موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل ::التجــديد العــربي:: نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج ::التجــديد العــربي:: إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة ::التجــديد العــربي:: ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى ::التجــديد العــربي:: بوتفليقة يقيل رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون ::التجــديد العــربي:: جهود إماراتية وسعودية لفرض ضريبة القيمة المضافة مطلع العام القادم ::التجــديد العــربي:: عرض ثلاثة أفلام سعودية في الرياض.. الليلة ::التجــديد العــربي:: المعرض الدولي للصيد والفروسية يحتفي بـ 15 عاما على انطلاقته في ابوظبي ::التجــديد العــربي:: متاحف الصين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: احتياطي النقد الأجنبي في مصر يسجل أعلى مستوياته منذ 2011 ::التجــديد العــربي:: المواظبة على تناول اللبن يسهم في الوقاية من الاورام الخبيثة في القولون والثدي والمعدة والمبيض وبطانة الرحم، بفضل بكتريا تزيد من إفراز مواد منشطة للجهاز المناعي ::التجــديد العــربي:: السمنة تنذر بأمراض القلب ::التجــديد العــربي:: زين الدين زيدان يعرب عن سعادته بإحراز كأس السوبر الإسبانية بعد هزيمة غريمه برشلونة 2-صفر، بعد تقدمه ذهاباً على ملعب كامب نو بنتيجة 3-1 ::التجــديد العــربي:: مدربو «البوندسليغا» يرشحون بايرن للاكتساح مجدداً ::التجــديد العــربي:: عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى ::التجــديد العــربي:: 175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار ::التجــديد العــربي:: أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات ::التجــديد العــربي::

ماذا قال العصفور الأخضر؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


سيماء الحزن والتفجع تكسو هيئة عبدالله التويجري (أبو مفجر مسجد الإمام الرضا) بينما وجهه قد هلهلته اللوعة فدوي الانفجار طاش بقلبه عن مكانه ولن يعود إليه بعد الآن.

ذهب للمشاركة في تشييع شهداء المسجد، وما برحت يد ابنه في كفه رطبة، تماماً كيوم ذهابهما سوياً لأول مرة لصلاة العيد عندما كانت الأحلام شاسعة خضراء، وكان طفله وقتها يرتدي طاقية زري واسعة على رأسه الصغير، وحذاء جديداً لم تألف قدماه السير به، بعد الصلاة ظل الأب واقفاً هناك أمام بوابة المسجد ينتظر أوبة عبدالرحمن، ولكنه لم يعد.

يذكر بأنه وضع في حقيبته في يومه المدرسي الأول كل متطلباته الأقلام والمساطر، ودفاتر أبو 60 ورقة، وقائمة طويلة من الأحلام، وأيضا أوصى الطير الأخضر أو الطير الكحالي وهو الطائر النمام الصغير الذي ينقل للأهل عادة ماذا يصنع الصغار في غيبتهم.

كثير ما ثرثر به الطير الأخضر.. منه

بأن ابنهم ذهب إلى المسجد وصلى الفجر فانسكب ضياء الخالق في روحه، وأصبحت روحه نضرة نقية تتقبل كل ما يأتيها عن درب الرحمن.

ذهب إلى المدرسة وكان نجيباً فاصطف الأول في طابوره فكان موضوع الإذاعة المدرسية عن متاع الغرور، وعن الدنيا دار عبور، وأن المآل والاستقرار هناك.. وليس هنا.

وأخبر الطير الأخضر أيضاً بأن الحصة الأولى كانت رياضيات، فاختار المدرس أن يقتطع عشر دقائق من بدايتها ليبين للطلاب أهمية فريضة الجهاد كفريضة غائبة مغيبة، وفرق لهم بين جهاد الدفع وجهاد الطلب، قبل أن يشرح لهم القسمة المطولة، ومعادلات الدرجة الثانية.

الحصة الثانية والثالثة كانت لمطالعة قصيدة رثائية للعشماوي.

الفسحة كانت من بطولة (آلة العود) فقد جمع منهم أول الأسبوع مدرس النشاط مبلغاً مالياً لشراء (آلة العود) ولم يكن الهدف هو تعلم العزف والصعود فوق السلم الموسيقي إلى حيث تهذيب النوازع والسمو بالمشاعر والأحاسيس.. لا فالموضوع يفوق هذا الهراء.. النشاط كان تدمير آلة العود، تأمل عبدالرحمن المشهد بعمق، وعرف بأن التحطيم والإبادة هي أقصر الطرق للوصول.

الحصة الرابعة كانت فسحة قذف بها مدرس الرياضة الكرة في ملعب المدرسة وطلب منهم أن يتراكضوا خلفها وانشغل المدرس بإعداد دفتر تحضير اليوم التالي.

الرابعة كانت حصة التوحيد حيث أكمل فيها المعلم مهمته الرامية إلى بيان فساد معتقد شعوب الأرض عدا الفرقة الناجية، وأما في حصة الفقة فقد كانت عن نواقض الوضوء وكانت بها أمور مخجلة استحى عبدالرحمن أن يسأل عنها، فبقيت غامضة في صدره، وأجل حلها إلى دار المستقر والمآب.

يسترسل الطير الأخضر قائلاً: ظلت الأسئلة واللواعج في أعماق عبدالرحمن غامضة بلا إجابة، حتى حلقة تحفيظ القرآن التي كان يذهب لها بعد العصر عجزت أن تجيب على هواجسه، لا يتدارسون بها حلاوة وطلاوة الآيات وسبل الخشوع بين يديها، فمعلم الحلقة كان طوال الوقت مشغولاً بسن سكين هائلة ليقسم بها العالم إلى قسمين: ضوء/ ظلمة، خير/ شر، دار الحرب/ دار الإسلام، وبيارق دولة الخلافة التي تومض قادمة في الأفق..

لم يكن هناك من يؤصل لإعمار الكون.. حول عبدالرحمن

لم يحدثه أحد حديث أنس رضي الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال “إذا قامت الساعة وفي يد أحدكم فسيلة فإن استطاع ألا تقوم حتى يغرسها فليغرسها” ومن ثم يشاركه غرس حقل نخيل أمام بوابة المدرسة، حقل يظله من هجير الأسئلة الحارقة ويدفعه لحقول الغراس والمستقبل.

لم يعلمه أحد صناعة الحياة فكان أول أجوبته على العالم حوله.. صناعة الموت

صمت الطير الأخضر ورفض أن يسترسل.

الأب ما برح ينتظر فقد علق فوق حقيبة عبدالرحمن قوائم أحلامه.

من فرغ حقيبة عبدالرحمن ووضع بدلاً منها حزاماً ناسفاً محشوا بالكراهية؟

من سرق حلم عائلة ووطن؟

***

omaimakhamis@yahoo.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية

News image

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن شهر اكتوبر سيكون حاسم لتس...

الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل

News image

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - عُيّن الرئيس الألماني الاسبق هورست كولر رسميا الاربعاء موفدا للا...

نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج

News image

جدة - شهد منفذ سلوى الحدودي مع دولة قطر منذ ساعات صباح يوم أمس حرك...

إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة

News image

كامبريلس (إسبانيا) - أصيب ستة مدنيين، إضافة إلى شرطي، بجروح، عندما دهست سيارة عدداً من ...

ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى

News image

أعلن مصدر رسمي في حكومة كاتالونيا الى ارتفاع القتلى الى 14 شخصاً قتلوا وأصابة 100...

عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى

News image

الكويت - قال تلفزيون دولة الكويت إن الممثل عبد الحسين عبد الرضا توفي الجمعة في ...

175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار

News image

قتل 175 شخصا على الأقل، ونزح آلاف آخرون من منازلهم جراء #الأمطار الموسمية الغزيرة في ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

فلسطين في الشاعر يوسف الخطيب

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 19 أغسطس 2017

لست أدري هل يوسف الخطيب فلسطيني، أم هو قضية فلسطين على نحو ما؟!   و...

تيار التجديد وأسئلة المرحلة

د. حسن حنفي

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نشأت في العالم الإسلامي منذ القرن الثامن عشر ثلاثة تيارات فكرية واختيارات سياسية، ما زال...

في رحاب الجواهري

د. كاظم الموسوي

| السبت, 19 أغسطس 2017

  كتب الكثير عن الشاعر العربي الكبير محمد مهدي الجواهري، سواء بحياته التي امتدت طيلة ا...

عيون النسور والمحراث في تجربة القشعمي!

علي الدميني

| السبت, 19 أغسطس 2017

  أعرف أن للأستاذ محمد القشعمي عيوناً لا نراها بين عينيه أو أعلى منهما قليلاً...

متعة الانتظار

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  أى صباح جميل هذا الذى تشدو فيه نور الهدى بأغنيتها المبهجة «يا ساعة بالوقت...

هل يكفي أن نقول «لا»؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  موضوع هذه الزاوية عن الحرية في الوطن العربي، وحرية التعبير خاصة، وعلى الرغم من أن ...

الفن.. العالم المغيب عنا

جعفر الشايب

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  هناك علاقة تبادلية طردية بين انتشار الفنون ورقي المجتمع ووعيه، فكلما زادت وتعمقت الفنون...

"رابية المدى"

جابر الطميزي | الخميس, 17 أغسطس 2017

بين هَدْأة النصوص ووقع المفردات الأبجدية تختبئ في رابية المدى هوية وثورة وبندقية......

الثقافة العربية.. استلاب العصرنة وتيبس الأصالة

نايف عبوش | الخميس, 17 أغسطس 2017

تعيش الثقافة العربية المعاصرة مأزق استلاب واضح، بفعل التبعية والانبهار، والتأثر بثقافة العولمة، التي غزت...

الأردن يتألق في عيون الفنانين

زياد جيوسي | الخميس, 17 أغسطس 2017

بقلم وعدسة: زياد جيوسي كيف يرى الفنانون الأردن؟ هو السؤال الذي خطر في داخلي حين...

الأرصفة المتعبة والخلل في البناء الروائي

عبدالله دعيس | الخميس, 17 أغسطس 2017

صدرت رواية "الأرصفة المتعبة" لعماد شختور عام 2017، عن دار العماد للنّشر والتّوزيع في الخ...

حنان جبيلي عابد مثخنة بجراح الابداع

شاكر فريد حسن | الخميس, 17 أغسطس 2017

النصراوية حنان جبيلي عابد ناشطه ثقافية ومربية أطفال، وأيضاً شاعرة مرهفة الاحساس وكاتبة مثخنة بجر...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14133
mod_vvisit_counterالبارحة34274
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع258489
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي150622
mod_vvisit_counterهذا الشهر520513
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43592195
حاليا يتواجد 2601 زوار  على الموقع