موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

هل وكيف يمكن وقف الحرب العالمية «الداعشية»؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لا غلوّ في القول إن أولى الحروب العالمية في تاريخ البشرية هي حرب «الدواعش» ضد العالم بأسره، بشراً وشجراً وحجراً. فالحرب العالمية الاولى 1918-1914 لم تكن عالمية اذ دارت في معظمها في قارة واحدة ، أوروبا، وشاركت فيها دول عدّة كانت في معظمها اوروبية.

 

مثلُها الحرب العالمية الثانية 1945-1939 اذ دارت في معظمها في اوروبا ثم توسعت الى آسيا وحسمتها الولايات المتحدة الأميركية بضربة نووية أولى لمدينة هيروشيما وثانية لمدينة ناجازكي اليابانيتين، فقضى فيهما مئات الآلاف من المدنيين الأبرياء.

حربُ «الدواعش» على العالم تبدو أكثر عالمية من الحربين الأولى والثانية المذكورتين، لأن أحداثها وفظائعها ومجازرها تكاد تشمل قارات العالم جميعاً، ولو بمقادير متفاوتة.

قلتُ إن «الدواعش» هم من شنَّ أولى الحروب العالمية ولم أقل «داعش». ذلك أن «الداعشية» هوية يتعدّى نطاقها منتسبي «الدولة الإسلامية في العراق والشام» ليشمل إرهابيين غير منتظمين يستلهمون «داعش»، لكنهم يتصرفون من تلقاء أنفسهم، فلا ترى قيادة «داعش» لاحقاً ضيراً في تبني جرائمهم المدوّية التي تكسبها، في ظنها، «سمعة» ودعاية.

أطرافُ الحربين العالميتين الأولى والثانية دولٌ، فيما اطراف الحرب العالمية الداعشية تنظيمات إرهابية و«ذئاب منفردة». واذا كانت الدول تخوض الحروب بحثاً عن مصالح وامتيازات او دفاعاً عنها، فماذا تراها تكون دوافع الدواعش لشنِّ الحروب واقتراف المجازر؟

يمكن القول إن الدول، بمسؤوليها ومواطنيها، معنيون بالحياة بكل ما تنطوي عليه من رغبات ومصالح ومنافع وموجودات في حين أن الدواعش غير معنيين بالحياة، بل بالآخرة الأمر الذي يحملهم على استخدام حياة الآخرين، بل حياتهم بالذات، وسيلةً للوصول الى أغراضهم. لذا هم أعداء الحياة بامتياز.

لا فارق كبير بين قوة العنف الذي يمارسه الدواعش، وذاك الذي يلجأ اليه بعض الدول، اختياراً أو اضطراراً.

فالعنف الذي استخدمته الولايات المتحدة في ضرب هيروشيما بقنبلة نووية أقوى بلا شك من العنف الذي استخدمه الدواعش في ضرب جمهور ملعب رياضي في باريس خريفَ العام 2015.

لكن استخدام العنف النووي استثنائي ويقتصر، مبدئياً، على الدول النووية فيما العنف غير النووي شائع ومحدود ويكاد يكون مقبولاً.

غير أن الدواعش غالباً ما يستخدمون العنف غير النووي بوتائر ودرجات بالغة القوة بالمقارنة مع الدول عند استخدامها هذا الطراز من العنف.

المهم في الوقت الحاضر والمستقبل المنظور أن الدواعش يشنّون حربهم على البشرية بلا هوادة، وفي كل مكان تطوله أياديهم، فما العمل؟ هل يمكن وضع حدٍّ لهذه الظاهرة المخيفة، وكيف؟

إنها، في الواقع، مهمة بالغة الصعوبة حتى لا نقول إنها شبه مستحيلة.

ذلك أن دولاً كبرى وصغرى أسهمت في الماضي القريب، وبعضها ما زال، في تمويل وتسليح وتسهيل انتقال الدواعش وسائر الإرهابيين إلى هنا وهناك، وهنالك على مدى الكوكب الأرضي لأغراض ومصالح سياسية واقتصادية وأمنية.

صحيح أن معظم داعمي الدواعش ومشغّليهم قد توقّف عن متابعة أفعاله النكراء، لكن ما حصل عليه هؤلاء في الماضي من سلاح وعتاد وأموال بلغ من الضخامة حدّاً يمكّنهم من الاستمرار في حربهم ضد البشرية زمناً غير قصير.

من الطبيعي والمنطقي أن يتمّ، بادئ الأمر، توافق أممي على ثلاثة أمور أساسية يقتضي توثيقها بقرار معلل من مجلس الأمن الدولي:

أولاً: تكريس الإرهاب، من حيث هو استخدام العنف والدين لتحقيق غايات سياسية، عدواً للبشرية مستوجباً الإدانة والعقاب وبالتالي معاقبة الأطراف التي تخالف هذا المفهوم المكرّس دولياً بأقسى العقوبات المنصوص عليها في القرارات والأحكام المتخذة في هيئة الأمم المتحدة والمحاكم الدولية ذات الصلة.

ثانياً: إقامة وكالة عالمية متخصّصة في إطار هيئة الأمم المتحدة تتمثل فيها الدول ومنظمات المجتمع المدني العالمي ذات الصفة والممارسة الأممية من أجل النهوض بمهام رصد ومتابعة تحركات وأنشطة العناصر والتنظيمات الإرهابية في العالم وملاحقتها أمام المحاكم الوطنية والدولية ذات الصلة، وتوفير المعلومات والإمكانات اللوجستية والمالية للدول والأطراف المنخرطة في صراعات ميدانية ضد الدواعش وسائر التنظيمات الإرهابية في مناطق شتى من العالم.

ثالثاً: تكليف منظمة الأونيسكو بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة، موثّق بقرار من مجلس الأمن الدولي تنظيمَ مؤتمرات وندوات واجتماعات أكاديمية وأخرى أهلية على مستوى المجتمع المدني في دول شتى من العالم من اجل التوافق، بالسرعة الممكنة، على استراتيجية لبناء ثقافات وطنية وثقافة أممية لمقاومة الإرهاب بوسائل الثقافة والتعليم والإعلام والتواصل الاجتماعي لتكون رديفاً لاستراتيجيات مقاومة الإرهاب سياسياً وأمنياً على المستويات الوطنية والأممية.

الطريق الى بلوغ الأهداف المرتجاة طويلة، والتحديات كثيرة، والقدرات محدودة. ومع ذلك، فإن صراعاً تخوضه البشرية، بدول شتى منها وبمؤسساتها الأهلية، اليوم ونصرها فيه غير مؤكد، ستجد نفسها غداً، في حال تلكئها، أمام هزيمة حتمية.

 

د. عصام نعمان

دكتور في القانون العام - محام بالاستئناف - وزير سابق للإتصالات

كاتب ومعلق سياسي لبناني

 

 

شاهد مقالات د. عصام نعمان

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

لا خوف على أجيال المستقبل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 21 يونيو 2018

    للذين يظنون بأن روح الرفض والتحدي والالتزام بثوابت أمتهم ووطنهم لدى شباب وشابات هذه ...

تساقط أعمدة الأسطورة

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 21 يونيو 2018

    يبدو أن مخطط تزييف الوعي أو «كي الوعي» الذي تمارسه أجهزة الدعاية والإعلام «الإسرائيلية» ...

العنف «الإسرائيلي»ضد الأطفال نموذجاً

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    في ذروة الاجتياح «الإسرائيلي» للبنان ومحاصرة العاصمة بيروت اتخذت الجمعية العامة للأمم المتحدة في ...

القطائع الاستراتيجية للعالم الجديد

د. السيد ولد أباه

| الخميس, 21 يونيو 2018

    لم يتردد المفكر الأميركي «فرانسيس فوكوياما» في تعقيبه على التصدع الظاهر لمجموعة السبع في ...

«صفقة القرن» سقطت أم تعثرت؟

عوني صادق

| الخميس, 21 يونيو 2018

    بات معروفاً أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من خلال قراراته، وإجراءاته، وتصريحاته المتكررة، أسقط ...

روسيا في الشرق الأوسط: ابتكار في الأدوار

جميل مطر

| الخميس, 21 يونيو 2018

    صديقي المطلع على كثير من خفايا العلاقات الدولية في الشرق الأوسط ما فتئ يعرب ...

ترامب وكيم: مصافحة لا مصالحة

د. عصام نعمان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    دونالد ترامب، وكيم جونج اون، يختلفان في كل شيء، ويتشابهان في أمر واحد هو ...

بوتين وروسيا.. خط مباشر

محمد عارف

| الخميس, 21 يونيو 2018

    كعجائز ثرثارات لا يتوقفن عن الكلام، ولو لسماع ما يقلنه، لأنهنّ يتكلمن أصلاً حتى ...

تركيا الأردوغانية على مفترق طرق

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 20 يونيو 2018

    لم يكن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مضطراً لاتخاذ قرار بإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية ...

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9595
mod_vvisit_counterالبارحة33891
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع164556
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر644945
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54656961
حاليا يتواجد 2693 زوار  على الموقع