موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

مهرجان الثقافات العالمي 2015 في برلين

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كانت اليوم برلين حاضرة في فلسطين

لقد احتضنت برلين اليوم الأحد 2015/05/25 مهرجان الثقافات العالمي.. والذي ينظم وينطلق في شوارعها في مثل هذه الأيام من كل عام..!!

وكانت فلسطين حاضرة بين الأمم المشاركة.. ترفع علم فلسطين.. رمز الحرية ورمزا لأحرار العالم.. لتوصل صوت أبناء شعبنا في كل أماكن تواجدهم.. وهم يعانون في من ظلم الاحتلال المباشر وما زالوا.. وكذلك معاناة أهلنا في مخيمات النكبات التي تتجدد أيضا من ظلم وجبروت الاحتلال الناجمة عن تشردنا في أصقاع المعمورة.. من هجرة وتشرد.. إلى تشرد وهجرة بلا عودة في أعماق البحار.. وهذا اليرموك بمخيمه الشامخ ركن الثورة ومنبع الثوار.. وهذا نهر البارد ومخيمه الأبي البطل الذي ضاع وطار بدون عودة وإعادة إعمار.. لهي خير شواهد حديثة تضاف إلى مخيمات صبرا وشاتيلا بشهدائها وبمآسيها ونكباتها...!!

كانت اليوم برلين في كل فلسطين.. وقبلت ترابها ذرة ذرة.. وعانقت جرحاها وحيت صمود اَهلها في غزة العزة وفي الضفة الجريحة.. وبعثت بتحياتها إلى العمق الفلسطيني.. وسلمت على مخيمات العذابات في الشتات.. من اليرموك ونهر البارد وعين الحلوة والرشيدية والجلزون.. ونادت على الأقصى الجريح.. وعانقت مدن وقرى وبلدات ومخيمات فلسطين.. من نعلين الصامدة حتى الخليل البطلة وجنين الأبية.. وإلى كل شبر من فلسطين الحبيبة.. ورفعت العلم عاليا.. وقالت برلين.. نحن حتما إلى فلسطين ماضون.. ومن أجل فلسطين على العهد باقون.. وعلى القدس رايحين ملايين ملايين...!!

وها هم أبنائنا وبناتنا.. أخواتنا وأمهاتنا.. وها هم شباب فلسطين من كل الفئات والأعمار.. ومعهم كل المخلصين من أبناء شعبنا العربي.. ومعهم أحرار العالم من مختلف الجنسيات.. خرجوا وهم يصرون على المشاركة الدورية في هذا المهرجان الثقافي السنوي.. لإيصال صوت فلسطين الجماهيري المخلص الذي يأبى الهوان والذل.. رغم ما نتعرض له هذه الأيام من اللوبي الصهيوني من هجوم شرس.. أيضا كما حصل مع انعقاد مؤتمر العودة في برلين قبل أيام معدودة.. لمنعنا من المشاركة باسم فلسطين.. وذلك يتناقض تماما على ما جرت العادة عليه على مدى السنوات الماضية وشاركنا باسم فلسطين.. فالضغوطات والمضايقات هذا العام.. طالت أيضا دائرة المهرجان الثقافي في برلين.. في محاولة بائسة من اللوبي لإفساد مشاركتنا باسم فلسطين.. والتي وصلت الى ثقافتنا.. وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على أننا نحرج الاحتلال بتحركاتنا ونصل إلى قلوب العالم ونحن نفضح سياسة هذا الكيان الغاصب.. الذي لولا هذه السياسات الموجودة لما بقي نتنياهو لغاية اللحئة يحتسي القهوة في تل أبيب...!!

إنهم يريدون مصادرة ثقافتنا ويريدون تزوير التاريخ.. فهي معركة وجود ويزيد عن ذلك.. فحتى الفلافل والحمص ومناقيش الزيت والزعتر والتطريز الفلاحي أصبح لهم وملكهم ومن إختراعاتهم وذلك حسب اداعائهم...!!

وكانت الدبكات الفلسطينية تزين شوارع عاصمة أوروبا برلين.. والهتافات لفلسطين وأسراها وشهدائها ولمخيماتها ولمدنها ولقراها وبلداتها.. ولقدسها.. من عاصمة الشتات في أوروبا برلين.. وكذلك حيت الجماهير المشاركة والحشود صمود أبناء شعبنا في قطاع غزة.. وفي الضفة الجريحة.. وفي قدسنا وأقصانا.. ونددت بالحصار المزدوج والذي يخطط لاستمراره على مدار الساعة من جهات لا تخفى على أحد وهي المستفيدة من بقائه.. وهو الحصار الخانق المضروب على القطاع منذ ثمانية أعوام.. يا للخزي ويا للعار.. لمن بقي صامتا على هذا الظلم على أهلنا هناك...!!

وشاهدنا الجماهير المصطفة وهي ترفع معنا شارات النصر القادم.. وتتفاعل مع الموكب الفلسطيني الذي كان الأفضل بدون منازع إلى اخر لحظة...!!

وكانت هتافات ملحوظة أبرق بها الحشد من برلين إلى روح الشهيد القائد أبو عمار.. وهو كان وسيبقى رمزا وطنيا وقائدا مقاوما.. بقامته الأبية التي تعلو قمم جرزين وعيبال والجرمق.. وتتجسد برمزيته وكوفيته وبزته وقيادته ومقاومته.. نضالات شعبنا وكفاحه.. التي ارتقى على خطاها وعلى دربها كل شهداء أمتنا الأبرار.. الشيخ الياسين والشقاقي وابو علي مصطفى وأبو جهاد والرنتيسي.. وكل شهداء أمتنا الأبرار...!!

كذلك نصبت أيضا خيمة فلسطين منذ انطلاقة مهرجان الثقافات العالمي في قلب العاصمة برلين.. في المكان المخصص لتجمع الخيام الكائن في منطقة ميرنغ دام/ للوشو شتراسي.. وعرض فيها تراث فلسطين.. وهاهم طلاب فلسطين في الخيمة في برلين.. إلى ساعات متأخرة تتعدى منتصف الليل.. وهم يرفعون العلم عاليا.. بنافحون عن الوطن بكل ما أوتوا من عزيمة وقوة وإخلاص.. بوركت السواعد..!!

وهناك الأخوة والأخوات الذين قدموا وساندوا ودعموا لوجستيا وبكل الإمكانيات.. كبرت أو صغرت.. نشكرهم جميعا اسما اسما.. وعلما علما.. وقامة قامة.. وهم حاضرون.. دوما مستعدون.. من أجل فلسطين.. ومن أجل أن يولد هذا التمثيل الفلسطيني بين الأمم في برلين.. حيث أكثر من مليوني مشارك جابو اليوم شوارع برلين وشاهدوا الحضور الفلسطيني...!!

لقد شاركنا أيضا كل الأحرار والداعمين المخلصين لقضيتنا من مختلف الجنسيات.. ونحن نرفع علم الحرية عاليا في برلين.. في مهرجان الثقافات العالمي في العاصمة برلين...!!

وسنبقى نراكم كفاحنا ونضالنا في كل المواقع وحيثما أمكن وكان متاحا.. وسنبقى ننبض نبضات قلب الشارع الفلسطيني ونعبر عن ألمه وأوجاعه.. وسنبقى نرفع الصوت عاليا دون خجل أو وجل أو مجاملة.. ففلسطين وشعبها أكبر من كل الإعتبارات...!!

حضور فلسطين اليوم بقوة في شوارع برلين.. له مدلولاته وأبعاده.. وهو تأكيد من شعبنا على التمسك بالثوابت.. الثوابت المقدسة.. غير القابلة للتساوق وعلك الكلام والدردشات والحياة مفاوضات.. فهي قضية شعب الجبارين.. والقضية الرابحة بامتياز.. وتحتاج لمن يدافع عنها بإخلاص.. وهم كثر كثر.. وهم أحرار العالم المُمتدون على طول وعرض هذه المعمورة.. والعودة أكيدة والتحرير قادم بإذن الله... وإنما النصر صبر ساعة.. وبشر الصابرين...!!

***

https://www.youtube.com/watch?v=7qkhw-DabeA

https://www.youtube.com/watch?v=R5BWRSS2qZc

https://www.youtube.com/watch?v=5ulHPYCt0K4

https://www.youtube.com/watch?v=qJp6FfgXwzE

https://www.youtube.com/watch?v=jzaYRWbfv_k

https://www.youtube.com/watch?v=E_r3gErtvw0

https://www.youtube.com/watch?v=KzSTnoMAxEA

https://www.youtube.com/watch?v=-I5PZK4ljCo

https://www.youtube.com/watch?v=5eYZmilmzwg

https://www.youtube.com/watch?v=ZemmFeyAAC8

 

 

د. المهندس احمد محيسن

كاتب فلسطيني - رئيس الجالية الفلسطينية في برلين - ألمانيا

 

 

شاهد مقالات د. المهندس احمد محيسن

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الاستشراق.. والاستشراق المضاد

د. حسن حنفي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

  قام الباحثون الأوروبيون برصد الدراسات العربية والإسلامية في جامعاتهم ومراكز أبحاثهم، لاسيما الجامعات الألما...

خيري منصور

د. حسن مدن | السبت, 22 سبتمبر 2018

  يعزّ علينا، نحن قراء خيري منصور، قبل أن نكون أصدقاءه، أن نتصفح باب الرأي ...

نظرات في -المرايا-

د. حسيب شحادة

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  المرايا، مجلّة حول أدب الأطفال والفتيان. ع. ٢، أيلول ٢٠١٦. المعهد الأكاديمي العربي للتربي...

طيران القوة الجوية العراقية

محمد عارف

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  دولة العراق وجيش العراق، لا يوجد أحدهما من دون الآخر، ويتلاشى أحدهما بتلاشي الآخر....

قصيدة : اعلان السلام بيني وبينكِ

أحمد صالح سلوم

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

متى ندرس احتمالات السلام بيني وبينكم فعادات الحرب التقليدية انتقلت الى حروب عصابات امر وا...

لغتنا الجميلة بين الإشراق والطمس

شريفة الشملان

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ماذا لو قيل لأحدنا (إنك لا تحب أمك) لا شك سيغضب ويعتبرنا نكذب وإننا ...

قراءة في رواية: "شبابيك زينب"؛ للكاتب رشاد أبو شاور

رفيقة عثمان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

تضمَّن الكتاب مائة وأحد عشرة صفحة، قسّمها على قسمين، وأعطى لكل قسم عناوين مختلفة؛ في ...

الأمل الضائع في عمق أدلجة الدين الإسلامي...

محمد الحنفي | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

عندما أبدع الشهيد عمر... في جعل الحركة... تقتنع......

«أسامينا»

د. حسن مدن | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

  يشفق الشاعر جوزيف حرب، في كلمات عذبة غنّتها السيدة فيروز، بألحان الرائع فيلمون وهبي، ...

مَواسِمُ الرُّعْب

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

  [[في مثل هذه الأيام، قبل ست وثلاثين عاماً، وبالتحديد خلال أيام ١٦ - ١٨ أيل...

الصراع في رواية شبابيك زينب

نزهة أبو غوش | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  رواية شبابيك للكاتب الفلسطيني رشاد ابو شاور، رواية مستقلّة بذاتها بدون فصول، بينما قسّمها...

المثقف والتحولات

د. حسن مدن | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  بسبب حجم وطبيعة التحولات التي يشهدها العالم كله من حولنا، وكذلك ما يمور به عال...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم35908
mod_vvisit_counterالبارحة34370
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع240734
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر753250
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57830799
حاليا يتواجد 2626 زوار  على الموقع