موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

ألمانيا أمام اختبار جديد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أكاد أتصور شماتة فلاديمير بوتين ودونالد ترامب بأنجيلا ميركل، بعد أن تأكدت نتائج الانتخابات البرلمانية الألمانية. أكاد في الوقت نفسه، أتصور الزيادة في عزم ميركل على تعويض خسارتها ؛ بل وتعويض خسارة الوسط السياسي الألماني كله، بالإصرار على الاستمرار في الحكم، وإدخال التغييرات الضرورية على بعض سياساتها، وكسر شوكة الشعبوية المتسللة إلى السياسة في ألمانيا، ووقف زحف اليمين المتطرف. ميركل تدخل اختباراً جديداً لعله الأصعب في مسيرتها السياسية الطويلة.

 

كانت الحملة الانتخابية، التي توقفت نهاية الأسبوع الماضي الأشد مللاً في تاريخ الانتخابات البرلمانية الألمانية. في الوقت ذاته، كانت الانتخابات الأكثر دلالة على بداية حقبة جديدة في التطور السياسي في واحدة من أهم الدول الأوروبية؛ بل الأهم على الإطلاق من نواحٍ عدة. وكانت، أيضاً، الحدث الذي أوجز بسرعة حقائق عن ألمانيا السياسية لم أتوقف أمامها لعدم التخصص في الشؤون الألمانية.

يفترض النموذج الألماني كقرينه البريطاني أن حزباً، أو ائتلافاً من أحزاب المعارضة الذي يحصل على ثاني أكبر عدد من المقاعد في البرلمان يحق له؛ بل يتعين عليه أن يقبل بتحمل مسؤوليته كطرف في الحكم. يظهر هذا الالتزام من وجوب تولي أحد أعضاء هذا الحزب أو الائتلاف المعارض رئاسة لجنة الميزانية.

بمعنى آخر، يحق للمعارضة من خلال هذا المنصب، التأثير في قضايا حيوية، مثل: الدفاع والأمن والتسلح وتكاليف الاندماج الأوروبي وتطوير أنماط الإنتاج في الصناعة. أعترف أنني توقفت طويلاً أمام القرار، الذي اتخذه شولتز رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي، برفض الاستمرار في ائتلاف الحكم بقيادة ميركل والحزب الديمقراطي المسيحي، مفضلاً تولي مسؤولية المعارضة الأساسية في البرلمان.

تساءلت، وسألت خبيرة ألمانية مقيمة في القاهرة، إن كان مثل هذا القرار يمكن أن يصدر بدون التشاور مع ميركل المكلفة بتشكيل الحكومة الجديدة. أجابت بأن ميركل وشولتز في أمس الحاجة لإعادة تنظيم صفوف حزبيهما ربما أكثر من خشيتهما من وجود حزب متطرف في مقاعد المعارضة، فضلاً عن أن ميركل في ظروفها الراهنة لن تتحمل دفع ثمن تنازلات كان شولتز سيطالب بها لو دخل الحزبان في شراكة جديدة. تصورت لأطول من لحظة أن قرار عدم تشكيل حكومة ائتلافية لأول مرة منذ سنوات عنيدة تقف وراءه رغبة «قادة النظام السياسي الألماني» منع وصول نواب إلى داخل البرلمان يمثلون حزباً جديداً من خارج النظام مشكوك في نواياه ضد هذا النظام. اقتنعت، بسبب نقص حججي، بالرأي الآخر، رأي الخبيرة الألمانية.

كانت فعلاً انتخابات مملة؛ لكن تركت لنا دلالات مهمة عن حال السياسة في المجتمعات الغربية، وحال الديمقراطية المنحسرة، وحال الصعود الملح من جانب القوى اليمينية في أوروبا خاصة. فسر بعضنا وصول ماكرون إلى الرئاسة في فرنسا بأنه ضربة قوية لليمين الأوروبي الصاعد. أخطأ أصحاب هذا الرأي؛ لأنهم تجاهلوا حقيقة أن مارين لوبين حصدت أكثر من أحد عشر مليون صوت في الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة. ثم إننا لا يجوز أن نقلل من أهمية صلابة الرئيس ترامب وصموده، هو رمز صعود التيارات الشعبوية اليمينية والقومية. هو أيضاً في رأيهم يعد رمزاً ناجحاً وعزيزاً عليهم.

في واقع الأمر لا يوجد ما يؤذن لميركل أو ماكرون أو غيرهما من قادة الوسط السياسي الأوروبي المتزايد الانكماش بأن الوضع قد يتغير قريباً لمصلحة الوسط. العكس هو الاحتمال الأقوى بالنظر إلى التعقيدات الاجتماعية، التي ما زالت تثيرها موجات العولمة، وبخاصة نقص الوظائف، إضافة إلى آثار الهجرات الإسلامية إلى أوروبا والغرب عموماً، كلها وغيرها عوامل تشير إلى احتمال أقوى بأن تزداد تعقيدات الحالة، التي تعيشها أحزاب وتيارات الوسط، هذا الوسط الذي لم يبلغ انكماشه في أي وقت وفي ألمانيا على وجه الخصوص درجة انكماشه الراهنة.

لن تكون مهمة ميركل سهلة فالظروف والعوامل المعيقة لها، كما أشرت، كثيرة وبعضها هيكلي يمس صلب البناء السياسي والأيديولوجي للنظام الألماني. هناك اعتبارات أخرى تضيف إلى متاعب أي تشكيل حكومي تختاره ميركل لولايتها القادمة.

هناك أولاً القضية المؤجلة والمتعلقة بتحديث قواعد الإنتاج الصناعي الألماني، والتحول إلى «الترقيم» الكلي إن صح التعبير، وهو المجال الذي سبقتها إليه الصين، وتحاول اللحاق بها أو مسايرتها الولايات المتحدة. من ناحية ثانية، فقد لفت نظري أحد الاقتصاديين المراقبين للحالة الألمانية إلى احتمال أن يشهد عهد ميركل القادم إنتاج آخر سيارة ألمانية وخروجها إلى السوق العالمية على ضوء احتمال استمرار الأزمات التي ضربت هذه الصناعة خلال العقد الأخير. وهو احتمال غير مستبعد أن يتحقق على ضوء التجربة.

من ناحية ثالثة، سوف يتعين على حكومة ميركل مواجهة الحملة المعادية للهجرة بشبكة سياسات شجاعة وحاسمة ومكلفة؛ لتسريع عملية دمج مليون مهاجر في المجتمع الألماني.

سمعت في مصر وفي أكثر من دولة عربية ما يشبه الشماتة في ألمانيا والدول التي ما زالت تصر على إجراء انتخابات «ديمقراطية وحرة وشفافة». يقولون هكذا وبفضل هذا النوع من الانتخابات وصل أكثر من ثمانين نائباً يمينياً متطرفاً إلى البرلمان الألماني. ها هي ميركل تدفع ثمن حماستها للديمقراطية والانتخابات الحرة وحقوق الإنسان.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم49077
mod_vvisit_counterالبارحة52002
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع135422
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر463764
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47976457