موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا ::التجــديد العــربي:: القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور ::التجــديد العــربي:: فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط ::التجــديد العــربي:: فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح ::التجــديد العــربي:: وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج ::التجــديد العــربي:: السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها ::التجــديد العــربي:: ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي" ::التجــديد العــربي:: تظاهرات في بوسطن الأميركية ضد خطاب الكراهية ::التجــديد العــربي:: «الخطوط السعودية»: قطر لم تمنح طائراتنا تصاريح هبوط لنقل الحجاج ::التجــديد العــربي:: هجوم برشلونة: الضحايا من 34 بلدا ::التجــديد العــربي:: تعزيزات عسكرية لإنهاء معركة الجرود: في اليوم الثاني من العملية يرفع المساحة الجغرافية المحررة من قبل الجيش اللبناني الى 80 كيلومتراً مربعاً من مساحة المنطقة التي تبلغ 120 كيلومتراً مربعاً ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يعتقل 24 فلسطينياً في مناطق عدة من الضفة الغربية ::التجــديد العــربي:: السعودية تخصخص عشرة قطاعات حكومية ::التجــديد العــربي:: المصرف المركزي الصيني يسحب 50 بليون يوان من السوق ::التجــديد العــربي:: بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب بالقاهرة، التابع لمكتبة الإسكندرية يستضيف تراث المغرب الوطني لمهرجان "من فات قديمه تاه" ::التجــديد العــربي:: الافراط في تناول الطعام يتلاعب بالذاكرة والخضروات والفواكه مثل التوت واللفت والرمان تحصن الدماغ من ضعف الادراك وتمنح الجسم الطاقة ::التجــديد العــربي:: التدخين يصيب كبار السن بالوهن ::التجــديد العــربي:: نيمار يستعرض مهاراته ويقود سان جرمان الى فوز ساحق على ضيفه تولوز بسداسية بعد تسجيله هدفين ومساهمته في تمريرتين حاسمتين وتسببه بركلة جزاء ::التجــديد العــربي:: تشلسي يعوض تعثره الافتتاحي في 'البريمير ليغ ويفوز على توتنهام بفضل ثنائية لمدافعه الاسباني ألونسو ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: شهر أكتوبر سيكون «الحاسم» بالأزمة السورية ::التجــديد العــربي::

العدوان الأمريكي.. والمتصهينون ...

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بالفعل,التاريخ يكرر نفسه, ولكن على شكل مهزلة هذه المرّة !حاولوا تسويغ احتلال العراق واختلاق امتلاكه لأسلحة الدمار الشامل فيما بعد, ليتبين كذب هذا الإدعاء كما جاء على لسان كولن باول بعد عشرسنين . ذات السيناريو يتكررالآن في سوريا, بمسرحية الأسلحة الكيماوية التي(يجري الادّعاء) بأن النظام استعملها ضد خان شيخون قبل التحقيق في الأمر , تماما بتكرار أسطوانة استعمالها في الغوطة عام 2013, هذا رغم تأكيد منظمة حظر الأسلحة في 24 حزيران عام 2014 على انتهاء نقل الترسانة الكيميائية السورية خارج حدودها ,وترحيب بان كي مون أمين عام الأمم المتحدة آنذاك بهذا الأمر!. المرحوم القذافي قام بتسليم ما سميّ بـ (مخزونه) من المواد النووية ,رغم ذلك, قاموا بقصف ليبيا! أمريكا تريد تحويل انتصارات الجيش السوري مؤخرا إلى هزائم , لفك الحصار عن الإرهابيين, وقد باتوا يعيشون مرحلتهم الأخيرة, وهذا ما يٌغضب واشنطن وحلفائها, والكيان الصهيوني على رأسهم , والبعض العربي , مع العلم أن الأطراف الثلاثة تلعب دورا أساسيا في إطالة عمر الإرهابيين!, الذين يعالجون جرحاهم في مسنشفيات الكيان الصهيوني, وهو الذي اعترف مرارا بعلاقته معهم! هؤلاء ما زال يصرون على تمزيق سوريا وتدميرها . الغريب أنهم أيدوا العدوان الأمريكي على سوريا, وقصفَ من مفترض, أنهم إخوانهم, !. قلناها مرارا على صفحات العزيزة "الوطن" أنه , منذ عام 1948 ,فإن بن غوريون وكيانه الفاشي وضعا أمامهما هدف تدمير أقوى ثلاثة جيوش عربية في مصر والعراق وسوريا.

 

رامبو ليس شخصية هوليودية مجردّة, إنه التجسيد الحي للعقلية العدوانية الأمريكية ور}يتها للآخرين , واعتقادها الراسخ بأنها الشرطي العالمي, والقانوني العالمي , الذي يضع المعاييرالحقوقية, وهي المفسّر الوحيد لحقوق الإنسان على الأرض, وهي المكان الذي يتوجب اتجاه الأنظار إليه لكسب رضاها وانتظار تعاليمها اليومية! فإن أطاعات الدول, رضيت عنها أمريكا, وإن عصت فالعصا بانتظارها!. هذا النموذج هو ما مثلته أمريكا منذ ما يزيد عن العقدين!. هو صورة المارينز في العالم الافتراضي والمشهدي. صورة مستقرة في المخابرات المركزية الأمريكية والبنتاغون. رامبو يقصف يسارا ويمينا باسم مكافحة الإرهاب. عدد الضحايا وفق المنظمات الحقوقية الغربية من المدنيين,هو ثلاثة أضعاف عدد القتلى من الإرهابيين, وفي الشهر الأخير, قتلت الطائرات الأمريكية وطائرات حليفاتها في سوريا 204 مدنيا بينهم 32 طفلا و34 امرأة وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان. هذا إذا تحدثنا عن سوريا ولم نتعرض للمجزرة التي ارتكبت في الموصل بقصف أمريكي.

من ناحية أخرى, لا يحق للولايات المتحدة الأمريكية, الدفاع عن الفضيلة والأخلاق وحقوق الإنسان , فجرائمها ومذابحها في فيتنام ومناطق مختلفة من العالم, أشهر من أن تغيب عن الذاكرة البشرية, وبخاصة عن جيلنا الذي عايش معظم هذه القبائح, إنها جرائمارتكبت في الفلبين, حيث قُتل ما يقرب من مليون ونصف مليون مدني.أما في الحرب العالمية الثانية ,فحدّث ولا حرج! حيث استخدمت أمريكا وحلفاؤها القصف الجوي على المدن والمدنيين كطريقة رئيسية للانتصار في الحرب. مما خلف حوالي 2.5 مليون قتيل مدني, ذهبوا ضحية القصف الجوي الأمريكي ,مثلا قصف دريسدن وبرلين, كما هيروشيما وناغازاكي,اللتين قُصفتا بالقنابل النووية . الولايات المتحدة قتلت أسرى الحرب في المجزرتين التي اصطلح على تسميتهما بـ "كانيكاتي" و "بيسكاري" في إيطاليا, ومثلهما مجازر أخرى, مثل مجزرة "داتشاوي" في ألمانيا, مجزرتا "ساحل أوماها" و "أودوفيل لا هوبيرت" في فرنسا, كما أن هناك العديد من جرائم الحرب في قتل الأسرى وقعت في اليابان, ولم يتم التحقق فيها, وقد أكدها باحثون في كتب عديدة مشهورة مترجمة إلى العربية ,مثل "يوم المعركة" لريك أتكينسون, وكتاب "معركة نورماندي" لأنتوني بيفر, وغيرهما.

هناك وثائق تاريخية تؤكد اغتصاب الجنود الأمريكيين للنساء بعد معركة أوكيناوا في اليابان سنة 1945 . وهناك 3361 حالة اغتصاب تم التبليغ عنها في العشرة أيام الأولى لاحتلال ولاية" كاناجاوا" بعد استسلام اليابانيين فيها. قتلت أمريكا 400 مدني مسالم في الأيام ما بين 26 إلى 29 يوليو 1950, أغلبهم نساء وأطفال وشيوخ في قرية نوجن- ري بكوريا الجنوبية,ولم يتم التعرف على أغلب القتلى والمفقودين حتى اليوم.من ضمن جرائم الحرب الأمريكية في فيتنام, اقنراف العديد من المجازر المعروفة , التي يذكرها جيلنا مثل مجزرة "ماي لاي" وغيرها , كما استخدمت الأسلحة الكيماوية لتدمير وحرق وإتلاف البشر والحقول والقرى ,مثل عملية "رانش هاند" التي وقعت سنة 1962 واستمر تأثيرها حتى 1971.أمريكا ودول حلف الناتو قصفت المدن اليوغوسلافية عام 1999حيث خلّف القصف 5000 قتيلا مدنيا.لقد ظهرت العديد من جرائم الحرب على يد القوات الأمريكية بحق المدنيين في العراق وباكستان وأفغانستان واليمن, وليبيا والصومال وغيرها ,ظهر ذلك في العديد من صور القصف الجوي لمدنيين عُزّل, وجرى اغتصاب النساء والرجال و قتل لأسرى الحرب, أو تعذيبهم وانتهاك آدميتهم, أو ممارسة الإبادة الجماعية بحقهم , أو استخدام أسلحة محرمة دولياضدهم. أما عن جرائم الولايات المتحدة ضد دول أمريكا اللاتينية (التي اعتبرتها حديقتها الخلفية) ومناطق أخرى في العالم, فهي بحاجة إلى مجلد لتعدادها, ناهيك عن العنصرية الأمريكية تجاه سكانها السود, رغم قوانين المساواة , وإلغاء الفصل العنصري, التي تدّعيها.

على الولايات المتحدة التي فاجأت العالم بعمليتها العسكرية, التي اسمتها "ضربة"على قاعدة الشعيرات الجوية السورية, ان تستوعب ردود الفعل المعادية او الرافضة لخطوتها الاستعراضية, التي دأبت على استخدامها في مسعى مكشوف لفرض رؤيتها السياسية على من يُعارضها او يَرفض القبول بمواقفها من قضايا وأزمات خِلافية اقليمية او دولية, وبخاصة اذا كانت هذه خارج اطار القانون الدولي, او بدت وكأنها استخدام مُفرِط للقوة, يهدف الى إخضاع واسقاط الأنظمة, بعيداً عن الشرعية الدولية التي غالباً ما تزدريها واشنطن.

الغريب , هذه الأاصوات العربية النشاز التي انتشت بالضربة الاميركية ,وراحت تنسج الاكاذيب والترّهات , التي لا علاقة لها بالسياسة او التحليل السياسي, لتزعم بان موسكو معنِيّة بمصالحها وليس مصالح النظام السوري أو النفوذ الايراني, وغيرها مما يُمنّون انفسهم.. بحدوثه, الاّ ان القراءة الهادئة البعيدة عن الانفعال والعواطف والرغبات, تشي بأن ردّ موسكو (كما حلفاء دمشق في الإقليم) لن يتأخر.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هجوم برشلونة: البحث عن المشتبه به الرئيسي يمتد إلى أوروبا

News image

اتسعت رقعة البحث عن منفذ الهجوم المُميت في مدينة برشلونة الإسبانية الأسبوع الماضي لتمتد إلى...

القوات الجوية الروسية تدمر قافلة عسكرية ومقتل أكثر من 200 داعشي قرب دير الزور

News image

موسكو –أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، أن القوات الجوية الروسية دمرت قافلة للجماعات الإ...

فقدان عشرة بحارة إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط

News image

فُقد عشرة بحارة أمريكيين وأصيب خمسة آخرون، إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط قبالة سوا...

فرنسا.. سيارة تصدم أشخاصاً في محطتي حافلات بمرسيليا ما أسفر عن سقوط قتيل وجريح

News image

أعلن مدعي الجمهورية في مرسيليا، كزافييه تارابو، أن العمل المتعمد لشاب صدم بسيارته صباح الا...

وصول أكثر من مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك_الحج

News image

الرياض – بلغ عدد القادمين لأداء مناسك_الحج من الخارج عبر الموانئ الجوية والبرية والبحرية منذ...

السفارة الأميركية في روسيا تعلق موقتاً منح تأشيرات الدخول إليها

News image

أعلنت السفارة الاميركية في موسكو اليوم (الاثنين) انها ستعلق منح تأشيرات دخول الى الولايات الم...

ستة قتلى في سقوط قذيفة قرب "معرض دمشق الدولي"

News image

قتل ستة أشخاص بعد سقوط قذيفة اليوم (الأحد) قرب مدخل «معرض دمشق الدولي» الذي فتح...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مرونة أسواق العمل وتوليد الوظائف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 22 أغسطس 2017

    أكدت منظمة العمل الدولية أن العالم بحاجة لتوفير 600 مليون وظيفة بحلول عام 2030؛ ...

العلمانية بين طلال أسد والإسلاميين

د. خالد الدخيل

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    إذا كان السجال حول الدولة، مفهوماً وتجربة، وتحديداً حول العلمانية، لم يتوقف في الغرب ...

شعبوية إيديولوجيا صناديق الاقتراع

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 أغسطس 2017

    خلافاً لما يعتقده كثيرون، خطأ، لم تقترن الشعبوية فقط بالحركات السياسية ذات الطبيعة الإيديولوجية ...

الانتهازية في الثورة

د. فايز رشيد

| الأحد, 20 أغسطس 2017

    طالما كانت الثورة, طالما وُجد الانتهازيون المستفيدون منها, وغير المستعدين للتضحية بأنفسهم من أجلها! ...

حقائق عن المجتمع الأميركي

د. صبحي غندور

| السبت, 19 أغسطس 2017

    هناك شرخ كبير موجود الآن داخل المجتمع الأميركي بين تيار «الأصولية الأميركية» وتيار «الحداثة ...

أحداث ولاية فيرجينيا: الدلالات والتداعيات

د. زياد حافظ

| السبت, 19 أغسطس 2017

    أحداث مدينة شارلوتفيل في ولاية فيرجينيا أدت بحياة مواطنة أميركية دهستها سيارة يقودها أحد ...

اعرف عدوك:جذور البلطجة والقوة-الارهاب- في المجتمع الاسرائيلي…؟

نواف الزرو

| السبت, 19 أغسطس 2017

  نصوص ارهابية من “العهد القديم”   (قد يتنطح البعض ليقول لنا: يا اخي كلنا نعرف ...

عودة روسيا إلى ليبيا

د. محمد نور الدين

| السبت, 19 أغسطس 2017

    بدت زيارة قائد الجيش الليبي اللواء خليفة حفتر إلى موسكو، واجتماعه بوزير الخارجية الروسي ...

الجزائر تكسر الحصار وتفتح أبواب الأمل

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 19 أغسطس 2017

    دائماً هي مسكونةٌ بفلسطين، مؤمنةٌ بقضيتها، واثقةٌ من عدالتها، صادقةٌ في نصرتها، ماضيةٌ في ...

التعليم الفلسطيني في القدس……ومرحلة ” صهر” الوعي

راسم عبيدات | الجمعة, 18 أغسطس 2017

    من الواضح بأن الحرب التي يشنها وزير التربية والتعليم الإسرائيلي المتطرف “نفتالي بينت” ومعه ...

سفيرة الأمم المتحدة بين المأساة الايزيدية وواجب إسرائيل الاخلاقي!

هيفاء زنكنة

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

نادية مراد، شابة عراقية، عمرها 23 عاما، تم اختيارها في سبتمبر/ أيلول 2016، سفيرة الأ...

عقدة الرئاسة

توجان فيصل

| الجمعة, 18 أغسطس 2017

لا أدري لمَ قام الملك عبد الله بزيارة رسمية لرام الله، مع وفد مرافق. فما...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29096
mod_vvisit_counterالبارحة28078
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع88483
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي274413
mod_vvisit_counterهذا الشهر624920
mod_vvisit_counterالشهر الماضي641360
mod_vvisit_counterكل الزوار43696602
حاليا يتواجد 2844 زوار  على الموقع