الشمس

كريم عبدالله | الاثنين, 22 مايو 2017

كنزي صرخةٌ تملأُ شدقيّ هذا الأفق ألأبله يشتمها الطغاةُ أنضجها حنظلٌ فصولهُ مؤامرةٌ تنتهكُ حرم...

سوف تنهض يا وطني

إبراهيم أمين | الاثنين, 22 مايو 2017

(خاطرة شعرية لكلِّ العرب) أشلاءُك مثْخنٌ بالجروح طريحٌ معصوب الجبين...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21486
mod_vvisit_counterالبارحة32431
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع245431
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي254424
mod_vvisit_counterهذا الشهر884957
mod_vvisit_counterالشهر الماضي710051
mod_vvisit_counterكل الزوار41255157
حاليا يتواجد 3799 زوار  على الموقع