موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

كردستان ليست فلسطين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كتب دكتور سعد الدين ابراهيم مقالا يوم ٤ أغسطس الجارى بجريدة "المصرى اليوم" تحت عنوان « من حق الأكراد كما الفلسطينيين أن تكون لهم دولة « . وفِى المقال ذكّرنا دكتور سعد بوعد الدول الكبرى فى نهايات الحرب العالمية الأولى بأن تكون للأكراد دولتهم المستقلة فى الأقاليم التى يتركزون فيها وهى تركيا وإيران والعراق وسوريا، كما ذكٌرنا بوعد بلفور بإقامة وطن لليهود على أرض فلسطين، موضحا أنه تم الوفاء بالوعد الثانى دون الأول . وبرر المؤلف دعمه استقلال كردستان العراق بخمسة مبررات أساسية هى : تعاطفه إنسانيا وحقوقيا مع شعب أصيل من شعوب المنطقة وليس دخيلا عليها ، ومشاركة الأكراد فى مقاومة غزاة الخارج وطغاة الداخل ، واقتناعه بأن منطقة المشرق لن تستقر إلا إذا أسس الفلسطينيون والأكراد كياناتهم القُطرية المستقلة ، وشجاعة الأكراد التى بفضلها أمّنوا شريطا أرضيا يصل بين مدينة الرقة وساحل البحر المتوسط بما يُمّكنهم من تحقيق حلم الدولة ، وأنه فى ظل غليان المنطقة بفعل الثورات الشعبية أصبح «من المناسب بل من المطلوب ومن المرغوب أن يكون للأكراد دولتهم المستقلة «.

 

‎حرصت على تقديم ملخص واف لمقال دكتور سعد الدين إبراهيم لأننى افترضت أنه لم يُقْرأ على نطاق واسع وإلا لكان أثار جدلا كبيرا من حوله كما حدث مع المؤتمر الذى دعا له دكتور سعد حول حقوق الأقليات فى الوطن العربى عام ١٩٩٤ - هذا الجدل الذى انتهى إلى نقل مقر المؤتمر من القاهرة لقبرص . لكنى فى حدود متابعتى للصحف المصرية لم أقرأ ردا واحدا على المقال رغم خطورة الدعوة التى تضمنها والتى تنذر بتفكيك الدول العربية وأكثرها على درجة عالية من التنوع الديموغرافى

‎مبدئيا أختلف مع كاتب المقال فى أساس المقارنة ، فنحن إزاء حالتين لا علاقة لإحداهما بالأخرى ، الأولى هى حالة تنوع ديموغرافى يمثل الأكراد جزءا منها كما تمثل الأقوام والديانات والمذاهب الأخرى أجزاء منها بنِسَب مختلفة . والثانية هى حالة استعمار استيطانى إحلالى اقتلع السكان الأصليين من أرضهم وديارهم بقوة السلاح . وعلى حين يحتفظ الأكراد بمنصب رئيس الدولة العراقية منذ عام ٢٠٠٦ ويشاركون بفعالية فى الحكومة والبرلمان ويتمتعون دون سواهم حتى الآن بإقليم فيدرالى له صلاحيات بالغة الاتساع قياسا على النماذج الفيدرالية المعروفة ، فإن الفلسطينيين تحت الاحتلال الإسرائيلى يعانون صباح مساء من كل صنوف القمع والتمييز والتنكيل

‎و ينعكس هذا الاختلاف المبدئى بين وضع الأكراد ووضع الفلسطينيين على موقف القانون الدولى من كل منهم، فوضع الأكراد يحكمه» إعلان حقوق الأشخاص المنتمين إلى أقليات قومية أو إثنية أو دينية أو لغوية « الصادر عن الأمم المتحدة عام ١٩٩٢ ، هذا الإعلان الذى يتضمن مجموعة كبيرة من الحقوق الثقافية والدينية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية ليس من بينها حق تقرير المصير للأقليات ، أما وضع الفلسطينيين فتحكمه العشرات من قرارات الأمم المتحدة بإدانة الاستيطان والعنصرية وتقاريرالمقررين الخاصين بمتابعة الأوضاع فى فلسطين فضلا عن الآراء الاستشارية لمحكمة العدل الدولية وأشهرها رأيها حول جدار الفصل العنصرى عام ٢٠٠٤ . ثم إنه عندما يقول الكاتب إن القوى الكبرى أوفت بوعدها لليهود ولم تف به بالنسبة للأكراد فالأمر يبدو للقارئ كما لو كان فيه إضفاء للشرعية على وعد بلفور -وأظن هذا ليس مقصد دكتور سعد .

‎آتى بعد ذلك للحجج الأخرى التى أوردها الكاتب دفاعا عن الدولة الكردية وهى أن الأكراد شاركوا فى الدفاع عن العروبة والإسلام وخرج منهم قادة عظام أمثال صلاح الدين الأيوبى ، وهذه حجة كنت أظنها مبررا للتعايش وليس للانفصال فالمعارك المشتركة هى التجسيد العملى لمعنى الانتماء للوطن الواحد وليس للقطيعة معه .

‎من جهة ثالثة يعتبر الكاتب أن غليان المنطقة منذ ٢٠١٠ يفترض إعادة تشكيلها وقيام دولة كردية فى إطار « الشرق الأوسط الكبير « وهو مصطلح له تاريخ سياسى معروف مرتبط بمرحلة بوش الإبن ، ثم أن مراحل الغليان فى تاريخ الأمم لا يناسبها هذا النوع من القرارات الاستراتيچية خاصة أن تلك القرارات محفوفة بمحاذير داخلية وخارجية جمة وأن الخلافات فيما بين الأكراد وبعضهم لا تقل عن خلافاتهم مع بغداد ، والسؤال هو ماذا لو فكرت كل الأقليات فى الدول العربية بمنطق اغتنام ظرف الغليان السياسى الراهن وماذا يتبقى إذن من تلك الدول ؟ والأهم من ذَا الذى يضمن أن يستقر المشرق العربى باستقلال الأكراد ولا يعاد استنساخ تجربة جنوب السودان مجددا؟

‎من جهة أخيرة فإن من يقرأ مقال دكتور سعد يستخلص أنه لا يتحدث عن دولة كردية فى العراق فقط بل إنها تمتد لسوريا أيضا حيث يتكلم المؤلف عن فتح طريق للبحر المتوسط عبر مدينة الرقة، فأى واقعية تتميز بها دولة كردستان الكبرى التى تشمل أجزاء من هاتين الدولتين وأين تقف حدودها ياترى؟. إن دكتور سعد فى كتابه الشهير « الملل والنحل والأعراق « الذى ألفه عام ١٩٩٤ اعتبر أن « المواجهة الجادة لمسألة الأقليات « ترتكز على ركائز ثلاث توازن بين حقوق الأغلبية وحقوق الأقليات، وتلك الركائز هى الفيدرالية والديمقراطية والمجتمع المدنى فماذا دفعه يا تَرى لأن ينبذ الفيدرالية التى نادى بها ويدعو إلى الانفصال الذى هو آخر الدواء؟

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

إلى متى يستمر الإرهاب الصهيوني .. ويستمر السكوت عليه؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 19 ديسمبر 2018

    أهذه أيام “الأنوار” في كيان الظلام الإسرائيلي، أم هي أيام الظُّلُمات والظُّلم والطغيان، وقمة ...

التوحّد السياسي والحراك الشعبي في أوروبا

د. زياد حافظ

| الأربعاء, 19 ديسمبر 2018

    المشهد الشعبي في الدول الأوروبية بشكل عام وفرنسا بشكل خاص يشبه إلى حدّ كبير ...

الثمن الباهظ للتضحية بالقطاع العام في مصر

أ. سامي شرف

| الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    لقد دفع الشعب ثمن التضحية بالقطاع العام، وبدلا من مجتمع الكفاية والعدل الذى كان ...

حجرُ الضفةِ جبلٌ ورصاصتُها قذيفةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    مخطئٌ من يظن أن الضفة الغربية والقدس الشرقية كقطاع غزة، وأن الحراك فيهما لا ...

العجوز إيمانويل ماكرون

د. حسن مدن | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    بالكاد يبلغ عمر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الحادية والأربعين، ونُظر إلى انتخابه رئيساً على ...

قرارات نتنياهو ......وعربدة المستوطنين

راسم عبيدات | الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    علينا ان نتفق انه لا وجود لما يسمى باليسار في دولة الإحتلال.....والصراع كما شاهدنا ...

هي رسالة عاجلة..

طلال عوكل

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    لا يدور في خلد فصائل المقاومة أو أي قيادة سياسية أنّ تبادر إلى مواجهة ...

المليشيات المسلحة تستلم السلطة فعليا في العراق

عوني القلمجي

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    ما ان انتهينا من الكذبة التي صورت عادل عبد المهدي، بالرجل القوي والشجاع، الذي ...

ما وراء التحريض على الإسلام والمسلمين

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    أصابت السياسات الغربية والصهيونية نجاحاً في تسديد ضربة موجعة للعالمين العربي والإسلامي، ولشعوبهما، من ...

السترات الصفراء وأزمة الديمقراطية التمثيلية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    كان مشهد الرئيس الفرنسي «مانويل ماكرون» في خطابه الموجه لآلاف المتظاهرين المحتجين على سياساته ...

مجتمعات بلا هوية !

د. سليم نزال

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    فى كل مجتمعات الدنيا يوجد اتفاق على هوية جامعة .سواء برز ذلك فى الدستور ...

إيران ولعبة أستلاب وتوظيف الرموز

د. قيس النوري

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    دأبت السلطة الإيرانية كل عام عقد مؤتمر تحت عنوان عريض (الوحدةالإسلامية) وقد اختارت لفاعليات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم38819
mod_vvisit_counterالبارحة50300
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع190314
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي352757
mod_vvisit_counterهذا الشهر879352
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار62024159
حاليا يتواجد 4108 زوار  على الموقع