موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب ::التجــديد العــربي:: ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن ::التجــديد العــربي:: العاهل المغربي ينتقد الحكومة على المماطلة في الحسيمة ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يهاجم مواقع سورية ويقتل عدداً من المدنيين ::التجــديد العــربي:: ارتفاع تكلفة التأمين على ديون قطر لأعلى مستوى ::التجــديد العــربي:: أثار مصرية وصينية وهندية في مدينة أثرية واحدة شرقي إثيوبيا ::التجــديد العــربي:: العقوبات الأميركية على روسيا تهدد مصالح تجارية أوروبية ::التجــديد العــربي:: الأغذية عالية الدهون تحاصر بكتيريا الأمعاء 'النافعة' ::التجــديد العــربي:: بدانة الأم تنذر بزيادة العيوب الخلقية لدى المواليد ::التجــديد العــربي:: الأهلي المصري يسعى للتأهل لربع نهائي دوري أبطال أفريقيا ::التجــديد العــربي:: ألمانيا وتشيلي إلى الدور قبل النهائي كأس العالم للقارات ::التجــديد العــربي:: وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية ::التجــديد العــربي:: الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء ::التجــديد العــربي:: اليونسكو: تدمير جامع النوري ومئذنته الحدباء مأساة ثقافية وإنسانية ::التجــديد العــربي:: الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها ::التجــديد العــربي:: روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100% ::التجــديد العــربي:: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب الدول التي تقاطعها ::التجــديد العــربي:: تكلفة إعادة البدلات بالسعودية بين 5 و6 مليارات ريال ::التجــديد العــربي:: موانئ أبوظبي تتسلم تسيير ميناء الفجيرة لـ35 عاما ::التجــديد العــربي:: مكتبة الإسكندرية تحتفي بالصين في مهرجان الصيف الدولي و أكثر من 60 فعالية فنية متنوعة بين موسيقى ومسرح وسينما ورقص ::التجــديد العــربي::

سياسات العمل النشطة وتخفيض البطالة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أصدر صندوق النقد الدولي مؤخرا تقريرا حول أسواق العمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سعى من خلاله لتقديم بعض الدروس للاستفادة منها في معالجة مشكلة البطالة المتنامية في هذه البلدان وخاصة بين الشباب مركزا على ضرورة ما سماه بسياسات العمل النشطة.

 

لقد بات هدف تخفيض البطالة من أهم الأولويات الاقتصادية التي يركز عليها صناع السياسات حول العالم. وينطبق هذا بشكل خاص على منطقتنا وبقية دول الشرق الأوسط. فوفقا لتقديرات الصندوق يبلغ متوسط معدلات البطالة بين الشباب 25% في بلدان المنطقة المستوردة للنفط و 20% في بلدانها المصدرة له. ويمكن أن تصل البطالة إلى معدلات أعلى من ذلك نظرا للعدد الكبير من الشباب الذين يستعدون لدخول سوق العمل في كثير من هذه البلدان، على الأقل في الخمس السنوات القادمة - حيث يعيش في المنطقة اليوم 125 مليون شاب في الفئة العمرية 15-24 عاما.

ولتخفيض البطالة وتشجيع خلق فرص العمل، يتعين وضع جدول أعمال شامل يجمع بين السياسات الاجتماعية والاقتصادية. ويبين الصندوق من خلال دراسة تجارب الأسواق الصاعدة الناجحة أن جدول الأعمال هذا يبدأ ببيئة اقتصادية كلية مواتية ومستقرة، ويشمل سياسات تحقق تكافؤ الفرص بين المشروعات، وتعزز إتاحة الموارد الإنتاجية والخدمات المالية لكل شرائح السكان.

ونظرا لمعدلات البطالة المرتفعة المزمنة في بعض هذه البلدان، تشهد المزيد من الدول إقبالا متزايدا على ما بات يعرف بسياسات سوق العمل النشطة التي تعمل بشكل مباشر مع العاطلين عن العمل لإخراجهم من دائرة البطالة. وتعمل سياسات سوق العمل النشطة عن طريق تعزيز مهارات الباحثين عن وظائف بما يؤهلهم لسوق العمل، والتوفيق بصورة أفضل بين العمالة والوظائف، وتشجيع خلق فرص العمل، والمشاركة في سوق العمل. وتؤدي هذه السياسات، إذا صُمِّمَت تصميما ملائما، ليس فقط إلى تخفيض البطالة بل إلى تخفيض الفقر وتعزيز العدالة أيضا. وعادة ما تنقسم سياسات سوق العمل النشطة إلى فئات خمس هي أولا التدريب بكافة أنواعه، وثانيا تطوير بيانات سوق العمل والباحثين عن العمل، وثالثا دعم الأجور، ورابعا توفير وظائف مؤقتة يستطيع الباحثون من خلالها التدريب على العمل، وخامسا تشجيع ريادة الأعمال والأعمال الحرة.

ومن بين هذه الفئات من سياسات سوق العمل النشطة، يلاحظ الصندوق أن برامج التدريب هي الأكثر رواجا وانتشارا في دول المنطقة؛ لأنها تزود طالبي العمل بالمهارات والتدريب اللذين يبحث عنهما أصحاب الأعمال. ويمكن أن يساهم الدعم المؤقت للأجر أو التوظيف في مد جسر يؤمن العمل في الهيئات المختلفة عن طريق تخفيض تكلفة الموظفين الجدد التي يتحملها أصحاب الأعمال، بينما يمكن أن تتيح برامج الوظائف المؤقتة أعمالا مؤقتة، وربما تتضمن عنصرا تدريبيا.

غير أن سياسات سوق العمل النشطة يمكن أن تصبح أقل تأثيرا إذا كان المستفيدون من البرامج مجرد بدلاء لعاملين آخرين، أو إذا أمنت البرامج وظائف لعمالة كانت ستعثر على وظائف في كل الأحوال، أو إذا اختارت البرامج مرشحين يُرجّح إلى حد كبير عثورهم على فرص عمل. وهناك أيضا مخاطر الوصمة التي قد تلتصق بالمستفيدين والنظرة السلبية إليهم من قِبل أصحاب الأعمال، مما يؤدي إلى فشلهم في العثور على وظيفة.

وقد نجح عدد من سياسات سوق العمل النشطة في العديد من البلدان المتقدمة مثل برنامج Job Corps في الولايات المتحدة وبرنامج New Deal for Young People في المملكة المتحدة والبلدان النامية وبرنامج Jóvenes في أمريكا اللاتينية وهي أمثلة جيدة يمكن الاستفادة منها في تحسين البرامج ذات الصلة في دول المنطقة.

ونحن نلاحظ أنه بالنسبة لدولنا الخليجية، تبرز بصورة خاصة أهمية عنصر مرونة وكفاءة سوق العمل الخليجية، وخاصة أنظمة وسياسات العمل في علاقتها الوطيدة بالتوجه الحالي نحو تعزيز دور القطاع الخاص في خلق الوظائف، حيث إن تنمية بيئة جاذبة للاستثمارات، مسألة يصعب تحقيقها في ظل أنظمة مقيدة لحركة العمالة. لذلك فإن التحديات الأساسية فيما يتعلق بإصلاح سياسات وأنظمة أسواق العمالة تكمن أولا في انسجام السياسات العمالية وتكاملها في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، وذلك على المستوى المحلي لكل دولة، ثم على مستوى التعاون الإقليمي الخليجي، ويجب أن يهدف ذلك إلى تقليص الفجوة بين محدودية وجمود نظم الاستقدام المعمول بها واحتياجات القطاع الخاص، عبر اعتماد معيار اقتصادي لأنظمة الاستقدام. كما يتضمن ذلك تكامل وانسجام السياسات الخاصة بالعمل والاقتصاد التي برهنت التجارب على أن التعامل معها وفق سياسات جزئية أو منعزلة لا يمكن أن يكون ناجحا. وثانيا وجود إطار مؤسسي يوفر بيئة مناسبة لتكامل أدوار المؤسسات المعنية بموضوع العمل. وثالثا وجود شراكة ثلاثية على مستوى اتخاذ القرارات المتعلقة بالعمالة ( الحكومات - أصحاب الأعمال - العمال).

لذلك، ولكي يتم تحقيق الاستفادة من التجارب العالمية في مجال سياسات العمل النشطة يتوجب أولا أن تكون سياسات سوق العمل النشطة قادرة على استهداف المرشحين الذين يمكنهم تحقيق أكبر استفادة من هذه البرامج، وهو تحدٍ هام أمام دول المنطقة حيث نشهد بعض الأحيان تسربا كبيرا من برامج التدريب أو من الوظائف، ولتشجيع وقف هذه الظاهرة ينبغي تعزيز نظم تأمينات البطالة، كذلك تعزيز وتطوير قاعدة بيانات دقيقة للعاطلين.

وثانيا، يمكن أن يكون بعض من هذه السياسات معقدا في التنفيذ مما يشكل عقبة أمام البلدان التي لا تمتلك القدرة المؤسسية اللازمة للقيام بهذه المهمة. لذلك لا بد من تعزيز قدرات الأجهزة المعنية بالإشراف على تنفيذ برامج ايجاد الوظائف للعاطلين والمتابعة الدقيقة. وأخيرا، يجب أن تتوافر لصناع السياسات البيانات والأدوات المطلوبة لمتابعة برامجهم وتقييمها وتحسينها، وهو أمر بحاجة في الوقت الحاضر لتطوير وتعزيز بشكل كبير.

 

د. حسن العالي

الأمين العام للتجمع القومي الديمقراطي بالبحرين

 

 

شاهد مقالات د. حسن العالي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الكرملين: لا ترتيبات محددة لقمة بوتين وترامب

News image

قال الكرملين اليوم (الاثنين) إنه ما زال من السابق لأوانه الحديث عن أي شيء محد...

ولد الشيخ: يجب تقديم التنازلات من أجل سلام وخير اليمن

News image

أعرب المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عن أمله في أن يلهم عيد الفطر الس...

وزارة الدفاع الروسية: سفن حربية روسية تطلق 6 صوريخ مجنحة من نوع "كاليبر" على مواقع لتنظيم "داعش " في محافظة حماة السورية

News image

أعلنت وزارة الدفاع الروسية إطلاق السفن الحربية الروسية صواريخ على مواقع لتنظيم "داعش الإرهابي" في ...

الهند تطلق صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء

News image

أطلقت الهند، اليوم الجمعة، صاروخا يحمل 31 قمرا صناعيا صغيرا إلى الفضاء، معظمها لصالح دول...

الدول المقاطعة ترسل 13 مطلباً إلى الدوحة لإنهاء الأزمة وتمهلها 10 أيام لتنفيذها

News image

قال مسؤول من إحدى الدول العربية المقاطعة لقطر لـ «دعمها الإرهاب»، إن هذه الدول أرسلت ...

روسيا: مقتل البغدادي يكاد يكون 100%

News image

دبي - أفادت وكالة "إنترفاكس" نقلاً عن مشرع روسي أن احتمال مقتل زعيم داعش...

أمر ملكي: بإعفاء الأمير محمد بن نايف والأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد

News image

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، اليوم الأربعاء 21 يونيو/حزيران، أمر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أيّ دورٍ للمثقفين القوميين في الإخفاق؟

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 26 يونيو 2017

    ما أيسر أن توضع مسؤوليةُ ما أصاب الفكرة القومية العربية، وقضية الوحدة بالذات، من ...

شرق أوسط أم مشرق عربي

د. قيس النوري

| الاثنين, 26 يونيو 2017

    لم يكن مصطلح (الشرق الأوسط) كتعبير جغرافي قد تداولته الادبيات السياسية والدراسات والبحوث الاكاديمية ...

تفكيك الجيوش إيذاناً بالفوضى وتفتيت الدول

د. موفق محادين

| الأحد, 25 يونيو 2017

    كانت الجيوش موضوعاً لحقول وميادين عديدة، استراتيجية وفكرية وكذلك في حقل الآداب والفنون، فمن ...

مبادرتان وروابط

معن بشور

| الأحد, 25 يونيو 2017

    فيما عمان تستقبل المناضلة الجزائرية الكبيرة جميلة بوحيرد لاستلام جائزة مؤسسة المناضل العربي الكبير ...

حائط البراق: وعد الدم يحميه... واللسان العبري يتنازل عنه

محمد العبدالله

| الأحد, 25 يونيو 2017

    أعادت العملية البطولية التي نفذها ثلاثة شبان في منطقة باب العامود في القدس المحتلة، ...

«وعد البراق» وأوهام «إسرائيل»!

عوني صادق

| السبت, 24 يونيو 2017

    نظرة يلقيها المراقب على الموقف «الإسرائيلي»، وتعامله اليوم مع القضية الفلسطينية، وتجاهله للشعب الفلسطيني ...

غياب التعاطف مع محنة الطفولة العربية

د. علي محمد فخرو

| السبت, 24 يونيو 2017

    إضافة إلى ما يكشفه المشهد العربي الحالي البائس من تخبُّط سياسي تمارسه القيادات السياسية ...

التنسيق الأمني القاتل والتنسيق الاقتصادي الخانق

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 24 يونيو 2017

    بدلاً من إسقاط التنسيق الأمني القاتل المخزي، القبيح البشع، المهين المذل، الذي أضر بالشعب ...

سعيد اليوسف صاحب الكلمة التي لا تقبل المساومة

عباس الجمعة | السبت, 24 يونيو 2017

    طويلة هي المسافة الزمنية بين غياب القائد سعيد اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير ...

الروح الرياضية.. والروح الوطنية

د. حسن حنفي

| السبت, 24 يونيو 2017

    جميل أن يتحمس إنسان بل وشعب كامل للرياضة، ولرياضة ما، ككرة القدم مثلاً، وتصبح ...

في الذكرى الخمسين لانتصار حرب الاستنزاف

عوني فرسخ

| السبت, 24 يونيو 2017

    انتصار «إسرائيل» العسكري السريع في يونيو/ حزيران 1967 بدا لصناع قرارها أنها امتلكت زمام ...

رسائل «اجتماع البراق» في زمن الحصاد «الإسرائيلي»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 يونيو 2017

    الصراع الإقليمي المحتدم الآن، والمتجه صوب الخليج بسبب الأزمة القطرية، يمثل فرصة سانحة لم ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1877
mod_vvisit_counterالبارحة28393
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع63462
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي258853
mod_vvisit_counterهذا الشهر959124
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1043080
mod_vvisit_counterكل الزوار42372404
حاليا يتواجد 2570 زوار  على الموقع