موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

الجيرة الحسنة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


اعترفت إسرائيل أن جيش الاحتلال "استثمر" أكثر من خمسة ملايين دولار في إقامة وتشغيل هيئة تسمّى "جيرة حسنة" أسست قبل حوالي العام وتعنى بدعم مسلحي دواعش على حدودها في سوريا، بمساعدات عسكرية بلغت في العام الحالي فقط 32 مليون دولار.. وهذا غير كلفة علاج مصابيهم في إسرائيل.

 

تسمية الهيئة عجيبة، وتوجب تنبه بقية جيران إسرائيل الأقرب والأبعد. وعينة من تلك "الجيرة الحسنة" تتبدى في تقرير نشرته "هاآرتس" عن توقعاتها لمستقبل الأردن، إذ تتحدث عن "جانب سيؤثر على المملكة بشكل كبير على المدى البعيد، ويجعل مستقبلها أسوأ من محيطها"، وهو تغيرات المناخ والاحتباس الحراري الذي أدّى لفترات جفاف "ستكون أطول وأكثر من أي وقت مضى، وستتكرّر مستقبلاً ما سيؤثر على تدفق الأنهار". وحذرت من "سرعة وتيرة التصحّر في الأردن". واللافت أن التقرير يقول إن شمال الأردن وشمال الأراضي الفلسطينية المحتلة سيكونان الأكثر تأثراً بالتغيير المناخي، في حين أن الصحراء الأردنية تقع لجهة شرق وجنوب البلاد، فيما شمالها وشمال فلسطين هو الأغنى مائياً "طبيعياً" كونه يقع ضمن حوض نهر اليرموك وروافد نهر الأردن العديدة.

والأهم أن ما أدّى لتصحّر عشرات آلاف الدونمات في ذات وادي الأردن بدءً من شماله، لا علاقة له بتغيرات المناخ، بل بما قامت به إسرائيل من تحويل لمجرى نهر الأردن العلوي إلى النقب في مشروع ضخ مكلف لكونه يضخ المياه من منطقة منخفضة جداً عن مستوى البحر لمنطقة مرتفعة عنه، ولهذا يستهلك ثلث الطاقة الكهربائية في إسرائيل. وبمعية الأردنيين، يجري بهذا الضخ حرمان الفلسطينيين (في الضفة الغربية) من حصتهم في المياه بما يبقيهم في حالة تخلف تنموي.

يضاف لهذا (كعينة من التاريخ المنسي) ما جرى لنهر اليرموك، وهو أحد روافد نهر الأردن، ويبلغ طوله 40 كيلومتراً، 23 منها في الأراضي السورية والباقي في الأردن وفلسطين، ما يجعله عينة دالة في قضية "التصحر والعطش". فعند محاولة بناء سد على نهر اليرموك (سد الوحدة أو المقارن)، بقرار للجامعة العربية في أول انعقاد لاجتماعها عام 1964 بإقامة مشاريع استثمار سوري لبناني أردني لمياه أنهار الأردن والليطاني واليرموك.. شنّت إسرائيل سلاسل قصف لموقع المشروع طوال العالم 1964 في شباط وآذار وأيار وتموز، وفي تشرين الثاني استعملت قنابل النابالم المحرمة في قصف منشآت وورش المشروع، وواصلت مهاجمة مناطق التحويل في سوريا والأردن طوال شهر أيار عام 1965. وأذكر هنا أن الأردن دفع تعويضاً للمقاول (المصري واسمه عثمان عثمان على ما أذكر) بمليون دولار. والمليون حينها كان رقماً صادماً، بخاصة لأننا دفعناه ثمناً لعدوان جرى علينا بدل أن نتلقى تعويضاً عنه! ومن بعدها توالت تجاوزات إسرائيل على حقوقنا المائية عنوة، ثم بقبول منا في اتفاقية وادي عربة الذي تكفي قراءة الفصل والملحق المتعلقين بالمياه لنعرف ما جرى وسيجري لنا، والأهم لنعرف حقيقة "الجيرة الحسنة" التي تبشرنا بمستقبل "أسوأ من محيطنا"!

التحوّط من التغيّر المناخي لا يلزمه خوض حرب أو نزاع مع جار، ولن يجرّ علينا حرباً وعدواناً كالذي ذكرته أعلاه، بل قد يمحو آثار ومصادر العدوان الذي جرى علينا (جمعاً كعرب) عام 1967. فإسرائيل الآن لا تقدر على كلفة العدوان، أقله ليس خارج حدود فلسطين التي تحتلها أو تحاصرها بكاملها. ولهذا تريد لنا أن نخوض حرب مياه بالوكالة عنها، والتي هي حرب بقاء بالنسبة لها.

فالمياه بالنسبة لإسرائيل قضية وجود أو عدم. وهذا ما قاله الصهاينة المؤسسون، ولافت أنه جرى التأسيس لإقامة الكيان الإسرائيلي بإقامة أول مستوطنة (روشبينا) في الجليل الأعلى عام 1878، وتلتها إقامة عدة مستوطنات على الجانب الغربي من بحيرة الحولة عام 1883، ومستوطنة "مشمار هاي باروك" قرب الحدود اللبنانية وفي منطقة حوض الأردن.. وحينها قال هيرتزل: "إن المؤسسين الحقيقيين للأرض الجديدة- القديمة هم مهندسو المياه، فعليهم يعتمد كل شيء من تجفيف المستنقعات إلى ري المساحات الجديدة وإنشاء محطات توليد الطاقة الكهرومائية".. ولمحطات التوليد تلك قصة أخرى ذات شجون. أما ما قاله قادة الكيان بعد إقامته، فنقتبس قول بن غوريون عام 1955 "اليهود يخوضون مع العرب معركة المياه، وعلى نتيجة هذه المعركة يتوقف مصير إسرائيل، فإذا لم تنجح هذه المعركة فإننا لن نبقى في فلسطين".

ما يصفه التقرير بأنه "مثير للسخرية" (بينما لعبة التقرير كلها كذلك) هو أنه "عند انتهاء الحرب في سوريا وإذا استعادت الزراعة السورية عافيتها فسيكون الأردن الذي استقبل مئات الآلاف حينها من اللاجئين أسوأ حالاً جراء التغيّر المناخي والعطش المتزايد للمياه".. وكأن هذا الاستهلاك المقنن بطبيعة أحوال اللجوء، والذي سيعود أغلبه "حينها"، هو ما سيهدّد الأردن بالعطش!

ولكن ماذا عن الأردنيين الذين يشربون منذ عقود الماء المالح (نتيجة تحويل مياه نهر الأردن الأعلى للنقب) وأيضاً الملوّث بالمياه العادمة (بررته بأن ديانتها لا تسمح باستعماله بما يفيد أن ديانتنا تسمح)، والذي يضخّ لنا من بحيرة طبرية التي ارتضينا أن تصبّ فيها حصتنا من مياه اليرموك العذبة؟!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2473
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29947
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر510336
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54522352
حاليا يتواجد 1893 زوار  على الموقع