موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

الدستور من العراق إلى سوريا

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بعد ثلاثة أعوام يمر قرن كامل على أول دستور سوري، وهو الدستور الذي وضعته اللجنة المنبثقة عن المؤتمر المنتخب الذي بايع فيصل ملكا على البلاد. صحيح أن هذا الدستور لم يكد يطبق نتيجة الاحتلال الفرنسي،

لكن القصد من هذه الإشارة أن نُذكر بأننا عندما نتكلم عن التجربة الدستورية في سوريا فإننا نتكلم عن تجربة عمرها مائة عام، ليس هذا فقط بل إنها كانت تجربة متقدمة أيضا إذ أقامت «ملكية مدنية نيابية» في سوريا.

هذه التذكرة مهمة لتسجيل أن السوريين ليسوا بحاجة إلى من يضع لهم مسودة دستور يسترشدون بها، فلديهم تراكم دستوري يسمح بذلك، ناهيكم عن أن من يقترح المسودة يملك وجودا عسكريا على الأرض السورية، ويتذرع بأنه جاء بدعوة من النظام السوري ليتحكم في مصير هذا البلد العربي تارة بالتنسيق مع إيران وأخرى بالتنسيق مع تركيا.

أفهم جيدا أن روسيا تريد أن تقطف سريعا ثمار نجاحها العسكري في معركة حلب وأن تستثمر علاقة الود التي نمت مع تركيا للضغط على بعض الفصائل المسلحة، لكن ما لا يُفهم ولا يُقبل هو أن تعطي روسيا نفسها الحق في كتابة مسودة دستور سوريا بل وأن تُسقط أيضا على مضمون الدستور أهداف بعض المكونات السكانية السورية ودوّل الجوار السوري. مشت روسيا على درب الولايات المتحدة بعد احتلال العراق عام 2003 في التوجس من عروبة هذا القطر العربي فرفعت مسودتها المقترحة كلمة «العربية» من مسمى الدولة السورية، وكلنا يذكر الجدل الطويل الذي دار حول هوية العراق قبل 14 عاما وانتهى لاختزال عروبة العراق في علاقته بالجامعة العربية علما بأنه في العراق (كما في سوريا) فإن أغلبية السكان من العرب.

هذا ويستند إلغاء صفة العروبة من مسمى الدولة السورية إلى أن عدم ربط الاسم بهوية معينة يعني الاعتراف بتعدد أعراق السوريين ويفك الارتباط بين العروبة والمواطنة، وكتب الدكتور حازم نهار رئيس حزب الجمهورية (السوري) مقالا مطولا بهذا المعنى تحت عنوان «جمهورية سورية أم جمهورية عربية سورية؟». ومثل هذا المنطق يفترض أن سياسات النظم تصنعها أسماء دولها وهذا افتراض خاطئ بالمجمل وإلا لكان بلد كالسودان يخلو اسمه من صفة العروبة رمزا للتعددية الثقافية ولم ينفصل عنه الجنوب، لكننا نعلم ما آل إليه الحال فالفارق كبير بين الاعتداد بالهوية واحترام التعددية.

من جهة أخرى، تضمنت المسودة الروسية للدستور السوري نصا على المحاصصة الطائفية حين ذكرت الفقرة الثالثة من المادة (64) على أن «يكون التعيين لمنصب نواب رئيس مجلس الوزراء والوزراء لجميع الأطياف الطائفية والقومية لسكان سوريا، وتحجز بعض المناصب للأقليات القومية والطائفية...» وفي نسخة أخرى تم النص على أن يكون التعيين لمناصب رئيس مجلس الوزراء والوزراء تمسكا بالتمثيل النسبي لجميع الأطياف الطائفية والقومية لسوريا». هنا أيضا نلاحظ التأثر بالتجربة العراقية، فمع أن الدستور العراقي لم ينص على المحاصصة الطائفية إلا أن الواقع العملي ثبت هذه الممارسة على النحو التالي: رئاسة الدولة للأكراد، ورئاسة الحكومة للشيعة، ورئاسة مجلس النواب للسنة. وتتميز المحاصصة العراقية بأنها جامدة، أي غير مرنة لا تفتح المجال لتداول المناصب إن تغيرت توازنات القوة بين الأطراف المختلفة.

هنا نذكر فقط بمثالين، المثال الأول عندما أسفرت الانتخابات التشريعية في العراق عام 2010 عن فوز القائمة العراقية لإياد علاوى ﺑ91 مقعدا مقابل فوز قائمة دولة القانون لنوري المالكي ﺑ89 مقعدا لم يتم السماح لعلاوي بتشكيل الحكومة واستمرت المماحكة لمدة عام تقريبا حتى تم قطع الطريق نهائيا على علاوي بدعوى أن قائمته تمثل ائتلافا بين عدة قوائم خلافا لقائمة دولة القانون. ولما كان علاوي مثل المالكي من أبناء الطائفة الشيعية فإن الرسالة كانت أنه ليس فقط المطلوب أن يشغل شيعي رئاسة الحكومة، لكن أيضا ألا يكون شيعيا علمانيا مثل علاوي. أما المثال الثاني على جمود المحاصصة العراقية فهو تمسك الأكراد بمنصب رئاسة الدولة رغم أنه لا يوجد أي سند ديموغرافي لاحتفاظهم بالمنصب.

من جهة ثالثة، نصت الفقرة (ب) من المادة التاسعة من المسودة الروسية للدستور السوري على أن «أراضي سوريا غير قابلة للتفريط ولا يجوز تغيير حدود الدولة إلا عن طريق الاستفتاء العام الذي يتم تنظيمه على أساس إرادة الشعب». ويذكرني هذا النص بالمادة (58) من قانون إدارة الدولة العراقية وبالمادة (140) من الدستور العراقي حول كركوك والمناطق المتنازع عليها، وإن تعلقت المادتان بالحدود داخل الدولة وضوابط تعديلها. وفيما يخص سوريا فإن الشق الأول من المادة (9) يفيد عدم جواز التفريط في الأراضي السورية، لكن الشق الثاني يأتي ليصيغ عبارة غامضة تفيد أن تغيير حدود الدولة ممكن لكن بعد استفتاء الشعب فكيف نوفق بين منع التفريط في أراضي الدولة وبين جواز تغيير الحدود؟ هذه مادة ملغومة تفتح أبواب جدل دستوري لا ينتهي حول مدى مشروعية تعديل الحدود، ونعلم جميعا حجم التربص الإقليمي بالدولة السورية بحدودها الحالية.

من جهة رابعة، تعد الفقرة (4) من المادة العاشرة فقرة شديدة الخبث لكونها تفتح الباب أمام تشكيل ميليشيات إلى جانب الجيش النظامي بإشارتها إلى «القوات المسلحة وغيرها من الوحدات المسلحة» طالما تشارك في حماية سوريا ووحدة أراضيها ولا تستخدم كوسيلة لاضطهاد السكان. هنا أيضا تُلقى التجربة العراقية بظلالها على المسودة الروسية، ومعلوم أنه جرى تقنين وضع قوات الحشد الشعبي في شهر نوفمبر الماضي.

أما الوحدات الإدارية التي يشار إليها في مواضع عديدة من المسودة الروسية فإنها تعيد إنتاج تجربة التعاونيات في ظل النظام السوفيتي والتي كانت تعرف باسم «الكولخوز»، وهذه التجربة التي تعد أحد أركان الحكم المحلي أطيح بها مع انهيار الإمبراطورية السوفيتية أي أنها ليست تجربة للتصدير.

لقد كان التدخل الروسي مطلوبا من بشار الأسد للحفاظ على نظامه من السقوط، ومع أن هذا التدخل أوقف بالفعل تمدد سرطان داعش في مفاصل الجسد السوري إلا أن روسيا بتعمدها إعادة هندسة شكل الدولة ونظامها السياسي إنما تحقن هذا الجسد بفيروسات قاتلة لا تتوافر حاليا المناعة الكافية لمواجهتها.. لذا وجب التنويه.

 

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بمناسبة مرور 70 عاما على تقسيم فلسطين

د. غازي حسين | الجمعة, 24 نوفمبر 2017

عدم شرعية تقسيم فلسطين وعد بلفور والانتداب البريطاني والتقسيم أقاموا أخطر وأوحش دولة استعمار است...

الفقر في الوطن العربي ليس المشكلة

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    فقر الشعوب مثل غناها تماماً، ليس حالة دائمة لا يمكن تجاوزها، لاسيما إذا ما ...

اجتماع الفصائل والأجندة الفلسطينية البديلة

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    اجتماع الفصائل الفلسطينية بالقاهرة الذي بدأ أعماله يوم الثلاثاء الماضي لمناقشة اتفاق المصالحة وتشكيل ...

لسنا هنودا حمرا… ولنتنياهو نقول: أنت غبي

د. فايز رشيد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    هناك مثل عربي فلسطيني، يقول: “الدار دار أبونا، وأجو الغُرُب يطحونا”! هذا المثل ينطبق ...

أربعون عاماً على زيارة القدس

د. أحمد يوسف أحمد

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    مرت منذ أيام الذكرى الأربعون للزيارة التى قام بها الرئيس أنور السادات للقدس، وهى ...

فساد نتنياهو.. متى الانفجار؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 24 نوفمبر 2017

    تتسارع وتيرة التحقيقات بسلسلة قضايا فساد مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، حيث استجوبته ...

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

غبار ترامب يغطي «بلدوزرات» نتنياهو

عوني صادق

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    كل يوم نقرأ تسريباً جديداً، وأحياناً تصريحات أمريكية رسمية جديدة، حول ما يسمى «صفقة ...

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46581
mod_vvisit_counterالبارحة69116
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع240769
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر975389
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47289059
حاليا يتواجد 5630 زوار  على الموقع