موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

ردا على فيشمان حول الإرهاب اليهودي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كتب الصحفي أليكس فيشمان في “يديعوت أحرونوت” مقالة مهمة (الاثنين 12 حزيران/يونيو الحالي), يتحدث فيها عن عودة الإرهاب اليهودي, قال فيه, “لقد رفع جهاز المخابرات العامة “الشاباك” راية سوداء, لأن الإرهاب اليهودي المسيحاني, الذي يسعى إلى القضاء على الدولة الصهيونية, التي تعيق مجيء الانبعاث, يرفع رأسه, ففي الشهرين الأخيرين فقط, تم تسجيل ثماني عمليات سرية للإرهاب اليهودي داخل الخط الأخضر والضفة الغربية, كما في القرى العربية في وادي عارة, والناعورة في الشمال, في القدس والقرى الفلسطينية القريبة من مستوطنة يتسهار. إن الحديث حتى الآن يدور عن الأضرار بالممتلكات وإحراق السيارات وكتابة شعارات قومية متطرفة على الجدران. وإضافة إلى ذلك سجلت عشرات الاحتكاكات من قبل إرهابيين يهود مع الجنود والشرطة والسكان الفلسطينيين والمواطنين الإسرائيليين, التي انتهى بعضها بإصابات..الخ”.

 

بداية نسأل الصحفي, متى توقف إرهاب دولتكم وجيشكم ومستوطنيكم, عن اقتراف المذابح بحق شعبنا وأمتنا, من خلال قولك “عاد يطلّ برأسه”؟ ثم بدا من مقالة الكاتب المبجّل, لا فض فوه! أنه متفاجئ بظهور الإرهاب اليهودي (الذي هو إرهاب يهودي صهيوني في الحقيقة), أيضا, بدا وكأن هذا الإرهاب يطول الإسرائيليين وجيش الاحتلال وشرطته أيضا, أي أنه إرهاب عام! وهذا ما يجافي الحقيقة أيها المعلّق فيشمان! دولتكم الصهيونية هي التي خلقت هذا الإرهاب, وهو في صميمه إرهاب دولة منظّم, كما أنها رعت, بل وحرصت وتحرص على نموه ورعايته. هذا الإرهاب الذي مارسته وتمارسه عصاباتكم اليهودية الصهيونية منذ ما قبل إنشاء دولتكم وحتى اللحظة, بدليل أن الضابط شيدمي المسؤول عن مذبحة دير ياسين, جرى الحكم عليه بدفع غرامة “عشرة أغورات”! (قرش واحد), وبدليل أن من أحرق الأقصى ومن قام بالمجزرة في الحرم الإبراهيمي في الخليل، هما “مختلان عقليا” لذا لم يُحاكما. أما الجنود والمستوطنون الذين يقتلون فلسطينيين عن سابق إصرار وترصد (كما حصل في الانتفاضات الأولى والثانية والثالثة, وكما يحصل حاليا) يحاكمون وتصدر عليهم أحكام بالسجن بضعة أشهر, يقضونها في ما يسمى “سجونا خاصة” هي أقرب إلى فنادق خمس نجوم منها إلى سجونٍ عقابية. يخرجون من السجن متى يشاؤون, ويجرى الإفراج عنهم بعد قضائهم في السجن (الفندق) بضعة أيام.

هذا لا نقوله نحن فقط، بل منظمات حقوق الإنسان ومنها منظمة الدفاع عن حقوق الأقلية العربية في إسرائيل “عدالة” (نقترح عليك قراءة تقاريرها, فهي موجودة ومثبتة). لقد برّأ القضاء الإسرائيلي (العادل!) سائق الجرّار الذي قتل عن عمد الناشطة الأميركية ريتشيل كوري, عندما قام بدهسها بأوامر من جيش الاحتلال, أثناء وقوفها أمام بيت فلسطيني, أراد الإسرائيليون هدمه. اعتقدت الفتاة أن الإسرائيليين لن يقوموا بقتلها! هذه هي “العدالة” الإسرائيلية! هذا هو القضاء الصهيوني, الذي تدّعون استقلاليته! اقرأ عن حارقي وقاتلي الطفلين محمد أبو خضير وعلي الدوابشة, وغيرهما! اسأل دولتك وقضاءك, أين القتلة الآن؟ أتستغرب فاشية دولتكم ومستوطنيكم الغرباء؟ في الوقت الذي يصدر فيه حاخاماتكم تعاليم القتل, من نمط: “يجوز قتل العرب حتى الأطفال منهم” و”العرب ليسوا أكثر من صراصير وأفاعٍ”, وشعار “العربي الجيد هو العربي الميت”. كما الفتوى بأنه “لا يجوز للدولة محاكمة الجندي اليهودي إذا ما قتل فلسطينيا لمجرد الشك بأنه كان سيقوم بقتل يهود, وحتى يهوه لن يقوم بحسابه على القتل”. إلى غير ذلك من التعاليم الحاقدة العنصرية التي تُفتي بأن “كل الأغيار ـ غير اليهود ـ ليسوا أكثر من عبيد يتوجب أن يكونوا عبيدا لليهود”. لا نستغرب هذا الفعل الشنيع والمخُزي من رجال دين مارست حكوماتهم المتعاقبة مذابح لا تُعدّ ولا تُحصى بحق الفلسطينيين والعرب والإنسانية جمعاء, وأجازوها لها, بل باركوها! ألا تدرك يا سيد فيشمان أن الفاشية مدرسة واحدة, وأن دولتكم الصهيونية السوبر فاشية طوّرت أساليبها؟ ألا ترى ذلك بأم عينيك؟

نود فقط أن نعدد لك, أسماء العصابات والمنظمات الإرهابية الصهيونية قبل إنشاء كيانكم, الذي سيظلّ مسخا, مهما امتلك من قنابل نووية وأسلحة دمار شامل! ما قبل دولتكم, عرفتْ عصابات: الهاجناة (البالماخ), الأرغون, شتيرن, ليحي, الإيتسل, هذه كلها شاركت في إنشاء الجيش الصهيوني. بعد ذلك وفي زمن الكيان, ظهرت عصابات: جوش إمونيم, تي إن تي الوحدة 101, وحدة “سييرت متكال” أو “سرية الأركان”, وحدتا “المستعمرين (دوفيدفان – شمشون): الوحدة الأولى, المعروفة بـ”دوفيدفان” والتي تعمل في الضفة الغربية, أما الوحدة الثانية المعروفة بـ”شمشون” فتعمل في قطاع غزة.. وحدة “إجوز” أو “النواة أنشأت هذه الوحدة في عام 1993م، لتكون رأس الحربة في مواجهة مقاتلي “حزب الله” في جنوب لبنان, وحدة خاروف “دوخيفات”, الكوماندو البحرية أو الوحدة “الثالثة عشرة” وهي الوحدة المختارة التابعة لسلاح البحرية في الكيان الإرهابي. “وحدة يمام” أو “الوحدة المختارة لمكافحة الإرهاب”. وحدة الجدعونيم, وهي وحدة مختارة تابعة لشرطة الكيان الصهيوني, وتعمل في محيط القدس, وتتولى عمليات اختطاف واعتقال المطلوبين من الفلسطينيين. أما المنظمات الإرهالبية للمستوطنين فمنها: “كاخ”, “إحياء الهيكل”, “أمناء الهيكل”, “جماعة شوفوبانيم”, “ييشع”, “إعادة التاج”, التنظيم اليهودي المقاتل “أيال”, “أبناء يهودا” و”إسرائيل الفتاة”. أما من المسؤولين المباشرين لدولتكم, (ورغم موت بعضهم), الذين يتوجب أن ترفع (على الأحياء) منهم, قضايا تتعلق يتهمة ارتكاب الإبادة الجماعية والقتل والمذابح بحق الشعب الفلسطيني والأمة العربية, ذلك, بهدف ملاحقتهم دوليا لمحاكمتهم كمجرمي حرب, فمنهم :ديفيد بن جوريون, ييجال يدين, يعقوب دوري, موشيه دايان, شايم بلسكوف, تسيبي تسور, اسحق رابين, شيم بارليف, ديفيد اليعازر, مردخاي جور, رافائيل إيتان, موشيه ليفي, دان شومرون, ايهود باراك, آمنون ليبكين, شاؤول موفاز, موشي يعالون, دان حلوتس وجابي أشكنازي وغيرهم.

أقسم, أنه لو حاول سيّد تصوير الشخصيات ميخائيل شولوخوف, وجامع مئات الآلاف منها في عمل روائي واحد كـ”الدون الهادئ”, تصوير شخصية حارق الطفل الملاك الشهيد علي الدوابشة, السفاح يهودا لاندسبرج, وتصوير شخصية المجرم حارق الطفل الشهيد محمد أبو خضر, الفاشي حاييم بن ديفيد… ولو حاول إرنست همنجواي, صاحب “الشيخ والبحر”, نقل إحساس الجنود الصهاينة وهم يطلقون النار على الطفل الشهيد محمد الدرة في حضن والده… لما استطاعوا. ولو حاول جنكيز أيتماتوف الربط بين لقطتين للمجرم لاندسبرج, الأولى وهو يداعب طفله على صدره وكلاهما يلبسان “الكيبا”, والثانية عند بدء حرقه للملاك علي… لما استطاعوا كلهم! لسبب بسيط: أن من الصعوبة على مطلق روائي, نقل إحساسات الوحوش الكاسرة! ربما يتخيل الروائي ذلك, لكنه لن يستطيع نقل إحساس المتوحشين بدقة. أأدركت يا سيد فيشمان؟

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22293
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع252894
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر616716
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55533195
حاليا يتواجد 2687 زوار  على الموقع