موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

التهويد والإبادة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


منذ بدء الصراع على فلسطين، الذي لا نرى وفق فهمنا لطبيعته أولاً، ولأخذنا بالحسبان لحقائق التاريخ وقدرية الجغرافيا ثانياً، أو مُتحتِّميهما معاً، إمكانيةً لحسمه، وطال الأمد أم قصر، إلا لصالح العرب الفلسطينيين، وأن لانهاية له بالضرورة إلا بتحرير كامل فلسطين التاريخية والعودة لكاملها... منذ بدايته،

وهناك استراتيجية صهيونية واحدة قام عليها المشروع الصهيوني وسار على هديها ولم ولا في وارده أن يحد عنه، تخدمها سياسات وسبل تنفيذية مختلفة، أو تكتيكات تتفق وتتوائم مع متطلبات المراحل التي يمر بها هذا الصراع، وتُنفَّذ اتساقاً مع الممكنات وما تسمح به الظروف المواتية، بمعنى ما تمكِّن منه القدرة وتسهِّله تعثرات مواجهته من قبل الخندق المقابل. هذا إلى جانب الاعتبارات الدولية، التي إن هي الراعية والمساعدة غالباً فليست المعيقة مطلقاً.

 

من أسف، نحن هنا نتحدث عن ابجديات من المشين أن نضطر للتذكير بها، ويجبرنا عليه حالة فلسطينية بائسة معطوفة على أخرى أكثر وأعم بؤساً هي العربية، وفي مثل هاته المرحلة بالذات غير المسبوقة في كل هذا الانحدار والتردي، بسبب من انعدام المناعة وغياب الإرادة السياسيتين، وما يتبع بالضرورة من دونية تتجلى في انهزامية حلت، ويا للعجب، محل ما كان يفترضه ويحض عليه هكذا منعطف وجودي خطر يتهدد قضية بحجم القضية الفلسطينية، وبالتالي، مصائر أمة بكاملها مُعلَّقة على مآلات استهدافها، أي ضرورة الممانعة والاستنهاض ووحدانية خيار المواجهة... ما هي هذه الاستراتيجية؟

إنها ما يمكن اختصاره في كلمة واحدة هي التهويد... تهويد كامل فلسطين، أو تحقيق مقولة مؤتمر بازل نهايات القرن التاسع عشر، "ارض بلا شعب لشعب بلا وطن"! وبما أن الأرض المستهدفة بالاغتصاب ووضع اليد الاستعمارية عليها لها شعبها الضاربة جذوره عميقاً فيها منذ فجر التاريخ، فلا بد والحالة هذه من تغييبه، أو ما يعني موضوعياً ابادته للتخلص منه وتفريغها ليحل القادمون من أكثر من سبعين بلداً في العالم مكانه. والإبادة هنا تعني بوجهيها المادي والمعنوي. المادي الاستيلاء على الأرض والتخلُّص من انسانها، والمعنوي مفهوم الوطن، أو الوجود الوطني برمته، وبكافة وجوهه وما يرمز إليه. وهذا بالضبط جوهر ما جرى وتجري محاولته طيلة ما ناهز الثلاثة ارباع القرن، التي أعقبت النكبة الأولى وحتى اللحظة، وبشكل يومي تعددت وتنوَّعت تفاصيله.

من هنا بدأت المقتلة الفلسطينية. كانت النكبة الأولى التي مهَّدت لها ورافقتها سلسلة المجازر المعروفة لطرد الفلسطيني من فلسطينه، وحيث تم الاستيلاء على 78% في المئة منها، وظلت أقلية منه لم يتمكن الغزاة من تشريدها حوصرت في غيتوات، أو شبه معتقلات، أو قرى سلبت أرضها من حولها، وبقايا أحياء في بعض مدن عزلت وضيِّق عليها ونكِّل بها. تلتها النكبة الثانية 1967 واحتلال ما تبقى من فلسطين ليتكرر فيه لفلسطينييه ما حدث في الأولى، ولتتبعها النكبة الثالثة، وهي اتفاقية اوسلو، السليلة غير الشرعية لأثم اتفاقية "كامب ديفيد"، والتي تم التنازل فيها عما سلبته النكبة الأولى واُعتبر ما اُحتل في الثانية اراض متنازع عليها تم حتى الآن تهويد أكثر من نصفها.

ادمن العالم احصاءات اعلامه شبه اليومية لاعداد من قتل، أو جرح، أو اعتقل، أو طُرد أو طورد، أو جُرِّفت مزروعاته، ومن قطع زيتونه، أو هُدم بيته وشرِّد من الفلسطينيين، حتى اصبح الأمر عنده عادياً، وربما بات المستغرب هو أن يمر يوم فلا يسمعه. لكنما للمقتلة الفلسطينية وجوه أخرى تعددت ويتم السكوت عنها، أو تجاهلها والتغاضي عنها، وأقله عدم الاهتمام بها كمادة اخبارية، رغم أنها لا تقل أهميةً عن الإعدامات الميدانية للمقاومين والناشطين ضد الاحتلال، أو جزء لا يتجزَّأ من سياسات استراتيجية التغييب المراد لهذا الشعب مادياً ومعنوياً، أي وجوداً، المشار إليها، ومنها التالي:

تصوير المقاومة المشروعة للمحتلين ارهاباً ووصم مقاومتهم به، ومحاولة شطب الرواية الفلسطينية للصراع ومحو الذاكرة الوطنية بتصويرها تحريضاً، وتربية شريحة طفيلية من فلسطينيي اوسلو في ظل الاحتلال يتم ربط مصالحها معه، عبر التطبيع الاقتصادي، والاعتماد على أموال المانحين من رعاة الاحتلال في الغرب، والمؤسسات والهيئات الدولية، أو ما يعرف بهيئات ومؤسسات وجمعيات المجتمع المدني، ذات الاستهدافات التطبيعية الخادمة لذات الاستهدافات الاستراتيجية إياها، ودون أن ننسى تقسيم الفلسطينيين في المحتل من العام 1948 إلى عرب ومسيحيين ودروز وبدو وشركس، والتعامل مع كل من هذه التقسيمات كأقلية قومية مختلفة عن الأخرى، ناهيك عن حصار غزة الأكثر من ابادي، وصولاً إلى ترويج ما يعرف بالسيارات "المسروقة"، أو القاتلة التي يتم تهريبها من الكيان للضفة وتفتك حوادثها بسوَّاقها ومستقليها أو من تصادفه في الشارع، وكذا تشجيع المخدرات، وتوفير المبيدات الحشرية المحرَّمة دولياً والملوثة للبيئة والمدمرة للزراعة... وكله مجرَّد غيض من فيض يصعب هنا حصره.

... والآن، وبعد كل هذا، وعلى امتداد الصراع، هل نجح الصهاينة في انجاز استهدافات استراتيجية الإبادة متعددة الأوجه هذه؟!

الواقع يقول، والصهاينة يعترفون، بأن الفلسطينيون باقون وباقون، وتقرير مراقب دولتهم، المعدد لإخفاقات مستوييهم السياسي والعسكري ومعهما الاستخباري، في الحرب الثالثة على غزة المقاومة عام 2014 يطرح مسألة وجود كيانهم المفتعل برمته قيد البحث عندما يعتبر الأنفاق خطراً استراتيجياً يتهدده!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

إلى متى يستمر الإرهاب الصهيوني .. ويستمر السكوت عليه؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 19 ديسمبر 2018

    أهذه أيام “الأنوار” في كيان الظلام الإسرائيلي، أم هي أيام الظُّلُمات والظُّلم والطغيان، وقمة ...

التوحّد السياسي والحراك الشعبي في أوروبا

د. زياد حافظ

| الأربعاء, 19 ديسمبر 2018

    المشهد الشعبي في الدول الأوروبية بشكل عام وفرنسا بشكل خاص يشبه إلى حدّ كبير ...

الثمن الباهظ للتضحية بالقطاع العام في مصر

أ. سامي شرف

| الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    لقد دفع الشعب ثمن التضحية بالقطاع العام، وبدلا من مجتمع الكفاية والعدل الذى كان ...

حجرُ الضفةِ جبلٌ ورصاصتُها قذيفةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    مخطئٌ من يظن أن الضفة الغربية والقدس الشرقية كقطاع غزة، وأن الحراك فيهما لا ...

العجوز إيمانويل ماكرون

د. حسن مدن | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    بالكاد يبلغ عمر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الحادية والأربعين، ونُظر إلى انتخابه رئيساً على ...

قرارات نتنياهو ......وعربدة المستوطنين

راسم عبيدات | الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    علينا ان نتفق انه لا وجود لما يسمى باليسار في دولة الإحتلال.....والصراع كما شاهدنا ...

هي رسالة عاجلة..

طلال عوكل

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    لا يدور في خلد فصائل المقاومة أو أي قيادة سياسية أنّ تبادر إلى مواجهة ...

المليشيات المسلحة تستلم السلطة فعليا في العراق

عوني القلمجي

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    ما ان انتهينا من الكذبة التي صورت عادل عبد المهدي، بالرجل القوي والشجاع، الذي ...

ما وراء التحريض على الإسلام والمسلمين

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    أصابت السياسات الغربية والصهيونية نجاحاً في تسديد ضربة موجعة للعالمين العربي والإسلامي، ولشعوبهما، من ...

السترات الصفراء وأزمة الديمقراطية التمثيلية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    كان مشهد الرئيس الفرنسي «مانويل ماكرون» في خطابه الموجه لآلاف المتظاهرين المحتجين على سياساته ...

مجتمعات بلا هوية !

د. سليم نزال

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    فى كل مجتمعات الدنيا يوجد اتفاق على هوية جامعة .سواء برز ذلك فى الدستور ...

إيران ولعبة أستلاب وتوظيف الرموز

د. قيس النوري

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    دأبت السلطة الإيرانية كل عام عقد مؤتمر تحت عنوان عريض (الوحدةالإسلامية) وقد اختارت لفاعليات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم36772
mod_vvisit_counterالبارحة50300
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع188267
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي352757
mod_vvisit_counterهذا الشهر877305
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار62022112
حاليا يتواجد 3803 زوار  على الموقع