موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

لماذا التحامل المستمر على "القوميين العرب"

إرسال إلى صديق طباعة PDF


نشرت جريدة "الحياة" الغراء في عددها الصادر في 2017/4/2 مقالا للأستاذ خالد الدخيل بعنوان "القوميون العرب وإيران" وكنت اود نشر الرد عليه في جريدة "الحياة" لولا ان الجريدة امتنعت في وقت سابق نشر رد لي على مقالة الأستاذ خالد الدخيل بعنوان "عنصرية القوميين العرب تجاه الجزيرة العربية"

في 2015/7/6 يتضمن توضيحات ضرورية لا سيما ان بين القوميين العرب قامات من الجزيرة العربية تبوأت مواقع قيادية في العديد من هيئات العمل والفكر القومي العربي خلال العقود الماضية.

 

أولاً:- في الشكل

1- كم كنت اتمنى ان لا يعمم الكاتب، المتخصص بتشويه صورة "القوميين العرب"، أحكامه على كل القوميين العرب انطلاقا من مقال هنا او مقال هناك، او موقف هنا او موقف هناك، فهذا من الناحية العلمية غير صحيح، ومن الناحية الاخلاقية غير جائز.

2- حتى في المقالين المذكورين اللذين تجنب الكاتب الاشارة الصريحة الى اسماء كاتبيهما، رغم تعمده التلميح بأسمائهم عبر الصفات المنسوبة اليهما، لكنني كغيري من القراء، لم اجد فيما ذكره الكاتب الدخيل جملة واحدة تشير الى صحة اتهاماته غير الدقيقة، إلا اذا اعتبر ان مجرد الاعتراض على سياسة بعض حكام الجزيرة العربية هو موقف ممالئ لإيران، علما ان هذا الاعتراض موجود في الادبيات والمواقف السياسية العربية قبل سقوط حكم الشاه في إيران، بل هو اعتراض شمل كتّاباَ وسياسيين لا ينتمون الى المدارس "القومية واليسارية" فحسب، بل ينتمون ايضا الى مدارس إسلامية وليبرالية يعرفها السيد الدخيل اكثر من غيره...

3- كم كنا نتمنى لو ان الكاتب وهو الاعلامي المحنك، والاكاديمي المعروف، قدم عرضا متوازناً وشاملا لمجمل مواقف القوميين العرب، افرادا وهيئات ومؤسسات، حتى "لا تزر وازرة وزر أخرى"، خصوصاَ ان بين يدي الاخ خالد العديد من الادبيات التي يمكن الرجوع اليها لا سيما منشورات مركز دراسات الوحدة العربية، والمشروع النهضوي العربي، والبيانات الختامية ﻟ27 دورة عقدها المؤتمر القومي العربي منذ تأسيسه عام 1990 وهو المؤتمر المعروف بموقفه من الاحتلال الامريكي، وقبله من الحصار على العراق، كما بعده من المقاومة العراقية، وهو الموقف الذي كلفه ايضا، وما زال، الكثير، من الحصار والضغوط والاتهامات الظالمة.

ثانيا:- في المضمون

1- ان موقف غالبية القوميين العرب، وخصوصاَ من التقى منهم في اطار هيئة جامعة باسم "المؤتمر القومي العربي" من العلاقات العربية– الإيرانية يقوم على معادلة بسيطة وهي "ان إيران تشكل عمقاً استراتيجياً وحضارياً للامة العربية، وعلى اساس انها صديق محتمل وليس عدواً محتملاً، كما ان القادة الإيرانيين مدعوون إلى ادراك جملة الهواجس والالتباسات الموجودة عند غالبية ابناء الأمة العربية من المواقف الإيرانية تجاه بعض القضايا العربية، لا سيما في العراق والجزر الاماراتية الثلاث، بل تجاه بعض التصريحات الصادرة عن مسؤولين في طهران مثل أن "بغداد عاصمة الامبراطورية الفارسية" وان طهران "تتحكم اليوم بأربع عواصم عربية" وان "البحرين فارسية" الخ...".

2- ان المشروع النهضوي العربي الذي أعده، على مدى عشر سنوات، مركز دراسات الوحدة العربية (وشارك في اعداده مفكرون وباحثون من التيارات الرئيسية في الأمة)، واعلنه في 2010/2/22، وكل بيانات المؤتمر القمي العربي، تعتبر ان إقامة علاقات حسن جوار مع دول الجوار الحضاري للامة العربية هي من ركائز المشروع النهضوي العربي الذي دعا أيضاً إلى افضل علاقات بين العرب وإيران وتركيا على قاعدة احترام السيادة الوطنية والمصالح المشتركة والعلاقات الندية المتكافئة، فالعربي عربي، والإيراني إيراني، والتركي تركي.

3- ان القوميين العرب الملتزمين بالمشروع النهضوي العربي، اعتبروا على مدى عقود ان القضية الفلسطينية، بكل جوانبها، هي جوهر القضية العربية وانها القضية المركزية للامة العربية، وان الصراع الرئيسي في المنطقة هو الصراع العربي– الصهيوني، وان موقف أي طرف داخلي أو خارجي منه هو معيار رئيسي للعلاقة بهذا الطرف أو ذاك، بل هو معيار ينبغي ان تعتمده الانظمة العربية جميعاً في علاقاتها الداخلية والخارجية.

وهنا ينبغي الاقرار ان موقف إيران من القضية الفلسطينية، ودعمها القوى التي تقاوم الاحتلال، هو موقف ينبغي الاهتمام به من قبل القوميين العرب وتطويره والانتقال منه لتنقية كل الشوائب الأخرى العالقة في العلاقة العربية– الإيرانية.

ومن المفارقات اليوم ان من يدعو إلى اعتبار الصراع مع إيران أولوية، هو من كان يعتبر نفسه بالأمس حليفاً وصديقاً لنظام الشاه الذي كان يفاخر اركانه وحلفاؤه بانه "شرطي الخليج"، وسكتوا على ضمه الجزر الاماراتية اليه، ناهيك عن دوره في دعم الكيان الصهيوني وتشكيل الاحلاف الاستعمارية.

4- لقد خصص الكاتب جزءا رئيسيا من مقاله للحديث عن علاقة "الرئيس بشار الاسد امين عام حزب البعث العربي" بإيران لكي يثبت صحة مقولاته، متناسيا علاقة والده الرئيس الراحل حافظ الاسد الجيدة، خلال فترة ولايته (1970- 2000) بدول الخليج وفي مقدمها المملكة العربية السعودية، ودوره كجسر بينها وبين إيران، ومتناسيا ايضا ان امين عام حزب البعث الاخر الرئيس الشهيد صدام خاض حربا مع إيران، مما يؤكد ان المسألة بالدرجة الاولى هي سياسية لا فكرية.

5- السؤال الخطير هنا: «هل هذه الحملة المتصاعدة على العروبة كهوية جامعة للامة، وعلى القوميين العرب “كمؤمنين بوحدة الأمة واستقلالها وبقيام انظمة ديمقراطية عادلة، وبناء تنمية مستقلة، وبتعزيز التجدد الحضاري، وبتعميق الرسالة الإنسانية المنفتحة لهذه الأمة”» محاولة ابتزاز هدفها التأثير على "استقلالية" القوميين العرب، ام هي جزء من عملية التمهيد لمشروع تصفية القضية الفلسطينية وتعميم التطبيع مع العدو الصهيوني، وهو المشروع الذي كان وسيبقى القوميون العرب بأغلبيتهم الساحقة طليعة المتصدين له.

6- ان أي محلل موضوعي ومتجرد يدرك ان السبب الرئيسي لتمدد النفوذ الإيراني والتركي (وكلاهما امم تربطنا بهم روابط عقائدية وحضارية ومصالح سياسية واقتصادية مشتركة) يعود إلى غياب المشروع العربي الذي كلما كان يبزغ فجر نهوضه في مكان ما من الأمة، سارعت قوى من الخارج والداخل للإجهاز عليه.

هل ينسى الكاتب مأساة الأمة في فلسطين، ومأساة التسهيلات "العربية" لاحتلال العراق وشرعنة افرازاته، ومأساة ليبيا وسوريا واليمن حيث نار الفتنة، وبتمويل وتحريض وتسليح عربي واقليمي، تحرق الاخضر واليابس.

7- لقد تحامل الكاتب على القوميين العرب في مقالته السابقة حول "عنصرية القوميين العرب ضد ابناء الجزيرة العربية" قافزاً عن جملة حقائق معروفة للجميع، وهو اليوم في حديثه عن "القوميين العرب وإيران" يتحامل من جديد على مشروع عروبي وحدوي ديمقراطي تنموي يضح استقلال الأمة في رأس اهدافه، واستقلالية العمل القومي في رأس التزاماته...

وربما هذه الاستقلالية هي التي تفسّر تحامل الكاتب بالأمس واليوم وغداً...

 

 

معن بشور

المنسق العام لتجمع اللجان والروابط الشعبية

 

 

شاهد مقالات معن بشور

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12825
mod_vvisit_counterالبارحة33395
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع183281
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر695797
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57773346
حاليا يتواجد 2625 زوار  على الموقع