موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

الذوق المستباح

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لكل قضية محام يتصدى لها، ولكل ميزان عدالة قاض يلوح به، ولكل أرض شرائع تجرم اقتحامها، إلا ديار الذوق الجمالي ، فهي مستباحة بل ملقاة على قارعة الطريق يستبيحها القاصي ويعبث بها الداني.

 

هل يرجع هذا إلى غموض (التذوق الجمالي) كمفهوم وكتجربة شعورية؟

أذكر عندما كنا في الجامعة درسنا على يد الشاعر والأكاديمي الكبير (د.نذير العظمة) مادة اسمها علم الجمال، إحدى مفرداتها تشير إلى أن الانغمار في التجربة الجمالية يتجاوز بنا السقف الغرائزي ويرتفع بالمتلقي إلى مراتب إنسانية عليا، تتطلب لاستقبالها درجة متقدمة من التحضر، لذا فالتجمعات البشرية تتطور تصاعديا من منزلة الغرائزية النفعية الساعية فقط إلى البقاء على قيد الحياة عبر السيطرة على بيئتها، وصولا إلى مرحلة التذوق الجمالي.

وأذكر أنه استجلب لنا مثالا ظريفا على هذا فقال (بني آدم يقتني الطيور ويدجنها ليقتات بها، ولكن عندما يبدأ الإنسان في اقتناء الطواويس لتأملها والاستمتاع بتبخترها بحدائقه، يصل هنا إلى مرحلة العمران والتحضر والتعاطي مع الجمال كقيمة عليا مستقله بذاتها).

الفنون والآداب أبرز مؤشرات لاستقرار الحضارات ودخولها أطوارها المدنية التي تسمو بالبشر من منزلة المتوحش، إلى ملكوت الجميل المتناغم المنسجم بالمعنى والصوت واللون، ومتعة تأملها هو الاحتفاء بها والتعبير عنها وبث رحيقها في عروق المجتمع.

تلك الرحلة التاريخية الطويلة التي أبحرت بها مراكب الفنون والآداب بعيدا عن الكهف باتجاه أرض الخلود والأبدية، نجدها الآن برفقة الثقافة الاستهلاكية تنتكس وترتد على عقبيها، ويصبح الفن بذاته وعاء لمحتوى مبتذل يستهدف الغرائز ويثيرها بشكل فج.

الثقافة الاستهلاكية واقتصاد الوفرة اعتُقل بمقام الكم وضحى بالكيف، وأصبح النجاح الفني يرتبط بالجماهيرية، وقدرة الفنان على جذب رأس المال وحشد أعماله بدعايات المعجون الملمع للأسنان والآخر الملمع للمطبخ، حتى بتنا نرى تسويقا عجيبا لبرامج ضحلة تفتقد العمق الفكري والقيمة الجمالية معا، تماما كبرنامج وضع تاجاً على رأس إحدى المغنيات الخليجيات وجعلها تدلق نفاياتها فوق وجوه المشاهدين!

وهنا لابد أن أقف احتراما لجميع الجيَشان الشعبي الذي رفض هذه المرة تجرع ماء النفايات بصمت، وعي ونضج جمعي قادا حملة ضد البرنامج حتى أوقفاه، وفي نادرة تاريخية أصبح للذوق الجمالي جنود يدافعون عنه.

ولكي نعرف قيمة هذه الحملة النبيلة التي أدت إلى إيقاف البرنامج، لابد أن نعرف أنها تصدت وقاومت طوفانا عارما من طغيان ثقافة الاستهلاك وشروطها المذلة وعقود شركات الإعلان.

وحينما تدخل ثقافة الوفرة الاستهلاكية الرأسمالية للمجتمعات، فهي تدخل بقضها وقضيضها وجميع شروط السوق والمصنع في استلاب الإرادة والتحكم في الوعي.

(نعوم تشومسكي) المفكر اليساري المعروف يشير إلى (فكرة إغراق المجتمع في مستنقع الجهل، وإرغامه على استحسان الهمجية، وقبول وعي بالغ الضحالة، عبر تعزيز ثقافة النمط الاستهلاكي، وترسيخها بشكل واسع في صفوف المجتمع ككل).

ولكن شعوب الخليج وجهت لطمة للذين استباحوا الرخيص الجشع، المروجين لصحون الرز والمنظفات والحفائظ فوق موائدهم، وعلى حساب ذائقتهم، وهي ما يسميها تشومسكي (استراتيجية الإلهاء، وهي استراتيجية تهدف إلى تشتيت الوعي عبر بث فيض من الصور والمعلومات المكثفة، باستخدام الشبكات التفاعلية والفضاءات الإلكترونية، صور ومعلومات بلا معنى أو قيمة فقط تهدف لإلهاء المستخدمين ونقل وعيهم من حيز إدراك المشكلات وطرح الحلول إلى حيز التكيف معها).

الذوق الشعبي ينتصر هذه المرة رغم أنهم يشيرون دائما إلى أن المزاج الجماهيري يفقد الحنكة والدقة، ويتأثر في خياراته بعدوى موجات غيبوبة جمعية تأخذ شكل الوباء، وهذا قد يفسر سيكولوجية صناعة نجوم من السطحيين والمبتذلين وفاقدي المواهب.

عملية التدجين والتكيف لم تستطع أن تمرر رخص ذلك البرنامج على الذائقة الشعبية، وهذا مؤشر ايجابي قوي على تبلور إرادة جمعية واعية تنتظم شعوب الخليج ضد استلاب وعيها وإرادتها واستباحة ذوقها.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

بمثلي تُرادُ البلاد..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 19 مايو 2018

1. مُرِّي مع الرِّفْقِ يا قُمْريَّةَ البانِ قدْ كنتُ مَيْتاً وربُّ البيتِ أحياني تلكَ...

رحيلك الموجع

شاكر فريد حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

الى ابن عمتي وزوج أختي المرحوم محمد صالح خليل *** رحلت وارتحلت عن الدنيا...

يوميات ما قبل فناء العربان

جميل السلحوت | الجمعة, 18 مايو 2018

ليلى استيقظت ليلى ابنة ثمانية الأشهر مبكرا، انتبهت لها والدتها وهي تردّد بصوت طفوليّ حزي...

أيديولوجية الكادحين قوة للحركة...

محمد الحنفي | الجمعة, 18 مايو 2018

عندما اختار الشهيد عمر... أن تصير... أيديولوجية الكادحين......

قطة الدور الثالث

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 18 مايو 2018

  مرة أخرى تنشب هذه القطة اللعينة أظافرها في كيس القمامة المغلق بعناية وتبعثر محتويا...

مصيبة الأبناء وفرح أبناء الأحفاد

د. حسيب شحادة

| الجمعة, 18 مايو 2018

  في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة التي رواها سميح بن الأمين بن صالح ص...

عزالدين عناية في حوار حول الترجمة:

| الخميس, 17 مايو 2018

  بعض مؤسسات الترجمة العربية هي هدْرٌ للمال العام وأكذوبة كبيرة باسم الترجمة حاوره الصحفي ...

"استعارات جسديَّة" للشاعر نمر سعدي: خرائطُ الجرحِ في طينٍ أثيم

بقلم: سلوى الرابحي/ شاعرة من تونس | الخميس, 17 مايو 2018

من خرائط الجسد وأشجاره، من مجاز القلب، من رمل يقلّب رمله في صحارى الروح،...

صدور رواية "هذا الرجل لا أعرفه" للروائية المقدسية ديمة جمعة السّمان

| الخميس, 17 مايو 2018

حيفا- القدس: من يارا أبو هلال: عن مكتبة كل شيء الحيفاوية صدر هذا اليوم روا...

المرأة والصنم - 02 -

نجيب طلال

| الخميس, 17 مايو 2018

مُلحق السؤال لقد طرحنا سابقا هل يحق للأديبة - خناثة بنونة- أن تكون (هي) الص...

الجشع المعيب..

د. بنعيسى احسينات

| الخميس, 17 مايو 2018

في عالم الجشع المعيب.. في عصر الاستهلاك العجيب.. ينبطح العقل لمن...

حول القراءة ومظاهرها غير الثّقافيّة

فراس حج محمد

| الخميس, 17 مايو 2018

في كلّ مقالة تنشر حول القراءة، وفي احتفاليّات معارض الكتب الوطنيّة والدّوليّة، ثمّة أسئلة تثا...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26642
mod_vvisit_counterالبارحة29475
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع56117
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر594298
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53760042
حاليا يتواجد 2902 زوار  على الموقع