موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

الحل.. ما يلي مؤتمر اسطنبول

إرسال إلى صديق طباعة PDF


الممارسات العنيفة لقوات أمن "السلطة الفلسطينية" قبل عشرة أيام لتفريق معتصمين فلسطينيين احتجاجاً على قيام "السلطة" بمحاكمة مطلوبين بتهمة مقاومة الاحتلال، كان من بينهم من اغتاله جيش الاحتلال دونما حتى مُحاكمة.. تتجاوز كل توصيف يُمكن أن يورد بحق المحتل،

ومُخجل صدورها من جهة يفترض أن تمثّل الشعب المُحتلة أرضه التاريخية بكاملها. وقد كتب كثيرون لحينه في كون هذه الممارسة ومثيلاتها تبيّن أن دور السلطة "الأمني" هو خدمة المحتل، ويتجاوز تجريد الفلسطينيين من سلاحهم فيما هم يواجهون جيش الاحتلال وقطعان مستوطنيه المسلحين، لمحاكمة وسجن وتعذيب الفلسطينيين نيابة عن الاحتلال!!.

 

ولأن غيري أوفى ما يجب أن يُقال في شأن هكذا "سلطة" مهووسة بالسلطة على طريقة أسوأ نظام عربي حاكم.. فإنني سأتجاوز إدانة ما يجري وأنتقل لما يفترض فعله لنعيد القضية الفلسطينية لأرض الواقع بدل سجنها المستمر لعقود في أقبية السلطة ومعتقلات الاحتلال.

حال الشعب الفلسطيني منذ قيام السلطة وتسليط أمنها على رقابه مضافاً لما ينزله به المحتل، يؤدي لنتيجة واحدة وهي أن السلطة لم تعد تمثل الشعب الفلسطيني ولا بأدنى درجة.. هذا إن مثّلته عند توقيع عرفات على صك الذل المسمّى "أوسلو" والذي كان محمود عباس من أهم، إن لم يكن أهم، من تواطأ على صياغته، وقبوله بسلطة تحت مظلة الاحتلال ليمتحنه ذلك الاحتلال لبضعة أعوام يقيّم فيها قدرته على قمع شعبه.. بدءاً بقبوله اعتقال المقاومين، ووصولاً لتعديل ذات ميثاق "منظمة التحرير" الذي جسّد اسمها وأنتج بيعة الفلسطينيين لها.. والآن لم تعد لا السلطة ولا من يرأسها يمثلون ذلك الشعب. فمجيء عباس للسلطة له مسار غير مسار عرفات النضالي.

ان السلطة فقدت شرعيتها لانتهاكها لحق من حقوق الإنسان المُجمع عليه دولياً، وهو حق مقاومة المحتل. وهذا جُرم بحد ذاته، ولكن الأهم أنه يجعل تلك السلطة غير مؤهّلة لتمثيل شعب كامل أرضه محتلة. ومن وصلوا لمناصب السلطة واحتكروها، تسلّقوا سلّم "منظمة التحرير الفلسطينية" لا أقل. وهنا يظهر تضارب خطير. فأي معنى منطقي يتبقى لأهم كلمتين في هذه التسمية ثلاثية الكلمات، ﻓ"التحرير" و"فلسطين"، أسقطا نهائياً. فيما "المنظمة" التي قامت لتنتظم مختلف الفصائل الفلسطينية المقاومة، تحوّلت لسلطة لا تنتظم سوى حلقة المتسلّطين. وباتت لا تنبذ الآخرين فقط، بل تعتقلهم وتسجنهم ومراراً تعذبهم نيابة عن الاحتلال، أو تسلّمهم للاحتلال، خاصة من أصبح قيادة وطنية، كما فعلت مع مروان البرغوتي، وتسليم البرغوتي قُصد به أيضاً استهداف كامل الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، مثله مثل التواطؤ على اعتقال إسرائيل لنواب حماس بل ورئيس السلطة التشريعية الحمساوي.. ومن لا تطالهم يد السلطة في غزة، تحرّض عليهم إسرائيل.. وهكذا أحلت محل "المنظمة" الجامعة سلطة حصرية تلاحق الآخرين، أو هل نقول "الأغيار" بدلالة ما تتوسّل إنزاله بأهل غزة من قصف مدمّر وحصار، ومن منع لأي إغاثة أو إعمار!،

الحل ليس في التوفيق بين ما تبقى ويُسمى "فتح" (أو سلطة تنتحل اسم "فتح") وبين حماس. فالانقسام يُوظف لاستخلاص تنازلات من الأخيرة، ليس عن حقوق فصائلية بقدر ما هو عن حقوق أساسية للشعب الفلسطيني. والتنازلات لن تفيد لأن الانقسام الداخلي مقصود ليخدم كمشجب يُعلّق عليه الخذلان بل والتواطؤ على تصفية القضية بتصفية أية مقاومة للاحتلال.

الحل هو ما بدأ في اسطنبول من تداعي كل فلسطينيي الشتات لاستعادة حقهم في تولي قضيتهم. وهي خطوة أولى يجب أن تتمأسس. ولا يُعتد بما قيل عن خلافات بين فصائل ومشارب متوقعة في أي مؤتمر، بل وتقوم بين قطاعات شعبية حتى في دول مستقلة وديمقراطية. المهمة الأهم للمؤتمر القادم هي تنظيم انتخاب قيادة فلسطينية، يُشارك فيه كل فلسطينيي الأرض المحتلة والشتات. وهو أمر ممكن لتوفر الوسائل الإلكترونية للانتخاب عبرها. والقيادة المُنتخبة من كامل الفلسطينيين هي من ستمثلهم وتتحدّث وتفاوض باسمهم. وفي عالم بات يَعرف حقيقة ممارسات الاحتلال الصهيوني عبر ذات وسائل الاتصال الحديثة، ستسهّل مهمة هكذا قيادة، بل وسيكون مرحباً بها..

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لا أهلاً ولا سهلاً بنائب الرئيس الأمريكي

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 24 يناير 2018

    أيُ وقاحةٍ هذه وسفالةٍ تلك التي تطالعنا بها الإدارة الأمريكية، التي صفعت العرب والمسلمين ...

دفاعاً عن "ابن البوسطجي" الذي صنع القرن العشرين بخطبه الساحرة

فيصل جلول

| الأربعاء, 24 يناير 2018

    في المئوية الأولى لمولده، يبدو أن جمال عبد الناصر مازال شاباً بالقياس إلى زعماء ...

مشروع مستقبل أمة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    قدمت احتفالات مئوية ميلاد الزعيم جمال عبدالناصر التى أجريت على مدى أيام الأسبوع الفائت، ...

فلسطين ليست قضية الفلسطينيّين وحدهم...

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    انعقد في بيروت يومَي 17 و18 كانون الثاني/ يناير 2018 «مؤتمر العرب وإيران الثاني» ...

ترامب المحاصر بين النار والغضب

د. حسن نافعة

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

يدرك الجميع الآن أن دونالد ترامب لم يعد فقط شخصية مثيرة للجدل، وإنما يشكل أيض...

ما بعد المجلس المركزي

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

مستندةً إلى ما دعته تقاريراً للمؤسسة الأمنية الاحتلالية، علّقت صحيفة "معاريف" على نتائج اجتماع الم...

عبد الناصر متوهجا في ذكرى عيد ميلاده

عبدالنبي العكري

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

حلت الذكرى المئوية لميلاد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر في 18 يناير 1918 والامة الع...

ملاحظات أولية حول «خطبة الوداع»... (2- 2)

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

في خطابه المطوّل أمام المجلس المركزي لمنظمة التحرير، قطع الرئيس محمود عباس ثلاثة أرباع الط...

التباس مفهوم الأنا والآخر في ظل فوضى الربيع العربي

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

حالة الفوضى التي يشهدها العالم العربي ليست من نوع الفوضى أو الحروب الأهلية أو الث...

المركزي يقرر انتقال الرئيس للقدس فورا

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    لم تشارك حماس والجهاد الإسلامي والقيادة العامة وآخرين في اجتماعات المجلس المركزي في دورته ...

جنين- الاسطورة التي تأبى النسيان…!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    ها هي جنينغراد تعود لتحتل المشهد المقاوم للاحتلال مرة اخرى، فقد شهدت ليلة  الاربعاء ...

فلسطين متأصلة في الوجدان العربي

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    بمنتهى الصدق، يمكن القول إن المتتبع للأوضاع العربية خلال العقدين الأخيرين، يخرج بانطباع أن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22060
mod_vvisit_counterالبارحة48529
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع176610
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر944575
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49600038
حاليا يتواجد 3518 زوار  على الموقع