موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

شذرات من وحي فضول..

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عائد من بوسمغون

أقمت ببوسمغون ولاية البيض بالجزائر حوالي شهرين للاشتغال على عمل إبداعي استغرق مني طول هذه المدة لجمع حقائق حول العمل) رواية = خلال تواجدي بهذه البلدة الميمونة

 

استرعتني ظواهر غريبة تثير الفضول والدهشة وتفتح شهية الدارسين والمؤرخين إلى مزيد من التمحيص والتدقيق في حيثياتها بهذه البلدة زخم من الحقائق التاريخية الضاربة في جذور التاريخ، يختلط فيها التفكير العامي بالعلمي وتحتاج إلى دارسين في علم الطوبونيميا = علم المواقعية)

أثناء معاشرتي لشيوخ وأعيان المدينة في ولائم متعددة اجتليت عدة حقائق تاريخية جديرة بالاهتمام، كما أنها تسترعي في الوقت ذاته اهتمام الدارسين والمؤرخين.

من بين هذه الحقائق المثيرة، أن البنائين السماغنة = نسبة إلى بوسمغون ساهموا بخبراتهم في بناء الأهرامات في مصر، وأن بنائين أكفاء جلبوا من بوسمغون لخبرتهم في البناء فهندسوا أهرامات بالجيزة وبمصر، اعترتني الدهشة مثلما اعتراني الفضول إلى معرفة هذه الحقيقة العائمة التي لا تستند إلى أي دليل، حاولت استقصاء الأمر، فإذا بشيخ هرم يشير إلى أن عائلة ختاوي) أي عائلتي يكون أحد البنائين قد أقام بمصر أيام الحضارة الفرعونية، اعتراني الذهول، لكن الشيخ الهرم أكد على حقيقة الخبر متشبثا برأيه وطرحه/ متكئا على روايات رحالة قديم لم يشر إلى اسمه ولا نسبه، غير أن ما يتداول لدى العامة أن الرحالة العياشي وهو رحالة مغربي معروف أقام ببوسمفون وله مآثر وبصمات لم استسغ الأمر لآن فترة الرحالة العياشي قريبة، انتابني الذهول مرة أخرى، فرجعت إلى الشيخ ببيته، اقتفي أثر الخبر العائم، فأشار إلي هذه المرة بالبنان

قال أنتم عائلة ختاوي لكم ذرية بمصر، وأنتم من الفراعنة، أو يكون أحد البنائين منكم قد أقام بمصر واحتل مكانة مرموقة في سدة الحكم لدى الفراعنة، اعتلى مصاف أسرة حاكمة ومالكة حسب القيم الفرعونية، استغربت مرة ثانية من هذا الطرح الذي زاد من فضولي، راجعت الشيخ،

يا سيدي، هذه حقيقة أم خيال

حينها قال:

اسأل عن نسبك، سرعان ما أجبت بدون تردد أنا أنحذر من بوسمغون وهي تركيبة بشرية أمازيغية

قال الشيخ، وأنا لم أقل العكس ولا نكرت هويتك، بمصر قبائل أمازيغية، إنما فقط قلت أن أحدا أو أكثر من عائلتكم

تمت الاستعانة بخبرتهم في مجال البناء مثلما استعانوا ببنائين آخرين من بوسمغون لإتمام الأهرامات وهندستها.

خرجت عن ضالتي وصوابي وفقدت اتزاني حين بادرني الشيخ

اسأل، اسأل

ابحث

قلت يا سيدي كيف أبحث في غياب المصادر والمستندات والحقبة بعيدة، لا أبن خلدون أرخ لها ولا الرحالة العياشي كما ظللت تردد يا سيدي

حينها قال الشيخ:، لم أشر لا إلى ابن خلدون ولا إلى الرحالة العياشي وأضيف لك لمعلوماتك “ولا ابن بطوطة”

؟ ومن إذن يا سيدي

قال ابحث، واسأل أهل المعرفة

لم يدلني الشيخ على قناة أو منفذ بعينيه،

غادرت بيت الشيخ الهرم في حيرة قصوى

فتحت الحاسوب حيث كنت اشتغل على هذا العمل الروائي، وأثناء محاولتي اقتناص فكرة

تمردت عن مخيالي في محاولة إبداعية لاغ ير، أو صورة إبداعية، أظفر بها،

تملصت من ذاكرتي.

استرحتُ قليلا،

أدرت زر النت نحو محرك قوقول، ولم أحمل المسألة محمل الجد، كتبت هذه العبارة.

“الاهرامات وعائلة ختاوي “

في محاولة عبثية استرخائية، استدرجتني أفكاري ومخيالي لآن تكون ربما محطة إبداعية يترنح على هودجها خيالي ويرحل إليها مخيالي، في القص والحكي.

ولم أكن أنتظر البتة أن أظفر بإجابة عما أبحث، كان ينتابني شعور بأن أجد

”هذه العبارة كالعادة. “لا يوجد

وإذا بي أقع على ما ذهب إليه

الشيخ

فعلا، عائلة ختاوي

من ضمن ساسة الحاكمين في هذه الحقبة التاريخية، فركت عيني،

لم أصدق،

انتابتني الدهشة،

أحالني محرك قوقل إلى عدة مصادر،

”منها مجلة 'المعرفة'

رحت أغوص فيها مثلما غصت في عدة مراجع أخرى

وجدت فعلا

ما يلي،

سخم رع ختّاوي

سويك حتب أو وكاف

مؤسس الاسرة الثالة عشر

ووجد الكثير عنه في البرديات

سخم رع

أمنمحات الثاني هو أخ الملك سخم رع ختاوي

أمنحمات الثاني هو الملك الفرعوني الثالث في الأسرة الثانية عشر

في عهد الدولة الوسطى في مصر القديمة،

لا يعرف كثيرا عن فترة حكمه التي بلغت حوالي

35 عاما

) 1929 ق. م م

1895

ق. م

وهو ابن الملك سنوسرت الأول من زوجة الملكة

نفرو

للإشارة تمثال الملك امنمحات الثاني على هيئة أو الهول

يعرض حاليا بمتحف اللوفر بباريس

المصدر

المعرفة

ها هو الرابط

http://www. marefa. org/index. php/% D9% 82% D8% A7% D8% A6% D9% 85% D8% A9_% D8% A7% D9% 84% D9% 81% D8% B1% D8% A7% D8% B9% D9% 86% D8% A9

فور انتهائي من تصفح هذه المجلة المعرفية، عدت إلى شذرات أفكاري، عادت عافيتي لاقتنص صورة إبداعية كنت أتربص بها

منذ أزيد من نصف ساعة، صرفت في شأنها خمس سجائر، في محاولة لترويض شخوص تملصت من مخيالي منها مانديلا، عائشة وآخرون كانوا يعومون في مخيالي مثلما عام هذا التفكير العامي في مخيالي برهة، استنتجت من خلاله أن التفكير العامي يستطيع أن يؤسس لتفكير علمي أكاديمي، اذا تدخل الدارسون، البناؤون فعلا، أما هؤلاء البناؤون يوجدون أولا يوجدون، في مخيال التفكير العامي، غير أن هذا لا يمنع من أن التفكير العامي خصب، جدير بأن ينشر الخرافات مثلما يؤسس لحقائق علمية، ويبقى نقاء الريف مصدرا للإلهام في مناحيه الايجابية والسلبية.

هي شذرات، جمعتها من صفاء ريف يستلهم رؤاه من نقاء الطبيعة وسخاء القرويين وكرمهم

تحية إجلال وإكرام لأهل بوسمغون على كرم الضيافة

وتحية إكبار لأساتذتها الدارسين والموزعين عبر جامعات متعددة داخل الجزائر وغيرها، والذين اتصلت بهم، قصد تحري الحقيقة، منهم الدكتور أحمد عباد رئيس دائرة علمية و وأستاذ اللغة الروسية واللسانيات بجامعة وهران، وهو من بوسمغون الذي أكد لي أن التفكير العامي يجب أن يصقل بمستندات.

كانت تلك قناعتي

وما فتئت،

كانت هذه شذرات ظلت تعوم مثلما ظلت تعوم شخوص في عملي الذي أشتغل عليه

للإشارة لم أورد هذا بحثا عن نسب أو أسلاف بقدر ما أدرجته في خانة ومفهوم التفكير العامي الذي ربما يثري الخيال

أين نحن من عهد الفراعنة،

ومن كان السند

لعل الدارسين في علم الطوبونيميا ° “علم المواقعية“ لهم ما يقولون

 

أحمد ختاوي

روائي وقاص و إعلامي جزائري متقاعد

 

 

شاهد مقالات أحمد ختاوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

قراءة في رواية: "شبابيك زينب"؛ للكاتب رشاد أبو شاور

رفيقة عثمان | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

تضمَّن الكتاب مائة وأحد عشرة صفحة، قسّمها على قسمين، وأعطى لكل قسم عناوين مختلفة؛ في ...

الأمل الضائع في عمق أدلجة الدين الإسلامي...

محمد الحنفي | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

عندما أبدع الشهيد عمر... في جعل الحركة... تقتنع......

«أسامينا»

د. حسن مدن | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

  يشفق الشاعر جوزيف حرب، في كلمات عذبة غنّتها السيدة فيروز، بألحان الرائع فيلمون وهبي، ...

مَواسِمُ الرُّعْب

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

  [[في مثل هذه الأيام، قبل ست وثلاثين عاماً، وبالتحديد خلال أيام ١٦ - ١٨ أيل...

الصراع في رواية شبابيك زينب

نزهة أبو غوش | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  رواية شبابيك للكاتب الفلسطيني رشاد ابو شاور، رواية مستقلّة بذاتها بدون فصول، بينما قسّمها...

المثقف والتحولات

د. حسن مدن | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  بسبب حجم وطبيعة التحولات التي يشهدها العالم كله من حولنا، وكذلك ما يمور به عال...

اصدار عدد أيلول من مجلة - الاصلاح - الثقافية

شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  صدر العدد السادس ( أيلول ٢٠١٨، المجلد السابعة عشر) من مجلة الاصلاح الشهرية، التي ت...

عشتار الفصول:111235 الشروط الموضوعية لبقاء المسيحية المشرقية على تراب أجدادها

اسحق قومي

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  المسيحية المشرقية ،هي ثاني ديانة سماوية ،نبعت من الشرق وأساسها الشرق،تعاليمها تكاد تكون في مجم...

إعادة النظر في الاستشراق

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  «إعادة النظر في الاستشراق» هو عنوان الكتاب الجديد لوائل حلاق الذي صدر بالانجليزية، وكما ه...

الوعي واللاوعي في عملية الإبداع

د. أحمد الخميسي

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

  يقول الروائي البريطاني المعروف إف. إس. نيبول (1932م) إن الكتابة: «تأتي من أكثر أعماق ...

في أسوان

د. حسن مدن | الاثنين, 17 سبتمبر 2018

  اعتاد الإمام الشيخ محمد عبده أن يزور مدينة أسوان في الشتاء، وأحياناً يأتيها مروراً...

قراءة في رواية "حرب وأشواق" عمواس بوَابة القدس، 2018 للروائيَّة، نزهة أبو غوش

رفيقة عثمان | الأحد, 16 سبتمبر 2018

رواية حرب وأشواق، تحتوي على مئتين وأربعة وثمانين صفحة، سردت الكاتبة أحداث دراميَّة لحرب الن...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32470
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع134486
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر647002
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57724551
حاليا يتواجد 3269 زوار  على الموقع