موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

رشدي راشد مؤرخاً عالمياً للعلوم العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أعلنت منذ أيام نتيجة جوائز مؤسسة «سلطان العويس» وهي جوائز عربية رفيعة تُمنح للمبدعين العرب على مجمل إنتاجهم الإبداعي والعلمي. وقد حصل عليها في السنوات الماضية عشرات من أكبر المبدعين العرب.

وقد حصل عليها هذا العام مبدعون مصريون أولهما هو «يوسف القعيد» في مجال الإبداع الروائي، و«رشدي راشد» في ميدان العلوم الاجتماعية والدراسات المستقبلية.

وإذا كان اسم القعيد معروفاً جماهيرياً إلا أن الدكتور «رشدي راشد» لا يتمتع بجماهيرية ما، لأنه فيلسوف ومؤرخ عالي في مجال تاريخ العلوم العربية، ولذلك لا يعرف قدره ومكانته العلمية الرفيعة سوى المتخصصين في العلوم الفلسفية والاجتماعية. وقد قررت بعد قراءة خبر فوزه بالجائزة - والذي أسعدني للغاية لأنني أعرف بدقة تفاصيل مشواره العلمي- ضرورة أن أعرف القراء به.

«رشدي راشد» خريج قسم الفلسفة بآداب القاهرة عام 1956 وسافر على نفقته الخاصة عقب تخرجه إلى فرنسا للقيام بدراساته العليا تمهيداً لحصوله على دكتوراه الدولة في الفلسفة.

وفي فرنسا اتجه إلى دراسة فلسفة العلوم وتتلمذ على أكبر فيلسوف فرنسي متخصص في الإبستمولوجيا وهو «كانجيم» الذي وضع هو «وجاستون باشلار» أسس هذا العلم الذي يجمع بين فلسفة العلم وتاريخ العلم وسوسيولوجيا العلم. وأدرك «كانجيم» مبكراً أن هذا الطالب المصري الطموح جدير بأن يعين باحثاً في المركز القومي للبحث العلمي، وهو أعلى هيئة علمية فرنسية ولا يدخله إلا المبدعون من الباحثين. وانكب «رشدي راشد» على دراساته وآثر أن يتخصص في تاريخ العلوم، وركز على الرياضيات والفلسفة في الفكر الإسلامي - واقتضى منه ذلك - لفك طلاسم المخطوطات العربية القديمة «لابن الهيثم» و«الخوارزمي» وغيرهما من أقطاب العلماء العرب- التخصص الدقيق في علم الرياضة بفروعه المختلفة.

وبناء على هذا التكوين المزدوج في الفلسفة وعلم الرياضة استطاع من خلال تحقيقه العلمي للمخطوطات العربية القديمة أن يحقق اكتشافات علمية مذهلة ترتب عليها إعادة كتابة تاريخ العلم العالمي الذي سجل تطوراته كبار مؤرخي العلوم الغربيين. لأنه أثبت علمياً سبق العلماء العرب في صياغة نظريات علمية بالغة الدقة في مجالات متعددة مثل الجبر الذي استحدثه «الخوارزمي»، وتطبيق الرياضة في علم المناظر عند «ابن الهيثم». وقد حصل «رشدي راشد» على جوائز علمية رفيعة المستوى فرنسية وعربية وعالمية تقديراً لاكتشافاته ونظرياته التي أدت إلى إعادة النظر في موضوع التراكم العلمي من خلال المعالجة العلمية الحديثة لما ورد من أفكار ومعادلات وصيغ علمية في المخطوطات العربية القديمة.

ويمكن القول: إن عدم شهرة «رشدي راشد» بين جماهير القراء العرب ترجع إلى أن أعماله المنشورة زاخرة بالمعادلات الرياضية التي لا يستطيع غير القراء المتخصصين أن يتابعوها. وينبغى في هذا المقام أن نحيي الدكتور «خير الدين حسيب» رئيس مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت، والذي تبنى المشروع العلمي «لرشدي راشد»، وأصدر ترجمات لأبرز اكتشافاته العلمية. غير أنه – بالإضافة إلى ذلك- نشر له عام 2011 كتاباً بعنوان «دراسات في تاريخ العلوم العربية وفلسفتها» في سلسلة تاريخ العلوم عند العرب. ويمتاز هذا الكتاب بأنه يتضمن ترجمة دقيقة لنصوص بالغة الأهمية «لرشدي راشد» في مجالات فلسفة العلوم، وتاريخ العلوم، وسوسيولوجيا العلم، وهي عبارة عن محاضرات ألقيت في مناسبات متعددة. وميزه هذا الكتاب أنه يمكن للقارئ العادى أن يتابع أفكار هذا المؤرخ المصري العالمي بسهولة ويسر.

والكتاب ينقسم إلى مقدمة عن «التراث العلمي العربي اليوم» وخمسة فصول يضم كل فصل موضوعات متعددة. الفصل الأول مثلا يناقش ثلاثة موضوعات هي «تاريخ العلوم بين الإبستمولوجيا والتاريخ»، و«العلم العربي وتجديد تاريخ العلوم» و«العلم في الإسلام والحداثة الكلاسيكية». ويضم الفصل الثاني موضوعات عدة اخترت منها موضوعين الأول عن «تراث الفكر وتراث النص: مخطوطات العلم العربية». ويلفت النظر حقاً في هذا الموضوع النظام التصنيفي الذي وضعه «رشدي راشد»، وهو يقرر «واجه كل من عمل على تحقيق دراسة النصوص العلمية أشكالاً عدة من تراث النص يمكننا أن نحصيها إحصاء أولياً وهذه الأشكال هي: النص الغائب والنص المستتر والنص المبتور والنص المختزل أو الملخص والنص الكامل الوحيد المخطوط والنص الكامل المتعدد المخطوطات، وأخيراً النسخة الأم أو مخطوط المؤلف. ويكشف هذا النظام التصنيفى الجامع عن خبرة «رشدي راشد» العميقة بالمخطوطات العلمية العربية.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في ثقافة وفنون

يا أيها الريف، لا تتقبل...

محمد الحنفي | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

لا تتقبل... أن تصير ضحية... ويصير الجلاد......

كتب غيّرتنا

د. حسن مدن | الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  يوجد كتاب، أو مجموعة كتب، لا نعود نحن أنفسنا بعد قراءتها، لأنها تحدث تحولاً...

علاقات عامة

فاروق يوسف

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  انتهى زمن الجماعات الفنية في العالم العربي وبدأ زمن المافيات الفنية، وبالرغم من قلة عد...

الانتهازيّةُ كظاهرةٍ اجتماعيّة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  على الرغم من أنّ للانتهازيَّة نصاباً سيكولوجيّاً فرديّاً تقترن فيه بمعنى الأنانيّة، وبنرجسيّة مَرَضي...

الثورة الرابعة وتراجع بعض الدول المتقدمة

وليد الزبيدي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

  هذه ثورة لم تطلق في جميع مفاصلها اطلاقة واحدة، وإذا قدمت الثورات عبر التاري...

صدور الكتاب الجماعي «القضية الفلسطينية في مئويتها الثانية من سايكس بيكو الى "الربيع العربي"»

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

  اصدر مجموعة من الكتاب العرب كتابا جماعيا باشراف د فيصل جلول ورشاد ابو شاور ...

يا شعبي هل ذقت سلاما؟

رانية مرجية

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

(1)   يا شعبي هل ذقت سلاما أم جوعا...

موسكو بين يوسف القعيد ويتسحاك ليئور

زياد شليوط

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

روسيا.. هذا البلد العظيم بحضوره الطاغي عالميا في السنوات الأخيرة، وصاحب الحضارة العريقة والتراث الغ...

الحقيقة (La vérité)

د. بنعيسى احسينات

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

  (لبابلو نيرودا Pablo Neruda) ترجمة: بنعيسى احسينات - المغرب...

سلام عليك يا قدس

حسن العاصي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

يتهادى صباح القدس على بساط من سندس وديباج يرقّ من ثغرها البنفسج للعصافير حين تصد...

ما جدوى الإطلالة على الحكمة المشرقية في الاحتفال العالمي بالفلسفة الغربية؟

د. زهير الخويلدي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

"ليس في الصنائع العلمية فقط بل وفي العملية. فإنه ليس منها صناعة يقدر أن ينش...

العصافيرُ رزقُ المُحبِّ

نمر سعدي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

آخرَ الليلِ عندَ تقاطعِ حلمينِ فوقَ البياضِ وعندَ ارتماءِ السكارى.. تقولينَ: هل مرَّ أعمى اشت...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19511
mod_vvisit_counterالبارحة52002
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105856
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر434198
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47946891