موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي:: إعصار إيداي: "كارثة كبرى" في موزمبيق وزيمبابوي أكثر من ألف شخص قضوا جراء الاعصار وتأثر به مئات الآلاف من سكان موزمبيق ومالاوي وزيمبابوي ::التجــديد العــربي:: تشييع مؤثر لضحايا في مجزرة المسجدَين في نيوزيلند وأستراليا "تؤنّب" أردوغان ::التجــديد العــربي:: ليفربول يعود لصدارة الدوري الإنجليزي مؤقتا بفوز ثمين على فولهام ::التجــديد العــربي:: قرعة أبطال أوروبا: مواجهة "سهلة" لليفربول وصدام إنجليزي بين توتنهام ومانشستر سيتي ::التجــديد العــربي:: جيش الإحتلال يقتل فلسطينياً بعد محاولة طعنه جنوداً قرب الخليل ::التجــديد العــربي:: جيش الاحتلال يغلق المسجد الأقصى إثر مواجهات مع فلسطينيين ::التجــديد العــربي:: مصر: استشهاد 3 جنود ومقتل 46 إرهابياً في شمال سيناء ::التجــديد العــربي:: ترجيح توصل «أوبك» وحلفائها إلى اتفاق خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: مظاهرات الجزائر: احتجاجات واسعة رغم انسحاب عبد العزيز بوتفليقة من سباق الرئاسة ::التجــديد العــربي:: مخترع الشبكة العنكبوتية العالمية تيم برنرزـ لي يخشى على مستقبل اختراعه ::التجــديد العــربي:: روسيا تنشر صواريخ "أس-400" قرب سان بطرسبورغ ::التجــديد العــربي::

ردا على فيشمان حول الإرهاب اليهودي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كتب الصحفي أليكس فيشمان في “يديعوت أحرونوت” مقالة مهمة (الاثنين 12 حزيران/يونيو الحالي), يتحدث فيها عن عودة الإرهاب اليهودي, قال فيه, “لقد رفع جهاز المخابرات العامة “الشاباك” راية سوداء, لأن الإرهاب اليهودي المسيحاني, الذي يسعى إلى القضاء على الدولة الصهيونية, التي تعيق مجيء الانبعاث, يرفع رأسه, ففي الشهرين الأخيرين فقط, تم تسجيل ثماني عمليات سرية للإرهاب اليهودي داخل الخط الأخضر والضفة الغربية, كما في القرى العربية في وادي عارة, والناعورة في الشمال, في القدس والقرى الفلسطينية القريبة من مستوطنة يتسهار. إن الحديث حتى الآن يدور عن الأضرار بالممتلكات وإحراق السيارات وكتابة شعارات قومية متطرفة على الجدران. وإضافة إلى ذلك سجلت عشرات الاحتكاكات من قبل إرهابيين يهود مع الجنود والشرطة والسكان الفلسطينيين والمواطنين الإسرائيليين, التي انتهى بعضها بإصابات..الخ”.

 

بداية نسأل الصحفي, متى توقف إرهاب دولتكم وجيشكم ومستوطنيكم, عن اقتراف المذابح بحق شعبنا وأمتنا, من خلال قولك “عاد يطلّ برأسه”؟ ثم بدا من مقالة الكاتب المبجّل, لا فض فوه! أنه متفاجئ بظهور الإرهاب اليهودي (الذي هو إرهاب يهودي صهيوني في الحقيقة), أيضا, بدا وكأن هذا الإرهاب يطول الإسرائيليين وجيش الاحتلال وشرطته أيضا, أي أنه إرهاب عام! وهذا ما يجافي الحقيقة أيها المعلّق فيشمان! دولتكم الصهيونية هي التي خلقت هذا الإرهاب, وهو في صميمه إرهاب دولة منظّم, كما أنها رعت, بل وحرصت وتحرص على نموه ورعايته. هذا الإرهاب الذي مارسته وتمارسه عصاباتكم اليهودية الصهيونية منذ ما قبل إنشاء دولتكم وحتى اللحظة, بدليل أن الضابط شيدمي المسؤول عن مذبحة دير ياسين, جرى الحكم عليه بدفع غرامة “عشرة أغورات”! (قرش واحد), وبدليل أن من أحرق الأقصى ومن قام بالمجزرة في الحرم الإبراهيمي في الخليل، هما “مختلان عقليا” لذا لم يُحاكما. أما الجنود والمستوطنون الذين يقتلون فلسطينيين عن سابق إصرار وترصد (كما حصل في الانتفاضات الأولى والثانية والثالثة, وكما يحصل حاليا) يحاكمون وتصدر عليهم أحكام بالسجن بضعة أشهر, يقضونها في ما يسمى “سجونا خاصة” هي أقرب إلى فنادق خمس نجوم منها إلى سجونٍ عقابية. يخرجون من السجن متى يشاؤون, ويجرى الإفراج عنهم بعد قضائهم في السجن (الفندق) بضعة أيام.

هذا لا نقوله نحن فقط، بل منظمات حقوق الإنسان ومنها منظمة الدفاع عن حقوق الأقلية العربية في إسرائيل “عدالة” (نقترح عليك قراءة تقاريرها, فهي موجودة ومثبتة). لقد برّأ القضاء الإسرائيلي (العادل!) سائق الجرّار الذي قتل عن عمد الناشطة الأميركية ريتشيل كوري, عندما قام بدهسها بأوامر من جيش الاحتلال, أثناء وقوفها أمام بيت فلسطيني, أراد الإسرائيليون هدمه. اعتقدت الفتاة أن الإسرائيليين لن يقوموا بقتلها! هذه هي “العدالة” الإسرائيلية! هذا هو القضاء الصهيوني, الذي تدّعون استقلاليته! اقرأ عن حارقي وقاتلي الطفلين محمد أبو خضير وعلي الدوابشة, وغيرهما! اسأل دولتك وقضاءك, أين القتلة الآن؟ أتستغرب فاشية دولتكم ومستوطنيكم الغرباء؟ في الوقت الذي يصدر فيه حاخاماتكم تعاليم القتل, من نمط: “يجوز قتل العرب حتى الأطفال منهم” و”العرب ليسوا أكثر من صراصير وأفاعٍ”, وشعار “العربي الجيد هو العربي الميت”. كما الفتوى بأنه “لا يجوز للدولة محاكمة الجندي اليهودي إذا ما قتل فلسطينيا لمجرد الشك بأنه كان سيقوم بقتل يهود, وحتى يهوه لن يقوم بحسابه على القتل”. إلى غير ذلك من التعاليم الحاقدة العنصرية التي تُفتي بأن “كل الأغيار ـ غير اليهود ـ ليسوا أكثر من عبيد يتوجب أن يكونوا عبيدا لليهود”. لا نستغرب هذا الفعل الشنيع والمخُزي من رجال دين مارست حكوماتهم المتعاقبة مذابح لا تُعدّ ولا تُحصى بحق الفلسطينيين والعرب والإنسانية جمعاء, وأجازوها لها, بل باركوها! ألا تدرك يا سيد فيشمان أن الفاشية مدرسة واحدة, وأن دولتكم الصهيونية السوبر فاشية طوّرت أساليبها؟ ألا ترى ذلك بأم عينيك؟

نود فقط أن نعدد لك, أسماء العصابات والمنظمات الإرهابية الصهيونية قبل إنشاء كيانكم, الذي سيظلّ مسخا, مهما امتلك من قنابل نووية وأسلحة دمار شامل! ما قبل دولتكم, عرفتْ عصابات: الهاجناة (البالماخ), الأرغون, شتيرن, ليحي, الإيتسل, هذه كلها شاركت في إنشاء الجيش الصهيوني. بعد ذلك وفي زمن الكيان, ظهرت عصابات: جوش إمونيم, تي إن تي الوحدة 101, وحدة “سييرت متكال” أو “سرية الأركان”, وحدتا “المستعمرين (دوفيدفان – شمشون): الوحدة الأولى, المعروفة بـ”دوفيدفان” والتي تعمل في الضفة الغربية, أما الوحدة الثانية المعروفة بـ”شمشون” فتعمل في قطاع غزة.. وحدة “إجوز” أو “النواة أنشأت هذه الوحدة في عام 1993م، لتكون رأس الحربة في مواجهة مقاتلي “حزب الله” في جنوب لبنان, وحدة خاروف “دوخيفات”, الكوماندو البحرية أو الوحدة “الثالثة عشرة” وهي الوحدة المختارة التابعة لسلاح البحرية في الكيان الإرهابي. “وحدة يمام” أو “الوحدة المختارة لمكافحة الإرهاب”. وحدة الجدعونيم, وهي وحدة مختارة تابعة لشرطة الكيان الصهيوني, وتعمل في محيط القدس, وتتولى عمليات اختطاف واعتقال المطلوبين من الفلسطينيين. أما المنظمات الإرهالبية للمستوطنين فمنها: “كاخ”, “إحياء الهيكل”, “أمناء الهيكل”, “جماعة شوفوبانيم”, “ييشع”, “إعادة التاج”, التنظيم اليهودي المقاتل “أيال”, “أبناء يهودا” و”إسرائيل الفتاة”. أما من المسؤولين المباشرين لدولتكم, (ورغم موت بعضهم), الذين يتوجب أن ترفع (على الأحياء) منهم, قضايا تتعلق يتهمة ارتكاب الإبادة الجماعية والقتل والمذابح بحق الشعب الفلسطيني والأمة العربية, ذلك, بهدف ملاحقتهم دوليا لمحاكمتهم كمجرمي حرب, فمنهم :ديفيد بن جوريون, ييجال يدين, يعقوب دوري, موشيه دايان, شايم بلسكوف, تسيبي تسور, اسحق رابين, شيم بارليف, ديفيد اليعازر, مردخاي جور, رافائيل إيتان, موشيه ليفي, دان شومرون, ايهود باراك, آمنون ليبكين, شاؤول موفاز, موشي يعالون, دان حلوتس وجابي أشكنازي وغيرهم.

أقسم, أنه لو حاول سيّد تصوير الشخصيات ميخائيل شولوخوف, وجامع مئات الآلاف منها في عمل روائي واحد كـ”الدون الهادئ”, تصوير شخصية حارق الطفل الملاك الشهيد علي الدوابشة, السفاح يهودا لاندسبرج, وتصوير شخصية المجرم حارق الطفل الشهيد محمد أبو خضر, الفاشي حاييم بن ديفيد… ولو حاول إرنست همنجواي, صاحب “الشيخ والبحر”, نقل إحساس الجنود الصهاينة وهم يطلقون النار على الطفل الشهيد محمد الدرة في حضن والده… لما استطاعوا. ولو حاول جنكيز أيتماتوف الربط بين لقطتين للمجرم لاندسبرج, الأولى وهو يداعب طفله على صدره وكلاهما يلبسان “الكيبا”, والثانية عند بدء حرقه للملاك علي… لما استطاعوا كلهم! لسبب بسيط: أن من الصعوبة على مطلق روائي, نقل إحساسات الوحوش الكاسرة! ربما يتخيل الروائي ذلك, لكنه لن يستطيع نقل إحساس المتوحشين بدقة. أأدركت يا سيد فيشمان؟

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر

News image

طلبت رئيسة وزراء بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تأجيل خروج بلدها من الاتحاد (بريكست) ثلاثة أشه...

إعصار إيداي: "كارثة كبرى" في موزمبيق وزيمبابوي أكثر من ألف شخص قضوا جراء الاعصار وتأثر به مئات الآلاف من سكان موزمبيق ومالاوي وزيمبابوي

News image

قالت الأمم المتحدة إن إعصار إيداي تسبب في "كارثة كبرى" في جنوب القارة الإفريقية تأث...

تشييع مؤثر لضحايا في مجزرة المسجدَين في نيوزيلند وأستراليا "تؤنّب" أردوغان

News image

في أجواء مؤثرة، بدأ تشييع ضحايا أرداهم مسلّح أسترالي نفذ مجزرة في مسجدَين في نيو...

مظاهرات الجزائر: احتجاجات واسعة رغم انسحاب عبد العزيز بوتفليقة من سباق الرئاسة

News image

تظاهر آلاف المحتجين في شوارع الجزائر مطالبين باستقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في الحال.وكان بوت...

مخترع الشبكة العنكبوتية العالمية تيم برنرزـ لي يخشى على مستقبل اختراعه

News image

طالب سير تيم برنرزـ لي، مخترع الإنترنت، باتخاذ إجراء دولي يحول دون "انزلاقها (شبكة الإ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

كلام في الحرام الاجتماعي

عبدالله السناوي

| الخميس, 21 مارس 2019

    في صيف (١٩٥١) جرت مواجهات وصدامات في الريف المصري مهدت لإطاحة النظام الملكي بكل ...

أعوام قليلة جداً تفصلنا عن المستقبل

جميل مطر

| الخميس, 21 مارس 2019

    بعد أسابيع قليلة تنعقد قمة العشرين في دورة جديدة. لم تتح لي بعد الفرصة ...

«مسيرات العودة» وقمع جماهيرها

عوني صادق

| الخميس, 21 مارس 2019

    أيام قليلة تفصلنا عن «يوم الأرض» و«مسيرة العودة» المليونية التي دعت إليها الهيئة المنظمة ...

إسرائيل.. اليمين ينافس اليمين

د. أسعد عبد الرحمن

| الخميس, 21 مارس 2019

    شهدت خريطة الأحزاب الإسرائيلية تغييرات سريعة منذ إعلان تقديم موعد انتخابات «الكنيست» الإسرائيلي الحادي ...

إرهاب وافتراء.. ضد الإسلام والمسلمين

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 20 مارس 2019

    نيوزيلندا Zealand New، بلاد “الماوري”، تلك الجزر المتناثرة في المحيط الهادي، التي تسَمَّى بالماورية: ...

«التفوق الأبيض»

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 20 مارس 2019

    إلى تيار «التفوق الأبيض» ينتمى منفذ مذبحة مدينة «كرايست شيرش» المسالمة ككل نيوزيلندا وهي ...

كيف نقرأ حادث نيوزيلندا؟

سامح فوزي

| الأربعاء, 20 مارس 2019

    الحادث الإرهابي الذي حدث في نيوزيلندا بشع، حصد أرواحا بريئة ذهبت للصلاة، لم تفعل ...

أيةُ آفاقٍ للعمل العربى المشترك..؟ رؤية بين الواقع والخيال

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأربعاء, 20 مارس 2019

    ما كدْتُ أحط الرحال عائدا إلى القاهرة من الجزائر الشقيقة (وفق ما تم التطرق ...

صواريخ أرعبت تل أبيب

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 20 مارس 2019

    تشكل الصواريخ الفلسطينية التي أطلقت على منطقة خالية بالقرب من تل أبيب ونزل مستوطنوها ...

مسؤولية القيادات في عصر التطرّف

د. صبحي غندور

| الأربعاء, 20 مارس 2019

    في هذا العصر، الذي نعيش فيه تطرّفاً في الأفكار، وعودة إلى «البدائية»، يتّجه أناس ...

صفحة من تاريخ الحراك الوطني الفلسطيني

عوني فرسخ

| الأربعاء, 20 مارس 2019

    حين بدأت الهجرات اليهودية لفلسطين سنة 1882 كانت الفجوة الحضارية واسعة بين الصهاينة ذوي ...

مأزق الـ «بريكست»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 20 مارس 2019

    انتقلت الكرة من ملعب لندن إلى ملعب بروكسل بعد منح البرلمان البريطاني موافقته لحكومة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18641
mod_vvisit_counterالبارحة27099
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع137521
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي253214
mod_vvisit_counterهذا الشهر717811
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66147892
حاليا يتواجد 2457 زوار  على الموقع