موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل ::التجــديد العــربي:: مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف ::التجــديد العــربي:: اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته" ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن ::التجــديد العــربي:: المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء ::التجــديد العــربي:: 400 ألف عراقي عالقون في البلدة القديمة بالموصل ::التجــديد العــربي:: المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الأميركية قد تنشر ما يصل إلى ألف جندي إضافي في شمال سوريا ::التجــديد العــربي:: لقاء مرتقب بين السيسي وترامب في واشنطن مطلع أبريل ::التجــديد العــربي:: معركة الموصل تبلغ مراحلها الأخيرة ::التجــديد العــربي:: تركيا تهدد بإلغاء اتفاق الهجرة مع الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الاحتجاجات تجبر الحكومة اللبنانية على إلغاء زيادات ضريبية ::التجــديد العــربي:: مدينة صناعية ضخمة قرب طنجة بمئة ألف فرصة عمل تستقر فيها حوالي 200 شركة صينية في مشروع ضخم بقيمة عشرة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: الإمارات تتصدر الشرق الأوسط في الاستثمارات الخارجية ::التجــديد العــربي:: وفاة المفكر المصري السيد ياسين بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: 'البابطين الثقافية' تستعد لإطلاق مهرجان ربيع الشعر العربي العاشر ::التجــديد العــربي:: لبن الزبادي يخفف من أعراض الاكتئاب والقلق، ويساهم في تجنب الآثار الجانبية للأدوية الكيميائية، كما يقي من خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري ::التجــديد العــربي:: مكملات فيتامين 'هـ' تحارب القصور الكلوي الحاد ::التجــديد العــربي:: لاعب التنس السويسري فيدرر يتوج بطلا لدورة انديان ويلز للتنس ::التجــديد العــربي::

العرب وكاسترو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لا أريد لهذا الحديث أن يخوض في موضوع العلاقة السياسية بين كوبا والوطن العربي، فذلك شأن يخص المتعمقين في العلاقات الدولية، ولست منهم؛ وما يهمني طرحه في هذا الحديث يتعلق بشخص الزعيم الكوبي ، وأمثولته التي استوعبتها شعوب كثيرة في أمريكا اللاتينية، وفي إفريقيا، وآسيا، باستثناء العرب.

 

وأستطيع القول إن أغلبية العرب، إن لم يكونوا جميعاً، يقدّرون كاسترو ويعجبون بشجاعته، واقتداره على التحدي للقوة العظمى في العالم المعاصر، إلا أنهم لم يتمكنوا من تحويل ذلك التقدير والإعجاب إلى أمثولة، أو قدوة يفيدون منها في مواجهة أعدائهم، وتحدي أطروحات أولئك الأعداء، وأجنداتهم التي جعلت الوطن العربي يفشل في إقامة دولته الواحدة (الولايات العربية)، أو يتجاوز محنة التخلف والسير إلى الوراء بدلاً من الاتجاه إلى المستقبل، ويواصل تحدي المعوقات السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

ما الذي تساوي كوبا مقارنة بالوطن العربي؟ ما هي إمكاناتها، وما عدد سكانها؟ لكن كيف استطاعت أن تتحدى وتحافظ على سيادتها وقرارها الحر المستقل، وهي بالنسبة للقوة العظمى أقرب من حبل الوريد؟ أسئلة في غاية الوضوح لا لبس فيها ولا تعقيد، ويستطيع الإجابة عنها تلميذ في المرحلة الابتدائية، ولكننا لم نفكر في طرحها على أنفسنا حتى الآن.

لقد حظيت كوبا بقيادة سياسية مخلصة لا تعرف المساومة في قضايا الحرية والسيادة الوطنية. قيادة غير قابلة للارتهان، والتفريط في حقوق مواطنيها في الكرامة، بوصفها القيمة الموازية لوجود الإنسان على هذه الأرض. كما اتصفت قيادة كاسترو لبلاده بالشعبية التي وحّدت بينه وبين شعبه. وما كان له أن ينال تلك المكانة إلاّ بتلك الشعبية التي جعلته يتحرك ويفكر كواحد من مواطنيه، لا يعزل نفسه عنهم، ولا يفضّل نفسه على أحد منهم، يأكل مما يأكلون، ويلبس من نوع الثياب التي يلبسون. وحين تقتضي الضرورة التزام التقشف يكون أول المتقشفين.

تلك هي أمثولة كاسترو، لم يكن أسطورة كما كتب كثيرون، بل إنساناً عرف كيف تكون مواقفه تجسيداً وتعبيراً عن رغبات مواطنيه، لا عن رغباته هو، ولم يكن الفكر الذي اعتنقه دليله في هذا السلوك الإنساني الراقي، فقد كان هناك العشرات من حكّام وقادة كانوا يعتنقون الفكر نفسه، إلاّ أنهم لم يحرموا أنفسهم من أطايب العيش وملذات الحياة. وسبق لي أن استمعت إلى عدد من سفراء بلادنا الذين عملوا في كوبا، وعدد من رؤساء الوفود الذين ذهبوا إلى تلك البلاد في مهام سياسية، وهم يتحدثون عن المآدب الرئاسية المتواضعة جداً التي كانت تقل عما تقدمه لهم الفنادق الكوبية، وهو قليل أيضاً، ولا يساوي شيئاً مما تقدمه فنادق أكثر الدول النامية تقشفاً.

وعندما يشعر المواطن في أي بلد، بهذا المعنى الكبير والعملي للمساواة، فإنه سيكون في غاية الرضا والشعور بصوابية التضحية، ودلالتها المادية والمعنوية. ومن هنا جاء ذلك التماسك الشعبي والإصرار على مواجهة العدو، مهما كانت قوته واتساع نفوذه.

وفي لقاء لي مع كبير أطباء العظام في كوبا، أثناء زيارة قصيرة له إلى صنعاء لتفقد أحوال البعثة الطبية الكوبية العاملة في اليمن، كان اللقاء الأول به على مائدة غداء أقامها وزير الصحة آنذاك (2010م)، واللقاء الثاني في منزل الوزير، لم أسأل عن عدد الرؤساء العرب وغير العرب الذين تولى معالجتهم، فذلك لا يهمني، ولا يعنيني، وإنما سألته عن شخصية كاسترو وعلاقته بالشعب الكوبي، فقال: هو واحد منا، وقد تركز حديث الطبيب بعد ذلك على دور كاسترو في بناء الاقتصاد، وقال: لأن بلادنا صغيرة، وفقيرة الثروات الطبيعية فقد تمحورت اهتمامات كاسترو في إعداد الإنسان ليكون الثروة البديلة، وأسفر ذلك الاهتمام عن آلاف الأطباء، وآلاف المهندسين، وآلاف المؤهلين في تخصصات أخرى، وأغلب هؤلاء يعملون في أنحاء العالم، وصلتهم ببلادهم تقوى كلما طالت إقامتهم في الخارج، وأطالوا المقارنة بين قيادتهم الوطنية وقيادات بعض الشعوب التي يعملون فيها. وتساءلتُ بعد ذلك الحديث ما الذي كان يمنع العرب من أن يأخذوا بالمنهج الكوبي في هذا المجال؟ علماً بأن وطننا العربي لا تنقصه الأيديولوجيات، ولا الشعارات، وإنما تنقصه القدوة والعمل، وكان في ما فعله كاسترو قدوة طيبة، وأمثولة حسنة .

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة العراقية: 355 ألف نازح منذ بدء العملية العسكرية في الموصل

News image

قالت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية إن عدد النازحين من مدينة الموصل، منذ بدء الحملة العسكرية ...

مفاوضات غير مباشرة بين الأطراف السورية بجنيف

News image

انطلقت في جنيف امس الخميس أعمال المفاوضات غير المباشرة بين أطراف الأزمة السورية في جول...

اعتقال مغاربي في بلجيكا بتهمة محاولة "دهس مارة بسيارته"

News image

اعتقلت الشرطة في مدينة أنتويرب البلجيكية فرنسيا من أصول مغاربية تشتبه بأنه تعمد دهس الم...

بريطانيا تكشف الاسم الأصلي لمنفذ هجوم لندن

News image

كشفت دائرة مكافحة الإرهاب في بريطانيا عن اسم منفذ هجوم لندن، وقالت إنه بريطاني اسم...

المغرب والأردن يبحثان القضايا المشتركة قبل القمة العربية

News image

الرباط – بحث العاهل المغربي الملك محمد السادس الخميس مع ضيفه العاهل الأردني الملك عبد...

مقتل 3 ضباط بارزين و7 جنود في سيناء

News image

استهداف الجماعات الإرهابية قوات الجيش المصري من شمال سيناء إلى وسطها، وأعلن الجيش «استشهاد 3 ...

المملكة ترحب بالحجاج والمعتمرين والزوار بمختلف جنسياتهم وانتماءاتهم

News image

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- الجلسة، التي عقد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الشراكة الإستراتيجية ومتطلبات المرحلة الراهنة

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    شهدت العقود الثلاثة الماضية دعما وتشجيعا من الدول النامية– بل الدول الصناعية– لمشاركة الاستثمار ...

القمة العربية.. الطريق إلى البحر الميت

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    تُعقد غداً القمة العربية الدورية في البحر الميت بالمملكة الأردنية، والطريق إلى هذه القمة ...

الروس راجعون

جميل مطر

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    روسيا تعود. تعود باستقرار داخلي أوفر وقوة عسكرية أكبر وإدارة أذكى وكفاءة مبهرة في ...

أزمة نظام إقليمي عربي

د. عبدالاله بلقزيز

| الثلاثاء, 28 مارس 2017

    لم نكن في حاجة إلى موسم «ثورات» «الربيع العربي» وانتفاضاته لنعرف أن النظام الإقليمي ...

ألا.. اتقوا غَضْبَةَ الكريمِ.. إذا ما ظُلِمَ وضِيم

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 27 مارس 2017

    التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، يقتل ما يقرب من مئتي سوري ١٨٣، ويخلف ...

نعم.. جاء دور الجيش المصري

د. فايز رشيد

| الاثنين, 27 مارس 2017

    العملية الإرهابية الأخيرة, التي اعترف بها “داعش”, والتي استهدفت مركبتين للجيش المصري, وذهب ضحيتها ...

المستقبل.. ليس خياراً يمكن تجاهله!

د. علي الخشيبان | الاثنين, 27 مارس 2017

    ليس شيئا يحدث في الخفاء فتلك المؤشرات التي تحيط بمجتمعاتنا وخصوصا نحن في الخليج ...

أهل الحظوظ.. وأهل العقول!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 27 مارس 2017

    كثير من الروايات التاريخية، يتعدد نسب دعوة أم لوليدها أن يجعله الله من أهل ...

معركة الكرامة والتحول الفكري والسلوكي

سميح خلف | الأحد, 26 مارس 2017

في 21 مارس سنة 1968 استبشرت الأمة من محيطها إلى خليجها بانتهاء عصر الهزائم مع ...

الإنسان أداة وهدف التنمية

نجيب الخنيزي | الأحد, 26 مارس 2017

    الوطن ليس (جغرافيا) الأرض والبيت ومرابع الطفولة والأهل والأصدقاء فقط، بل - وهو الأهم ...

كوابيس ما بعد «داعش»

عبدالله السناوي

| الأحد, 26 مارس 2017

  باقتراب حسم الحرب على «داعش» قد تستبدل الكوابيس المقيمة بكوابيس جديدة، والأوطان المنتهكة بأوطان ...

الطائف في الميزان

بشارة مرهج

| الأحد, 26 مارس 2017

    على الرغم من ان النظام السياسي في لبنان يعتبر نظاما مركزيا حسب الدستور الا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9090
mod_vvisit_counterالبارحة22296
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع65032
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي247305
mod_vvisit_counterهذا الشهر1039766
mod_vvisit_counterالشهر الماضي870155
mod_vvisit_counterكل الزوار39579541
حاليا يتواجد 1459 زوار  على الموقع