موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

أحلام دولية.. أمريكا ومصر نموذجان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أعادت صورة لرئيس الوزراء الصيني في ألمانيا، وصورة للرئيس فلاديمير بوتين في فرنسا، إلى الذاكرة أحلاماً كثيراً ما راودت حكام الصين، وروسيا، وأوروبا في الماضي. كان من أغلى أحلام إمبراطوريات الصين في أوج عظمتها الوصول بتجارتها إلى أوروبا. جربت فأقامت منظومة اتصال ومواصلات وأمن إقليمي. الحلم نفسه راود كثيرين من تجار أوروبا منذ عودة ماركوبولو يحمل خريطة للطرق، وعينات من منتجات الصين، ومعلومات عنها. بدت أوروبا دائماً الحلم الأعظم في المخيلة الصينية، بالرغم من المآسي التي تسببت بها أوروبا الاستعمارية، والخراب الذي أصاب الصين بسبب جشع، ووحشية المستعمرين الأوروبيين. غريب جداً أن تحظى أوروبا باحتلال مكانة في خيال الصين، وواقعها الاستراتيجي لم تحتلها اليابان ولا كوريا، وهما الأقرب إلى الصين حضارياً وثقافياً، والأهم أمنياً.

 

كذلك احتلت أوروبا الغربية في الخيال الروسي مكانة سجلها المؤرخون والأدباء والسياسيون. اختلف حلم الروس عن حلم الصينيين. كان الأمن وتوازنات القوة العنصر الغالب في تكوين هذا الحلم، إلا أن هذه الغلبة لم تمنع قياصرة القرون الماضية، وقادة الحزب الشيوعي في معظم عقود القرن العشرين، بل وقادة ما بعد «البريسترويكا»، من الاستغراق في التمني أن تكون مدن روسيا، ومزارعها، وجامعاتها في أناقة وتميز مثيلاتها الأوروبيات. سقط النظام الشيوعي في روسيا، وقام نظام حكم جديد عمره قصير دعمته أمريكا، وشجعته على خصخصة مؤسسات الدولة بعد هدمها وتغيير معالمها.

اتفق الحلمان في أشياء، واختلفا في أشياء أخرى. اتفقا في الأمل أن تكون أوروبا مزدهرة اقتصادياً. ففي ازدهار أوروبا فرصة لتجارة أكبر وتكنولوجيا جديدة لتقليدها، أو تطويرها، ومواقع وفيرة لاستثمار الفوائض والأموال الهاربة. واتفقا في التمني أن تكون أوروبا مستقلة عن أمريكا. واختلفا في رؤية لمستقبل الاتحاد الأوروبي. الصين تريد الاتحاد الأوروبي كتلة موحدة، ليس فقط لحاجتها ذات يوم إلى من يشاركها وضع قواعد لنظام اقتصادي عالمي جديد ألمح إليه الرئيس تشي في خطابه الشهير في مؤتمر «دافوس» في مطلع العام الجاري، تريدها أيضاً لاحتمال ظهور حاجة صينية لإقامة تحالفات مصالح في نظام دولي بات من المؤكد أنه الآن في مرحلة النشأة، أو قبل النشأة بقليل.

أما الحلم الروسي فيطمع في مستقبل يكون فيه الاتحاد الأوروبي مفككاً. ومعروف للكثيرين أن الصين لا تمانع في منظومة أوروبية تقودها ألمانيا منفردة، أو يقودها ثنائي ألماني فرنسي قوي. روسيا، على العكس، لا ترى هذا المستقبل. روسيا ترى، أو تعمل من أجل، مستقبل لا تكون فيه ألمانيا قائداً لتجمع أوروبي، أياً كان اسمه وشكله، وهي بالتأكيد لا تريد أن ترى ألمانيا وفرنسا وقد توحدتا في منظومة قيادة جديدة لأوروبا.

كلاهما، ولا شك، سعيد بمشاهدة أمريكا تخرج تدريجياً من معادلة علاقتيهما بأوروبا. روسيا بطبيعة الحال أسعد كثيراً. انسحاب أمريكا من أوروبا كان دائماً حلماً روسياً، ولعله الآن دخل حيز التطبيق بشهادة التحقيقات الجارية في واشنطن حول قضية التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية لمصلحة دونالد ترامب. للصين، كما نعرف، مصلحة مؤكدة وتاريخية في العولمة الاقتصادية، ولعلها تحلم للقرن القادم بعولمة على النمط الصيني تحل محل العولمة على النمط الغربي، أو بالأصح النمط الأمريكي، وهو النمط الذي تجاهل تماماً جانب العدالة الاجتماعية، ونهضة إفريقيا.

النظام الدولي الذي عايشناه منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، ما زال «يرفس»، كما يقول الإنجليز، أي ما زال يتنفس ويعمل. لن يسقط تماماً ويختفي إلا إذا سقطت تماماً، أو اختفت إحدى القوى الأعظم القائدة فيه. سقط نظام توازن القوى عندما سقطت ألمانيا، بل واختفت كدولة موحدة وقام نظام دولي آخر. بهذا المعنى لا نستطيع الادعاء بأن تحولاً جوهرياً حدث في منظومة القيادة الدولية.

أمريكا لم تسقط حتى نسارع فنقول إن النظام الدولي يتحول، أو يتغير. أمريكا كقائد هي الأقوى بين آخرين في مجموعة القيادة. صحيح أنها تنحدر، ولكن بتدرج أظنه محسوباً، ومعترفاً به عند الخبراء والمسؤولين. لا يهم الآن القول إن الانحدار لا يعود فقط لظروف وأسباب ذاتية، وهو ليس انحداراً بالمعنى المطلق، ولكنه انحدار نسبي، أي انحدار بالنظر إلى صعود آخر، أو آخرين.

يذكرني هذا النقاش الدائر بعيداً، عنا بنقاش خافت الصوت دائر قريباً منا، ومنذ فترة غير قصيرة. يناقشون، بالهمس، مظاهر سقوط نظام إقليمي عربي، وأسباب هذا السقوط، وشكل البديل المحتمل. السؤال الجوهري الذي يلف حوله ويدور المتناقشون يتعلق بتوصيف حال مصر كقائد منفرد، أو عضو في منظومة قيادة. مصر لم تخرج من النظام وبالتأكيد لم تسقط، ولكنها انحدرت في القوة بكافة أشكالها، وفي المكانة وفي النفوذ. تختلف عن أمريكا في أن انحدارها لم يأت متدرجاً، بل على فجاءات، وبتراكم ملحوظ. شاهدنا، وتابعنا تداعيات هذا الانحدار، وفقدان المكانة على أمن وتكامل النظام العربي، ونشاهد ونتابع بالاهتمام الممكن صراعات دائرة بقسوة أحياناً، وارتباك في أحيان أخرى، واستدعاء الدعم من قوى من خارج الإقليم العربي، صراعات من أجل احتلال مواقع على قمة نظام إقليمي لا يوجد إلا في مخيلات وأحلام قادة، ومفكرين.

أتمنى أن أكون مخطئاً، ولكني أكاد أكون واثقاً من أن العنف الذي نشهده، و يعيشه بعضنا، أو كلنا، ممتداً، ومتمدداً من الأطلسي غرباً، إلى سواحل هرمز شرقاً، ومن اليمن جنوباً إلى الموصل والرقة، هو أحد أهم مظاهر صراع الصعود نحو القمة، قمة نظام إقليمي مجدد، أو نظام إقليمي جديد تماماً. لهذه الثقة الكبيرة بصحة ما أقول، ولأن أموراً كثيرة ومنها قيادة النظامين الدولي والإقليمي وحروب الإرهاب، لا تزال بعيدة عن الحسم، أتصور، وللأسف، أن المنطقة مرشحة لعنف أشد، وصراعات أكثر.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جدل التصعيد والتهدئة في غزة

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

    أكتب هذه السطور، وهناك اتفاق صامد للتهدئة منذ يومين بين «حماس» وغيرها من فصائل ...

قانون يكرس عنصرية الدولة اليهودية!

نجيب الخنيزي | الأحد, 12 أغسطس 2018

    صوت الكنيست الإسرائيلي في 18 يوليو الفائت، على ما أطلق عليه قانون يهودية دولة ...

لا «صفقة قرن» ولا تسوية على غزة!

د. عصام نعمان

| السبت, 11 أغسطس 2018

    تشعر القيادات الفلسطينية بأن «صفقة القرن» الترامبية أصبحت وراءها. لا رئيس السلطة الفلسطينية محمود ...

عامان من «الطوارئ» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    أنهت تركيا في 19 من الشهر الجاري تطبيق حالة الطوارئ التي أعلنت في 20 ...

حول «التهدئة» في غزة!

عوني صادق

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    لم يعد الحديث الذي يدور حول «تسوية» أو «اتفاق» أو «هدنة طويلة» بين حركة ...

سخونة مفاجئة ومبكرة في أجواء القمة

جميل مطر

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    ما زالت توصية هنري كيسنجر إلى الرئيس دونالد ترامب، بالعمل على وضع العراقيل أمام ...

ماذا يحدث في غزة.. ولماذا؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    خلاصة الأخبار الواردة من غزة لا تخلو من شيئين اثنين هما العدوان «الإسرائيلي» المستمر ...

رهان نتنياهو على «هلسنكي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    منذ انتهاء قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين، تتحدث الأدبيات ...

صمت بوتين وصفقات ما بعد هلسنكي

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    كم كان لافتاً ذلك الصمت الذي التزم به الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وهو يستمع ...

رقصات «الجيوسياسة» العالمية

محمد عارف

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    «جميع عِلل البشرية، وكل مآسي سوء الحظ، التي تملأ كتب التاريخ، وجميع التخبطات السياسية، ...

ثقافة التعايش وفقه الحوار

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 8 أغسطس 2018

    حين يصبح التعصّب والتطرّف والعنف والإرهاب، بجميع أشكاله وألوانه ومبرّراته ودوافعه، خطراً يهدّد البشرية ...

قانون القومية من منظار إسرائيلي آخر

د. فايز رشيد

| الاثنين, 6 أغسطس 2018

    البعض من المستوطنين المهاجرين في الشارع الإسرائيلي, أدانوا سنّ الكنيست لقانون القومية, بالطبع ليس ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27588
mod_vvisit_counterالبارحة42524
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع109821
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر510138
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56428975
حاليا يتواجد 3881 زوار  على الموقع