موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

عن «المجلس»... رداً على حُجج «المُرجئة»

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ينطلق الداعون لربط انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني بإتمام المصالحة، من فرضيتين: الأولى، ان انعقاده من دون حماس سيكرس المصالحة، لكأن عشر سنوات من الانقسام، لم تكن كافية لتكريسه، أو لكأن دخول حماس للمجلس، سيدفعها لتسليم قطاع غزة لسلطة واحدة وشرعية واحدة... والثانية،

أن انضمام فصيل أو فصيلين لمعسكر مقاطعي المجلس، سيفقده نصابه، لكأن هذه الفصائل ما زالت تحتفظ بجيوش جرارة من المؤيدين والمتعاطفين، أو أن الشعب الفلسطيني ما زال موزعاً على الفصائل، ولا شيء غيرها أو خارجها.

 

يا سادة يا كرام، ليست المسألة على هذا النحو اطلاقاً، وقليل من الصراحة والمكاشفة، يبدو ضرورياً لفهم المسألة، حتى لا تستمر حالة التكاذب والنفاق التي تطبع مواقف بعض النخب الفلسطينية... حماس لم تكن يوماً جزءاً عضوياً من الحركة الوطنية الفلسطينية المعاصرة، فهي منذ انطلاقتها، اختطت مساراً موازياً (على أمل أن يكون بديلاً) لهذه الحركة، هذا لا يعني نزع «الوطنية» عن الحركة، فلست من حملة الأختام وصكوك الغفران الذين امتهنوا توزيع الشهادات أو حجبها.

وحماس بنت لنفسها منازل كثيرة في قطاع غزة، وعلى دعاة الربط بين انعقاد المجلس واتمام المصالحة، أن يقنعونا بأن الحركة على استعداد للتخلي عن نفوذها المهيمن على القطاع، نظير أية صفقة شاملة لإتمام المصالحة، بما فيها إرجاء انعقاد المجلس إلى حين تصاعد الدخان الأبيض من مقر الحركة في القطاع أو الدوحة... حماس في هذا تشترك مع فتح: ما لكم لنا ولكم، وما لنا، لنا لوحدنا... قد تقبل حماس بصيغة «حضور رمزي وشكلي» لحكومة الوفاق، وبعناصر أمنية ومدنية على المعابر، وبوزارات تدار من رام الله، نظير حل ضائقتها الاقتصادية تفادي اختناقها بغزة، بيد أنها لن تقبل بتسليم فعلي للسلطة، ولن تسمح ببناء قوة موازية أو منافسة لها في القطاع، ولن تعدم حجة أو ذريعة لفعل ذلك... نقول ذلك بعد عشر سنوات عجاف من الانقسام، وأرجو أن أكون مخطئاً، ومن بحوزته دليل آخر أو مقاربة أخرى تثبت عكس ما نقول، سأكون ممتناً لو يطلعنا عليها.

ثم، إن الذين يربطون عقد المجلس بإتمام المصالحة، عليهم أن يقنعونا بان الأخيرة يمكن أن تتحقق خلال أسبوع أو اثنين، شهر أو شهرين، سنة أو سنتين... هم ينادون بذلك منذ سنوات، وتحولت المصالحة إلى مشاريع و«بيزنيس» ومبادرات، ولكن الفلسطينيين لم ينجزوا مصالحة، ولم يبعثوا للحياة بمنظمتهم ومجلسهم الوطني، حتى ظننا، وليس كل الظن اثما، إن ثمة تواطئ متبادل بين طرفي الانقسام، على معادلة ربط المجلس بالمصالحة، طالما أن النتيجة، هي إبقاء الحال على ما هو عليه.

ولماذا الافتراض بأن انعقاد مجلس وطني، يعني حكماً انسداد أفق الحوار والمصالحة، أليس من مصلحة حماس وحلفائها أن يتحاوروا مع قيادة جديدة ومنتخبة، بدل التعامل مع هياكل شائخة ومطعون في شرعيتها؟... وما الذي يمنع من الدعوة لمجلس آخر جديد، حين تكتمل فصول الحوار وتستكمل شروط المصالحة، سواء تم ذلك خلال أشهر أو سنوات.

أما حكاية «النصاب الفصائلي»، فتلكم ذريعة مفرطة في سذاجتها، سيما وأن كل فلسطيني في الداخل والشتات بات يدرك تمام الإدراك، أن الفصائل ضاقت بشعبها ونخبه الحديثة، وأنها لم تعد الشكل الأمثل لتأطيره وتمثيله، وأن وجود كثير منها في صفوفه يكاد يكون «رمزياً» أو «مايكروسكوبياً»، فلماذا الإصرار على بعث العظام وهي رميم؟... ولما التمسك بأطر وهياكل ميتة أو في حالة «موات سريري»؟... الفصائل كانت ذات يوم ذخراً لهذا الشعب ورافعة من روافعه، قبل أن تشيخ وتترهل، وتتحول إلى عبء عليه، وقيد على انبثاق الجديد، وعقبة على طريق بعث وتشبيب الحركة الوطنية الفلسطينية.

عن أي مجلس وطني نتحدث؟

يبدو السؤال مهماً، سيما بعد التسريبات التي تحدثت عن رغبة الرئيس عباس في إنجاز الاستحقاق قبل توجهه للأمم المتحدة الشهر المقبل، معنى هذه الرغبة، أن الرئيس يريد أن يعقد المجلس بمن حضر، وأن يستدعي الوجوه الهرمة إياها، وأنه ما زال يراهن على لعبة «القضاء والقدر» لتجديد النخبة الفلسطينية... هذا ليس المجلس الوطني الذي نتحدث عنه.

نحن نتحدث عن مجلس ينتهي إلى تجديد منظمة التحرير وبعثها، وعن انتخاب الممثلين حيثما أمكن، وبعد بذل جهد جهيد لجعل إجراء الانتخابات أمراً ممكناً... نحن نتحدث عن عضوية تمثل الجيل الثاني والثالث للنكبة، واعتماد معيار الكفاءة والانجاز عند الاختيار، ووضع معايير شفافة ونزيهة للاختيار، تحت الشمس وليس في الغرف المظلمة... نحن نتحدث عن مشوار تجديد المنظمة بمؤسساتها ومنظماتها واتحاداتها الشعبية.

قد يقول قائل، بأنك حالم، وأن ما تذهب إليه هو ضرب من التمنيات، أو بيع الأوهام... قد أكون كذلك، لكنني على يقين بأن المطالبة بعقد مجلس وطني جديد، يجري اختيار أعضائه بالطريقة التي أشرنا إليها، هو المطلب الذي يجب أن يلتف حوله الشعب الفلسطيني ونخبه الحديثة وطلائعه الكفاحية، وليس شعار «الإرجاء»، أو ربط المسألة برمتها بقبول حماس أو رفضها.

هنا والآن أيضاً، يتعين على «المرجئة» المتذرعين بأن المجلس الذي سيدعو الرئيس لانعقاده، هو طبعة مزيدة ومنقحة قليلاً عن المجلس المتقادم، أن يقنعونا كذلك، بأن مشاركة حماس وبعض الفصائل في المجلس القادم، ستأتي بنسخة مغايرة عن المجلس القائم، أو أن هذه الفصائل لن تتواطأ مع الرئيس على «إبقاء القديم على قدمه»، إن هي ضمنت نصيبها في «المحاصصة الفصائلية»... ألم يظهروا الاستعداد ألف مرة من قبل، بأنهم يفضلون «المحاصصة» على الانتخاب، والقديم على الجديد، وأنهم يخشون التجديد والمفاجآت والخطوات غير المحسوبة؟

نريد مجلساً جديداً، يُمَهد له بانتخابات للاتحادات الشعبية، وللفصائل أو بقاياها ما أمكن، ونريد حصة وازنة من هذا المجلس للطاقات الخلاقة والمبدعة من الفلسطينيين من خارج هذه الفصائل، وعبر الانتخاب ما لم يتعذر ذلك بصورة حاسمة... وهذه عملية قد تستغرق ما بين ستة أشهر إلى سنة، نريد مجلساً يؤسس لاستنهاض الحركة الوطنية الفلسطينية، بعد أن بلغت من الكبر عتيّا، لا مجلس يتداعى على عجل ومن دون جدول أعمال مدروس، ولا نتائج ملموسة، وبأعضاء تكاد أرجلهم لا تحملهم، فإن أقبلت حماس على المشاركة، فهذا خبر سار لجميع الفلسطينيين، وإن أدبرت، فالباب سيظل مفتوحاً، وسيكون هناك مجالس قادمة، وربما بعد عامين أو ثلاثة أعوام، وليس بالضرورة بعد عقدين أو ثلاثة عقود.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

الانقلابات الحديثة ليست بالضرورة عسكرية

جميل مطر

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

    تقول إحصاءات أعدتها مراكز بحوث غربية إن ما جرى تصنيفه من أحداث في أفريقيا ...

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

ما العمل؟

د. بثينة شعبان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    بعد مئة عام من وعد بلفور وكل ما سبقه وكل ما تلاه، وبعد مئة ...

النأى بالنفس فى السياق اللبنانى

د. نيفين مسعد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    كان رئيس الوزراء اللبنانى السابق نجيب ميقاتى أول من استخدم مصطلح «النأى بالنفس» إبان ...

مشاهد من الانتخابات القادمة في العراق

مكي حسن | السبت, 18 نوفمبر 2017

    لم يعد العراق وطنا جغرافيا وكيانا سياسيا بكل أبعاد ومعاني هذين المصطلحين بعد عام ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26545
mod_vvisit_counterالبارحة28830
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع120919
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر855539
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47169209
حاليا يتواجد 2983 زوار  على الموقع