موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

التأصيل الفكري للعروبة السياسية

إرسال إلى صديق طباعة PDF


مع تبلور إيديولوجيا سياسية قومية عربية، عقب الحرب العالمية الأولى، سيقع الانتقال التدريجي من مفهوم العروبة إلى مفهوم القومية العربية، من مفهومٍ ثقافي- أنثروبولوجي (وتاريخي أيضاً) إلى مفهومٍ سياسي.

لم يَعُدِ العروبيون حينها عروبيين فحسب؛ بل صاروا وحدويين كذلك، أي لم يعودوا يكتفون بالدفاع الثقافي عن العروبة: ماهيةً تاريخية وثقافية وحضارية ورابطةً اجتماعية انصهارية، مثلما فعلوا منذ منتصف القرن التاسع عشر، ولا انحصروا في مجرّد الاشتغال الثقافي على لسانها وآدابها وتاريخها لتأكيد وجودها واستمرارها في التاريخ، وتظهير تميُّزها وتمايُزها من غيرها من الروابط المزاحِمة لها ( الرابطة العثمانية مثلاً)، وإنما انصرفوا إلى بيان الحاجة إلى تحقيق صيرورتها كياناً سياسياً، أي إلى بناء مشروع سياسي وحدوي من مادتها الأولية الأساس يتحقق به التطابقُ بين الكينونة الاجتماعية والثقافية (واللغوية) والكيان السياسي الذي يجسِّدها.

 

كان ذلك منعطفاً كبيراً في تاريخ فكرة العروبة - وقد نشأت في الوعي العربي منتصف القرن التاسع عشر - وأدوارِها في التاريخ السياسي الحديث للعرب. وككلّ منعطف، كان لابدّ من أن يتولّد من صيرورتها إلى فكرةٍ قومية عربية نتائجُ جديدةٌ ومسارات في الفكر والعمل جديدة. والحقّ أنّ أَظْهَر تلك النتائج وأبعدَها أثراً هي تنزُّل فكرة الوحدة في منزلة القلب من هواجس مَن انصرفوا إلى بناء الإيديولوجيا القومية. وآي ذلك أنّ مفكّري القومية العربية وكُتّاب مقالاتها اجتمعوا - على ما بينهم من اختلافات شتى- على جامعٍ وحيدٍ اعتصموا به ولم يحيدوا عنه هو: الدعوة إلى الوحدة والتوحيد القومي؛ فهي، هي وحدها، ما تتحوَّل به الأمَّة من الوجود بالقوّة إلى الوجود بالفعل (إن شئنا استعارة مفردات أرسطية)، وهي هي ما تكون به العروبةُ رابطةً ماديةً لا مجرَّد رابطةٍ ثقافية ولسانية؛ ثم إنها هي هي ما تُصحِّح به العروبةُ تزويراً طال تاريخَها بالتجزئة والتقسيم، وتستأنف به مسيرتَها الحضارية نحو التنافُس النِّدّيّ مع مَن يشاركون في صنع التاريخ والحضارة من الأمم الكبيرة الأخرى.

ليس من شكٍّ في أنّ لفكرة الوحدة في الوعي العربي أسبابَ نزول، وأوّلها أنّ قسماً كبيراً من البلاد العربية (المشرق العربي) تعرَّض للتجزئة والتقسيم غداة الغزوة الكولونيالية البريطانية - الفرنسية، وذلك كان في أساس التأليف القومي الكثيف في مسألة التجزئة ووظائفها وأخطارها. ولكنّ الذي لا يَقْبَل جدلاً، أيضاً، أنّ فكرة الوحدة تنتمي إلى ما قبل فعل التجزئة بزمن. إنّ لها تاريخين: حديثاً وقديماً؛ فأمّا الحديث فيعود إلى نهايات القرن التاسع عشر ويمتد إلى «المؤتمر العربي الأول» في باريس (1913) وإلى «الثورة العربية»، وفيه أفصحت نخبٌ ثقافية وسياسية (الكواكبي، الشهبندر، الزهراوي، عازوري، الشريف حسين...) عن تطلعاتها إلى إقامة دولة موحَّدة للعرب. وأمّا (التاريخ) القديم فيعود إلى لحظة البناء الإمبراطوري العربي الإسلامي المنخرط (بعد سقوط الخلافة العباسية) والحلم الذي راود النخب، منذ القرن الحادي عشر (الخامس للهجرة) لاستعادته من طريق استعادة نظام الخلافة؛ وهو حلم استمر يخاتل مخاييل مثقفي عهد الإصلاحية الإسلامية. على أنّ لفكرة الوحدة تاريخاً ثالثاً، سابقاً للتجزئة، هو تاريخُها الثقافي الذي أصَّلَ لها أصولاً في تراث النهضة. ومعنى ذلك أن التَّأدّي الفكري إلى الوحدة مسارٌ تاريخيٌّ طبيعي قاد إليه تراث النهضة. أمّا أحداثٌ ذاتُ شأن مثل الحرب العالمية الأولى، والاحتلال الأجنبي، وانفراط السلطنة العثمانية، وتجزئة بلدان عربية...، فكان تأثيرُها في أنّها سرّعت وتيرةَ تلك السيرورة التي أخرجتِ الوحدة من رحم تراث النهضة، وما كانت وحدها كافيةً لإنتاج إشكاليةٍ- مثل إشكالية الوحدة العربية - تحتاج إلى مقدّمات ثقافية توفِّر لها الإمكان.

غير أنّ ترجمة الفكرة القومية سياسيّاً (أي بما هي إيديولوجيا سياسية) في مشروعٍ وحدوي، أو في فكرة الوحدة العربية، استصحبَ حاجةً إلى تبرير إمكان تحقُّق تلك الوحدة أو، على الأقل، تبرير مشروعية القول بتلك الوحدة والدعوة إليها. هكذا وجَد القوميون العرب أنفسَهم مدفوعين إلى التأسيس الفكري لأطروحتهم في الوحدة من طريق التأسيس لمصادرها التي تسوِّغها: وجود أمّة في التاريخ - هي الأمّة العربية- ذات مقوّمات كاملة لإنجاز وحدتها القومية. ومنذ شرع ساطع الحصري، ثم محمد عزة دروزة، في تدشين خطابٍ قومي عربي جديد، في عشرينات القرن الماضي، وإلى أنِ استقرت ملامح ذلك الخطاب على سمات عامّة واضحة، و«اكتمل» بنيانه، في ستينات القرن نفسه، ظلت مسألةُ الأمّة أمَّ المسائل في التأليف القومي العربي.

على أنّ التأصيل لفكرة الأمّة ما اكتفى بالتاريخ سنداً يتوسّله في ذلك السبيل فحسب، وإنما جاوزَ ذلك إلى محاولة بناء نظريةٍ في تكوين الأمم، استلهمها الفكر القومي العربي-أساساً من الفكرين الألماني والفرنسي- مشدِّداً فيها على العوامل الأساس (اللغة، التاريخ، المصالح...) وعلى العوامل المساعدة (الدين، الجوار الجغرافي، قوّة أو ضَعف الخطر الخارجي...)، ومُحْتَجّاً بسوابق التاريخ لبيان كيف تكوّنت الأمم، وكيف أمكنها إنجاز وحداتها القومية، ومنها سابقة تكوين أمّة ودولة موحَّدة في تاريخ العرب والمسلمين (على مثال ما حاوله عبد العزيز الدوري في تأْريخه تكوينها). على أنّ أكثر الاستشهاد، في هذا الباب، إنما كان بتجربة تكوين الأمم وقيام الحركات القومية في أوروبا القرنين الثامن عشر والتاسع عشر. وهو التقليد الذي دشّنته كتابات ساطع الحصري، ثم قسطنطين زريق، ويشهد - في الوقت عينه- عمّا كان للتجربة القومية الأوروبية من أثر كبير في الوعي القومي العربي (وربما يكون قد شذَّ عن هذا المسار، قليلاً، محمد عزة دروزة وعبدالعزيز الدوري). وبالجملة، وفّرت الإيديولوجيا السياسية القومية لنفسها، ولجمهورها، نصاباً من المشروعية بخروجها من النطاق الدعوي الخطابي إلى البناء الفكري التأصيلي لقضيتها.

***

hminnamed@yahoo.fr

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصين على طريق العالمية

جميل مطر

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    قرأت عن فيلم أنتجته الصين مؤخراً يحكي عن بطولات مقاتلين صينيين وتضحياتهم دفاعاً عن ...

«صفقة القرن» المستحيلة

عوني فرسخ

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    يعتزم الرئيس الأمريكي ترامب إعلان ما يسمى «صفقة القرن» لحل الصراع العربي - الصهيوني ...

انتهت ظاهرة داعش لكن وظائفها باقية!

د. نيفين مسعد

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    مع سيطرة الجيش السوري علي مدينة البوكمال توشك صفحة داعش أن تُطوي بعدما شَغَلَ ...

سوريا.. عربية الوجه واللسان والهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    بعد استعادة الجيش العربي السوري وحلفائه مدينة البوكمال، وبعد اجتماعه بالرئيس بشار الأسد يوم ...

سد النهضة.. السيناريوهات الحرجة

عبدالله السناوي

| السبت, 25 نوفمبر 2017

    لا سبيل إلى التخفيف من وطأة أزمة المياه على مصير بلد ارتبط وجوده بنهر ...

بمناسبة مرور 70 عاما على تقسيم فلسطين

د. غازي حسين | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

عدم شرعية تقسيم فلسطين وعد بلفور والانتداب البريطاني والتقسيم أقاموا أخطر وأوحش دولة استعمار است...

الفقر في الوطن العربي ليس المشكلة

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    فقر الشعوب مثل غناها تماماً، ليس حالة دائمة لا يمكن تجاوزها، لاسيما إذا ما ...

اجتماع الفصائل والأجندة الفلسطينية البديلة

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    اجتماع الفصائل الفلسطينية بالقاهرة الذي بدأ أعماله يوم الثلاثاء الماضي لمناقشة اتفاق المصالحة وتشكيل ...

لسنا هنودا حمرا… ولنتنياهو نقول: أنت غبي

د. فايز رشيد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    هناك مثل عربي فلسطيني، يقول: “الدار دار أبونا، وأجو الغُرُب يطحونا”! هذا المثل ينطبق ...

أربعون عاماً على زيارة القدس

د. أحمد يوسف أحمد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    مرت منذ أيام الذكرى الأربعون للزيارة التى قام بها الرئيس أنور السادات للقدس، وهى ...

فساد نتنياهو.. متى الانفجار؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    تتسارع وتيرة التحقيقات بسلسلة قضايا فساد مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، حيث استجوبته ...

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31161
mod_vvisit_counterالبارحة51885
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع277234
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر1011854
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47325524
حاليا يتواجد 5335 زوار  على الموقع