موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

حقائق مغفلة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


تفوق إسرائيل العسكري لجهة نوعية السلاح ثابت لحينه، ولكنه غير كافٍ لإنهاء الوجود الفلسطيني كما تحلم إسرائيل، لكون العرب هم أصحاب الأرض المرتبطين بها عبر أجيال توارثتها لقرون متصلة، وليس بزعم ملكية سابقة قبل ألفيات.

 

فالأخيرة تصلح كذريعة للسعي لمكسب مادي. وهو ما فعلته الصهيونية العالمية بما يشبه تزوير «كوشان» بملكية أرض باسم جد توفي أو لم يوجد ابتداء، ويعود لألفيات بما يستحيل إثباته.. ناهيك عن كون عكسه بات يتوالى ثبوته علمياً، كما سبق وبيّنّا.

وللكسب المادي دوره، كونه المحرك الأهم لكافة الحروب العدوانية. وهو ما حرك الصهيونية العالمية لحد بعيد، وحرك معها معسكر «الحلفاء» الذين تعلموا بعد حربين عالميتين أن بقاءهم فعلياً، أي «مؤسسياً» لدولهم و«جسدياً» لرعاياهم في غير أرضهم غير ممكن. ويشهد على هذا إخلاء المدنيين الأوروبيين (بطرق تصل لشحنهم في أية وسيلة نقل ما أدى أحياناً لتشتت أفراد الأسرة كما نرى في أفلام وثائقية)، لحظة فاجأتهم بما يشبه انهيار سلسلة الدومينو، نيران المواجهة الحربية مع أبناء المنطقة، إن لم يكن مع أبناء كل قُطر بالذات، كما حصل في مواجهة الجيش الإمبراطوري الياباني أو الصيني في دول آسيوية، والفيتنامي على أرضه لاحقاً.. أو حتى مع الجموع الشعبية الهندية السلمية كما في ثورة غاندي. ورسالة الشعوب أشد أثراً من رسالة الجيوش والأباطرة لأنها هي الحاسمة لجهة من يملك الشرعية (وبالتالي السيادة) الباقية على الأرض.

لهذا قامت بريطانيا بتأسيس منظومة «الكومنولث» للتمسك ببقية قوة ناعمة، بخاصة مع الدول الأبعد عنها جغرافيا.. ولهذا أيضاً جرى إطلاق وعد بلفور ثم توقيع اتفاقية سايكس- بيكو، ووضع سوريا الكبرى تحت انتداب بريطاني وفرنسي اقتسماها لإكمال قسمة أخرى داخل كل منهما، لتفتيت محيط فلسطين المزمع وهبها للصهاينة لثلاث دول، إضافة لرابعة هي مصر التي لم يعط للصهيونية منها أي جزء، لا من سيناء ولا من حوض النيل، رغم أن اليهودية بدأت في نزاع سلطوي لاهوتي في مصر الفرعونية.. فمصر كانت لقمة ضخمة قادرة على خنق الكيان الصهيوني المختلق. (ولاحتلال سيناء عام 1967 قصة خيانة لم تتكشف أول خيوطها سوى مؤخراً وليس هنا مكان ربطها).

وحكومة إسرائيل قبل إعلان قيامها كان يجسدها حقيقة «المندوب السامي البريطاني» وجيشها كان الجيش البريطاني لحين سلّم البلاد لعصابات المستوطنين المدربين والمسلحين والمسنودين منه. حتى المفاوضات مع العرب، كانت تقوم بها بريطانيا وتدفع «كاش» لشراء المواقف، ولم تكن وسيطاً كما يزعم، وتكشف وثائق مؤتمر «رودس» ذلك.

هل جاء وعد بلفور والجهد والكلفة لعيون اليهود تعاطفاً معهم وتصديقاً لزعم حقوق لهم في فلسطين؟ الجواب «لا» كبيرة، سواء فيما يتعلق ببريطانيا أو أوروبا بعامة. فوعد بلفور أعطي مقابل عرض الصهيونية دخول أمريكا ضد ألمانيا إن شنت حرب أوروبية ثانية ضد الأخيرة (المنتصرة في الحرب الأولى).. والهدف الآخر الثاني لإصدار الوعد كان الخلاص من اليهود في أوروبا، والذين كانوا يعيشون فيها بعقلية بل وجغرافية «الغيتو»، ولزرعهم عملاء لتخريب منطقتنا بعد الانسحاب منها. التنافر أو الشك المتبادل بين الأوروبيين واليهود موثق تاريخياً، وصولاً لنصوص أدبية. ومن يقدمون الاعتذارات لليهود الآن (كما فعل الرئيس الفرنسي ماكرون فيما رفضت منافسته لوبن ذلك)، ما زالوا سعداء بخلاصهم منهم، بدلالة مواقف دولية شعبية ورسمية تترجمها بصدق حركة اﻟBDS وقرارا اليونسكو بشأن القدس والخليل وقرار مجلس الأمن الدولي بشأن المستوطنات الإسرائيلية.

وبالعودة للتفوق العسكري لإسرائيل، فهو لم يعد حاسماً إلا في حال لجوء إسرائيل لخيار شمشون. فالسلاح النووي وحتى القصف بأسلحة تقليدية سيرد عليه بمثله. وعلى الأرض إسرائيل هي الأضعف. فأمريكا التي أمكنها تدمير العراق اضطرت للانسحاب مكتفية بغنائم لقادتها أقل من خسائر دولتها، وعادت لقارتها. فإلى أين سيذهب يهود إسرائيل؟ وهل ستكون أوروبا وأمريكا مرحبة؟؟ نشك بذلك.

لسنا من دعاة إلقاء اليهود في البحر، ولا نظن أن أي فلسطيني يريد ذلك. لا بل إننا نصدق أن يهوداً كثراً وُلِدوا، أو حتى ولد آباؤهم في فلسطين، يرتبطون بأرض فلسطين باعتبارها الوطن الذي عرفوه، وليس غنيمة حروب عالمية وإقليمية أشعلوها أو شاركوا فيها. ولكن المستوطنين أمر آخر، أشبه بعصابات زرع وترويج المخدرات والجريمة المنظمة التي دعمتها الولايات المتحدة في أمريكا الجنوبية وانتهت بأن أغرقت الولايات المتحدة بجرائمها.. فاضطرت الأخيرة لأن تنقلب عليهم وتحاربهم في عقر دارهم وتخطف وتحاكم وتسجن «نورييجا» أحد أكبر زعمائهم، ثم تسلمه لفرنسا ليقضي عقوبة أخرى لديها.. فماذا ستفعل إسرائيل بمن زرعتهم في الضفة المحتلة بوصفهم رعاياها حين تنقلب جرائمهم عليها وبالاً؟ هؤلاء أيضاً أين ستذهب بهم، ومن سيرضى باستعادتهم، أو يرضى حتى بملء سجونه بهم؟

دمار إسرائيل سيكون من صنع يديها، وأمثال نتنياهو يدفعون لهكذا نهاية.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

لا خوف على أجيال المستقبل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 21 يونيو 2018

    للذين يظنون بأن روح الرفض والتحدي والالتزام بثوابت أمتهم ووطنهم لدى شباب وشابات هذه ...

تساقط أعمدة الأسطورة

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 21 يونيو 2018

    يبدو أن مخطط تزييف الوعي أو «كي الوعي» الذي تمارسه أجهزة الدعاية والإعلام «الإسرائيلية» ...

العنف «الإسرائيلي»ضد الأطفال نموذجاً

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    في ذروة الاجتياح «الإسرائيلي» للبنان ومحاصرة العاصمة بيروت اتخذت الجمعية العامة للأمم المتحدة في ...

القطائع الاستراتيجية للعالم الجديد

د. السيد ولد أباه

| الخميس, 21 يونيو 2018

    لم يتردد المفكر الأميركي «فرانسيس فوكوياما» في تعقيبه على التصدع الظاهر لمجموعة السبع في ...

«صفقة القرن» سقطت أم تعثرت؟

عوني صادق

| الخميس, 21 يونيو 2018

    بات معروفاً أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من خلال قراراته، وإجراءاته، وتصريحاته المتكررة، أسقط ...

روسيا في الشرق الأوسط: ابتكار في الأدوار

جميل مطر

| الخميس, 21 يونيو 2018

    صديقي المطلع على كثير من خفايا العلاقات الدولية في الشرق الأوسط ما فتئ يعرب ...

ترامب وكيم: مصافحة لا مصالحة

د. عصام نعمان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    دونالد ترامب، وكيم جونج اون، يختلفان في كل شيء، ويتشابهان في أمر واحد هو ...

بوتين وروسيا.. خط مباشر

محمد عارف

| الخميس, 21 يونيو 2018

    كعجائز ثرثارات لا يتوقفن عن الكلام، ولو لسماع ما يقلنه، لأنهنّ يتكلمن أصلاً حتى ...

تركيا الأردوغانية على مفترق طرق

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 20 يونيو 2018

    لم يكن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مضطراً لاتخاذ قرار بإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية ...

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31970
mod_vvisit_counterالبارحة31419
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153040
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر633429
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54645445
حاليا يتواجد 3035 زوار  على الموقع