موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مؤتمر باريس: حدود 1967 «أساس» حل النزاع الفلسطيني الصهيوني ::التجــديد العــربي:: الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا! ::التجــديد العــربي:: وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات ::التجــديد العــربي:: التدخين يحرق تريليون دولار كل عام ::التجــديد العــربي:: اشبيلية يثأر من ريال مدريد بأفضل طريقة ممكنة بالفوز عليه بهدفين ::التجــديد العــربي:: 1144 مشاركة في الدورة الثالثة لجائزة كتارا للرواية العربية ::التجــديد العــربي:: سبعون مليار دولار الحصاد العقاري في دبي لـ 2016 ::التجــديد العــربي:: البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء ::التجــديد العــربي:: عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو ::التجــديد العــربي:: ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة ::التجــديد العــربي:: مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس ::التجــديد العــربي:: انطلاق مؤتمر باريس للسلام ::التجــديد العــربي:: تصاعد الاحتجاجات ضد ترمب قبل تنصيبه بأيام ::التجــديد العــربي:: أزمة الهجرة: حوالي 100 مفقود بعد غرق قارب قبالة الساحل الليبي ::التجــديد العــربي:: ترامب "يرغب في العمل مع روسيا والصين" ::التجــديد العــربي:: تحرير جامعة الموصل بالكامل ::التجــديد العــربي:: فعاليات ثقافية متنوعة وليالي عمانية متعددة في مهرجان مسقط 2017 ::التجــديد العــربي:: عمليات تصغير المعدة فعالة في غالب الاحيان ::التجــديد العــربي:: أدنوك الإماراتية تتطلع لبلوغ 460 محطة في 2017 ::التجــديد العــربي::

سياسات العمل النشطة وتخفيض البطالة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أصدر صندوق النقد الدولي مؤخرا تقريرا حول أسواق العمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سعى من خلاله لتقديم بعض الدروس للاستفادة منها في معالجة مشكلة البطالة المتنامية في هذه البلدان وخاصة بين الشباب مركزا على ضرورة ما سماه بسياسات العمل النشطة.

 

لقد بات هدف تخفيض البطالة من أهم الأولويات الاقتصادية التي يركز عليها صناع السياسات حول العالم. وينطبق هذا بشكل خاص على منطقتنا وبقية دول الشرق الأوسط. فوفقا لتقديرات الصندوق يبلغ متوسط معدلات البطالة بين الشباب 25% في بلدان المنطقة المستوردة للنفط و 20% في بلدانها المصدرة له. ويمكن أن تصل البطالة إلى معدلات أعلى من ذلك نظرا للعدد الكبير من الشباب الذين يستعدون لدخول سوق العمل في كثير من هذه البلدان، على الأقل في الخمس السنوات القادمة - حيث يعيش في المنطقة اليوم 125 مليون شاب في الفئة العمرية 15-24 عاما.

ولتخفيض البطالة وتشجيع خلق فرص العمل، يتعين وضع جدول أعمال شامل يجمع بين السياسات الاجتماعية والاقتصادية. ويبين الصندوق من خلال دراسة تجارب الأسواق الصاعدة الناجحة أن جدول الأعمال هذا يبدأ ببيئة اقتصادية كلية مواتية ومستقرة، ويشمل سياسات تحقق تكافؤ الفرص بين المشروعات، وتعزز إتاحة الموارد الإنتاجية والخدمات المالية لكل شرائح السكان.

ونظرا لمعدلات البطالة المرتفعة المزمنة في بعض هذه البلدان، تشهد المزيد من الدول إقبالا متزايدا على ما بات يعرف بسياسات سوق العمل النشطة التي تعمل بشكل مباشر مع العاطلين عن العمل لإخراجهم من دائرة البطالة. وتعمل سياسات سوق العمل النشطة عن طريق تعزيز مهارات الباحثين عن وظائف بما يؤهلهم لسوق العمل، والتوفيق بصورة أفضل بين العمالة والوظائف، وتشجيع خلق فرص العمل، والمشاركة في سوق العمل. وتؤدي هذه السياسات، إذا صُمِّمَت تصميما ملائما، ليس فقط إلى تخفيض البطالة بل إلى تخفيض الفقر وتعزيز العدالة أيضا. وعادة ما تنقسم سياسات سوق العمل النشطة إلى فئات خمس هي أولا التدريب بكافة أنواعه، وثانيا تطوير بيانات سوق العمل والباحثين عن العمل، وثالثا دعم الأجور، ورابعا توفير وظائف مؤقتة يستطيع الباحثون من خلالها التدريب على العمل، وخامسا تشجيع ريادة الأعمال والأعمال الحرة.

ومن بين هذه الفئات من سياسات سوق العمل النشطة، يلاحظ الصندوق أن برامج التدريب هي الأكثر رواجا وانتشارا في دول المنطقة؛ لأنها تزود طالبي العمل بالمهارات والتدريب اللذين يبحث عنهما أصحاب الأعمال. ويمكن أن يساهم الدعم المؤقت للأجر أو التوظيف في مد جسر يؤمن العمل في الهيئات المختلفة عن طريق تخفيض تكلفة الموظفين الجدد التي يتحملها أصحاب الأعمال، بينما يمكن أن تتيح برامج الوظائف المؤقتة أعمالا مؤقتة، وربما تتضمن عنصرا تدريبيا.

غير أن سياسات سوق العمل النشطة يمكن أن تصبح أقل تأثيرا إذا كان المستفيدون من البرامج مجرد بدلاء لعاملين آخرين، أو إذا أمنت البرامج وظائف لعمالة كانت ستعثر على وظائف في كل الأحوال، أو إذا اختارت البرامج مرشحين يُرجّح إلى حد كبير عثورهم على فرص عمل. وهناك أيضا مخاطر الوصمة التي قد تلتصق بالمستفيدين والنظرة السلبية إليهم من قِبل أصحاب الأعمال، مما يؤدي إلى فشلهم في العثور على وظيفة.

وقد نجح عدد من سياسات سوق العمل النشطة في العديد من البلدان المتقدمة مثل برنامج Job Corps في الولايات المتحدة وبرنامج New Deal for Young People في المملكة المتحدة والبلدان النامية وبرنامج Jóvenes في أمريكا اللاتينية وهي أمثلة جيدة يمكن الاستفادة منها في تحسين البرامج ذات الصلة في دول المنطقة.

ونحن نلاحظ أنه بالنسبة لدولنا الخليجية، تبرز بصورة خاصة أهمية عنصر مرونة وكفاءة سوق العمل الخليجية، وخاصة أنظمة وسياسات العمل في علاقتها الوطيدة بالتوجه الحالي نحو تعزيز دور القطاع الخاص في خلق الوظائف، حيث إن تنمية بيئة جاذبة للاستثمارات، مسألة يصعب تحقيقها في ظل أنظمة مقيدة لحركة العمالة. لذلك فإن التحديات الأساسية فيما يتعلق بإصلاح سياسات وأنظمة أسواق العمالة تكمن أولا في انسجام السياسات العمالية وتكاملها في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، وذلك على المستوى المحلي لكل دولة، ثم على مستوى التعاون الإقليمي الخليجي، ويجب أن يهدف ذلك إلى تقليص الفجوة بين محدودية وجمود نظم الاستقدام المعمول بها واحتياجات القطاع الخاص، عبر اعتماد معيار اقتصادي لأنظمة الاستقدام. كما يتضمن ذلك تكامل وانسجام السياسات الخاصة بالعمل والاقتصاد التي برهنت التجارب على أن التعامل معها وفق سياسات جزئية أو منعزلة لا يمكن أن يكون ناجحا. وثانيا وجود إطار مؤسسي يوفر بيئة مناسبة لتكامل أدوار المؤسسات المعنية بموضوع العمل. وثالثا وجود شراكة ثلاثية على مستوى اتخاذ القرارات المتعلقة بالعمالة ( الحكومات - أصحاب الأعمال - العمال).

لذلك، ولكي يتم تحقيق الاستفادة من التجارب العالمية في مجال سياسات العمل النشطة يتوجب أولا أن تكون سياسات سوق العمل النشطة قادرة على استهداف المرشحين الذين يمكنهم تحقيق أكبر استفادة من هذه البرامج، وهو تحدٍ هام أمام دول المنطقة حيث نشهد بعض الأحيان تسربا كبيرا من برامج التدريب أو من الوظائف، ولتشجيع وقف هذه الظاهرة ينبغي تعزيز نظم تأمينات البطالة، كذلك تعزيز وتطوير قاعدة بيانات دقيقة للعاطلين.

وثانيا، يمكن أن يكون بعض من هذه السياسات معقدا في التنفيذ مما يشكل عقبة أمام البلدان التي لا تمتلك القدرة المؤسسية اللازمة للقيام بهذه المهمة. لذلك لا بد من تعزيز قدرات الأجهزة المعنية بالإشراف على تنفيذ برامج ايجاد الوظائف للعاطلين والمتابعة الدقيقة. وأخيرا، يجب أن تتوافر لصناع السياسات البيانات والأدوات المطلوبة لمتابعة برامجهم وتقييمها وتحسينها، وهو أمر بحاجة في الوقت الحاضر لتطوير وتعزيز بشكل كبير.

 

د. حسن العالي

الأمين العام للتجمع القومي الديمقراطي بالبحرين

 

 

شاهد مقالات د. حسن العالي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسيةزاخاروفا: واشنطن تحاول تجنيد دبلوماسيينا!

News image

كشفت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، عن حادث توقيف تعسفي لدبلوماسي روسي في ...

وجه جديد للخارجية الأردنية مع أيمن الصفديضمن تعديل وزاري شهد أيضا تغيير وزير الداخلية في أعقاب سلسلة هجمات

News image

عمان - أجرى رئيس الوزراء الاردني هاني الملقي الاحد تعديلا في حكومته شمل ستة وزر...

البرلمان التركي يوافق في قراءة أولى على إلغاء منصب رئيس الوزراء في تعديل دستوري يتيح للرئيس التدخل مباشرة في القضاء

News image

اسطنبول (تركيا) - وافق البرلمان التركي في قراءة اولى الأحد على دستور جديد يعزز صلا...

عمان تستقبل عشرة معتقلين من غوانتانامو

News image

مسقط - وصل عشرة من معتقلي سجن غوانتانامو العسكري الأميركي الاثنين إلى سلطنة عمان "لل...

ترامب: غزو العراق "قد يكون أسوأ قرار" في تاريخ الولايات المتحدة

News image

أدان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قرار غزو العراق في عام 2003 واصفا إياه بأن...

مصر تبحث مكافحة الإرهاب بمشاركة 35 دولة ورؤساء سابقين

News image

تسضيف مصر اجتماعين للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي تنظمه وزارة الخارجية على مدى يومين بمش...

الفلسطينيون يحذرون من نقل السفارة الأميركية إلى القدس

News image

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه إذا مضى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تشجيع رأس المال المبادر

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    رأس المال المبادر هو أحد أشكال التمويل للمشاريع الريادية في أولى مراحل إنشائها، والتي ...

صراع مستقبل العرب مع حاضرهم!

د. صبحي غندور

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    هل يمكن أن يكون العام هذا الجديد والأعوام القادمة سنوات خير على العرب وأوطانهم؟ ...

التهديد بسحب الاعتراف بالكيان

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 17 يناير 2017

    منذ تصريحات الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، بنقل السفارة الأمريكية في الكيان إلى القدس، ...

الروبوت العسكري الإسرائيلي عدو الأنفاق الأول

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 17 يناير 2017

    ما زالت أنفاق المقاومة الفلسطينية تشكل خطراً كبيراً على أمن الكيان الصهيوني وسلامة مستوطنيه، ...

التنمية المستدامة

د. حسن حنفي

| الاثنين, 16 يناير 2017

إذا كانت القضية الأولى لدى ما نسميه «اليسار الإسلامي» هي تحرير الأرض من الاحتلال، وال...

رسائل فتى المُكَبِّر

عبداللطيف مهنا

| الاثنين, 16 يناير 2017

تتفرَّد عملية فتى المُكبِّر المقدسي الشهيد فادي نائل القنبر الفدائية بسمة نوعية وترهص بأن لها...

القاتل «أزاريا».. نموذج إسرائيلي حكومة

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يناير 2017

حقق جيش الاحتلال الإسرائيلي، منذ اندلاع «هبّة ترويع الإسرائيليين» الفلسطينية في أكتوبر 2015، في أكث...

الأيديولوجيات السياسية بين القبول والرفض

السيد يسين

| الاثنين, 16 يناير 2017

إذا كان القرن العشرون يمكن اعتباره قرن الأيديولوجيات السياسية المتصارعة، فإن القرن الحادي والعشرين هو ...

قراءتان لقرار مجلس الأمن ضد الاستيطان

منير شفيق

| الاثنين, 16 يناير 2017

لنضع جانبا، ولو مؤقتا، غضب نتنياهو وأعضاء حكومته من قرار مجلس الأمن رقم 2334، في ...

99 عاما على ميلاد القائد جمال عبد الناصر

زياد شليوط

| الاثنين, 16 يناير 2017

اما أن تكون ناصريا أو لا تكون معلمنا وقائدنا جمال عبد الناصر،...

اجتماعات واشنطن الفلسطينية

معين الطاهر

| الاثنين, 16 يناير 2017

لم يدُم التزام الجانب الفلسطيني بعدم تسريب تفاصيل اللقاءات التي عُقدت مع وزير الخارجية الأ...

لماذا (فشل) اجتماع اللجنة التحضيرية في بيروت؟

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 16 يناير 2017

يقول المثل (الغريق يتشبث بقشة) وشعبنا الفلسطيني العظيم الذي يتعرض لأسوء اشكال الاحتلال والإرهاب ويع...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15201
mod_vvisit_counterالبارحة19608
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90856
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي236205
mod_vvisit_counterهذا الشهر509128
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1056697
mod_vvisit_counterكل الزوار37352567
حاليا يتواجد 984 زوار  على الموقع