موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل ::التجــديد العــربي:: نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج ::التجــديد العــربي:: إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة ::التجــديد العــربي:: ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى ::التجــديد العــربي:: بوتفليقة يقيل رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون ::التجــديد العــربي:: جهود إماراتية وسعودية لفرض ضريبة القيمة المضافة مطلع العام القادم ::التجــديد العــربي:: عرض ثلاثة أفلام سعودية في الرياض.. الليلة ::التجــديد العــربي:: المعرض الدولي للصيد والفروسية يحتفي بـ 15 عاما على انطلاقته في ابوظبي ::التجــديد العــربي:: متاحف الصين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: احتياطي النقد الأجنبي في مصر يسجل أعلى مستوياته منذ 2011 ::التجــديد العــربي:: المواظبة على تناول اللبن يسهم في الوقاية من الاورام الخبيثة في القولون والثدي والمعدة والمبيض وبطانة الرحم، بفضل بكتريا تزيد من إفراز مواد منشطة للجهاز المناعي ::التجــديد العــربي:: السمنة تنذر بأمراض القلب ::التجــديد العــربي:: زين الدين زيدان يعرب عن سعادته بإحراز كأس السوبر الإسبانية بعد هزيمة غريمه برشلونة 2-صفر، بعد تقدمه ذهاباً على ملعب كامب نو بنتيجة 3-1 ::التجــديد العــربي:: مدربو «البوندسليغا» يرشحون بايرن للاكتساح مجدداً ::التجــديد العــربي:: عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى ::التجــديد العــربي:: 175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار ::التجــديد العــربي:: أبوظبي تسعى إلى بناء جسور مع بغداد ضمن تحرك خليجي وذلك خلال استقبال رجل الدين العراقي مقتدى الصدر ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين أميركيين واصابة خمسة في هجوم بشمال العراق ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يلتهم برشلونة بثلاثية قبل استقباله في "سانتياغو برنابيو" و رونالدو يسجل ويخرج مطروداً و الاتحاد الإسباني يوقف رونالدو 5 مباريات ::التجــديد العــربي::

مهرجان الثقافات العالمي 2015 في برلين

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كانت اليوم برلين حاضرة في فلسطين

لقد احتضنت برلين اليوم الأحد 2015/05/25 مهرجان الثقافات العالمي.. والذي ينظم وينطلق في شوارعها في مثل هذه الأيام من كل عام..!!

وكانت فلسطين حاضرة بين الأمم المشاركة.. ترفع علم فلسطين.. رمز الحرية ورمزا لأحرار العالم.. لتوصل صوت أبناء شعبنا في كل أماكن تواجدهم.. وهم يعانون في من ظلم الاحتلال المباشر وما زالوا.. وكذلك معاناة أهلنا في مخيمات النكبات التي تتجدد أيضا من ظلم وجبروت الاحتلال الناجمة عن تشردنا في أصقاع المعمورة.. من هجرة وتشرد.. إلى تشرد وهجرة بلا عودة في أعماق البحار.. وهذا اليرموك بمخيمه الشامخ ركن الثورة ومنبع الثوار.. وهذا نهر البارد ومخيمه الأبي البطل الذي ضاع وطار بدون عودة وإعادة إعمار.. لهي خير شواهد حديثة تضاف إلى مخيمات صبرا وشاتيلا بشهدائها وبمآسيها ونكباتها...!!

كانت اليوم برلين في كل فلسطين.. وقبلت ترابها ذرة ذرة.. وعانقت جرحاها وحيت صمود اَهلها في غزة العزة وفي الضفة الجريحة.. وبعثت بتحياتها إلى العمق الفلسطيني.. وسلمت على مخيمات العذابات في الشتات.. من اليرموك ونهر البارد وعين الحلوة والرشيدية والجلزون.. ونادت على الأقصى الجريح.. وعانقت مدن وقرى وبلدات ومخيمات فلسطين.. من نعلين الصامدة حتى الخليل البطلة وجنين الأبية.. وإلى كل شبر من فلسطين الحبيبة.. ورفعت العلم عاليا.. وقالت برلين.. نحن حتما إلى فلسطين ماضون.. ومن أجل فلسطين على العهد باقون.. وعلى القدس رايحين ملايين ملايين...!!

وها هم أبنائنا وبناتنا.. أخواتنا وأمهاتنا.. وها هم شباب فلسطين من كل الفئات والأعمار.. ومعهم كل المخلصين من أبناء شعبنا العربي.. ومعهم أحرار العالم من مختلف الجنسيات.. خرجوا وهم يصرون على المشاركة الدورية في هذا المهرجان الثقافي السنوي.. لإيصال صوت فلسطين الجماهيري المخلص الذي يأبى الهوان والذل.. رغم ما نتعرض له هذه الأيام من اللوبي الصهيوني من هجوم شرس.. أيضا كما حصل مع انعقاد مؤتمر العودة في برلين قبل أيام معدودة.. لمنعنا من المشاركة باسم فلسطين.. وذلك يتناقض تماما على ما جرت العادة عليه على مدى السنوات الماضية وشاركنا باسم فلسطين.. فالضغوطات والمضايقات هذا العام.. طالت أيضا دائرة المهرجان الثقافي في برلين.. في محاولة بائسة من اللوبي لإفساد مشاركتنا باسم فلسطين.. والتي وصلت الى ثقافتنا.. وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على أننا نحرج الاحتلال بتحركاتنا ونصل إلى قلوب العالم ونحن نفضح سياسة هذا الكيان الغاصب.. الذي لولا هذه السياسات الموجودة لما بقي نتنياهو لغاية اللحئة يحتسي القهوة في تل أبيب...!!

إنهم يريدون مصادرة ثقافتنا ويريدون تزوير التاريخ.. فهي معركة وجود ويزيد عن ذلك.. فحتى الفلافل والحمص ومناقيش الزيت والزعتر والتطريز الفلاحي أصبح لهم وملكهم ومن إختراعاتهم وذلك حسب اداعائهم...!!

وكانت الدبكات الفلسطينية تزين شوارع عاصمة أوروبا برلين.. والهتافات لفلسطين وأسراها وشهدائها ولمخيماتها ولمدنها ولقراها وبلداتها.. ولقدسها.. من عاصمة الشتات في أوروبا برلين.. وكذلك حيت الجماهير المشاركة والحشود صمود أبناء شعبنا في قطاع غزة.. وفي الضفة الجريحة.. وفي قدسنا وأقصانا.. ونددت بالحصار المزدوج والذي يخطط لاستمراره على مدار الساعة من جهات لا تخفى على أحد وهي المستفيدة من بقائه.. وهو الحصار الخانق المضروب على القطاع منذ ثمانية أعوام.. يا للخزي ويا للعار.. لمن بقي صامتا على هذا الظلم على أهلنا هناك...!!

وشاهدنا الجماهير المصطفة وهي ترفع معنا شارات النصر القادم.. وتتفاعل مع الموكب الفلسطيني الذي كان الأفضل بدون منازع إلى اخر لحظة...!!

وكانت هتافات ملحوظة أبرق بها الحشد من برلين إلى روح الشهيد القائد أبو عمار.. وهو كان وسيبقى رمزا وطنيا وقائدا مقاوما.. بقامته الأبية التي تعلو قمم جرزين وعيبال والجرمق.. وتتجسد برمزيته وكوفيته وبزته وقيادته ومقاومته.. نضالات شعبنا وكفاحه.. التي ارتقى على خطاها وعلى دربها كل شهداء أمتنا الأبرار.. الشيخ الياسين والشقاقي وابو علي مصطفى وأبو جهاد والرنتيسي.. وكل شهداء أمتنا الأبرار...!!

كذلك نصبت أيضا خيمة فلسطين منذ انطلاقة مهرجان الثقافات العالمي في قلب العاصمة برلين.. في المكان المخصص لتجمع الخيام الكائن في منطقة ميرنغ دام/ للوشو شتراسي.. وعرض فيها تراث فلسطين.. وهاهم طلاب فلسطين في الخيمة في برلين.. إلى ساعات متأخرة تتعدى منتصف الليل.. وهم يرفعون العلم عاليا.. بنافحون عن الوطن بكل ما أوتوا من عزيمة وقوة وإخلاص.. بوركت السواعد..!!

وهناك الأخوة والأخوات الذين قدموا وساندوا ودعموا لوجستيا وبكل الإمكانيات.. كبرت أو صغرت.. نشكرهم جميعا اسما اسما.. وعلما علما.. وقامة قامة.. وهم حاضرون.. دوما مستعدون.. من أجل فلسطين.. ومن أجل أن يولد هذا التمثيل الفلسطيني بين الأمم في برلين.. حيث أكثر من مليوني مشارك جابو اليوم شوارع برلين وشاهدوا الحضور الفلسطيني...!!

لقد شاركنا أيضا كل الأحرار والداعمين المخلصين لقضيتنا من مختلف الجنسيات.. ونحن نرفع علم الحرية عاليا في برلين.. في مهرجان الثقافات العالمي في العاصمة برلين...!!

وسنبقى نراكم كفاحنا ونضالنا في كل المواقع وحيثما أمكن وكان متاحا.. وسنبقى ننبض نبضات قلب الشارع الفلسطيني ونعبر عن ألمه وأوجاعه.. وسنبقى نرفع الصوت عاليا دون خجل أو وجل أو مجاملة.. ففلسطين وشعبها أكبر من كل الإعتبارات...!!

حضور فلسطين اليوم بقوة في شوارع برلين.. له مدلولاته وأبعاده.. وهو تأكيد من شعبنا على التمسك بالثوابت.. الثوابت المقدسة.. غير القابلة للتساوق وعلك الكلام والدردشات والحياة مفاوضات.. فهي قضية شعب الجبارين.. والقضية الرابحة بامتياز.. وتحتاج لمن يدافع عنها بإخلاص.. وهم كثر كثر.. وهم أحرار العالم المُمتدون على طول وعرض هذه المعمورة.. والعودة أكيدة والتحرير قادم بإذن الله... وإنما النصر صبر ساعة.. وبشر الصابرين...!!

***

https://www.youtube.com/watch?v=7qkhw-DabeA

https://www.youtube.com/watch?v=R5BWRSS2qZc

https://www.youtube.com/watch?v=5ulHPYCt0K4

https://www.youtube.com/watch?v=qJp6FfgXwzE

https://www.youtube.com/watch?v=jzaYRWbfv_k

https://www.youtube.com/watch?v=E_r3gErtvw0

https://www.youtube.com/watch?v=KzSTnoMAxEA

https://www.youtube.com/watch?v=-I5PZK4ljCo

https://www.youtube.com/watch?v=5eYZmilmzwg

https://www.youtube.com/watch?v=ZemmFeyAAC8

 

 

د. المهندس احمد محيسن

كاتب فلسطيني - رئيس الجالية الفلسطينية في برلين - ألمانيا

 

 

شاهد مقالات د. المهندس احمد محيسن

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية

News image

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أن شهر اكتوبر سيكون حاسم لتس...

الأمم المتحدة تكلف هورست كولر رئيس الماني سابق بمهمة إحياء المفاوضات بين المغرب وبوليساريو خلفا لكريستوفر روس المستقيل منذ أبريل

News image

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) - عُيّن الرئيس الألماني الاسبق هورست كولر رسميا الاربعاء موفدا للا...

نفيذاً للأمر الملكي.. سبع رحلات تنقـل الحجـاج مـن الدوحة إلى جـدة وحركة نشطة للمسافرين القطريين عبر منفذ سلوى الحدودي لأداء مناسك الحج

News image

جدة - شهد منفذ سلوى الحدودي مع دولة قطر منذ ساعات صباح يوم أمس حرك...

إسبانيا.. مقتل 5 إرهابيين في عملية أمنية جنوب برشلونة

News image

كامبريلس (إسبانيا) - أصيب ستة مدنيين، إضافة إلى شرطي، بجروح، عندما دهست سيارة عدداً من ...

ارتفاع القتلى الى 14 و100 جريح بدهس وسط برشلونة.. و"داعش" يتبنى

News image

أعلن مصدر رسمي في حكومة كاتالونيا الى ارتفاع القتلى الى 14 شخصاً قتلوا وأصابة 100...

عملاق المسرح الكويتي عبد الحسين عبد الرضا يترجل عن مسرح الحياة ويرحل مخلفا سجلا بعشرات الاعمال وبصمة لا تمحى

News image

الكويت - قال تلفزيون دولة الكويت إن الممثل عبد الحسين عبد الرضا توفي الجمعة في ...

175 قتيلاً في الهند والنيبال وبنغلادش جراء الأمطار

News image

قتل 175 شخصا على الأقل، ونزح آلاف آخرون من منازلهم جراء #الأمطار الموسمية الغزيرة في ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

فلسطين في الشاعر يوسف الخطيب

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 19 أغسطس 2017

لست أدري هل يوسف الخطيب فلسطيني، أم هو قضية فلسطين على نحو ما؟!   و...

تيار التجديد وأسئلة المرحلة

د. حسن حنفي

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نشأت في العالم الإسلامي منذ القرن الثامن عشر ثلاثة تيارات فكرية واختيارات سياسية، ما زال...

في رحاب الجواهري

د. كاظم الموسوي

| السبت, 19 أغسطس 2017

  كتب الكثير عن الشاعر العربي الكبير محمد مهدي الجواهري، سواء بحياته التي امتدت طيلة ا...

عيون النسور والمحراث في تجربة القشعمي!

علي الدميني

| السبت, 19 أغسطس 2017

  أعرف أن للأستاذ محمد القشعمي عيوناً لا نراها بين عينيه أو أعلى منهما قليلاً...

متعة الانتظار

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  أى صباح جميل هذا الذى تشدو فيه نور الهدى بأغنيتها المبهجة «يا ساعة بالوقت...

هل يكفي أن نقول «لا»؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  موضوع هذه الزاوية عن الحرية في الوطن العربي، وحرية التعبير خاصة، وعلى الرغم من أن ...

الفن.. العالم المغيب عنا

جعفر الشايب

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

  هناك علاقة تبادلية طردية بين انتشار الفنون ورقي المجتمع ووعيه، فكلما زادت وتعمقت الفنون...

"رابية المدى"

جابر الطميزي | الخميس, 17 أغسطس 2017

بين هَدْأة النصوص ووقع المفردات الأبجدية تختبئ في رابية المدى هوية وثورة وبندقية......

الثقافة العربية.. استلاب العصرنة وتيبس الأصالة

نايف عبوش | الخميس, 17 أغسطس 2017

تعيش الثقافة العربية المعاصرة مأزق استلاب واضح، بفعل التبعية والانبهار، والتأثر بثقافة العولمة، التي غزت...

الأردن يتألق في عيون الفنانين

زياد جيوسي | الخميس, 17 أغسطس 2017

بقلم وعدسة: زياد جيوسي كيف يرى الفنانون الأردن؟ هو السؤال الذي خطر في داخلي حين...

الأرصفة المتعبة والخلل في البناء الروائي

عبدالله دعيس | الخميس, 17 أغسطس 2017

صدرت رواية "الأرصفة المتعبة" لعماد شختور عام 2017، عن دار العماد للنّشر والتّوزيع في الخ...

حنان جبيلي عابد مثخنة بجراح الابداع

شاكر فريد حسن | الخميس, 17 أغسطس 2017

النصراوية حنان جبيلي عابد ناشطه ثقافية ومربية أطفال، وأيضاً شاعرة مرهفة الاحساس وكاتبة مثخنة بجر...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1850
mod_vvisit_counterالبارحة30057
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع1850
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر538287
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43609969
حاليا يتواجد 2519 زوار  على الموقع