موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

أعيدوا لنا منظمة التحرير الحقيقية.. بمضمونها ومكوناتها وفعلها...!!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


إن المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج في مدينة إسطنبول في 25- 26 فبراير شباط بات ضرورة ملحة وليس ترفاً...!!

نحن الشعب.. نحن منظمة التحرير الفلسطينية.. بأبنائنا وبإخواننا وببناتنا.. وبكل منكونات شعبنا الذين صنعوا منظمة التحرير..

صنعوها بدماء أبناء شعبنا على امتداد رقعة مكوناته وفصائله وقواه.. ومنح شعبنا الفلسطيني المنظمة الثقة والتفويض للتمثيل والقيادة.. لتقودنا للتحرير والعودة.. طالما بقيت على العهد والمبدأ والمنطلق والميثاق ولطالما بقيت البوصلة متجهة نحو التحرير والعودة.. ولذلك يطالب شعبنا اليوم باستعادة منظمة التحرير الفلسطينية وهيبتها.. وإحياء مؤسساتها وتفعيل دورها لتعود كما أرادها شعبنا.. وارتبط اسمها بالتحرير.. وتأخذ دورها الريادي في التمثيل والقيادة.. وهي تضم جميع قوى شعبنا وفصائله ومؤسساته.. نريد عودتها بكامل عقلها وقلبها.. عودة تكون البارحة قبل اليوم.. وذلك بعد أن تم تخريبها وفكفكتها.. وسحقها والقضاء على مؤسساتها التي طحنت.. ويتم استخدام اسمها فقط.. تلبية للأهواء وللمصالح الضيقة.. وكلما دعت حاجتهم لذلك...!!

إن منظمة التحرير الفلسطينية الحقيقية.. هي ليست هؤلاء من نراهم.. ونسمع بأسماء بعضهم.. ويخرجون علينا عبر الفضائيات في تصريحاتهم وبياناتهم.. إن منظمة التحرير الفلسطينية الحقيقية

.. هي غير ذلك تماماً...!!

ولمن يتباكى البعض على منظمة التحرير.. ويشهر اسمها سيفاً في وجه أبناء شعبنا.. ويكيلون الاتهامات والشتائم.. وذلك عندما شعبنا يتحرك على الأرض بالقول والفعل.. خاصة في الشتات الفلسطيني.. ليسد فراغاً وجد لغياب مؤسسات منظمة التحرير.. وليكون سنداً ورافعة للمسيرة النضالية.. كما هو الحال اليوم في دعوة شعبنا خارج فلسطين للمؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج في مدينة إسطنبول في 25- 26 فبراير شباط الذي بات ضرورة حتمية...!!

لكل هؤلاء المتباكين نقول: كان الأحرى بكم أن تشهروا سيوفكم في وجه من غيب منظمة التحرير.. وكنا نود أن سمع تصريحاتكم وبياناتكم وخطاباتكم وتحليلاتكم.. حول أسباب تبخر منظمة التحرير ووضعها في أصغر خانة من جوارير السلطة في رام الله.. وددنا لو رأينا هبة أو تحركاً باتجاه إحياء دوائر ومؤسسات واتحادات منظمة التحرير.. والضغط على المتنفذين للعودة إلى جادة صوابهم في أن يفرجوا عن منظمة التحرير ويطلقوا سراحها.. فيا حريصين على منظمة التحرير.. أين أنتم من منظمة الحرير.. وماذا فعلتم لتحرير منظمة التحرير من أسرها...؟!

أنتم بسكوتكم وغض طرفكم على جريمة اختطاف كمنظمة التحرير.. تساهمون وتشاركون في جريمة استمرارية تغييب وسحق منظمة التحرير.. ولو ترك المجال لشعبنا بأن يخوض انتخابات ديمقراطية نزيه حقيقية.. لشاهدتم كيف يقيمكم شعبنا من خلالها.. ولشاهدتم حجمكم الحقيقي بين صفوف شعبنا..!!

يا من تحاولون الركوب في سفن تتغطى بيافطات وأيديولوجيات مختلفة.. وترفضون وجود الآخر.. وتكيلون الشتائم وتتهجمون على غيركم.. وتحاسبون البشر على نواياهم وتقولبوهم في قوالب عديدة.. في عملية إقصائية لا تليق بفلسطين وتضحيات شعبها.. هل أنتم أفضل من غيركم.. وهل أنتم شعب وهم شعب آخر.. وهل أنتم لوحدكم من يستطيع إنجاز التحرير والعودة.. ودينكم ومبادئكم وعقيدتكم ونظرياتكم وتنظيركم.. يصالح لكل مكان وزمان دون غيركم.. وهل فلسطين لكم وحدكم.. وليس لأحد سواكم...؟!

هل نريد أن نستعرض سوياً أسماء اللجنة التنفيذية الحالية لمنظمة التحرير.. لنرى كيف أتوا هؤلاء المتنفذين فيها.. وكيف أصبحوا لجنة تنفيذية.. وما هي الفصائل والقوى التي يمثلونها اليوم في المنظمة وكم هو حجمها.. وكم فصيل ما زال موجوداً منها فاعلاً حياً يتنفس على الأرض.. وأين قواعده وأذرعه العسكرية.. وأين مؤسساته وقواه.. ومتى عقدت آخر مؤتمراته.. وكم هي أعمار مسؤولي تلك الفصائل ولجانها المركزية والمكتب السياسي.. وأصحاب كل تلك المسميات...؟!

يا من تتباكون على منظمة التحرير...!!

إن منظمة التحرير ليست إله أو ديناً أو صنماً يعبد.. إنها مؤسسة تأسست من أجل العمل على تحرير فلسطين.. ولكي تكون وتبقى من أجل تحقيق أهدافها.. وأسوة بكل مؤسسات الكائنات.. فهي مؤسسة تحتاج دوماً للتطوير والاستنهاض والتفعيل والتفاعل وضخ الدماء الجديدة في عروقها.. وصيانة ينابيعها.. وحرث أرضها.. لتنبت فيها بذور شعبنا وتتفتح فيها وهرات فلسطيننا...!!

فلا تجعلوا من منظمة التحرير صنماً يعبد ويقدس...!!

واليوم وبعد مرور أكثر من ثلاث وعشرين عاماً على عبثية المفاوضات التي تصر القيادة الفلسطينية الرسمية على مواصلتها.. وبعد أن تم الإعلان رسمياً على لسان نتنياهو وترامب.. بتشييع العملية التفاوضية الأسلوية إلى مثواها الأخير.. فقد آن الأوان لهذه القيادة أن تعترف بفشلها الذريع في قيادة شعبنا.. قيادة إلى المزيد من المستوطنات والتهويد ومصادرة الأراضي وسور الفصل العنصري والأسرى والقدس.. وممارسة استراتيجية التنسيق الأمني المقدس مع الاحتلال.. ضد أبناء شعبنا.. خدمة لأمن الاحتلال ومستوطنيه.. ويستوجب من هذه القيادة على أن تعتذر لشعبنا على ما أوصلتنا إليه من كوارث...!!

إن إصرار شعبنا على التحرير والعودة.. هو الضمانة الكفيلة بالرد على نتنياهو وترامب.. ومشروعهم ذو الدولة اليهودية الواحدة التي يريدونها.. ونكون فيها عبيداً للاحتلال...!!

وإن شعبنا هو القادر على إعادة الاعتبار لقضيتنا.. من خلال رؤيةٍ وبرنامجٍ سياسيٍ واضح.. كما انطلقت ثورتنا به.. ويؤكد بمسيرته الكفاحيه على المبادئ والمنطلقات بالتمسك بالثوابت.. وصولاً للتحرير والعودة والدولة.. مرتكزاً بذلك على عناصر قوة شعبنا ومكوناته وطاقاته وإمكانيته وتجربته في كل أماكن تواجده...!!

إن الشعب العربي الفلسطيني.. كان وما زال وسيبقى.. هو القوة القادرة على الخروج من المآزق الذي تمر به قضيتنا.. وإنقاذ مشروعه الوطني من الاندثار.. وشعبنا لن يغفر ولن يسامح.. من هم ما زالوا يصرون على مواصلة العبث بقضيته...!!

كما وبجب أن يعترف من ينطق باسم منظمة التحرير اليوم.. بكل الصيغ والصفات والاعتبارات وتحت أي مسميات.. يحب أن يعترفوا.. بأن مكونات هذه المنظمة لم تعد هي تلك التي تكونت بها وعلى أساسها منظمة التحرير.. فأغلبها لم يبقى منه سوى اسم المندوب في المنظمة فقط.. ويدرك شعبنا بأن الحاجة باتت ماسة لإعادة الاعتبار للمنظمة.. وإحياء مكوناتها وإعادة تشكيلها لتضم كل قوى الشعب الفلسطيني.. وتعود بزخمها وقوتها وبتجدد الروح النضالية فيها...!!

كفى عبثاً بالمشروع الوطني وتفصيله على مقاساتكم وذر الرماد في العيون لاستمرار وبقاء مصالحكم الضيقة.. التي لم تعد خافية على شعبنا...!!

 

 

د. المهندس احمد محيسن

كاتب فلسطيني - رئيس الجالية الفلسطينية في برلين - ألمانيا

 

 

شاهد مقالات د. المهندس احمد محيسن

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المعارضة بلا مشاعر ولا خيال

أحمد الجمال

| الأحد, 25 فبراير 2018

    فى مكنونات الوجدان الشعبى حكايات تم حبكها منذ مئات السنين، ورغم ذلك القدم ومعه ...

بينَ وطنيّة الفِكرة وواقعيّة الطّرح

سميح خلف | الأحد, 25 فبراير 2018

فلسفة الفكرة تأتي في الظّرف والتّوقيت المُناسب لتَخرج عن المفاهِيم السّائدة وعناصرها وأبجديّاتها لتضع أَب...

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31345
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع31345
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1103511
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51080162
حاليا يتواجد 2777 زوار  على الموقع