موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب ::التجــديد العــربي:: ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن ::التجــديد العــربي:: العاهل المغربي ينتقد الحكومة على المماطلة في الحسيمة ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يهاجم مواقع سورية ويقتل عدداً من المدنيين ::التجــديد العــربي:: ارتفاع تكلفة التأمين على ديون قطر لأعلى مستوى ::التجــديد العــربي:: أثار مصرية وصينية وهندية في مدينة أثرية واحدة شرقي إثيوبيا ::التجــديد العــربي:: العقوبات الأميركية على روسيا تهدد مصالح تجارية أوروبية ::التجــديد العــربي:: الأغذية عالية الدهون تحاصر بكتيريا الأمعاء 'النافعة' ::التجــديد العــربي:: بدانة الأم تنذر بزيادة العيوب الخلقية لدى المواليد ::التجــديد العــربي:: الأهلي المصري يسعى للتأهل لربع نهائي دوري أبطال أفريقيا ::التجــديد العــربي:: ألمانيا وتشيلي إلى الدور قبل النهائي كأس العالم للقارات ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية ::التجــديد العــربي:: الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء ::التجــديد العــربي:: اليونسكو: تدمير جامع النوري ومئذنته الحدباء مأساة ثقافية وإنسانية ::التجــديد العــربي:: الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها ::التجــديد العــربي:: روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100% ::التجــديد العــربي:: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب الدول التي تقاطعها ::التجــديد العــربي:: تكلفة إعادة البدلات بالسعودية بين 5 و6 مليارات ريال ::التجــديد العــربي:: موانئ أبوظبي تتسلم تسيير ميناء الفجيرة لـ35 عاما ::التجــديد العــربي:: مكتبة الإسكندرية تحتفي بالصين في مهرجان الصيف الدولي و أكثر من 60 فعالية فنية متنوعة بين موسيقى ومسرح وسينما ورقص ::التجــديد العــربي::

مستقبل الصحافة يتقرر اليوم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

«نحن فواعل التاريخ، ما نفعل وما نقول هو الحقيقة. نخلق الجديد كل يوم، بل كل ساعة. نحن نفعل وأنتم تكتبون أو تذيعون وتبثّون». هذه العبارة المنقولة من مقابلة أجراها صحفي معروف مع مسؤول في دولة كبيرة تحمل عديد المعاني لمفهوم الصحافة عند بعض المسؤولين من ذوى الميول اليمينية. تحمل أولاً معنى أن ما يقوله الزعماء ومساعدوهم من المسؤولين حقائق لا تقبل التشكيك أو التدقيق، علماً بأنهما الوظيفتان اللتان لا تقوم صحافة بدونهما. تحمل ثانياً معنى أن الصحافة، بكل أنواعها التقليدية والعصرية، لم تكن لتوجد لو لم يكن هناك زعيم ومسؤولون آخرون يفعلون ويقولون. بدونهم لن يجد الصحفيون ما يفعلونه، بدونهم لا معنى ولا ضرورة لوجود صحف وصحفيين. تحمل ثالثاً معنى أن لا شيء أو كائناً آخر في الدولة يصنع «حقيقة» إلا الزعيم ومن يساعده من الموظفين الكبار، لا اعتبار لمجتمع أو مؤسسات أو أفكار، ولا «حقيقة» إلا ما يصدر عن الدولة ممثلة في حكومتها رئيساً ووزراء ومساعدين، ما يصدر من خلالهم أو بسببهم. هم الذين يصنعون الواقع وواجب الصحفي التبشير بهذا الواقع الجديد والتعامل معه كحقيقة.

 

جرت هذه المقابلة في دولة ديمقراطية تزعّمت لعقود عدّة الدعوة لاحترام الحريات ومبادئ الفصل بين السلطات، جرت في الولايات المتحدة في عهد الرئيس بوش الصغير، أجراها الصحفي رون ساسكيند مع مسؤول كبير في البيت الأبيض. وقتها كان المحافظون الجدد يهيمنون على عملية صنع السياسة، أكثرهم نشأوا في مرحلة صعود اليمين في عقد السبعينات ثم في أحضان رئاسة دونالد ريغان. ساد الظن بعدها أن هذا التيار كان يمثل أقصى ما يمكن أن يصل إليه التطرف اليميني في الولايات المتحدة، ساد الظن أيضاً بأنه بسبب الفشل المريع الذي لحق بالتدخل العسكري الأمريكي في العراق، فإنه، أي هذا التيار، سوف ينسحب من دائرة الحكم وينحسر من السياسة الأمريكية عموماً، وقد حدث. حدث فعلاً أنه انسحب مع عودة الليبراليين إلى الحكم في عهد الرئيس باراك أوباما وانحسر نفوذه في مؤسسات الدولة. انسحب وانحسر ولكن ليحل محله، ويكاد يهيمن، يمين أشد تطرفاً وتعصباً حمل إلى الحكم في واشنطن الرئيس دونالد ترامب وجماعاته، ومن بينها أو على رأسها الجماعة المنتسبة إلى بريتبارت، الصحيفة الإلكترونية الشهيرة.

كان متوقعاً منذ اليوم الأول في الحملة الانتخابية أن الصحافة الأمريكية، وأقصد بالصحافة كافة أجهزة الإعلام، أن تهتم بتغطية أخبار المرشح دونالد ترامب، هذا الرجل الدخيل على الحياة السياسية، وبخاصة بعد أن تنكر له الحزبان الجمهوري والديمقراطي، وسخر منه عديد أفراد النخبة الحاكمة في أمريكا. أدرك ترامب منذ البداية أن الصحافة سوف تكون عدوّه اللدود في الحملة الانتخابية وأن انتصاره الحقيقي في النهاية لن يقتصر على فوزه في الانتخابات، فمعركته مع الصحافة سوف تستمر شرسة حتى وهو رئيس للدولة.

أعتقد أن تاريخ الصحافة كمهنة سوف يتوقف عند هذه المرحلة باعتبارها واحدة من أهم مراحل التحوّل في تاريخها. هي المرحلة التي اجتمعت فيها جملة تطورات من داخل المهنة مع جملة تحولات سياسية في شتى أنحاء العالم مع لحظة صدام عنيف مع رئيس أكبر دولة ديمقراطية. هو في الحقيقة صدام يستحق وصفه بمعركة تكسير عظام وفي رأي كاتب هذه السطور هو الصدام الذي سوف تحدد نتيجته مصير هذه المهنة ليس فقط في أمريكا بل في العالم كله. أذكر كيف أن محللين أمريكيين عديدين قرّروا خلال الحملة الانتخابية الأمريكية أن المرشح ترامب لن يفوز، ليس لكونه أمياً في السياسة الدولية، أو على الأقل غير ملم بمجاريها وقضاياها، وليس لكونه يمثل الفئة الأسوأ سمعة في قطاع رجال الأعمال، وهو قطاع المراهنات والقمار وتجارة النساء والصفقات المشبوهة في الداخل والخارج والمتهرّبين من دفع الضرائب، وليس لكونه لا ينتمي لحزب من الحزبين الرئيسيين أو لأنه لم يتولَّ منصباً سياسياً في حياته، وليس لكونه غير معتمد على تمويل مالي كبير من جماعات ضغط أو قوى مالية نافذة، إنما قرر هذا البعض من المحللين أنه لن يفوز لأنهم تأكدوا من حقيقة أن أكثر من 360 صحيفة أمريكية أعلنت تأييدها للمرشحة هيلاري كلينتون، بينما لم تؤيد المرشح ترامب على امتداد الولايات المتحدة طولاً وعرضاً سوى إحدى عشرة صحيفة لا أكثر.

لم يكن متصوراً أن مرشحاً في دولة تقوم فيها الصحافة، مقروءة كانت أم مرئية أم مسموعة، بدور رئيسي في صنع وتوجيه الرأي العام يفقد ثقة هذه الصحافة، ورغم ذلك يفوز في الانتخابات. لا شك أن نية مختلف الأجهزة الإعلامية كانت قد استقرت على تجاهله. ولا شك، أن دونالد ترامب نجح باستخدام أساليب تميزت بإبداع وقدرة على الابتكار ليجبر الصحافة على التعامل معه وتغطية حملته الانتخابية بحماسة تفوق تغطيتها حملات بقية المرشحين.

استخدم أيضاً الكذب، ولكن بإبداع وطلاقة. لا شك عندي في أن خبرته في تلفزيون الواقع وفي عقد الصفقات، ساعدته على اكتساب القدرة على المراوغة والخداع دون الشعور بأي درجة أو نوع من الحرج أو الخجل. قيل إن كذبه يجبر المستمع أو المشاهد على أن يفكر مرتين، ويجبر كل صحفي يحترم مهنته أن يترك ما في يده من قضايا أخرى ملحّة، ليلجأ لمصادر يدقق عندها قبل النشر في صحة أو زيف ما صدر عن ترامب، وقبل أن ينتهي الصحفي المحترم من تدقيقه أو قبل أن يعود لينتبه لعمله في مكان آخر أو في قضية أخرى، يكون ترامب قد ألقى بقذيفة أخرى، أقصد كذبة أخرى.

ثالثاً، استخدم سلاحاً لم تتقن استخدامه بعد الصحافة الأمريكية خاصة والعالمية عامة. استخدم الرسائل القصيرة المعروفة بالتغريدات كقنابل متفجرة يستيقظ على دويها الرأي العام وأجهزة الإعلام، كلهم معاً وفي وقت واحد. هكذا احتفظ بالمبادرة في صراعه مع الصحف. عرف أن الصحف لا تقوى على الرد في لحظتها، وغير مؤهلة للرد بمثل هذا الإيجاز، وغير مزودة بالأعداد الكافية من المحررين الجاهزين لمهمات التحقق والتدقيق في هذه الرسائل القصيرة المتلاحقة.

رابعاً، استخدم، منذ بداية الحملة الانتخابية، قضية كان يعرف أن الصحافة أهملتها، وهي قضية عمال الصناعات الثقيلة. خلف إهمال الصحافة ضغينة لدى هؤلاء العمال العاطلين عن العمل، إما بسبب انتقال صناعات إلى المكسيك ودول أخرى أو بسبب التحوّل العام نحو استخدام الإنسان الآلي وتكنولوجيات أخرى حديثة.

أكرر هنا اقتناعي بأن الدائر في أمريكا حالياً هو حرب تكسير عظام بين ترامب شخصياً وجماعته من جهة والصحافة بمعناها الواسع من جهة أخرى. أكرر اقتناعاً آخر، وهو أن هذه الحرب لن تنتهي بفوز ساحق لطرف على الآخر.

opinion@shorouknews.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب

News image

قال الكرملين اليوم (الاثنين) إنه ما زال من السابق لأوانه الحديث عن أي شيء محد...

ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن

News image

أعرب المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عن أمله في أن يلهم عيد الفطر الس...

وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية

News image

أعلنت وزارة الدفاع الروسية إطلاق السفن الحربية الروسية صواريخ على مواقع لتنظيم "داعش الإرهابي" في ...

الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء

News image

أطلقت الهند، اليوم الجمعة، صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء، معظمها لصالح دول...

الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها

News image

قال مسؤول من إحدى الدول العربية المقاطعة لقطر لـ «دعمها الإرهاب»، إن هذه الدول أرسلت ...

روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100%

News image

دبي - أفادت وكالة "إنترفاكس" نقلاً عن مشرع روسي أن احتمال مقتل زعيم داعش...

أمر ملكي: بإعفاء الأمير محمد بن نايف والأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

News image

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، اليوم الأربعاء 21 يونيو/حزيران، أمر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أيّ دورٍ للمثقفين القوميين في الإخفاق؟

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 26 يونيو 2017

    ما أيسر أن توضع مسؤوليةُ ما أصاب الفكرة القومية العربية، وقضية الوحدة بالذات، من ...

شرق أوسط أم مشرق عربي

د. قيس النوري

| الاثنين, 26 يونيو 2017

    لم يكن مصطلح (الشرق الأوسط) كتعبير جغرافي قد تداولته الادبيات السياسية والدراسات والبحوث الاكاديمية ...

تفكيك الجيوش إيذاناً بالفوضى وتفتيت الدول

د. موفق محادين

| الأحد, 25 يونيو 2017

    كانت الجيوش موضوعاً لحقول وميادين عديدة، استراتيجية وفكرية وكذلك في حقل الآداب والفنون، فمن ...

مبادرتان وروابط

معن بشور

| الأحد, 25 يونيو 2017

    فيما عمان تستقبل المناضلة الجزائرية الكبيرة جميلة بوحيرد لاستلام جائزة مؤسسة المناضل العربي الكبير ...

حائط البراق: وعد الدم يحميه... واللسان العبري يتنازل عنه

محمد العبدالله

| الأحد, 25 يونيو 2017

    أعادت العملية البطولية التي نفذها ثلاثة شبان في منطقة باب العامود في القدس المحتلة، ...

«وعد البراق» وأوهام «إسرائيل»!

عوني صادق

| السبت, 24 يونيو 2017

    نظرة يلقيها المراقب على الموقف «الإسرائيلي»، وتعامله اليوم مع القضية الفلسطينية، وتجاهله للشعب الفلسطيني ...

غياب التعاطف مع محنة الطفولة العربية

د. علي محمد فخرو

| السبت, 24 يونيو 2017

    إضافة إلى ما يكشفه المشهد العربي الحالي البائس من تخبُّط سياسي تمارسه القيادات السياسية ...

التنسيق الأمني القاتل والتنسيق الاقتصادي الخانق

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 24 يونيو 2017

    بدلاً من إسقاط التنسيق الأمني القاتل المخزي، القبيح البشع، المهين المذل، الذي أضر بالشعب ...

سعيد اليوسف صاحب الكلمة التي لا تقبل المساومة

عباس الجمعة | السبت, 24 يونيو 2017

    طويلة هي المسافة الزمنية بين غياب القائد سعيد اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير ...

الروح الرياضية.. والروح الوطنية

د. حسن حنفي

| السبت, 24 يونيو 2017

    جميل أن يتحمس إنسان بل وشعب كامل للرياضة، ولرياضة ما، ككرة القدم مثلاً، وتصبح ...

في الذكرى الخمسين لانتصار حرب الاستنزاف

عوني فرسخ

| السبت, 24 يونيو 2017

    انتصار «إسرائيل» العسكري السريع في يونيو/ حزيران 1967 بدا لصناع قرارها أنها امتلكت زمام ...

رسائل «اجتماع البراق» في زمن الحصاد «الإسرائيلي»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 يونيو 2017

    الصراع الإقليمي المحتدم الآن، والمتجه صوب الخليج بسبب الأزمة القطرية، يمثل فرصة سانحة لم ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15780
mod_vvisit_counterالبارحة28393
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع77365
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي258853
mod_vvisit_counterهذا الشهر973027
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1043080
mod_vvisit_counterكل الزوار42386307
حاليا يتواجد 2579 زوار  على الموقع