موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الجيش المصري يعلن استشهاد ثلاثة من جنوده في سيناءى ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة ::التجــديد العــربي:: مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة ::التجــديد العــربي:: توقيف-إندونيسية-مشتبه-بها-ثانية-في-اغتيال-«كيم-جونغ»الأخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية ::التجــديد العــربي:: وزيرة ألمانية: الحرب ضد الإرهاب يجب ألا تكون موجهة ضد الإسلام ::التجــديد العــربي:: "جدار" بشري بالمكسيك تنديدا بجدار بترمب ::التجــديد العــربي:: أوبك تتجه لتمديد خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: نوال السعداوي رئيسة فخرية لـ'شرم الشيخ السينمائي' ::التجــديد العــربي:: العثور في المغرب على لوحة إيطالية مسروقة بقيمة 6 ملايين دولار ::التجــديد العــربي:: جوائز الطيب صالح تتوزع بين مصر وسوريا والمغرب والعراق والسودان ::التجــديد العــربي:: نقص فيتامين د يرفع خطر الاصابة بهشاشة وتشوهات العظام والسرطان والالتهابات وأمراض الزهايمر، ويعطل الجهاز المناعي للجسم ::التجــديد العــربي:: يوفنتوس يدك بلارمو برباعية مواصلا طريقه نحو لقب ايطالي سادس ::التجــديد العــربي:: النصر يزج بالأهلي في دوامة الهزائم وينتزع الوصافة السعودية ::التجــديد العــربي:: نتاىئج إستانا حول التسوية السورية ::التجــديد العــربي:: الجامعة العربية: حل الدولتين ضروري لإنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: تفاؤل سعودي بشأن التعاون مع ترامب لمواجهة تحديات الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: وزير الدفاع الأمريكي: لسنا مستعدين حاليا للتعاون العسكري مع روسيا ::التجــديد العــربي:: استقالة مايكل فلين مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض ::التجــديد العــربي:: أكثر من مئة بين قتيل وجريح بانفجار جنوبي بغداد ::التجــديد العــربي:: بدء تعويم الدرهم المغربي تدريجيا ::التجــديد العــربي::

عملية القدس ورسائلها السياسية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

انتهى العام 2016 بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2334 الذي استنكر الاستيطان والاحتلال «الإسرائيليين» بصفتهما غير شرعيين. والمعنى الضمني للقرار يعترف بشرعية المقاومة بكل أشكالها. وجاءت عملية الدهس التي نفذها الشهيد فادي نائل قنبر (28 عاماً) من سكان جبل المكبر بالقدس، إيذاناً بافتتاحية قوية للعام الجديد، حاملة معها رسائل أمنية وسياسية للقادة «الإسرائيليين»، وللرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب الذي تعهد بنقل السفارة الأمريكية للقدس داعماً الاحتلال والاستيطان، وكذلك للفلسطينيين المراهنين على «عملية السلام» الفاشلة.

 

عملية الدهس التي كانت ساحتها حي (أرمون هتسيف) الاستيطاني في القدس، استهدفت تجمعاً للجنود، وأسفرت عن قتل أربعة منهم وجرح 16 آخرين وصفت حالات بعضهم بأنها «حرجة»، ما يعني أن عدد قتلى العملية قد يرتفع. منفذ العملية، الشهيد قنبر، أسير محرر. وكاميرات المراقبة التي وثقت العملية، أظهرت هروب جنود «النخبة» في «الجيش الذي لا يقهر» المدججين بالأسلحة، ما دفع الجيش «الإسرائيلي» لفتح تحقيق في أسباب الهروب الفاضح. بعد العملية، شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات واسعة امتدت لليوم التالي، وشملت تسعة من عائلة الشهيد، وعدداً آخر من المواطنين، بينهم الأسيران المحرران مهند جابر أبوسل وأحمد عبدالرحمن أبوسل، من مخيم العروب القريب من الخليل. في الوقت نفسه شن المستوطنون حملة أعمال انتقامية استهدفت المواطنين في غير منطقة في الضفة الغربية.

الرسائل التي حملتها العملية الجريئة عديدة. أولها وأهمها: عدم جدوى الادعاءات وزعم الجهات «الإسرائيلية» التي ادعت قبل أسابيع بأن الهبة الشعبية التي انطلقت في شهر أكتوبر/تشرين الأول 2015 قد انتهت وتم القضاء عليها، فجاءت العملية الجديدة لتثبت أن الهبة مستمرة. في الوقت نفسه، أثبتت العملية فشل كل الإجراءات والاحتياطات الأمنية التي تتخذها، وأن الشباب الفلسطيني المصمم على مواجهة الاحتلال قادر على اختراق كل تلك الإجراءات والاحتياطات الأمنية، خصوصاً أن الشهيد منفذ العملية أسير محرر، أي أنه تحت الرقابة المستمرة.

وعلى المستوى السياسي، كانت العملية ضربة للنهجين المتبعين «إسرائيلياً» وفلسطينياً. فقد أسقطت العملية أوهام نتنياهو الذي يُصِرُّ على أن «الحل» يتحقق بالتجاهل وعبر «التفاهم مع الأنظمة العربية وتطبيع العلاقات معها»، حيث أظهرت العملية أنه مهما كان نجاح هذا النهج، فإنه ساقط بفعل ضربات المقاومة. أما فلسطينياً، فقد أظهرت العملية أن نهج المساومة والمفاوضات العبثية لا يعني أولئك الذين نذروا أنفسهم لمواجهة وإنهاء الاحتلال. ولعل الأكثر إضحاكا في ردود فعل القيادة «الإسرائيلية» على العملية، اتهامها السلطة الفلسطينية بأنها المسؤولة عن العملية بحجة «التحريض» الموجود في المناهج الدراسية! وكأن الفلسطيني الذي يتعرض لكل أنواع الظلم والمهانة والحرمان من سبل العيش، في حاجة إلى أن يقرأ التحريض في الكتب! وكأن كل ما تفعله السلطة الفلسطينية في إطار «التنسيق الأمني» لا يكفي منعاً للتحريض! ودولياً، أظهرت العملية أن إدانة الاحتلال والاستيطان في قرارات لا تساوي في نظر حكام «تل أبيب» أكثر من الحبر على الورق، لا تكفي لوضع حد لغطرسة وتوسعية المستعمرين الصهاينة. وأن دعم وتأييد الرئيس الأمريكي المنتخب ترامب، وتعهداته قد تحرق السهل كله، لكنها لن توفر الهدوء لأصدقائه الصهاينة.

من أبرز الأدلة على ارتباك رئيس الوزراء «الإسرائيلي» نتنياهو وعجزه عن تفسير منع وقوع العملية، أن لجأ إلى الزعم بأن منفذ العملية هو من أنصار «داعش»، في وقت قالت فيه الشرطة إنها «لا تملك أية معلومات عن منفذ العملية»! وسُخْف الطرفين واضح. فتصريح نتنياهو جاء بعد أقل من ساعتين على وقوع العملية، وكان تحقيق الشرطة لم يبدأ بعد، فعن أية أدلة يتحدث؟! أما الشرطة، فكيف لا تملك أية معلومات ومنفذ العملية أسير محرر؟ والجدير بالذكر أن العملية ليست الأولى من نوعها، فقد تكررت عمليات الدهس منذ بداية الهبة الشعبية الحالية، لكن عمليات الدهس تعود إلى أيام الانتفاضة الأولى قبل أن توجد «داعش» وتوجد «القاعدة» أيضاً، حيث وقعت أول عملية دهس تم رصدها يوم 18 فبراير/ شباط 1987 ونفذها فلسطيني ضد دورية لحرس الحدود كانت في مخيم عسكر قرب نابلس، وأسفرت العملية عن جرح جنديين، ثم قام الجنود بإعدام المنفذ.

لن تتوقف مقاومة الاحتلال مهما ابتدعت أجهزة الأمن «الإسرائيلية» من سبل، ومهما سنَّ الكنيست من تشريعات. وسيظل في الشعب الفلسطيني من هو مستعد لمقاتلة هذا العدو الغاصب حتى يرضح للقواعد التي تضعها الشعوب المصرة على الانعتاق والتحرر.

awni.sadiq@hotmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الاحتلال يصادر أراضي في نابلس ويقمع مسيرات الضفة

News image

أعلنت الحكومة «الإسرائيلية»، أمس، مصادرة مئات الدونمات الزراعية من أراضي قرية جالود جنوب نابلس، لإق...

مئات المهاجرين يقتحمون الحدود بجيب سبتة

News image

مدريد - اقتحم مئات المهاجرين فجر الجمعة الحدود بين المغرب واسبانيا في سبتة بين...

توقيف-إندونيسية-مشتبه-بها-ثانية-في-اغتيال-«كيم-جونغ»الأخ-غير-الشقيق-لزعيم-كوريا-الشمالية

News image

اوقفت الشرطة الماليزية الخميس امرأة ثانية يشتبه بضلوعها في اغتيال الأخ غير الشقيق لزعيم كور...

وزيرة ألمانية: الحرب ضد الإرهاب يجب ألا تكون موجهة ضد الإسلام

News image

دعت وزيرة الدفاع الألمانية اليوم الجمعة، الدول الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة إلى عدم جعل...

"جدار" بشري بالمكسيك تنديدا بجدار بترمب

News image

شكل آلاف المكسيكيين "جدارا بشريا" على الحدود مع الولايات المتحدة تنديدا بتوجهات الرئيس الأميركي دون...

نتاىئج إستانا حول التسوية السورية

News image

توصل اللقاء الثاني حول الازمة السورية في إستانا الذي أختتم الخميس 16 فيرابر الى...

الجامعة العربية: حل الدولتين ضروري لإنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني

News image

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، أن تسوية الصراع الفلسطيني الاسرائيلي يتط...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب الاقتصادي

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 فبراير 2017

    بعد انتهاء الحرب الباردة وتفكك الاتحاد السوفيتي، وانهيار المعسكر الاشتراكي، فإن الآليات المختلفة لنظام ...

لماذا تركت الحصان وحيداً؟

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 فبراير 2017

    هكذا سأل طفل فلسطيني لا يكاد يدرك حقائق ما حوله والده وهما في رحلة ...

بين الأخلاق والسياسة

د. فايز رشيد

| الأحد, 19 فبراير 2017

    إن افتقد الإنسان للقاعدة الأخلاقية, في مرحلة ما من مراحل عمره, فلا يمكنه أن ...

إطلالة على أفغانستان في حرب من حروب الأفغان 2 ـ 2

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 فبراير 2017

  هذه استعادة ذات مغزى، تطمح إلى التذكير بأهمية قراءة ذات مغزى.. لتاريخ قريب..وإنَّ في ...

قراءة في نتائج انتخابات حماس الداخلية

د. سامي الأخرس

| الأحد, 19 فبراير 2017

    ربما كانت النتائج الأخيرة لحركة حماس في قطاع غزة مفاجئة للبعض، وللكثير من المراقبين ...

مفهوم الاعتدال السياسي

محمد محفوظ | الأحد, 19 فبراير 2017

    في زمن الفتن والاصطفافات الطائفية والهوياتية، تتضاءل فرص الاعتدال السياسي، وتزداد أشكال التشدد الديني ...

ما الذي سيحمله وسيناقشه نتنياهو مع ترامب...؟؟؟

راسم عبيدات | الأحد, 19 فبراير 2017

    أظن بان من يفهم الف باء السياسة ونظريات الثابت والمتحول يدرك تماماً بأن البيت ...

عن الفقر إلى الفقراء (1)

عدنان الصباح

| الأحد, 19 فبراير 2017

  إلى أن يصبح الحبر خبزا والأقلام معاول   والسؤال هو هل يقرأ الفقراء ما اكتبه ...

حتى يغيروا ما بأنفسهم

د. حسن حنفي

| السبت, 18 فبراير 2017

تكررت الأدعية الدينية في الخطاب السياسي خاصة في الخاتمة حتى لم يعد هناك فرق بين...

في الذكرى الأولى لرحيل هيكل

د. حسن نافعة

| السبت, 18 فبراير 2017

تهل علينا هذه الأيام ذكرى رحيل محمد حسنين هيكل 17 شباط (فبراير) 2016. ولأننا نفت...

نتنياهو في ضيافة ترامب... وابو مازن يمد يده!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 18 فبراير 2017

كنت ممن ادهشه كل ذاك الانشغال، والذي كان في اغلبه إما مفتعل أو مبالغ فيه...

فبراير وتحولات الثورات العربية

د. نيفين مسعد

| السبت, 18 فبراير 2017

عندما اندلعت الثورة التونسية في 17 ديسمبر 2010 كانت الأرض العربية حُبلى بكل أسباب الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14561
mod_vvisit_counterالبارحة26997
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع14561
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215935
mod_vvisit_counterهذا الشهر603752
mod_vvisit_counterالشهر الماضي826181
mod_vvisit_counterكل الزوار38273372
حاليا يتواجد 1430 زوار  على الموقع