موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

العرب وكاسترو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لا أريد لهذا الحديث أن يخوض في موضوع العلاقة السياسية بين كوبا والوطن العربي، فذلك شأن يخص المتعمقين في العلاقات الدولية، ولست منهم؛ وما يهمني طرحه في هذا الحديث يتعلق بشخص الزعيم الكوبي ، وأمثولته التي استوعبتها شعوب كثيرة في أمريكا اللاتينية، وفي إفريقيا، وآسيا، باستثناء العرب.

 

وأستطيع القول إن أغلبية العرب، إن لم يكونوا جميعاً، يقدّرون كاسترو ويعجبون بشجاعته، واقتداره على التحدي للقوة العظمى في العالم المعاصر، إلا أنهم لم يتمكنوا من تحويل ذلك التقدير والإعجاب إلى أمثولة، أو قدوة يفيدون منها في مواجهة أعدائهم، وتحدي أطروحات أولئك الأعداء، وأجنداتهم التي جعلت الوطن العربي يفشل في إقامة دولته الواحدة (الولايات العربية)، أو يتجاوز محنة التخلف والسير إلى الوراء بدلاً من الاتجاه إلى المستقبل، ويواصل تحدي المعوقات السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

ما الذي تساوي كوبا مقارنة بالوطن العربي؟ ما هي إمكاناتها، وما عدد سكانها؟ لكن كيف استطاعت أن تتحدى وتحافظ على سيادتها وقرارها الحر المستقل، وهي بالنسبة للقوة العظمى أقرب من حبل الوريد؟ أسئلة في غاية الوضوح لا لبس فيها ولا تعقيد، ويستطيع الإجابة عنها تلميذ في المرحلة الابتدائية، ولكننا لم نفكر في طرحها على أنفسنا حتى الآن.

لقد حظيت كوبا بقيادة سياسية مخلصة لا تعرف المساومة في قضايا الحرية والسيادة الوطنية. قيادة غير قابلة للارتهان، والتفريط في حقوق مواطنيها في الكرامة، بوصفها القيمة الموازية لوجود الإنسان على هذه الأرض. كما اتصفت قيادة كاسترو لبلاده بالشعبية التي وحّدت بينه وبين شعبه. وما كان له أن ينال تلك المكانة إلاّ بتلك الشعبية التي جعلته يتحرك ويفكر كواحد من مواطنيه، لا يعزل نفسه عنهم، ولا يفضّل نفسه على أحد منهم، يأكل مما يأكلون، ويلبس من نوع الثياب التي يلبسون. وحين تقتضي الضرورة التزام التقشف يكون أول المتقشفين.

تلك هي أمثولة كاسترو، لم يكن أسطورة كما كتب كثيرون، بل إنساناً عرف كيف تكون مواقفه تجسيداً وتعبيراً عن رغبات مواطنيه، لا عن رغباته هو، ولم يكن الفكر الذي اعتنقه دليله في هذا السلوك الإنساني الراقي، فقد كان هناك العشرات من حكّام وقادة كانوا يعتنقون الفكر نفسه، إلاّ أنهم لم يحرموا أنفسهم من أطايب العيش وملذات الحياة. وسبق لي أن استمعت إلى عدد من سفراء بلادنا الذين عملوا في كوبا، وعدد من رؤساء الوفود الذين ذهبوا إلى تلك البلاد في مهام سياسية، وهم يتحدثون عن المآدب الرئاسية المتواضعة جداً التي كانت تقل عما تقدمه لهم الفنادق الكوبية، وهو قليل أيضاً، ولا يساوي شيئاً مما تقدمه فنادق أكثر الدول النامية تقشفاً.

وعندما يشعر المواطن في أي بلد، بهذا المعنى الكبير والعملي للمساواة، فإنه سيكون في غاية الرضا والشعور بصوابية التضحية، ودلالتها المادية والمعنوية. ومن هنا جاء ذلك التماسك الشعبي والإصرار على مواجهة العدو، مهما كانت قوته واتساع نفوذه.

وفي لقاء لي مع كبير أطباء العظام في كوبا، أثناء زيارة قصيرة له إلى صنعاء لتفقد أحوال البعثة الطبية الكوبية العاملة في اليمن، كان اللقاء الأول به على مائدة غداء أقامها وزير الصحة آنذاك (2010م)، واللقاء الثاني في منزل الوزير، لم أسأل عن عدد الرؤساء العرب وغير العرب الذين تولى معالجتهم، فذلك لا يهمني، ولا يعنيني، وإنما سألته عن شخصية كاسترو وعلاقته بالشعب الكوبي، فقال: هو واحد منا، وقد تركز حديث الطبيب بعد ذلك على دور كاسترو في بناء الاقتصاد، وقال: لأن بلادنا صغيرة، وفقيرة الثروات الطبيعية فقد تمحورت اهتمامات كاسترو في إعداد الإنسان ليكون الثروة البديلة، وأسفر ذلك الاهتمام عن آلاف الأطباء، وآلاف المهندسين، وآلاف المؤهلين في تخصصات أخرى، وأغلب هؤلاء يعملون في أنحاء العالم، وصلتهم ببلادهم تقوى كلما طالت إقامتهم في الخارج، وأطالوا المقارنة بين قيادتهم الوطنية وقيادات بعض الشعوب التي يعملون فيها. وتساءلتُ بعد ذلك الحديث ما الذي كان يمنع العرب من أن يأخذوا بالمنهج الكوبي في هذا المجال؟ علماً بأن وطننا العربي لا تنقصه الأيديولوجيات، ولا الشعارات، وإنما تنقصه القدوة والعمل، وكان في ما فعله كاسترو قدوة طيبة، وأمثولة حسنة .

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19449
mod_vvisit_counterالبارحة52002
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105794
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر434136
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47946829