موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

حقيقة الحلفاء

إرسال إلى صديق طباعة PDF


الفساد والشعور بالقوة هما أهم أسباب الحروب المدمّرة في العالم كله ومنذ بدء التاريخ. فالطمع بالمكاسب المادية والذي هو المكوّن الأكبر لما يسمّى «النفوذ» بدل تسمية «السلطة» الأكثر صدقاً ولكن الأكثر إدانة،

يؤدي لتوظيف فائض القوة لجني مزيد من المال ومن «السلطة» التي تتحوّل لممارسات سادية حين تتجاوز الحدود المعقولة.

 

ولا حدود «للنفوذ» إن أصبح غاية لأن التنافس بل والاقتتال عليه يظلّ يتوسّع من كونه محلياً ليصبح إقليمياً ثم عالمياً (بحسب فرص الدولة)، ولا «للفساد» لأن سكرة المال الفاسد أسوا من سكرة الخمر أو نشوة المخدرات التي قد تودي بالإنسان لفقدان الوعي أو الوفاة، فيما سكرة المال تتعاظم بكثرته وتنشط ولا تقف عند أية حدود لحين القضاء بها.

الفساد المعني هنا ليس الفساد الصغير الذي يمارسه بائع أو صانع أو موظف يقبض «بقشيش».. الفساد المعني هنا هو الذي تمارسه قوى دوليّة متجبّرة، أو حلقة حكم تقوم باحتكار ثروات البلاد والتصرف بها، أو مافيات (سواء أسميت هكذا أم أسبغت عليها تسميات تجميلية) تتشكل في ظل قوى حكم فاسدة وبالتحالف معها كما جرى، ليس فقط في دول أمريكا اللاتينية، بل وفي الولايات المتحدة ذاتها عند تغول المافيات مما لم يكشف لحينه كامل علاقاتها مع الساسة، وإن تمّت بعض الإشارات.

بل إن ما تكشف منها بصورة فجة في حصار العراق والحرب الاحتلالية التدميرية له (حد الولوغ في جرائم إبادة جماعية) والتي وقف وراءها أصحاب مصالح نفطية ومصالح صناعة السلاح وخدمات الحروب، لم تتم مواجهته صراحة ورسمياً في أمريكا.. ولكن المواجهة جرت شعبياً بإسقاط الجمهوريين بانتخاب وإعادة انتخاب المرشح الديمقراطي بيل كلينتون، ثم بإسقاط الديمقراطيين لترشيح هيلاري كلينتون وتقديم أوباما بدلاً منها. وأوباما جسد نقيض جبهة أساطين المال الأنجلوساكسونية. ورفض هيلاري كلينتون شعبياً هو ما أنتج انتخاب ترامب.. ولكننا لن نخوض بما يلزم لإصلاح «الداخل» الأمريكي، فهو ليس موضوع مقالتنا، ولكن إيراد المثال «الماكرو» الأمريكي هام هنا لفهم المثال «المايكرو» الكردستاني.

نتفهم شعور أي قوم أقلية كانت أم أكثرية، أو حتى إنسان فرد، بخصوصيته ونحترم محاولته الحفاظ عليها. ولن نخوض في الشرعية التاريخية لتوطن الأكراد في شمال العراق، والتي فتح بابها ونبش وثائقها باحثون أكراد ومن قوميات أخرى في المنطقة. ولكننا سنتوقف عند الشعور بالقوة، وبالذات إن كان موهوماً، وعند وجود مكوّن فساد واضح لا نقول إنه يقتصر على ما أصبح يسمى إقليم كردستان، بل وفي العراق كله وفي محيطه العربي منذ احتلاله ونتيجة لذلك الاحتلال وتوظيفاً بل وتمهيداً له، وهو ما توثقه تقارير أمريكية في مقدمتها تقرير «فولكر». وهو فساد وصل للتريليونات. ولكن الأهم أنه كلف حياة مليون عراقي نصفهم أطفال، وأودى بأية سوبة «إنسانية» لملايين آخرين بقوا محسوبين أحياء.. لا نريد المجازفة - ولو باحتمال- أن يكون الفساد المتسبب بمجازر في المنطقة وفي العراق بخاصة تحرك للمرة الثالثة.

فتحركه ثانية جاء بتوليد «داعش» كمولود أنابيب في مختبرات غربية وعربية. وقد دفع الأكراد تحديداً ثمن هذا غالياً، وقاموا بأعمال بطوليّة وصلت حدّ تشكيل جيش نسائي مسلح، كانت آخر طلقة في سلاحهن تبقى للانتحار كي لا يقعن سبايا في يد داعش. وهو ما حاز إعجاب واحترام العالم.. لكن هذا لا يعني قبول الأكراد تكرار مواجهات بكلفة مماثلة مع كامل «محيطهم» بظن أن للأكراد حلفاء دوليين. والأسوأ هو ظنهم أن إسرائيل تصلح كحليف.. مع أن كل ما تريده إسرائيل يبدأ «بالنفوذ» (بمعنى نهب المقدرات المتاحة للإسرائيليين الآن في إقليم كردستان)، والأهم هو خوض حرب بالوكالة مع إيران والذي لم يعد متاحاً أن تقوم به أمريكا وحتماً ليس إسرائيل. أما تحالف أمريكا مع الأكراد، فيتوجب وقفة أمام إحدى صوره التي يتم تناسيها.

ونذكر بصورة جاءت بعد فشل محاولة أمريكية لترتيب انقلاب انفصالي كردي ضد نظام صدام حسين، واستولى النظام على أجهزة عسكرية أمريكية حساسة كانت زرعت في الإقليم، ففرّ جزء كبير من سكان المنطقة التي زرعت فيها الأجهزة للبراري المحيطة. وكان كل ما قدمه «الجيش الأمريكي» من دعم لهؤلاء هو إلقاء حزم غذائية من طائرات حربية مرت سريعاً. والفيلم الذي بثه الأمريكان تضمن إلقاء أرغفة من الخبز (لم تأتِ حتى مغلفة) كان الجنود يفرغون ما تبقى منها من على أرضية الطائرة بركلها بأحذيتهم لخارجها!

مشكلة الأكراد، بل مشكلة العراق كله التي لم تحلّ لحينه، تكمن في الفساد. ونحن سعداء بأن الرئيس العراقي فتح الحديث بشأنه. وقد يكون هذا وحده النتيجة الإيجابية للاستفتاء، ونتمنّى أن يستبق الأكراد بقية العراقيين لبحثه والتصدي له، أقله ليتبينوا لماذا يدفع بهم لمواجهة أقرب للانتحارية.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لا أهلاً ولا سهلاً بنائب الرئيس الأمريكي

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 24 يناير 2018

    أيُ وقاحةٍ هذه وسفالةٍ تلك التي تطالعنا بها الإدارة الأمريكية، التي صفعت العرب والمسلمين ...

دفاعاً عن "ابن البوسطجي" الذي صنع القرن العشرين بخطبه الساحرة

فيصل جلول

| الأربعاء, 24 يناير 2018

    في المئوية الأولى لمولده، يبدو أن جمال عبد الناصر مازال شاباً بالقياس إلى زعماء ...

مشروع مستقبل أمة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    قدمت احتفالات مئوية ميلاد الزعيم جمال عبدالناصر التى أجريت على مدى أيام الأسبوع الفائت، ...

فلسطين ليست قضية الفلسطينيّين وحدهم...

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    انعقد في بيروت يومَي 17 و18 كانون الثاني/ يناير 2018 «مؤتمر العرب وإيران الثاني» ...

ترامب المحاصر بين النار والغضب

د. حسن نافعة

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

يدرك الجميع الآن أن دونالد ترامب لم يعد فقط شخصية مثيرة للجدل، وإنما يشكل أيض...

ما بعد المجلس المركزي

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

مستندةً إلى ما دعته تقاريراً للمؤسسة الأمنية الاحتلالية، علّقت صحيفة "معاريف" على نتائج اجتماع الم...

عبد الناصر متوهجا في ذكرى عيد ميلاده

عبدالنبي العكري

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

حلت الذكرى المئوية لميلاد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر في 18 يناير 1918 والامة الع...

ملاحظات أولية حول «خطبة الوداع»... (2- 2)

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

في خطابه المطوّل أمام المجلس المركزي لمنظمة التحرير، قطع الرئيس محمود عباس ثلاثة أرباع الط...

التباس مفهوم الأنا والآخر في ظل فوضى الربيع العربي

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

حالة الفوضى التي يشهدها العالم العربي ليست من نوع الفوضى أو الحروب الأهلية أو الث...

المركزي يقرر انتقال الرئيس للقدس فورا

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    لم تشارك حماس والجهاد الإسلامي والقيادة العامة وآخرين في اجتماعات المجلس المركزي في دورته ...

جنين- الاسطورة التي تأبى النسيان…!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    ها هي جنينغراد تعود لتحتل المشهد المقاوم للاحتلال مرة اخرى، فقد شهدت ليلة  الاربعاء ...

فلسطين متأصلة في الوجدان العربي

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    بمنتهى الصدق، يمكن القول إن المتتبع للأوضاع العربية خلال العقدين الأخيرين، يخرج بانطباع أن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22392
mod_vvisit_counterالبارحة48529
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع176942
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر944907
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49600370
حاليا يتواجد 3632 زوار  على الموقع