موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

ماذا عن التغييرات؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


قبل أيام ناقشت اللجنة الأمميّة المعنيّة بالعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، تقرير الأردن حول حال الحقوق لديه. والتغطية المنشورة في الأردن للنقاش جاءت بعنوان "انتقادات بالجملة للوفد الأردني في اجتماعات جنيف لحقوق الإنسان"،

ووصف أعضاء وفد مؤسسات وتحالفات المجتمع المدني الأردنية الموجودة في جنيف لردود الوفد الرسمي الأردني "المطولة" بأنها "إنشائية ولا تحمل إجابات واضحة"، ولهذا قول عضو لجنة العهد الدولي فوتيني باتايزي، في نهاية جلسة امتدّت لثلاث ساعات، "سأعيد طرح أسئلتي مرة أخرى غداً"، وكأنها لم تلقَ إجابة على ما أثاره أعضاء اللجنة، أيضاً حسب تغطية أردنية.

 

ومشكلة "الإنشاء" باتت متغلغلة في مختلف مفاصل الدولة بدرجة أنه يصعب أحياناً فهم ما يقصد بخطابات وتقارير رسميّة. ولكن الإنشاء لا يمكن توظيفه في حقل كالقوانين الناظمة للحقوق. فصياغة النص القانوني تلتزم دقة المعنى الحرفي لضمان أن لا يُساء فهم النص بأية درجة. ومن بعد القوانين يأتي الاقتصاد الذي أقلّه يُلزم بأرقام لا تقبل "الإنشاء".

وهنا نأتي لما أسمي "خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية 2017- 2019". التي قدمت للمجتمع الدولي بطلب تمويلها بمعونات تصل ﻟ7.642 مليار دولار، حوالي ثلاثة مليارات دولار منها دعماً للموازنة والباقي لدعم متطلبات أخرى "للاستجابة" خارج الموازنة.

ولافت أن الخطة تضمن عنوانها أيضاً "المنعة" الأردنية في مواجهة حال اللجوء هذا، والتي تؤشّر على وجود أخطار يجب - بل وكان يجب- التحوّط منها. فالحكومة أقرّت بأنها قامت باستقبال اللاجئين بخيارها "كما نفعل تاريخياً"، وبأن ما تمت تغطيته بالمعونات من كلفة اللجوء السوري هو نصفها فقط. وتقول إن تلك الكلفة عن الفترة من 2012- 2016 بلغت 10.6 مليار دولار.. ومع ذلك تأتي خطة "الاستجابة والمنعة" لتطلب مساعدات ثبت أن أغلبها لن يصل، لا بل إن ما تمّ التعهّد به في مؤتمر لندن لم يقدّم منه الكثير. ومع ذلك تقول الحكومة إن ما تطلبه ليس فقط استدامة زخم المساعدات، بل و"زيادة الدعم للأردن وسدّ الفجوة التمويلية حتى يتمكن من الاستمرار في تقديم الدعم للاجئين كما فعل عبر تاريخه".

و"عبر تاريخه" هذه تتطلب وقفة لإزالة عنصر الإنشاء. فاستقبال اللاجئين الفلسطينيين عند "نكبة" إقامة إسرائيل، كان على رأس المهمة الوظيفية لإقامة إمارة شرق الأردن، والتي تحوّلت لمملكة باتفاق ضمّ ما تبقى من فلسطين (الضفة الغربية) للأردن. وبهذا يكون اللاجئون الفلسطينيون عام 48 وأهل الضفة الغربية قد استحقوا المواطنة الأردنية بكل المعايير الدوليّة، لا بل إن فكّ الارتباط بالضفة الغربية لا يسقط جنسية أهلها "دستورياً" إن لم يتنازل كل مواطن منهم عن جنسيته تلك طوعاً. وهذا لا يتناقض مع تحرير الضفة المحتلة، بل كان سيقوي المطالبة بالتحرير وجود الأردن كدولة ذات سيادة لا تعترف باحتلال إسرائيل لجزء كبير من أراضيها.. فالاحتلال كان غير معترف به دولياً لحين توقيع وادي عربة وترسيم "حدود دولية" بين الأردن و"إسرائيل"! ولهذا فقصة هذا اللجوء تصبح مما ينصح بعدم استسهال الخوض فيه لأغراض إنشائيّة.

أما اللاجئون العراقيون بعد احتلال العراق، فينصح بذات القدر وأكثر عدم الخوض في ظروف لجوئهم، خاصة كي لا تستعاد تفاصيل ذلك الغزو، وكي لا تستعاد ظروف ترحيل القطاع الأفقر والأضعف منهم، فيما من استقر لدينا، بل وجنّس منهم، هم القادرون على التنقل لممارسة الحكم في العراق، فيما أسرهم آمنة في الأردن من سياسات الحكام الجدد التي بالكاد استقرّت على ما قد يتيح طيّ الصفحة. واللجوء العراقي ثم السوري هو ما يُشكل الآن ثلث سكان الأردن مناصفة بينهما تقريباً.

ونعود لخطة الاستجابة التي جرت "مواءمتها" مع الخطط الوطنية وبرنامج تنمية المحافظات، بما يعكس تعويلاً محلياً كبيراً عليها. وهذا التعويل يؤكده أن المعونات لن تتوقف عند الطلب الرسمي كما يجري في هكذا حالات، بل تجند وحتى تدرّب جهات رسمية ودبلوماسية وأهلية ودولية للحصول على التمويل للخطة "خاصة عنصر الاستجابة للمجتمعات المستضيفة".. ولكن في حال لم يقم "المجتمع الدولي" بتمويل ودعم الأولويات التي طلبها الأردن، أكد وزير التخطيط والتعاون الدولي أنه.. "ستكون هنالك للأسف تغييرات"!

نبرة تذكر بما قاله باسم الأردن كاتب أردني (مرضي عنه بدلالة مقالته هذه المنشورة محلياً) من ندم الأردن ولومه وعتبه وغضبه على المجتمع الدولي ودول الإقليم لنكران وعقوق كل الذين "تفاهمنا معهم وخدمنا أدوارهم في الملف السوري تحديداً".. ويستنكر أن الأردن ما زال متردداً في الإقدام على "خطف" بعض الأوراق التي يستثمرها الآخرون.. ويتساءل عن كيفية استعادة انتباه واشنطن قائلاً "بأي الأوراق يمكن التلاعب حتى نعود على طاولتها مهمّين، فتقدّم حينها الدعم لنا اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً كما ينبغي ويجب؟"!

ونعود لجنيف ولموقف اللجنة المعنيّة بالعهد الدولي الخاص بالحقوق، من ردودنا وإصرارها على إعادة طرح أسئلة تضمنت حقوق أردنيين وحقوق عمالة مهاجرة (أي مستجلبة للأردن بخياره).. فماذا لو أضيفت "التغييرات" الملوّح بها، وحقوق مهاجرين اضطراراً ولكن أيضاً لكونه رحب بهم ابتداءً؟!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المعارضة بلا مشاعر ولا خيال

أحمد الجمال

| الأحد, 25 فبراير 2018

    فى مكنونات الوجدان الشعبى حكايات تم حبكها منذ مئات السنين، ورغم ذلك القدم ومعه ...

بينَ وطنيّة الفِكرة وواقعيّة الطّرح

سميح خلف | الأحد, 25 فبراير 2018

فلسفة الفكرة تأتي في الظّرف والتّوقيت المُناسب لتَخرج عن المفاهِيم السّائدة وعناصرها وأبجديّاتها لتضع أَب...

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28467
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع28467
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1100633
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51077284
حاليا يتواجد 2720 زوار  على الموقع