موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

قيادة العالم تتسرب من بين أصابع ترامب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لم يأت إلى البيت الأبيض رئيس في جهل دونالد ترامب. يكاد الصحافيون الأميركيون والمراسلون الأجانب يجمعون على هذا الرأي. هذا الرأي وغلبته في أوساط مدينة واشنطن هو الذي دفع السيدة روبين رايت إلى كتابة مقال في مجلة «نيويوركر» تحت عنوان «لماذا يستمر دونالد ترامب غير معني بالعالم الخارجي»؟ تقول رايت في مقالها إنها اتصلت أو اجتمعت بمسؤولين كبار خدموا في ثمانية عهود رئاسية، جميعهم من دون استثناء اتهموا الرئيس ترامب صراحة بالجهل بعامة أو لمحوا إلى ضعف معلوماته عن العالم الخارجي.

 

تنقل الصحافية المشهورة عن جيفري كيمب عضو مجلس الأمن القومي في عهد الرئيس رونالد ريغان قوله إن الرئيس ترامب لا يملك أي نوع من المعرفة العميقة التي كان يملكها الرؤساء السابقون، أو خرجوا بها من البيت الأبيض. الرئيس يحوز على قدر مخيف من الجهل عن الشؤون الدولية وعن التاريخ وعن ارتباطات أميركا السابقة وعمّا كان يفكر فيه ويفعله الرؤساء السابقون. ثم تنقل عن الجنرال مايكل هايدن المدير الأسبق لوكالة الاستخبارات أن الرئيس ترامب لديه فهم ضئيل جداً لمضمون ما يجري في العالم. الرئيس رجل عديم الصبر «مأخوذ» بالقرارات والحركة... هو غير مهتم بالعالم.

جون ماكلولين، وقد عمل في وكالة الاستخبارات الأميركية في سبعة عهود رئاسية منذ ريتشارد نيكسون حتى جورج بوش وتولى منصب المدير بالنيابة، يحكي أن الرئيس ترامب يعتقد جاداً أن قطعة حلوى الشوكولاته التي تشاطرها مع الرئيس تشي في منتجع «مارا لاغو» في فلوريدا كانت السبب في إقامة علاقة بين الرئيسين. ترامب هو الرئيس الأقل إعداداً وتدريباً على السياسة الخارجية في تاريخ البيت الأبيض. يضيف ماكلولين «قيادتنا للعالم تتسرب من بين أصابعنا». في هذا المعنى نفسه يصف الجنرال هايدن الولايات المتحدة بـ «القوة الأشد تخريباً في العالم اليوم». أما جون نيغروبونتي أول مدير للأمن القومي فيتهم الرئيس ترامب بأنه «أهمل عن عمد منظومة الأمن القومي، وسوف يدفع الثمن غالياً».

أتخيل مشفقاً حال القلق التي يعيش فيها المتخصصون الأميركيون في الشؤون الخارجية. أتصور مدى الجزع الذي يصيبهم عند كل لقاء يجمع رئيسهم برئيس أجنبي، خصوصاً إذا كان فلاديمير بوتين هو هذا الرئيس الأجنبي. بل تصوّرت وصدق توقعي عن اللقاء العائلي والشخصي جداً الذي جمع ترامب بنتانياهو وبدا خلاله المسؤول الإسرائيلي مزهواً بما حقق. المشكلة بالنسبة إلى كبار المسؤولين في وكالات الاستخبارات الأمـــيركية ولجان الأمن القــومي في مجلسي الشيوخ والنواب متعددة الجوانب. فالرئيس، لأنه لم يتدرب التدريب الكافي سرّب معلومات سرية مهمة لأكثر من زائر أجنبي. والرئيس، لأنه عميق الجهل بالشؤون الخارجية، يضع أميركا ومصالحها في وضع غير مـــناسب خلال إجـــرائه مفاوضات مع رئيس أجنبي.

نذكر جيداً عند ترحيبه بالرئيس الصيني ورغبته في تمجيد الصين قوله عن الكوريتين إنهما كانتا خاضعتين لإمبراطورية الصين. أيضاً فاته، أو فات مستشاروه، التأكيد على أن السيد تشي ليس رئيس جمهورية الصين الوطنية، وأن السيد إيب رئيس وزراء في حكومة اليابان وليس «رئيس الجمهورية اليابانية». ربما لم يدر بخلد مساعديه أن الرئيس الأميركي لا يعرف أن اليابان ليست جمهورية. الرئيس يفضحهم ويفضح البيت الأبيض كله عندما يدلي بمعلومات كهذه زائفة أو خاطئة.

كان يقال لنا ونحن نطلب العلم عند خبراء العلاقات والصراعات والمفاوضات الدولية: حذار أن تنطقوا بمعلومة تكشف جهلكم بقوة أو طبيعة الخصم. حذار أن تبالغوا أو تكذبوا. الأفضل الصمت عن أن يكتشف الطرف الآخر نقاط الضعف في معلوماتكم واستعداداتكم. تذكّرت هذه التحذيرات وأنا أستمع إلى الرئيس الأميركي يشيد بجهود حكومة السيد سعد الحريري في محاربة «حزب الله وداعش». قدّرت يومها أن الرئيس لم يسأل أو يقرأ عن الرئيس الضيف وبلده قبل اللقاء، أو أنه لا يسمح لأحد من مستشاريه تلقينه ما يجب أن يقول وما لا يجب. ومع ذلك يبقى مدعاة للسخرية أن رئيس دولة غربية، وأميركا تحديداً، لا يعرف الفرق بين نابليون الذي غزا مصر وفلسطين وأخضع كل أوروبا ونابليون الثالث.

أستطيع أن أفهم مشاعر مواطن أميركي يريد أن يجنب وطنه مآسي يتسبب فيها رئيس جاهل وأيضاً يصرّ على أن لا يسأل ويستشير مستشاريه ومساعديه. راحت الصحافية روبين رايت تسأل كبار المسؤولين الذين عملوا طويلاً في أجهزة الدولة، خصوصاً في قطاع الاستخبارات الذي يكرهه الرئيس ترامب لغير ما سبب مقنع، تسألهم عما يجب أن يحفظه الرئيس عن ظهر قلب. اختاروا نصائح أربعاً ليحفظها حفظاً كطالب في مدرسة ابتدائية. الأولى، أن الروس ليسوا ولن يكونوا أصدقاء لأميركا. الثانية، لا تهمل الأوروبيين فينعزلون أو يبتعدون عن أميركا. الثالثة، شجع حركات حقوق الإنسان ولا تزر دولة لا تحترم هذه الحقوق. الرابعة، لا تعتمد على الحلول العسكرية لمشكلات أميركا الخارجية، فالبدائل العسكرية للحلول السلمية محدودة ومكلفة وليست مضمونة النتائج.

يبدو من تقرير السيدة روبين ومن ملاحظتنا الشخصية ومن شهادات مسؤولين عديدين أن الشهور الستة الماضية لم تكن مدة كافية لتدريب الرئيس الأميركي الجديد. ما يهمني حقيقة هو انعكاس هذا التقصير على أوضاع الشرق الأوسط في الحاضر والمستقبل. أخلص إلى أمرين، أولهما أن روسيا المطمئنة إلى جهل ترامب بالمشكلات الدولية استغلت الشهور الستة الماضية لتتوسع في الشرق الأوسط. طريقها إلى النفوذ المترامي يمرّ الآن بتركيا العضو في الناتو وبسورية وإيران. سرّبت لنفسها قاعدة عسكرية شبه دائمة في سورية. وفي أوروبا عادت تمارس نفوذاً مألوفاً، فهي تفرض عقوبات على دولتين في شرق أوروبا، والرئيس الروسي يستعد لكسب انتخابات رئاسية لسنوات ست أخرى، معتمداً على انتصاره في معركة حملة انتخابات الرئاسة الأميركية التي فاز فيها الرئيس ترامب.

الأمر الثاني الذي خلصت إليه أن مع استمرار تدهور عناصر القوة الناعمة الأميركية لأسباب كثيرة بينها ممارسات الرئيس ترامب، تراجع في شكل ملحوظ اعتماد أميركا على الديبلوماسية لحل مشكلات الخارج وازداد اعتمادها على القوة العسكرية كما تشير الإحصاءات الجديدة عن النشاط العسكري الأميركي في إفريقيا وأفغانستان وليبيا واليمن والعراق وسورية وغيرها. لا مفاجأة في هذه الخلاصة، فالشعبوية التي ينتهجها ترامب وبوتين وكثيرون من حكام العالم في الآونة الأخيرة لا بد أن تعتمد في النهاية على عسكرة العمل الوطني في المجال الدولي، وعسكرته في المجال الداخلي عاجلاً وليس آجلاً.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المعارضة بلا مشاعر ولا خيال

أحمد الجمال

| الأحد, 25 فبراير 2018

    فى مكنونات الوجدان الشعبى حكايات تم حبكها منذ مئات السنين، ورغم ذلك القدم ومعه ...

بينَ وطنيّة الفِكرة وواقعيّة الطّرح

سميح خلف | الأحد, 25 فبراير 2018

فلسفة الفكرة تأتي في الظّرف والتّوقيت المُناسب لتَخرج عن المفاهِيم السّائدة وعناصرها وأبجديّاتها لتضع أَب...

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6196
mod_vvisit_counterالبارحة33012
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع39208
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1111374
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51088025
حاليا يتواجد 2522 زوار  على الموقع