موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب ::التجــديد العــربي:: ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن ::التجــديد العــربي:: العاهل المغربي ينتقد الحكومة على المماطلة في الحسيمة ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يهاجم مواقع سورية ويقتل عدداً من المدنيين ::التجــديد العــربي:: ارتفاع تكلفة التأمين على ديون قطر لأعلى مستوى ::التجــديد العــربي:: أثار مصرية وصينية وهندية في مدينة أثرية واحدة شرقي إثيوبيا ::التجــديد العــربي:: العقوبات الأميركية على روسيا تهدد مصالح تجارية أوروبية ::التجــديد العــربي:: الأغذية عالية الدهون تحاصر بكتيريا الأمعاء 'النافعة' ::التجــديد العــربي:: بدانة الأم تنذر بزيادة العيوب الخلقية لدى المواليد ::التجــديد العــربي:: الأهلي المصري يسعى للتأهل لربع نهائي دوري أبطال أفريقيا ::التجــديد العــربي:: ألمانيا وتشيلي إلى الدور قبل النهائي كأس العالم للقارات ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية ::التجــديد العــربي:: الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء ::التجــديد العــربي:: اليونسكو: تدمير جامع النوري ومئذنته الحدباء مأساة ثقافية وإنسانية ::التجــديد العــربي:: الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها ::التجــديد العــربي:: روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100% ::التجــديد العــربي:: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب الدول التي تقاطعها ::التجــديد العــربي:: تكلفة إعادة البدلات بالسعودية بين 5 و6 مليارات ريال ::التجــديد العــربي:: موانئ أبوظبي تتسلم تسيير ميناء الفجيرة لـ35 عاما ::التجــديد العــربي:: مكتبة الإسكندرية تحتفي بالصين في مهرجان الصيف الدولي و أكثر من 60 فعالية فنية متنوعة بين موسيقى ومسرح وسينما ورقص ::التجــديد العــربي::

نعم.. جاء دور الجيش المصري

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

العملية الإرهابية الأخيرة, التي اعترف بها “داعش”, والتي استهدفت مركبتين للجيش المصري, وذهب ضحيتها 12 ضابطا وجنديا مصريا, أتت ضمن مخطط مرسوم ومعد منذ زمن طويل. هذا الأمر تحدث عنه ديفيد بن جوريون أول رئيس وزراء صهيوني وهو من تلامذة جابوتنسكي وهرتزل, فقد قال حرفيًا ما يلي: “إن عظمة إسرائيل لا تكمن في امتلاك قنبلة ذرية, ولا في امتلاك ترسانة أسلحة جبارة فقط, لكنها تكمن أيضا في القضاء على ثلاثة جيوش عربية في مصر وسوريا والعراق”.

 

ليس ذلك فحسب, بل لقد خطط هنري كيسنجر ووعد, بعد حرب تشرين التحريرية عام 1973, بأنه سيجعل المنطقة تغرق في حروب عربية ـ عربية. كذلك, فإن الكيان هو أول من شارك في وضع بنود مشروع الشرق الأوسط الجديد, حينها بعث “شيمون بيريز” بثلاث رسائل إلى العاملين الصهاينة في البيت الأبيض, الذين شاركوا في صياغة هذا المشروع, يطلب منهم ما يلي: التأكيد على إنهاء تسمية “الوجود القومي” للأمة العربية, وإلغاء دور الجيوش العربية الأقوى في مصر وسوريا والعراق, التأكيد على أهمية تصريحات هنري كيسنجر عام 1977, بخلق فوضى عارمة في الوطن العربي لمدة مائة عام. ثم, العمل جديا على خلخلة وتدمير الجيوش العسكرية العربية, بعدم مشاركة الغرب الأوروبي في تدريب الجنود العرب, وفق مراحل التطور لجيوش العالم, مع زيادة الدعم اللوجستي للمعارضة في الأقطار العربية, والاستفادة من الميليشيات ودعمها بالمال والسلاح, لتحل فيما بعد محل الجيوش العربية مستقبلًا.‏‏

لقد كان القرار الأول لبول بريمر, الحاكم العسكري الأميركي للعراق بعد احتلاله, هو تفكيك وحل الجيش العراقي, الذي كان من أقوى جيوش المنطقة, وبالتالي, تم إزاحة حجر عثرة كبير كان يهدد الكيان, بتدمير هذا الجيش. بعد ذلك جاء دور الجيش السوري. بالتالي, لم يعد هناك بعدهما إلا الجيش المصري! ورغم أن اتفاقيات كامب ديفيد, والمساعدات العسكرية الأميركية, قد قيدت دور الجيش المصري في سيناء, وعن القيام بأية عمليات ضد الكيان الصهيوني, إلا أن قوة هذا الجيش تظل مصدر التهديد الوحيد الباقي للعدو الإسرائيلي, لا سيما بعد تدمير الجيش العراقي وإشغال الجيش السوري بالصراعات الداخلية, وتفكيك طموحات القذافي النووية بعد أحداث 11 سبتمبر, ثم القضاء عليه وعلى نظامه بعد ذلك, وإدخال ليبيا في دوامة الصراعات الداخلية, أما السودان فقد قُسِّمت بعدما أنهك جيشها وما زال في صراعات داخلية. واليمن يجري تمزيقه على قدم وساق. نعم, يحاولون إشعال الموقف من الجهة الشرقية المتمثلة في سيناء, يساعد في ذلك فلول الإخوان من الجماعات الإرهابية, بالتعاون مع التنظيمات الأصولية المتطرفة.

يُلاحظ مؤخرًا أنه ما من فترة تمضي دون حدوث خسائر بشرية بين صفوف الجيش المصري في سيناء, الأمر الذي يؤكد استهدافه من الجماعات الأصولية التكفيرية ومنظمات الإرهاب, التي تتباهى بعملياتها الإرهابية. نعم, استطاع الجنود العرب المصريون تحطيم خط بارليف (الذي كان يُشَبّه بخط ماجينو في الحرب العالمية الثانية) رغم أنه وفقًا للباحثين والاستراتيجيين والخبراء العسكريين بحاجة إلى قنابل نووية لتدميره, استطاع الجنود اختراقه بوسائل بسيطة (ضخ الماء على نقاط معينة فيه) وعبروا إلى سيناء, ذلك عام 1973. ما يجري في مصر له علاقة مباشرة بما جرى في العراق, ويجري في سوريا ويُراد تكراره في مصر, هذا المخطط المرسوم لتفتيت الدول العربية واحدةً بعد أخرى, حتى لا يبقى جيش عربي قوي واحد يمكن له أن يجابه دولة الكيان, ومخططاتها, لتظل هي المهيمنة في الشرق الأوسط الجديد الذي يجري العمل حثيثا على إقامته.

نعم, إن ما يجري في مصر وفي سيناء تحديدًا هو جزء من خطة صهيونية ـ أميركية ـ غربية ـ إقليمية وبعض عربية لزعزعة استقلال مصر وضرب جيشها, ومحاولة استنزافه واستهداف بنيته وتحويله من جيش قوي قادر على مجابهة الكيان, إلى جيش ضعيف غير قادر على مواجهة الأعداء, هدفه فقط الالتهاء بالتصدي في مهام داخلية محدودة! الجيش المصري هو أكبر جيش عربي. صحيح أنه جرى تدمير أغلبية معداته في حرب عام 1967 لكن الزعيم الوطني الخالد جمال عبدالناصر وقبل وفاته في عام 1970 أعاد بناءه كاملًا, وخاض حرب استنزاف طويلة امتدت بضع سنوات وتسببت في خسارات كبيرة للجيش الصهيوني.

إن استهداف الجيش المصري في سيناء من قبل التنظيمات الأصولية والتكفيرية وتنسيقها المباشر مع أسيادها ومموليها, هو محاولة لفرض مشروع الشرق الأوسط الجديد الكبير بالتصور الأميركي ـ الصهيوني له وللمنطقة العربية برمتها.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب

News image

قال الكرملين اليوم (الاثنين) إنه ما زال من السابق لأوانه الحديث عن أي شيء محد...

ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن

News image

أعرب المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عن أمله في أن يلهم عيد الفطر الس...

وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية

News image

أعلنت وزارة الدفاع الروسية إطلاق السفن الحربية الروسية صواريخ على مواقع لتنظيم "داعش الإرهابي" في ...

الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء

News image

أطلقت الهند، اليوم الجمعة، صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء، معظمها لصالح دول...

الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها

News image

قال مسؤول من إحدى الدول العربية المقاطعة لقطر لـ «دعمها الإرهاب»، إن هذه الدول أرسلت ...

روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100%

News image

دبي - أفادت وكالة "إنترفاكس" نقلاً عن مشرع روسي أن احتمال مقتل زعيم داعش...

أمر ملكي: بإعفاء الأمير محمد بن نايف والأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

News image

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، اليوم الأربعاء 21 يونيو/حزيران، أمر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

من يوميات الحرب العربية – الإسرائيلية الرابعة (1982) - حصار وقصتان

معن بشور

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

    كان الحصار قد اشتدّ على العاصمة، وبدأ الضيق يستبد بالكثير من سكانها الذين يستطيعون ...

القرار المستقل والتمثيل الأوحد

منير شفيق

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

من بين الشعارات الأسوأ التي روّجتها قيادة فتح- قيادة “م.ت.ف” في سبعينيات القرن الماضي كان...

«الشارع العربي» وأولوياته

د. صبحي غندور

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

كان العام 2011 بلا شكّ عامَ «الشارع العربي»، عام التحوّلات الهامة في كثير من أوط...

كي لا ينتصر الإرهاب بالضربة القاضية

فيصل جلول

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

يُلحق الإرهاب أذىً لا يمكن حصره بالجاليات العربية والمسلمة في الدول الغربية. ونلاحظ هذا الأ...

اللحظة الليبرالية العربية

د. السيد ولد أباه

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

ما يعرفه العالم العربي اليوم من هزات عنيفة، من مظاهرها تفاقم الفتن الأهلية وحالة الت...

العنف والإرهاب وما بينهما

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

غالباً ما يُطرح بُعيد كل عمل إرهابي السؤال عن العلاقة بين العنف والإرهاب، وهل كل ...

الأموات لا يذكرهم الخطباء…

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

  تنافس الساسة والميليشيات ورجال الدين في العراق تسود في «العراق الجديد» حمى اعتلاء منصات ...

في التهويد ترحيباً بغرينبلت!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

رحَّب بنيامين نتنياهو بمبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترامب جيسون غرينبلت وفقما تقتضيه عادةً طريقته الم...

محورية القدس في القضية الفلسطينية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

"وأما أنتم، فالقدس عروس عروبتكم؟ أهلا، القدس عروس عروبتكم؟" الشاعر العراقي مظفر النواب...

متغيرات في مشهد الحراك

عبدالحق الريكي

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

ما ينقصنا في المغرب هو تحليل الوقائع الطارئة وربطها بالماضي والحاضر ومحاولة فهم ما يقع...

هل هو درس يلقنه أبو مازن للجبهة الديمقراطية..؟!

د. المهندس احمد محيسن

| الأربعاء, 28 يونيو 2017

وما الذي يريده أبو مازن من دائرة المغتربين بإدارة الرفيق تيسير خالد..؟! الجبهة الديمقراطية وحص...

الإصلاحات والقطاع الخاص والتوظيف

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 27 يونيو 2017

    قال البنك الدولي إن انخفاض أسعار النفط أدى إلى إصلاحات مرحب بها لبرامج الدعم ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22941
mod_vvisit_counterالبارحة28281
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع112807
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي258853
mod_vvisit_counterهذا الشهر1008469
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1043080
mod_vvisit_counterكل الزوار42421749
حاليا يتواجد 2485 زوار  على الموقع