موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

انفصال كاتالونيا.. وتهديد الوحدة الإسبانية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

من الصعب أن تعثر على ناد رياضي يجذب مؤيدين من كل أنحاء العالم أكثر من نادي برشلونة، بعض المشجعين يعدون أن تشجيع النادي يحتل أولوية على نواديهم الوطنية، وتكاد أسماء لاعبي النادي أن تكون معروفة ومتداولة أكثر من أسماء السياسيين الإسبان أنفسهم. تجدر الإشارة إلى أن برشلونة تقع في مقاطعة كاتالونيا ذات الحكم الذاتي، التي تطالب بالاستقلال عن إسبانيا، وتشكيل جمهورية كاملة السيادة.

 

الشهرة العالمية العابرة للقوميات والوطنيات، التي يتمتع بها النادي الكاتالوني، يراد لها أن تكون، بين عناصر أخرى أكثر أهمية، سبباً في استقلال المقاطعة التي لم تكن يوماً دولة مستقلة، لكنّ تياراً وطنياً تكون خلال العقود القليلة الماضية ما برح يطالب بالانفصال. في خلفية الدعوة الانفصالية فإن هناك أسباباً قديمة من نوع طغيان الثقافة الجمهورية على الملكية. فقد تشكلت جمهورية في المقاطعة ضد الملكية في مدريد عام 1932 لكن فرانكو قمعها، ولم ترتفع مجدداً إلا في عام 1977؛ حيث أعلنت المقاطعة الحكم الذاتي كغيرها من المقاطعات الإسبانية، وهي تحتفظ بحكومة محلية وبرلمان كاتالوني، وتدير الحكومة التربية والتعليم والأمن الداخلي والاقتصاد المحلي، ولديها شرطة محلية أيضاً إلى جانب علم ولغة خاصة ونشيد وطني، وتضم 8 ملايين نسمة سبق أن تظاهر نحو مليون منهم طلباً للاستقلال وهذا يعد رقماً مرتفعاً للغاية قياساً بالاحتجاجات أو المطالبة بالاستقلال أو الحكم الذاتي.

وتتميز المقاطعة عن غيرها من المقاطعات بغناها النسبي؛ إذ تنتج 20 في المئة من الدخل الوطني الإسباني، ومنها تخرج ربع الصادرات الإسبانية إلى الخارج، ويعد ميناء برشلونة الأكبر والأهم على البحر المتوسط ولديها أيضاً 4 مطارات دولية، إلى جانب عدد مهم من مقرات الشركات المتعددة الجنسية.

التيار الاستقلالي الكاتالوني يعتبر أن دخل المقاطعة يمكن أن يحل مشاكل المديونية فيها إذا ما استعادت الضرائب التي تدفعها للحكومة المركزية في مدريد. ولعل هذا ما يغري السكان بالاستقلال، بيد أن تقديرات أخرى تفيد أن استقلال المقاطعة من شأنه أن يحرم كاتالونيا من مصادر دخل مهمة للغاية؛ لأنها في هذه الحالة ستكون مجبرة على الخروج من الاتحاد الأوروبي، الذي يعترف بإسبانيا فقط وليس بالانفصاليين الذين يحق لهم تشكيل جمهورية، وفي هذه الحال سيكون عليهم التقدم بطلب عضوية تقرره الدول ال27 الأعضاء في الاتحاد، التي لا تميل أبداً إلى تشجيع الحركات الانفصالية في أي من الدول المذكورة.

لكن هذه الفرضية تستدعي موافقة الحكومة المركزية على الانفصال، وهو أمر غير مؤكد، فقد رفض رئيس الوزراء الإسباني قرار البرلمان الكاتالوني بإعلان الاستقلال، واعتبره غير دستوري، واعتبر أن تحديد موعد 1 أكتوبر/تشرين الأول القادم لإعلان الجمهورية المستقلة غير شرعي أيضاً. ويمكن لرئيس الحكومة في مدريد أن يتجاهل نتيجة الاستفتاء على الاستقلال، ويعتبرها وكأنها لم تكن، لكن ذلك ينطوي على مخاطرة كبرى تكمن في أن الانفصاليين قد يجمعون أصواتاً راجحة في الاستفتاء، وإن فعلوا سيكون تمثيلهم كبيراً إلى حد يصعب دحض حججهم الاستقلالية بالمقياس الديمقراطي..

وفي هذه الحالة يمكن إرسال رجال الجيش لمنع الاستفتاء؛ لأن الدستور الإسباني ينص على حماية وحدة أراضي البلاد بواسطة القوات المسلحة، وبما أن الاستفتاء الذي يتم من طرف واحد ينطوي على تهديد صريح للوحدة الوطنية، فإن استخدام الجيش ضده يعد شرعياً؛ لأنه يهدد الوحدة الإسبانية، لكن التقديرات تفيد بأن استخدام العنف وسقوط قتلى وجرحى من شأنه أن يلحق أذى بالحكومة المركزية، ويزيد النزعة الانفصالية اضطراماً؛ لذا يُرجح المراقبون المحليون أن يعتمد رئيس الوزراء ماريانو راخوي، الأساليب الدستورية خصوصاً أن المحكمة الدستورية أعلنت أن الاستفتاء غير شرعي وغير قانوني، وسيعتمد أيضاً ضغوطاً على الإدارة المحلية، وسيلجأ إلى معاقبة الإداريين، الذين يشرفون على الاستفتاء، لكن ذلك كله لا يحل المشكلة طالما أن الانفصاليين يصرون على مبادرتهم التي أقرت في البرلمان المحلي، التي كانت في أساس انتخابهم ممثلين للشعب في الانتخابات التشريعية عام 2012.

يفيد ما سبق أن المبادرة الانفصالية في طريقها إلى صناديق الاقتراع، وأن أحداً لن يتمكن من منع الاستفتاء، علماً بأن الرهان على أن يكون المقترعون أقلية فإن ذلك من شأنه أن يضعف تمثيل الانفصاليين.

أما حصول المبادرة على تأييد شعبي كاسح فإنه يشكل حرجاً كبيراً للحكومة التي لن يكون بوسعها قمع تطلعات أكثرية شعبية، وسيفتح الباب على تشريع مبادرات انفصالية أخرى من النوع الذي يريده الكاتالون، أي انفصال الأغنياء عن الفقراء، والعيش بعيداً عنهم، وانفصال الأقليات الإتنية عن أكثريات مسالمة، وفي هذا تهديد حقيقي لوحدة أراضي إسبانيا، وربما تنتقل العدوى إلى بلدان أخرى، ما انفكت الحركات الانفصالية تؤرق وحدتها شأن الباسك في فرنسا وإسبانيا، والكورسيكيين في فرنسا، والكاليدونيين وغيرهم.

ثمة من يسأل في مثل هذه الحال عن مصير نادي برشلونة، وعن مصادر الثروة الناجمة عن السوق الإسبانية والسوق الأوروبية وهل تبقى على حالها ؟ الجواب البديهي أن انفصالاً واقعياً على الأرض ودون الاعتراف بشرعيته لن يغير شيئاً في طبيعة العلاقات بين الكتالون والحكومة الإسبانية، والانفصال الشرعي والدستوري ممنوع؛ لأنه يهدد وحدة أراضي هذا البلد. يبقى أن العلاقة بين الطرفين ستكون متأزمة للغاية، وفي هذه الحال قد نشاهد لاعبي نادي برشلونة يرفعون قبضات الانتصار في الملاعب تحت شعارات وأوصاف استقلالية، الأمر الذي سيؤدي بالضرورة إلى أزمة مفتوحة لن تستقر بعدها الحال بين الحكومة المركزية والحكومة الانفصالية في برشلونة.

baridchama@gmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل يعود التطرف للشرق الأوسط وسط الظروف الإقليمية الخطرة؟

د. علي الخشيبان | الاثنين, 25 يونيو 2018

    أُدرك أن هذا السؤال غير مرغوب فيه أبداً، فهناك مشاعر إقليمية ودولية تحاول أن ...

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14812
mod_vvisit_counterالبارحة29467
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع44279
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر742908
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54754924
حاليا يتواجد 2505 زوار  على الموقع